رسميا…هذه هي الأسماء التي"سيصارع" بها البيجيدي في 7 أكتوبر    رؤساء بلديات يتمسكون بقرارات منع البوركيني    البايرن يفتتح البوندسليجا بسداسية مدوية    غوارديولا يعود لبرشلونة في دوري أبطال أوروبا    توقيف مستخدم بوكالة "الهدنة" بمراكش بحوزته نصف كيلوغرام من الشيرا    الحسنية والجيش يكتفيان بالتعادل في افتتاح البطولة الإحترافية    صحف نهاية الأسبوع: الطاوسي مدربا لبركان وتوشاك يجلس نجوم الوداد في "الدكة"    ها لي سرب أسرار المجلس الوزاري وغضبة الملك على حداد وبنكيران    سفير المغرب بروما: لا ضحايا من المغاربة    إيلام الجاي يتحدى الملل مجددا    سقطَ القناع… !    هل وزير الصيد وكاتبته العامة شخصان مقدسان ام المنفعة الخاصة وراء الدفاع عنهما    هذا ما تم الاتفاق عليه بين الداخلية والعدل والأحزاب بخصوص الانتخابات    بوفال في "ساوثهامبتون" ب20 مليون يورو    أحيزون: غياب الميداليات في "ريو 2016" لم يكن مطابقا لطموحات الجامعة    هولندا .. حزب "الحرية" يتعهد بإغلاق المساجد وحظر القرآن    "شبيه" ابن لادن يُطرد من عمله في الشرطة البريطانية    جهة طنجة الحسيمة أكثر المناطق تضرّرا من الحرائق الغابوية    المستشار الخاص للرئيس السنغالي: عودة المغرب للاتحاد الإفريقي ستعزز استفادة دول القارة من الحضور الاقتصادي للمملكة    "الجوازات السعودية": وصول 576 ألفا و742 حاجا إلى المملكة حتى أمس    رونالدو خارج قائمة المنتخب البرتغالي    فاعلون سياحيون يعزونه إلى افتقاد القطاع إلى رؤية استراتيجية محددة الملامح: تراجع عدد السياح الوافدين على المغرب وتساؤلات عن أدوار الأجهزة الوصية للنهوض بالقطاع    أميركا تقلص مساعداتها إلى باكستان بسبب مزاعم بدعم «طالبان»    المدير الإقليمي للتعليم بالجديدة يطلق النار على صناع "بيان مشترك"    شرة خاصة: أمطار قوية اليوم الجمعة بهذه المناطق    توقعات أحوال الطقس ليوم غد السبت 27 غشت    اتحاد طنجة في مأزق حقيقي قبل انطلاق البطولة    في أقل من 24 ساعة.. أزيد من مليون مشاهدة لأغنية « غلطانة »    منظمة العمل الدولية: المغرب من البلدان التي يصعب فيها على الشباب إيجاد الوظائف    الANRT تكشف عدد المشتركين المغاربة الجدد في سوق الأنترنت    لماذا اعتبر كثيرون فاطمة النجار أمهم، بينما لم يقل أحد لمولاي عمر يا أبي! أي مجتمع لا عقوق فيه، ويقدس الآباء، لا يمكنه أن يتقدم، ولا أن يكتشف أمراضه    حداد: السياحة المغربية صمدت أمام الهجمات والخلط باسم الإسلام    حجز أكثر من طن من اللحوم الفاسدة كانت في طريقها لموائد المغاربة    "الهاكا" تعلن عن مواعيد فترة الانتخابات في الإعلام السمعي البصري    مجلس الدولة الفرنسي يعلق قرار منع ارتداء البوركيني    هذه هي الأسعار التي ستباع بها أضاحي العيد    عبد النبي بعيوي يتعهد بتوفير كل الضمانات لإنجاح المشاريع الإستثمارية بالجهة    الاتحاد الأوروبي يشيد ب "التزام" المغرب "الصارم " بمواجهة التطرف    اليمين المتطرف يبني رصيده السياسي على تضخيم الهجرة وتخويف الفرنسيين منها.. بقلم // أحمد الميداوي    تراثيات .. 54    المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي يكشف عن رؤيته لتحفيز المبادرة المقاولاتية وإدماج القطاع غير المنظم    التدبير السياسي للجسد في الإسلام .. 68    خريبكة تُودّع 216 مترشّحًا لأداء مناسك الحجّ    كتاب «تاريخ القراءة» علامة مضيئة في تاريخ الإنسانية!    قروض الاضحى والدخول المدرسي والعطلة المدرسية : كماشة لجيوب المغاربة وتهديد لرواتبهم    أول ظهور لأحمد شوقي بعد توشيحه من طرف الملك    في الحاجة إلى اتحاد قوي قادر على النهوض بقطاع التخييم بالمغرب    ارتفاع ضحايا هجوم نقطة تفتيش الشرطة بتركيا ل 11 قتيلاً و78 جريحًا    العادات الغذائية عند المغاربة.. بين مستلزمات الحداثة والتشبث بفن الطبخ الأصيل    أبو النعيم يراسل الشيخي: « جريمتك أكبر من جريمة بنحماد والنجار ومصيبتك أقبح منهما »    لماذا لا نريد حكومة إسلامية في المغرب    علاج فعال للسرطان.. عقار "ميتادون" مع العلاج الكيماوي    مجموعة على "واتساب" تهدي مؤسسها سيّارة!    وسط ضجة البروكيني.. اسكتلندا توافق على الحجاب في صفوف الشرطيات    أساليب منزلية في المتناول لتبييض الأسنان    ها هي الفوائد ديال "القيلولة" اللي كتساعد على العيش بلا أمراض    لكي لا تتعرق قدماك.. إليك النصائح التالية    ألعاب ريو شعرا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تحديث السجل التجاري بالبيضاء وإحداث بوابة إلكترونية خاصة
في إطار اتفاقية بين وزارتي العدل والصناعة والتجارة

وقع مصطفى الرميد، وزير العدل والحريات، اتفاقية تعاون وشراكة مع عبد القادر اعمارة، وزير الصناعة والتجارة والتكنولوجيات الحديثة، مساء يوم الخميس المنصرم، لتحديث السجل التجاري، من خلال إحداث بوابة إلكترونية خاصة به، في مقر المحكمة التجارية بالدارالبيضاء.
