السفير المغربي بالمكسيك يفضح أسرار الموقف العدائي للجزائر في قضية الصحراء    السينغال: نجاح كبير في أول محطة لجلالة الملك ضمن جولته بإفريقيا    العجز التجاري المغربي يواصل تراجعه مسجلا 50,23 مليار درهم بمتم أبريل    الهند..وفاة 335 شخصا بسبب موجة الحر الشديد    "أمة" الوداد على موعد مع الاحتفالات    بدء انتخابات بلدية واقليمية "تاريخية" ستُغير وجه السياسة في اسبانيا    لقاء يوم 28 مايو بالرباط حول حقوق الصحة الجنسية والإنجابية لفائدة مهنيي الصحافة المكتوبة والمرئية والإلكترونية    تقديم دراسة بالدار البيضاء عن "المناصفة بين الرجال والنساء بين الدستور والواقع"    خاميس: سعيد بموسمي الأول مع المرينغي    كريستيان كامبون: الأصوات التي تتهم المغرب بممارسة التعذيب لا تدرك مستوى التغييرات التي شهدتها المملكة    تقرير بريطاني: الأطفال يتقنون التكنولوجيا أكثر من البالغين    تراجع الجرائم الماسة بالأشخاص بجهة تادلة أزيلال بنسبة تقارب 13 في المائة    دايملر وكوالكوم تطوران تكنولوجيا لشحن الاجهزة لاسلكيا داخل السيارة    بطولة اسبانيا: تعادلان لبرشلونة واتلتيكو مدريد والهاتريك الثامن لرونالدو    السعودية تؤكد التعرف على هوية منفذ الهجوم الانتحاري على المسجد بشرق المملكة    انشيلوتي: سأظل مع ريال مدريد أو سأحصل على راحة لمدة عام    لي لاح الماكلة ف فرسنا غايجيبها فراسو. السجن وغرامات مالية ثقيلة لرمي الطعام في النفايات    الدورة الثانية لموسم سيدي امحمد بن داوود ما بين 29 و31 ماي الجاري بالجماعة القروية سيدي عابد بإقليم الجديدة    ماكبث للمخرج الأسترالي كورتسل يختتم المسابقة الرئيسية في كان    الفايننشيال تايمز: أساليب داعش تجعل أسامة بن لادن يبدو رقيقا    الامريكيون يرغبون في العمل بقطاع النظافة بنيويورك والرد على طلباتهم قد يستغرق 8 سنوات!    ارتفاع استهلاك الاسمنت ب 1,4 في المائة في متم أبريل 2015    طنجة: إصابة سيدة في حادث انفجار قنينة غاز بحي المصلى    صابر الرباعي يمتصّ "غضب" جمهور فاس    طنجة.. طلب مساعدة لإنقاذ طفل تعرض لحروق من الدرجة الثالثة    ارتفاع الصادرات الإسبانية نحو المغرب ب1,5 في المائة خلال الربع الأول من 2015    "يوميات غوانتانامو".. سيرة موريتاني تكشف فظاعات التعذيب الأمريكي    ارتفاع الاحتياطات الدولية للمغرب ب 8 ر17 في المائة في 15 ماي الماضي    انطلاق فعاليات الدورة الحادية عشرة لموسم طانطان    منتدى فاس يخصص أولى جلساته لبحث علاقات فاس بجنوبها الإفريقي    إنزكان: جريمة قتل بشعة في حق شاب بالقليعة    بنعطية يحتفل مع البايرن و هو يرتدي راية المغرب    توازنات السلطة.. أدت الى "دعشنة" أكادير‎    بيوكرى: افتتاح فعاليات الدورة الأولى من مهرجان التصوير الفوتوغرافي    دول عظمى تتجسس على الهواتف الذكية للمغاربة    نهائيات الأولمبياد الجهوي في مادة الفلسفة بالاكاديمية    نيابة أزيلال تحرق آلاف الكتب وتقوم بدفنها    سم القوارض يقتل شاب عشرينيّاً