رئيس حزب جزائري يدعو إلى فتح الحدود مع المغرب    ما كاين لا شهادة المطابقة ولا اعتراف السويد بالبوليساريو فقضية "ايكيا". شركات كبيرة منها شركة للهولدينك الملكي تستغل قضية سياسية لمصالح مالية كبيرة    غاري نيفيل يحقق أول فوز له مع فالنسيا    اعتداء على عميد شرطة خلال مباراة النهضة السطاتية وأسا الزاك    طقس ممطر وسماء غائمة مع احتمال عواصف رعدية في آخر أيام الأسبوع    مرحلة المواجهة الأولى من برنامج "ذوفويس".. إقصاء المغربية حفصة ذكري وكاظم يهدي أغنية لتارة صالح مونيكا    سواريز: لم أرحل عن ليفربول لأسباب مادية.. ولن ألعب في الدوري الإنجليزي لغيرهم    ها بنت الاميرة اللي تشفرات فمحطة بباريس وها اللي مشى ليها    افتتاح المتحف الجامعي للنيازك التابع لجامعة ابن زهر بأكادير    تارودانت: فتاة من محاولة قتل مدبرة بطريقة أفلام "الأكشن"    إحصاء أزيد من 3000 حالة اختفاء قسري أو غير إرادي بالجزائر    أزيلال.. إيقاف شخصين على خلفية السطو على وكالة بنكية    تسليم ملعب الشريف محمد أمزيان بأزغنغن    ربورتاج / حقيقة اصلاح الوظيفة العمومية وسبل المواجهة محور ندوة من تنظيم الاتحاد المغربي للشغل بالناظور    المؤرخ الريفي علي الادريسي يكشف تفاصيل مثيرة عن الحياة العائلية و التجارية للأمير الخطابي في منفاه    متطوعي الهلال الأحمر بالناظور يتألقون في ورشة "العمل التطوعي لصالح المرضى"    المعادن النادرة قد تدخل عالم هدايا عيد الحب    تفاصيل مثيرة في كيفية صرف جامعة لقجع ل 85 مليار    السينغال: إعطاء الانطلاقة لمشروع تجديد مستودع المركبات الكبيرة ،بتسليم 73 شاحنة من قبل شركة مغربية    حزب جزائري يدعو إلى فتح الحدود مع المغرب    إسبانيا: حجز حوالي طن ونصف من الحشيش وإعتقال 13 شخصا    برشلونة – سيلتا فيغو .. أرقام واحصائيات قبل المواجهة    اجتماع طارئ لمسؤولي الدفاع الجديدي بعد الهزيمة أمام الكاك    إمزورن تحتضن حفل توقيع رواية "أوراق في خزانة أبي" لكاتبها عاصم العبوتي    وكالة أسفار إسبانية رائدة تطلق برمجة المغرب    اختيار المغرب بإجماع الدول الافريقية كمنسق للمجموعة الأفريقية بالمنظمة العالمية للتجارة    يوسف العمراني: المغرب أضحى اليوم قطبا حقيقيا للاستقرار في ظل قيادة جلالة الملك    الصحيفة التركية "ديلي صباح": المغرب وتركيا قوتان للاستقرار في العالم العربي الإسلامي    زينب العدوي تبسط أمام وفد من الصحافيين الروس مؤهلات وجهة أكادير السياحية    اعتقال مراهق بريطاني اخترق حسابات الاستخبارات الأمريكية    الزمزمي رحمه الله    أغنية جديدة لحفيد الحسين السلاوي بمناسبة عيد الحب    باريس تطالب موسكو بوقف استهداف المدنيين في سوريا    منتدى مقاولات المغرب يدعوا إلى تبسيط المساطر والاستثمار في الموارد البشرية    غاديا تشعل مزيان في سوريا. وصول طائرات سعودية إلى تركيا تمهيداً للتدخل البري بسوريا    افيلال : اشغال بناء سد واد غيس ستنطلق خلال السنة الجارية    منبر الرأي أخ سلميان حوليش يكتب, ما الفَائدة من الْحُصُول على الشهادات العُليا... إذا كان صاحبُها لم يتحلَّى بالفضائل وَالأدب ؟؟    