اشهر مغني فإيران قتل اباه وها علاش    قريباً دموعك قد تشحنُ البطارية.. كيف سيتمُّ ذلك؟    عامل الدريوش يترأس تحية العلم بمناسبة تخليدا للذكرى 64 لثورة الملك والشعب    جدل الإرث.. الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين يهاجم الرئيس التونسي    كسوف امريكا غادي يخسر الشركات 700 مليون دولار!!    عقوبات موقوفة لكويتيين والحبس لمغاربة في ملف الدعارة الراقية بمراكش    عطلة خيالية للأمير بن طلال..طائرة خاصة لإحضار طباخ و"ثروة" لعشاءين- صور    تعليق مثير من مارسيلو على طرد راموس أمام الديبور    الزاكي: كتيبة رونار بإمكانها التأهل إلى مونديال 2018- فيديو    خالد مشبال فارس آخر يترجل    الملك خوان كارلوس.. العودة إلى الحب الممنوع    السجن 10 سنوات لكل شخص دخن سجائر الكترونية    وضعية المرأة المغربية على ضوء منهاج عمل بيجين أطروحة دكتوراه للقاضي أنس سعدون    تجزئة السعادة : طالبة جامعية تقطع شرايين يدها في محاولة للانتحار    المدير الرياضي لبرشلونة يحمل خبرا سارا لجمهور النادي    قطار ريال مدريد يدهس لاكورونيا في بداية دفاع الفريق الملكي عن لقب الدوري الإسباني    نداء بين الحياة و الموت    قائد قيادة أولاد جرار يتراس حفل الإنصات للخطاب الملكي السامي بمناسبة ثورة الملك والشعب    شباب وجان يؤسسون مجلسهم    خطاب "ثورة الملك والشعب" .. رسائل ود وحزم إلى الصديق والخصم    الملك: تدبير أزمة "الكركرات" دفَن وهم "الأراضي المحررة"    صور..هكذا أنقذوا محبطا تسلق « عمود المظالم » في الرباط    القصر الكبير: احتلال الملك العام بين الثابت والمتحول    جمعية تكضيت تطلق حملة " أضحية العيد " بجماعة إدوعزا بالصويرة    ريال مدريد يستهل "الليغا" بفوز كبير على لاكورونيا    ما سبب الرغبة الشديدة في تناول الطعام في ساعات الليل المتأخرة؟    نيمار يقود سان جيرمان إلى فوز ساحق على تولوز    عبد الباقي السعدي.. إمام متهم في أحداث برشلونة المدمية    شذى حسون تتعرض للسرقة وتشارك جمهورها فيديو سطو على مليار – فيديو    مانشستر سيتي يستعد ل"إغراء" أرسنال لضم سانشيز    إنجاز أشغال استثنائية على مستوى المفترق السككي للدار البيضاء    سيري: "برشلونة؟ لم أتفاوض مع أي شخص"    القبض على شخص بوجدة يشتبه في علاقته بمنفذي اعتداء برشلونة    الحسيمة.. انطلاق فعاليات المعرض الجهوي الأول للاقتصاد الإجتماعي والتضامني    حجاج بريطانيون يقطعون 3000 كلم على دراجاتهم للوصول إلى مكة (فيديو)    وزارة الخارجية: جلالة الملك أعطى تعليماته السامية لمساعدة ضحايا فيضان سيراليون    أمام الصحافة الإسبانية: تصريح بالدموع لأمهات الإرهابيين المغاربة    دراسة: هذا هو الفيتامين القاتل للسرطان    هذا سر إصرار الإمارات على إجبار شركة "آير برلين" على الإفلاس    فندق المنزه ينفض غبار فترة "سوء التدبير" ويتطلع لاستعادة مجده الضائع    ملتقى أولماس بالخميسات يسعى لتثمين المنتوجات المحلية    فتوى غريبة…أبو لهب من الممكن يدخل الجنة فيديو    سلسلة وقفات مع خطبة الجمعة للدكتور عبد الوهاب الأزدي الموضوع: بعض الآداب المرتبطة بالزواج    للمرة الأولى .. كسوف الشمس سيبث على الهواء مباشرة من مناطيد    الحسيمة ..انتعاش السياحة الداخلية و تراجع سياحة الاجانب وفي مقدمتهم الاسبان    العثور على "أم الشيطان" بمنزل منفذي هجوم برشلونة    علماء روس يطورون دواءً يبطئ تطور الزهايمر    عمل فني يجمع سلمى رشيد و«ديدجي فان»    ممثلون مغاربة يرفضون المشاركة في عمل تلفزي    "البيض الملوث".. فرنسا تعلن سحب منتوجات جديدة من الأسواق    بروتوكول تعاون بين مهرجاني خريبكة والأقصر للسينما الإفريقية    فن الكاريكاتور بين الأمس اليوم (2) لماذا ظل التلفزيون المغربي خطا أحمر لهذا الشغب الجميل ؟؟:    باطمة: الدوزي طالب بتعديلات لإصدار أغنيتنا المشتركة    أزيد من 400 ألف مشاهدة لكليب دنيا باطما الجديد    شركة فنلندية تنشئ ثلاث محطات كهرباية قرب الداخلة    مسرحيات تغادر الخشبة وتبث الفرجة في ساحات عمومية بالرباط    بالصور. مرض غريب رد بنادم نصف وحش    تلوث الهواء يرفع هرمونات التوتر ويؤدي لأمراض خطيرة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رسالة الهيئة الوطنية لحماية المال العام إلى الوكيل العام باستئنافية وجدة


تحية واحتراما وبعد
تتابع الهيئة الوطنية لحماية المال العام بالمغرب قضية السيد محمد قدوري الرئيس السابق لبلدية دبدو اقليم تاوريرت (12 سنة تسيير سابقة 2003 ) امام غرفة الجنايات بمحكمة الاستئناف الابتدائية بوجدة والمتابع في الملف ر قم 07/26 بتبديد واختلاس المال العام المنصوص عليها وعلى عقوبتها طبقا لمقتضيات الفصل 241 من القانون الجنائي.
