بالصور والفيديوا:مشاركة وازنة لوفد الجهة الشرقية بالدورة 12 للمعرض الدولي للفلاحة بمكناس    أسباب خطيرة ستقنعك بعدم شحن بطارية هاتفك وأنت نائم    المضيق.. مصرع عاملين بورش للبناء بعد أن دهستهما شاحنة فقد سائقها السيطرة عليها    دراسة. الطبيعة هي احسن دوا ديال الستريس    شاب يحاول الانتحار من أعلى "رافعة"بعد زواج عشيقته_فيديو    حرب استدعاء السفراء تشتعل بين المغرب والجزائر    الأندلوسي: أسمع حديثا عن الانفصال في الريف ولا أرى انفصاليين    هدف ميسي "القاتل" يدخل تاريخ ريال مدريد    لوبيث: كوبا يمكن أن تلعب دور الوساطة لتقريب وجهات النظر    لقاو اكثر من كيلو دي­ال لغبرا عند مواطن من جنوب الصحراء فمطار محمد الخامس وها فين كان مخبعها    + الصور..احتفاء فرعي اتحاد كتاب المغرب ومؤسسة الاعمال الاجتماعية للتعليم بالناظور بالقاصة حنان قروع    ساعة من التساقطات المطرية تغرق شوارع العطاوية    دراسة: تناول المشروبات الغازية يوميا يعجل بشيخوخة الدماغ    بروفايل.. ماكرون مؤسس "إلى الأمام" الذي وضع رجلا في "الإليزيه"    الملتقى الدولي حول حقوق الأمازيغ على ضوء إعلان الأمم المتحدة بشأن حقوق الشعوب الأصلية    الوداد يفوز بالديربي البيضاوي على حساب الرجاء    الجزائر تستدعي السفير المغربي ل " التوضيح "    قراءة الصحف: 507 مليار درهم منسوب الدين الداخلي..وإلباييس: أخنوش صديق الملك تمكن من لي ذراع الإسلاميين    ميسي "القاتل" يهزم الريال ويُشعل الليجا    مدير "ميدي 1 تيفي" يعتبر عبارة "الصحراء الغربية" خطأ مهنيا ويحمل المسؤولية إلى صحفية    ميسي يواصل تحطيم الأرقام ويسجل الهدف 500 في مسيرته مع برشلونة    دراسة.. قيمة ميسي تساوي 40 مليون أورو أكثر منها لدى رونالدو    وفاة سبعيني في الأجواء المصرية بعد أزمة قلبية‎    الريال يتعرض لصفعة قوية في شوط الكلاسيكو الاول    الفتح الرباطي يفوز بميدانه على القرش المسفيوي    مثير... المغرب يسخر من غياب الديمقراطية في فنزويلا !!!!!    سحب واحتمال نزول أمطار غدا الاثنين    إصابة فلسطينيين اثنين بالرصاص في مواجهات مع الجيش الإسرائيلي    اسماعيل العلوي يرد على أخنوش    الراقي: "الوداد كانت أكثر تركيزا اليوم"    "الحكرة والتهميش" تُخرج مئات الأمازيغ للإحتجاج بالرباط    هولاند يدعو الفرنسيين إلى "إثبات أن الديمقراطية هي الأقوى"    المجموعة ذات النفع الاقتصادي - زيوت ايت أعتاب تحصل على شهادة الاعتراف بالبيان الجغرافي    إخلاء مراكز اقتراع بفرنسا بسبب سيارة مشبوهة    الفريق المغربي Mostafa Danguir يتأهل لنهائي "أرابز غات تالنت"    الشقيري يدعو بنكيران إلى العمل تحت قيادة العثماني دون مركب نقص    السعودية: إقالات وتعيينات ومكافآت وإحالة وزير على التحقيق لتوظيفه ابنه بمرتب عال وبدون كفاءة    وشاي تهاجم عيوش ولخماري: "سقطا سهوا على السينما"    لجنة الاستثمار تصادق على 12 مشروعا سياحيا بجهة مراكش- آسفي    مغربية للإيقاع بالإعلامي عمرو أديب    الدوادي: لم أتلقى أي اتصال من الداخلية بشأن "البوطا"    بعد اتصال تليفوني.. العثور على ممثلة أميركية ميتة    الفرنسيون يختارون رئيسهم فى ظل «الطوارئ»    النجار في بلاد الأشرار!    