أسعار البيض ترتفع بالمغرب والمهنيون يدقون ناقوس الخطر    من وراء لجن انتقاء الأفلام بمهرجاننا الوطني؟    الحجر الأسود ..قاموا بتحليل قطعه منه وصُدِموا بالنتيجة!    علماء: سكان الأرض سيواجهون كارثة مستقبلا    جورج كلوني :حظر دخول المسلمين لأمريكا لن يحدث    موجات الجاذبية:6 أشياء تحتاج لمعرفتها    القادري: اضطرابات اليقظة والنقص في النوم إحدى أهم مسببات حوادث الشغل والسير    دراسة تحذر من ارتداء الأحذية ذات الكعب العالي و"البالغين"    نصائح لتقوية المناعة خلال الحمل    السرات : التقرير الثالث للحالة العلمية الإسلامية يرصد النشاط والإنتاج العلمي في مجالات المعرفة والفكر الإسلامي    افتتاح أول مسجد للنساء فقط بإمامة امرأة    مرض نادر يلزم طفلا الفراش    علماء: قشور الموز العفِنة قد تصلح لمعالجة السرطان    مهرجان فاس للموسيقى العالمية العريقة يحتفي في دورته ال22 برائدات بصمن التاريخ المغربي    أودري أزولاي وزيرة الثقافة الفرنسية.. من أصل مغربي و من فوج "ابن رشد"    زينة كاتقلي السم لأحمد عز وها آش دارت ليه    كيف تتعلم لغة جديدة بالاعتماد على الوسائل الاولية والثانوية    كندا والولايات المتحدة والمكسيك يوقعون على بروتوكول تفاهم في مجال الطاقة ومكافحة التغيرات المناخية    عبد الرزاق الزيتوني: ورزازات تستقطب نسبة 45 في المائة من مجموع 150 إنتاجا سينمائيا أجنبيا بالمغرب ما بين 2010 و2015    أمير المؤمنين يؤدي صلاة الجمعة والخطيب يوصي بصلة الأرحام    دون أن يلتقي ولا مسلم.. اسكتلندي يعتنق الإسلام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تحديث السجل التجاري بالبيضاء وإحداث بوابة إلكترونية خاصة
في إطار اتفاقية بين وزارتي العدل والصناعة والتجارة

وقع مصطفى الرميد، وزير العدل والحريات، اتفاقية تعاون وشراكة مع عبد القادر اعمارة، وزير الصناعة والتجارة والتكنولوجيات الحديثة، مساء يوم الخميس المنصرم، لتحديث السجل التجاري، من خلال إحداث بوابة إلكترونية خاصة به، في مقر المحكمة التجارية بالدارالبيضاء.
وتتوخى هذه الاتفاقية بث المعطيات، التي يتضمنها السجل التجاري عبر شبكة الإنترنت، وتدعيم الشراكة بين مختلف السجلات المحلية والسجل التجاري المركزي، بهدف الرفع من مستوى تبادل المعلومات وتمكين العموم من معلومات محينة ومنقحة.
وقال الرميد، في كلمته بالمناسبة، إن إبرام الاتفاقية يروم الرفع من قدرات المصالح المكلفة بالسجل التجاري، وتحسين خدماتها، بما يلبي حاجيات ميدان الأعمال والتجارة، مشيرا إلى أن المبادرة ستمكن من تبسيط الإجراءات وتحديث الإطار القانوني للسجل التجاري، وتسهيل الوصول إلى المعلومة ذات الصلة بالمقاولات والشركات، علاوة على استغلال التكنولوجيات الحديثة في معالجة إجراءات السجل التجاري، وتقديم خدماته على الإنترنت.