ويرجع تاريخ هذه القضية الى 26 ماي 2004 تاريخ اول محضر تم تحريره من طرف المركز القضائي بتاوريرت، حيث صدر امر بالاحالة على غرفة الجنايات من طرف قاضي التحقيق الاستاذ البشير بوحبة بتاريخ 2007/2/12 ومنذ ذلك التاريخ ادرج الملف ب 19 جلسة اخرها جلسة 8 يونيو 2010.
ان الامر بالاحالة المستند على محضر الدرك الملكي رقم 141 تضمن عدة خروقات شابت عملية التسيير للسيد محمد قدوري ذلك انه اثقل ميزانية المجلس بنفقات و همية لتمويل مشاريع لا وجود لها على أرض الواقع اضافة الى توظيف غير قانوني.
انه قام بتحويل مبالغ الى مجالات اخرى غير مخصصة او مقررة، ودون احترام المسالك القانونية ومنها على سبيل المثال ادعاؤه انجاز السكن الوظيفي للكاتب العام للجماعة دون ان يكون ذلك صحيحا وبشهادة هذا الاخير بعد ادائه اليمين كما انه ادعى تشييد عدة نافورات لا وجود لها الا بمخيلته. وما اصطناعه لفاتورتين لشواهد الوفاة ب 8000 مطبوع الا دليل على اختلاس المال العام، علما ان ساكنة دبدو لا يتعدى سكانها 4500 نسمة زاعما ان مبلغها خصص لاصلاح الة تصوير خاصة بباشا المدينة الشيء الذي نفاه هذا الأخير قد تسليم السلط.
انه اعترف في سائر اطوار الدعوى بالعديد من الاختلالات المالية مبررا ذلك تارة بموسم الجفاف وفي الاعم بانصياعه لاوامر السلطة بصرف المال العام دون احترام مقتضيات الميثاق الجماعي. ذاكرا انه اذا لم يمتثل ستعرقل مشاريع الجماعة.
وحيث انه وطيلة ال 19 جلسة كان المتهم يشيع بين الناس بانه لن ينال عقاب، وماقام به المجلس الحالي بتقديم مقرر مؤرخ في 2010/4/9 رام الى طلب تنازل عن هذا الملف تنازلا تاما لا رجعة فيه الا دليل على أن وراء الاكمة ما وراءها وان الهيئة الوطنية لحماية المال العام بالمغرب بصدد اعداد تقرير مفصل في الموضوع عن كافة الملابسات المحيطة بالقضية وستتبعها باتخاذ عدة اجراء ات قانونية سيتم الاعلان عنها في حينها.
ان الدعوى العمومية ملك للمجتمع ولا حق لاي كان ان يؤثر على القضاء، والذي نعتبره ضامنا لحماية الحقوق، ولا حق لاي كان في المس باستقلاله او الاساءة اليه باي شكل من الاشكال.
ان ملف القضية يضم عدة وثائق وقد تم الا ستماع الى عدة شهود وتم انجاز عدة معاينات لمشاريع غير موجودة وان الاختلاسات ثابتة بوثائق دامغة وتقدر الاموال الضائعة، حسب وثائق الملف في مشاريع وهمية ومشتريات واصلاحات لا وجود لها ب 862135,00 درهما
ولهذا فإن الهيئة الوطنية لحماية المال العام بالمغرب وطبقا لما يخوله لكم القانون نلتمس منكم السيد الوكيل العامل لملك وبكل احترام، استئناف الحكم القاضي ببراءة المتهم حماية للقانون و للمال العام.
وتقبلوا فائق التقدير والاحترام.
محمد طارق السباعي
رئيس الهيئة الوطنية
لحماية المال العام بالمغرب


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.