أكادير : تفاصيل مثيرة في قضية "اليوتنوكولونيل" خديجة في الجيش الأمريكي    مغاربة يحتجون ضد احتجاز الجيش الصهيوني لنشطاء أسطول الحرية 3    أنور كبيبش: المكناسي الذي سيرأس المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية    ينضم رايان بابل إلى العين الإماراتي    شباب الريف الحسيمي يستأنف تداريبه يوم الخميس القادم    ها الذبيحة السرية شنو كادير. حجز كميات مهمة من الكبدا والمخ وأمعاء في فاس كانت معدة للبيع +صور    انطلاق فعاليات الملتقى المسرحي الرمضاني الأول بمدينة الحسيمة    مؤسسة التجاري وفابنك تدعم تلاميذ الأقسام التحضيرية العلمية    الارجنتين تمر لنهائي كوبا امريكا بسداسية في شباك بارغواي    هل ينجح أليكس تسيبراس؟    دمنات / جماعة تفني : بسبب فقدان البصر ، اربعيني يضع حدا لحياته شنقا    لقاء تواصلي للشبكة الوطنية لحقوق الإنسان وجمعية التنمية والتعاون بتموليلت    مغاربة يحتجّون ضدّ إرهاب "داعش" أمام سفارة تونس بالرباط    سيدة مصرية حامل ب 27 جنينا!    جيرفينيو يدافع عن نفسه أمام الشائعات    الترمضينة في الإدارات العمومية: محنة المواطن المغربي مع موظفين سريعي الاشتعال!!!    زيادة جديدة في سعر البنزين بالمغرب    مسلسل "أستاذ ورئيس قسم" انتكاسة درامية لهيبة أستاذ الجامعة؟    بورتو يعلن انتقال مارتنيز إلى أتلتيكو مدريد    منظمة دولية للأمم المتحدة: مالكم متأخرون في إحصاء المحتجزين بتندوف؟    فرار مستشار جماعي بمراكش اختلس 5 مليارات سنتيم    مؤسسة محمد الخامس للتضامن : فاعل محفز على التكوين المهني    عملية إحاشة للخنزير البري داخل مدينة اكادير    تونس: منفذ هجوم سوسة تدرب على حمل السلاح في ليبيا    حركة التوحيد والإصلاح تمنع مدير نشر "التجديد" من المشاركة في برنامج تلفزيوني    انخفاض جديد في الغازوال وارتفاع سعر البنزين    الخلفي يترأس حفل إطلاق برنامج "ماب أكاديمي"    كازا: صاحب الجلالة يؤسس مركزا للتكوين المهني متعدد التخصصات ويدشن مركزا للتكوين في مهن الخدمات    جمعيات تجار سوق "لالة زهرة" تثمن مجهودات رجال الأمن في استتباب الأمن داخل السوق    تقرير عن جامعة اكسفورد: "مؤشر الفقر" بجهة الحسيمة مرتفع جدا    " إبراهيموفيتش سيضرب غوارديولا "    أفضل الأوقات لممارسة المشي خلال شهر رمضان    المهرجان الدولي "مغرب حكايات" رمضان 1436    بودرا يطالب بإيفاد أئمة مغاربة إلى هولندا يتقنون الأمازيغية    انفصاليون يطالبون بتوفير الأوراق الثبوتية للمرابط وطعامه خلال رمضان ماء وملح وسكر وشاي فقط    أحمد الهايج: الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بريئة من «تهمة» تسويد صورة المغرب والواقع لا يطمئن    سيدي عبد الرحمان المجدوب بمكناس يحتفي بأحمد المسيح    نجاة عشرات الركاب في حادث اصطدام حافلة وشاحنة بمنطقة تيط مليل الدارالبيضاء    حملة لجمع مليار و600 مليون أورو لفائدة اليونان    اتصالات المغرب تطلق شبكتها 4G و + 4G دون الحاجة لتغيير بطاقة SIM    اتصالات المغرب تكشف عن موعد إطلاق 4G    كيف تتفادى الإصابة بضربات الشمس    تنظيم الملتقى الأول للأدب والثقافة الحسانية بجهة وادي الذهب الكويرة    بنك المغرب: الاحتياطات الدولية بلغت 194 مليار درهم    ساومباولي: تشيلي