بأولاد افرج    الاتحاد على وشك ضم لاعب الاتفاق    لاعب الوصل مطلوب في السعودية    العماري يدعو في لقاء تواصلي بتازة إلى القطع مع الفساد والمفسدين    الملك والرئيس السينغالي يشرفان بجهة لوغا بالسينغال على تدشين ربط قريتي مسار توغي و يامان سيك بالشبكة الكهربائية    دعوى قضائية لغلق فرع تونسي لجمعية يرأسها يوسف القرضاوي    أضرار استعمال المراحيض العصرية    ابن كيران في منتدى دافوس: كان يمكن أن تصبح أمي رئيسة للحكومة!    حفل رقص الفلامينكو لنفتح الطرق لأورسولا لوبيز    دراسة علمية تحذر من أضرار "الويفي"    استقرار صادرات المغرب من الطماطم نحو الاتحاد الأوروبي    هل الله بحاجة لمن يدافع عنه؟    بنك المغرب: ارتفاع الاحتياطات الدولية ب 17،8%    هذه هي حصيلة ضحايا التفجير الارهابي الذي ضرب مسجدا بالسعودية    هبة الأدوية التي سلمها جلالة الملك بالمركز الاستشفائي الجامعي بفان التفاتة نبيلة أثلجت صدور السينغاليين    الأميرة للاسلمى تترأس حفل افتتاح الدورة 21 لمهرجان فاس للموسيقى العالمية العريقة    تعاطي الحوامل للباراسيتامول يؤثر سلباً على أولادهن    الوردي يفتح تحقيقا في تسريب صور توليد إمرأة بأكادير على الفيسبوك    أمير المؤمنين يؤدي رفقة الرئيس السينغالي صلاة الجمعة بالمسجد الكبير بدكار    شاب تطواني يفاجئ عائلته و يلتحق بسوريا بدون جواز سفر    القدوة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

أفضل طريقة لفض غشاء البكارة بدون الم بدون تعب
نشر في أخبارنا يوم 13 - 09 - 2013

غشاء البكارة هو عبارة عن غشاء رقيق من الجلد يفصل بين الثلث الخارجي والثلث الأوسط من المهبل، مثقوب في وسطه كي يسمح لدم الدورة الشهرية بالنزول من الرحم إلى الخارج. تتعدد أشكال غشاء البكارة حسب نوع الثقب ويطلق عليه تسميات وصفية مختلفة: كالحلقي والهلالي والمثقب الخ …
يقع غشاء البكارة على بعد 2 - 2.5 سم من فتحة الفرج أي نهاية الثلث الخارجي محاطا ومحافظا عليه بالشفتين الصغرى والكبرى، ويعد فض غشاء البكارة شيء يسير لا يسبب ألما كبيرا كما تتصور البنات ولا يحتاج لمجهود شاق كما يتصور الشباب وكل منهم يهول الأمور ويصعبها ثم يبقى أسيرا لتأثيرها النفسي ويحمل الأمور أكثر مما تحتمل. إلا أنه كلما كبر سن الفتاة وقوي ذلك الغشاء سبب ألما أشد بالطبع.
وليس ضروريا نزول كمية كبيرة من الدماء عند فض الغشاء بل أحيانا لا يحدث بالمرة وبمراجعة الشرح السابق فإن فض الغشاء لا يعدو كونه إحداث جرح بتمزيق قطعة من الجلد وتتناسب كمية الدماء الناتجة مع حجم الغشاء المتبقية وكيفية سده للمهبل فإن كان الغشاء الموجود قليل ولا يسد الطريق أو كان من النوع المطاطي الذي يتمدد مع الضغط ثم يعود مرة أخرى ربما لن ينزل دم بالمرة.
وعليه فإن هذا الغشاء لا يتمزق بركوب الدراجة أو بلبس البنطلونات الضيقة جدا أو بالحك ولإزالته لابد من أن يمر به جسم صلب كالأصبع أو العضو الذكري أو ما شابه ذلك. لذا لاتتردي في ممارسة حياتك الطبيعية.
