البابا يقبل قدم مسلم    أكثر من 200 شاب يحضرون الدورة الرابعة من مقهى الفرصة الثانية    و للأطباء حظوظ: وزارة الصحة تنقلب على المساطر الادارية لصالح "بنسودة وبناني وآخرون ..."    بوزنيقة تستضيف أيام الفيلم الوثائقي والتربوي    وفاة بريطانية أهملها طبيب بسبب لعبته على الكمبيوتر    توصيات اللقاء الدولي حول الأمن التعاقدي وتحديات التنمية    البارصا تكشف عن نجومها المعروضين للبيع وتفصح عن مصير ميسي    تارودانت: انقلاب سيارة يؤدي بحياة قاصرين ونجاة السائق بأعجوبة    جيورجيو كييليني: شكرا لروما    لقاء الجزائر مع أرمينيا في موعده المحدد    ريال مدريد ينفي نية التعاقد مع ليونيل ميسي    كرة اليد : جمعية سلا ينهزم بنقطة أمام سطاد الرباطي    علاقة دساتير الدول بأمن مواطنيها    سكوب. احد اشهر رجالات الاعمال الكازاويين يقضي اول ليلة له في عكاشة والتهمة اختلاس ملايير. "كود" تكشف اسمه ومعطيات عن هذه القضية التي هزت الباطرونا البيضاوية    هاكرز ينشرون "تهنئة مسيئة" لبوتفليقة    المراهقتان النمساويتان اللتان تقاتلان في صفوف إسلاميين بسوريا    شهادة تاريخية || بقلم ثروت الخرباوي    بريطانيا يطور علاج جيني لمرضى السرطان    سابقة: المغرب يدخل سوق "الماكياج الحلال"    رصيف الأسبوعيات: ردود "ساخنة" أعقبت صدور كتاب "الأمير المنبوذ"، والتصويت علىالطالبي العالمي "باطل شرعا"،    موسى تيغانا يمنح الماص انتصارا ثمينا أمام آسفي    بايرن ميونيخ غير قادر على تجاوز الريال للأسباب التالية..!    ثانوية قنفودة الإعدادية تنظم مهرجانا ثقافيا وفنيا    اللجنة الإقليمية لشبيبة المصباح بوجدة تستضيف الكاتب الوطني للشبيبة    قضية بريمات مزوار ومن معه..ما هَكَذا يُحَارَبُ الفساد !    انطلاق أولى الملتقيات الجهوية للتصدير من مدينة العيون‎    صور تاريخية ناذرة (2) عن مدينة تيزنيت و النواحي‎    معرض الرباط الدولي الأول للكتاب    إنزكان: زوج يضرم النار في سيارة صهره بعد أن غادرته زوجته    المغرب يتقدم تصنيف الدول الأكثر استقرارا بإفريقيا والشرق الأوسط    الملك محمد السادس يزور الصين في يونيو المقبل    سجن إمام مسجد بعد اتهامه بتسخير مغربيات للدعارة    ‎الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي ل"الحياة اللندنية" عن تشكيل لجنة لتطبيق إجراءات المصالحة مع قطر    ثلاثة أسئلة للسيد عبد المالك بوغابة باحث في مجال السياحة بالحسيمة    إقتصاد المعرفة.. أي مستقبل لمجتمعاتنا بعيدا عن الاستثمار في مقاولات الأفكار؟    ارتفاع رقم معاملات المكتب الوطني للسكك الحديدية في 2013    انتحار شاب وسط السجن المحلّي لمدينة طنجة    زوّرَ البُوتفليقيون فسقطوا .. والجزائر لن تسقط    ماركيز: أديب السحر والعزلة    باريس تنفي تهديدها باستعمال حق "الفيتو" في الصحراء وترد على تغريدة رئيس منظمة هيومن رايتش ووتش    فتاوى ليست للاستعمال    الإيطالي تراباتوني يقترب من تدريب المنتخب المغربي    "إخوان بنكيران" يُعاتبون "لجنة القدس"    عرض لأبرز اهتمامات بعض الصحف العربية    بوليميك .. مغاربة العالم مرحبا بكم على ظهور الإبل    هل التقى النبي عليه السلام بالبربر (الأمازيغ) وتكلم بلغتهم؟!    