تحتاج لتألق سانشيز في نهائي كوبا أمريكا    "البيجدي"ّ فخور بمشاركة أبو زيد في أسطول الحرية 3 لكسر الحصار عن غزة    العلم بين العلماء والحاملين    مصر تشيع جثمان النائب العام    وداد العيدوني: الاجتهاد يهدف لإبعاد الشريعة عن الجمود لتواكب تطور الناس    | القطاع الخاص يسعى إلى توسيع أدواره في الدبلوماسية الاقتصادية    لحسن السكنفل*: على المريض الامتثال لنصائح الطبيب بالإفطار لأن ذلك واجب شرعي    | ألستوم تسلم المغرب أول عربة فائقة السرعة    الجنود المغاربة يصلون إلى مصر لحمايتها من خطر الغزو الأجنبي    | ليون .. المشتبه به في الاعتداء في فرنسا يأخذ صورة «سيلفي» مع رأس ضحيته ويرسلها إلى وجهة غير محددة    | دموع أيوب تعالج السرطان    | وزارة الصحة توصي بشرب المياه وتفادي الأنشطة البدنية لمواجهة الحرارة وتداعياتها    القناة الأولى تسجل أفضل مستويات للإقبال على برامجها    فتاوى رمضان: هل الطهارة شرط في صحة الصوم؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

منشورات عالم التربية
مستقبل الاندماج الاقتصادي العربي
نشر في العلم يوم 21 - 01 - 2009

جاء هذا الكتاب القيم مستجيبا للظرفية الحرجة الحالية؛ حيث العالم المعولم أضحى متوقفا على التكتلات البشرية والاقتصادية والمعرفية لمواجهة التحديات التي اصبحت تفرضها القوانين الصارمة للعولمة. وفي هذا السياق، نقرأ داخل التقديم للأستاذ عبد الكريم غريب مايلي: «إذا كانت بداية الألفية الثالثة، قد ارتبطت بإيديولوجيا جديدة، ارتكزت في المقام الأول على عاملي الاقتصاد والاستثمار في الرأسمال البشري، فإن الباحث د. عياد عباس جلول، إزاء هذه الظاهرة الإشكال، قد ترصد ضمن دراسته هذه، لأهم عوامل الاندماج الاقتصادي العربي، باعتبار عامل الاقتصاد، أضحى يشكل في هذا العصر، أهم القضايا المحاذية، والتي تتحكم بشكل مباشر في مستقبل النمو والتطور الحقيقيين للدول العربية، وهي دراسة عملت جادة على التوفيق بين التحليل العلمي الموضوعي لأهم العوائق والكوابح، التي حالت دون تحقيق الاندماج الاقتصادي العربي، وبين السبل الموضوعية والنماذج الواقعية، التي يمكن اتباعها من أجل بناء مستقبل اقتصادي عربي متكامل من خلال عملية الاندماج الحقيقي، وفق متطلبات هذا المناخ الجديد الموسوم بالعولمة، المتأسسة على معايير الجودة والنجاعة وقيمه
التنافسية ».
تشكل هذا المؤلف من قسمين، تمحور القسم الأول حول تطورات جهود الاندماج الاقتصادي العربي؛ حيث عالج الفصل الأول منه، الإطار النظري والتطبيقي للاندماج الاقتصادي، في حين عمل الفصل الثاني من هذا القسم الأول، على تقييم عام لنتائج تجارب الاندماج الاقتصادي العربي.
أما القسم الثاني من هذا المؤلف، فلقد أفرد لمسألة قيام منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى وأحكام برنامجها التنفيذي؛ حيث خصص الفصل الأول لنظرة عامة لواقع ومقومات الاقتصادات العربية، بينما أفرد الفصل الثاني من هذا القسم لمنطقة التجارة الحرة العربية الكبرى كمدخل أولي لإعادة بناء السوق العربية المشتركة.
يقع الكتاب في سعة 312 صفحة من الحجم المتوسط، عن منشورات عالم التربية، مطبعة النجاح الجديدة بالدار البيضاء 2009.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.