وأكد الرميد أن الوزارة منكبة على تنفيذ برنامج لمركزة بيانات السجل التجاري الموجودة بمختلف محاكم المملكة، فضلا عن تحقيق مشروع مقاولات على الإنترنت ووضع برنامج مندمج للتعريف الموحد للمقاولات.
من جهته، اعتبر عبد القادر اعمارة، وزير الصناعة والتجارة والتكنولوجيا الحديثة، أن "الاتفاقية تترجم الإنجازات، التي حققها المغرب في إطار تصور شمولي، بدأ منذ سنوات يروم تحديث العمليات، وتبسيط المساطر، وإدخال التكنولوجيات الحديثة في هذا المجال، لجلب مزيد من الاستثمارات، سواء منها الوطنية أو الأجنبية.
وشدد على أن "تحديث المساطر التجارية، وتبسيط القوانين والاستخدام الموسع للتكنولوجيات الحديثة للاتصال يكتسب أهميته من أن المغرب أصبح محطة للاستثمار والتصدير بفضل مجموعة الاتفاقيات التجارية، التي وقعها مع بلدان عربية وأجنبية، خاصة اتفاقيات التبادل الحر، ما يفرض اتخاذ المزيد من التدابير التحفيزية، لتحسين مناخ الأعمال واستقطاب الاستثمارات، وفي مقدمتها تحديث الإدارة، بمختلف أقسامها".
وجاء اختيار محكمة الدارالبيضاء للتوقيع على هذه الاتفاقية، لأنها تضم أكثر من 60 في المائة من حجم النشاط المتعلق بالسجل التجاري على الصعيد الوطني، إذ بلغ عدد المقاولات المسجلة بالسجل التجاري بالمدينة، من سنة 1927 إلى 31 دجنبر 2011، ما مجموعه 192 ألفا و519 تاجرا، و124 ألفا و6 شركات، أي أن عدد المقاولات المسجلة بالسجل التجاري بالدارالبيضاء يبلغ 316 ألفا و525 مقاولة.
كما سلمت مصالح السجل التجاري بهذه المحكمة، خلال سنة 2011، ما مجموعه 102085 شهادة، واستقبلت آلاف الزوار من مرتادي مصالح السجل التجاري.
وستقتصر خدمات البوابة الإلكترونية على المعلومات المتعلقة بالمقاولات المقيدة بالسجل التجاري بالدارالبيضاء، على أن تشمل المحاكم التجارية خلال السنة الجارية، وستعرف سنة 2013 تعميم هذه الخدمات لتشمل كل المحاكم الابتدائية. وللرفع من جودة خدمات السجل التجاري في المحاكم، تجري دراسة إحداث مصلحة ذات تسيير مستقل للسجل التجاري SAGMA
بموازاة مع ذلك، تنفذ وزارة العدل، في إطار مشروعها الهادف إلى المكننة الشاملة للإجراءات والمساطر القضائية، برنامجا لمركزة بيانات السجل التجاري الموجودة بجميع محاكم المملكة، كما تعمل، في إطار مخطط المغرب الرقمي 2013، على تحقيق مشروع إنشاء المقاولات على الخط، فضلا عن البرنامج المندمج المتعلق بالتعريف الموحد للمقاولات.
وتدخل هذه الجهود في إطار مساهمة وزارة العدل والحريات في تحسين مناخ الأعمال وتشجيع الاستثمار، إذ برمجت مشاريع تهدف إلى تطوير نظام صعوبات المقاولة، ومراجعة المقتضيات المتعلقة بدور النيابة العامة لدى المحاكم التجارية، فضلا عن مراجعة قانون المسطرة المدنية إلى غير ذلك من المشاريع ذات الصلة بميدان الأعمال.
ويعتبر السجل التجاري أداة قانونية للإشهار وإعلام الأغيار، تسمح بمعرفة كل ما يتعلق بالتاجر أو أصله التجاري. أما من الناحية الاقتصادية، فيعتبر السجل التجاري أداة إحصائية همهمة، تمكن من التعرف على حجم ونوعية الأنشطة التجارية، وتوزعها الجغرافي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.