بوتفليقة... الأخ المزعج    افتتاحية : بين البحر والصحراء.. مغرب بين كماشتين؟    أحمد الريسوني يكتب عن اغتصاب الحكم وتبييضه في الوطن العربي؟    كاظم الساهر يلتحق رسميا بنجوم موازين 2014    أمير المؤمنين يؤدي صلاة الجمعة بمسجد السلام بمدينة الداخلة    منع جمع وتسويق الصدفيات ثنائية الصمام بمنطقة الجديدة والوليدية وتيزنيت    رحيل رائد الواقعية السحرية غارسيا غابرييل ماركيز بالمكسيك    تازة تُؤثت فضاءاتها لتنظيم الدورة 15 للمهرجان الدولي لمسرح الطفل    خطير... مقويات جنسية صينية مغشوشة تجتاح الأسواق المغربية وتهدد صحة المستهلك    الملك يؤدي صلاة الجمعة بمسجد السلام بمدينة الداخلة    الثقة بين الصحة والمواطن لا تتحقق بالنوايا وخفض سعر الدواء لا يعالج المشاكل القائمة: المصحات مطالبة بفوترة الأدوية قبل بدء الاستشفاء    حملة تفتيشية لمحلات البقالة بدار ولد زيدوح    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

توضيح من ناظر أوقاف الحرم الإدريسي بفاس

ردا على المقال الذي تم نشره بجريدة «الاتحاد الاشتراكي» الصادرة تحت عدد 9295 بتاريخ 8 أكتوبر 2009 تحت عنوان: «المطالبة بإحداث مجلس للشرفاء لتسيير الحرم الادريسي بفاس». بعث لنا ناظر أوقاف الحرم الإدريسي بفاس بتوضيح يشير فيه إلى أنه بناء على محضر اجتماع الشرفاء الأدارسة القيطونيين المنعقد بتاريخ 2 شتنبر 2009 بمقر المنطقة الحضرية فاس المدينة بحضور السلطة المحلية، والذي تم الاتفاق فيه على طي صفحة الماضي، وأن الذي بعث الرسالة للجريدة طلبت منه السلطات الحضور، إلا أنه تغيب بدون عذر مقبول، وأنه بعد طي هذا الموضوع، استغل المراسلات التي طويت مع الملف وبعث بها إلى الجريدة في غياب الشرفاء الأدارسة لإذكاء الفتنة من جديد لأسباب يعلمها هو وحده.
وللتذكير، فقد سبق للمعني بالأمر أن قام بأعمال مدانة داخل الضريح وتلفظ بألفاظ لا تليق بالاحترام الواجب للحرم الادريسي. وفي هذا الصدد، تم بعث رسالة إلى السيد والي جهة فاس بولمان وعامل عمالة فاس تحت عدد 548 وتاريخ 23 شتنبر 2009 موجهة من طرف السيد نقيب الشرفاء الأدارسة القيطونيين بمعية أعضاء اللجنة المرافقة له.
أما في ما يخص مطالبته بإحداث مجلس للشرفاء، فإن ذلك يعد مخالفاً للأعراف والتقاليد المعمول بها لتسيير الضريح الادريسي، حسب ما تنص عليه الظهائر الشريفة منذ السلطان المولى اسماعيل رحمه الله ورضي عنه.
وهو برأيه هذا لا يمثل إلا نفسه، وهو ما توضحه عريضة الاستنكار المؤرخة في 5 أكتوبر 2009 الموقعة من طرف أعضاء اللجنة والمعززة بتوقيعات باقي الشرفاء.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.