أديب.. من الذكاء الانخراط في حملة تواصلية للتعريف بالبنوك التشاركية    الملتقى الأول للشعر و تحليل الخطاب بكلية الاداب و العلوم الانسانية ببني ملال من 27 الى 29 ابريل2017    فرنسا تنتخب رئيسها اليوم    سيارة أجرة طائرة تنجز رحلة فوق سماء ألمانيا    محمد المساتي يتألق في أغنية مال قلبك (فيديو)    الديفا حالة فنية استثنائية يصعب تكرارها على خريطة الفن العربي    دمنات: منخرطو شبكة الأنترنيت لاتصالات المغرب يشتكون من ضعف الصبيب    دراسة: عبوة من المشروبات الغازية يوميًا تسرّع شيخوخة الدماغ    دراسة: ركوب الدراجات قد يحد من خطر الإصابة بمرضي السرطان والقلب    هل ينبغي على الحوامل التخلص من هواتفهن المحمولة ؟؟    أضرار استخدام الهاتف ليلا.. احترس قد يسبب العمى    صفحة زغلول النجار تشهر ورقة "البلوك" في وجه المنتقدين المغاربة    الداعية "زغلول النجار" يحدث ضجة في المغرب    تركيا .. منح دراجة هوائية لكل طفل يصلي الفجر جماعة في المسجد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





جائزة كونكور، خيار الشرق لسورجْ شالاندرون
نشر في الاتحاد الاشتراكي يوم 06 - 11 - 2013

«لائحة غونكور/ خيار الشرق» واحدة من اللحظات الكبيرة التي يعرفها معرض الكتاب الفرانكوفوني في بيروت، منذ العام الماضي. فبعد تعاون الوكالة الجامعية للفرانكوفونية والمعهد الفرنسي، تمّ السنة الماضية، بالاتفاق مع أكاديمية غونكور في باريس، إعلان جائزة أدبية جديدة، توزع في معرض بيروت، تتألف لجنة التحكيم فيها من طلاب بعض الجامعات العربية واللبنانية الذين يتابعون دراستهم في الأدب الفرنسي.
جائزة العام الماضي، كانت من نصيب ماتياس إينار، عن روايته «شارع اللصوص» (منشورات أكت سود) أما جائزة هذا العام فقد ترأس لجنة التحكيم فيها الروائي شريف مجدلاني، وقد أعلنت في الثالثة والنصف من بعد ظهر الأحد الماضي، وذهبت إلى سورج شالاندون عن روايته «الجدار الرابع» (منشورات غراسيه).
قد لا يبدو خيار الطلاب «خيارا غريبا أو مستهجنا»، لا في العام الماضي ولا هذه السنة. فرواية ماتياس إينار، تحدثت عن الأخضر، الشخص المغربي، الذي يتنقل من مكان إلى مكان بحثا عن «الربيع العربي» وهي تنتهي بمقتل أحد الأصوليين التكفيريين. أما رواية شالاندون، فتتحدث عن الحرب اللبنانية، خاصة عن حقبة الثمانينيات ومذابح صبرا وشاتيلا ودخول قوات العدو الصهيوني إلى بيروت، وتنتهي أيضا بمقتل أحد أعضاء حزب الكتائب (وكأنه صورة أخرى للأصولي... المسيحي هذه المرة).
ما أردت قوله هو أن الأمر لا يبدو غريبا، بمعنى أن الخيارين نحيا إلى علاقة الأدب بالمجتمع وباللحظة السياسية الراهنة، وكأن الطلاب بحثوا في هذا الأدب عن ذاكرة ما، تجمعهم بتاريخ بلدانهم العربية، التي تبدو شئنا أم أبينا أنها سياسات لا تناسب تطلعاتهم ولا أفكارهم. لكن مع ذلك كله، علينا الاعتراف بأن الكتابين جميلان ومتفردان، فبعيدا عن هذه اللحظة «السياسية والاجتماعية»، هما كتابان يقعان عميقا في الأدب. أي أنهما كتابان حقيقيان. ويمكن للقارئ الذي لا يعرف الفرنسية أن يكتشف «شارع اللصوص» اليوم بالعربية، إذ صدرت ترجمته منذ أيام عن «منشورات الجمل» وقامت بنقله إلى العربية ماري طوق. وعليه أن ينتظر العام المقبل ليقرأ رواية «الجدار الرابع» لشالاندون، إذ من متن جائزة «لائحة غونكور/ خيار الشرق» أن يترجم الكتاب الفائز إلى اللغة العربية.
سورج شالاندون، عمل في الصحافة، وقام بتغطية الكثير من حروب العالم المتنقلة في العالم، ومن بينها حربنا اللبنانية «المجيدة». من هنا، تأتي روايته هذه، لتغرف كثيرا من الواقع الذي عاشه شخصيا. وهو يتحدث فيها عن مخرج مسرحي، كان يرغب في تقديم مسرحية «أنتيغون» (لجان أنوي) في بيروت، وبعد أن أصابه المرض، كلف صديقاً آخر بالمجيء مكانه. فيأتي بداية العام 1982، ليبحث مع مختلف الطوائف في هدنة محددة، هي زمن تقديم المسرحية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.