أفضل الاوضاع في فض غشاء البكارة :
أفضل الأوضاع لإنجاح العلاقة الجنسية في ليلة الزواج الأولى هي الاتصال الجنسي الطبيعي، وأكثر الأوضاع ملاءمة للزوجين أن تستلقي العروس على ظهرها وتفتح ساقيها وتضع وسادة تحت أسفل ظهرها، وليس تحت رأسها. وعندما يقترب منها العريس يكون فوقها، على ألا يلقي بكل ثقل جسمه عليها، ويجب أن يرتكز على كوعيه فيرتفع جسمه قليلا، ثم يقوم بإدخال عضوه من فتحة الفرج برفق وبتروي وبدون عنف لتسيهل الادخال.
قد يتم فض غشاء البكارة من المرة الأولى، وقد تتم إزالة غشاء البكارة على فترات أو مرات متتالية، وذلك حسب ليونته وسماكته. وفي بعض الأحيان تتم ازالة غشاء البكارة تماماً بعد ولادة الطفل الأول، وقد مرت حوادث كثيرة كان غشاء البكارة غير متمزق إلا بعد أن وضع المولود الأول رغم مضي أكثر من سنة على الزواج. ومثل هذا الغشاء يكون عادة من النوع المطاطي أو النوع المشرشر.
نصائح عملية في فض غشاء البكارة :
أن يتم خلق محيط يسوده التفاهم و التعاون بين العروسان، وهذا يتحقق بالصبر والمعرفة وعدم التسرع. فمن أسباب الفشل في يوم الزفاف، جهل الزوج والزوجة بأبسط الأمور الجنسية والخجل من سؤال الأطباء المتخصصين، ما يجعل العلاقة الجنسية بينهما وكأنها عملية إختبار وإمتحان وليست علاقة ودية يغمرها التفاهم والرغبة والحب والحنان.
أن يكون الزوج لطيفآ وحريصآ على استثارة زوجته وهو يحاول فض الغشاء، كي تصبح عملية الإدخال أسهل.
إبعاد الأهل والأصدقاء عن الوقوف أمام باب الغرفة بحجة انتظار مشاهدة دم العذرية للتأكد من عفة العروس، لأن هذه العادة تشكل السبب الرئيسي في فشل العلاقة الجنسية بين الزوجين، وبالتالي عدم التوصل إلى فض الغشاء بسهولة في ليلة الزواج الأولى.
عدم إستعمال العنف، أو وضع جنسي يتصف بالخشونة والقوة عند القيام بعملية فض الغشاء، لأن هذا يؤذي نفسية العروس ويولد لديها الإحساس بالخوف والرهبة ، والنزعة إلى العزوف الجنسي.
تهيئة العروس لهذه الليلة عن طريق إفهامها بأن فض الغشاء هو عملية غير مؤذية وغير موجعة.
أن يكون المكان الذي يجري فيه اللقاء الزوجي الأول حميماً وهادئاً لأن الضجة والصخب والأصوات المزعجة قد تشتت العروسان.
لتسهيل عملية الإيلاج (إدخال القضيب)، يمكن إستخدام أحد المراهم أو الزيوت الملينة.
إذا كان غشاء البكارة قاسياً وسميكاً ويستحيل فضه بالطريقة العادية، مهما حاول الزوجان، لا داعي للخجل وعلى الزوجان اللجوء إلى طبيب مختص من أجل فضه بالطريقة الجراحية بواسطة مداخلة جراحية بسيطة تجرى تحت تأثير البنج الموضعي، ولا تستغرق سوى بضع دقائق وبدون أية مضاعفات، ويمكن بعدها مزوالة العلاقات الجنسية بسهولة تامة وبدون متاعب أو آلام تذكر.
ما بعد فض البكارة:
كما سبق وذكرنا فإن عملية فض غشاء البكارة قد يصاحبها ألم خفيف ونزول بضع نقاط من الدم. ويجب عليك عقب فض غشاء البكارة أن يتم التوقف عن الجماع مؤقتاً لمدة يوم أو يومين حتى تهدأ آلام الزوجة وحتى لا تصاب بأي إلتهابات. ويفضل خلال هذه الفترة أن تقوم الزوجة بالتطهير من خلال عمل غسول للمهبل مرة يوميآ بإستخدام ماء فاتر مضاف إليه كمية قليلة من أحد المطهرات التي تباع في الصيدليات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.