وتتوخى هذه الاتفاقية بث المعطيات، التي يتضمنها السجل التجاري عبر شبكة الإنترنت، وتدعيم الشراكة بين مختلف السجلات المحلية والسجل التجاري المركزي، بهدف الرفع من مستوى تبادل المعلومات وتمكين العموم من معلومات محينة ومنقحة.
وقال الرميد، في كلمته بالمناسبة، إن إبرام الاتفاقية يروم الرفع من قدرات المصالح المكلفة بالسجل التجاري، وتحسين خدماتها، بما يلبي حاجيات ميدان الأعمال والتجارة، مشيرا إلى أن المبادرة ستمكن من تبسيط الإجراءات وتحديث الإطار القانوني للسجل التجاري، وتسهيل الوصول إلى المعلومة ذات الصلة بالمقاولات والشركات، علاوة على استغلال التكنولوجيات الحديثة في معالجة إجراءات السجل التجاري، وتقديم خدماته على الإنترنت.
وأكد الرميد أن الوزارة منكبة على تنفيذ برنامج لمركزة بيانات السجل التجاري الموجودة بمختلف محاكم المملكة، فضلا عن تحقيق مشروع مقاولات على الإنترنت ووضع برنامج مندمج للتعريف الموحد للمقاولات.
من جهته، اعتبر عبد القادر اعمارة، وزير الصناعة والتجارة والتكنولوجيا الحديثة، أن "الاتفاقية تترجم الإنجازات، التي حققها المغرب في إطار تصور شمولي، بدأ منذ سنوات يروم تحديث العمليات، وتبسيط المساطر، وإدخال التكنولوجيات الحديثة في هذا المجال، لجلب مزيد من الاستثمارات، سواء منها الوطنية أو الأجنبية.
وشدد على أن "تحديث المساطر التجارية، وتبسيط القوانين والاستخدام الموسع للتكنولوجيات الحديثة للاتصال يكتسب أهميته من أن المغرب أصبح محطة للاستثمار والتصدير بفضل مجموعة الاتفاقيات التجارية، التي وقعها مع بلدان عربية وأجنبية، خاصة اتفاقيات التبادل الحر، ما يفرض اتخاذ المزيد من التدابير التحفيزية، لتحسين مناخ الأعمال واستقطاب الاستثمارات، وفي مقدمتها تحديث الإدارة، بمختلف أقسامها".
وجاء اختيار محكمة الدارالبيضاء للتوقيع على هذه الاتفاقية، لأنها تضم أكثر من 60 في المائة من حجم النشاط المتعلق بالسجل التجاري على الصعيد الوطني، إذ بلغ عدد المقاولات المسجلة بالسجل التجاري بالمدينة، من سنة 1927 إلى 31 دجنبر 2011، ما مجموعه 192 ألفا و519 تاجرا، و124 ألفا و6 شركات، أي أن عدد المقاولات المسجلة بالسجل التجاري بالدارالبيضاء يبلغ 316 ألفا و525 مقاولة.
كما سلمت مصالح السجل التجاري بهذه المحكمة، خلال سنة 2011، ما مجموعه 102085 شهادة، واستقبلت آلاف الزوار من مرتادي مصالح السجل التجاري.
وستقتصر خدمات البوابة الإلكترونية على المعلومات المتعلقة بالمقاولات المقيدة بالسجل التجاري بالدارالبيضاء، على أن تشمل المحاكم التجارية خلال السنة الجارية، وستعرف سنة 2013 تعميم هذه الخدمات لتشمل كل المحاكم الابتدائية. وللرفع من جودة خدمات السجل التجاري في المحاكم، تجري دراسة إحداث مصلحة ذات تسيير مستقل للسجل التجاري SAGMA
بموازاة مع ذلك، تنفذ وزارة العدل، في إطار مشروعها الهادف إلى المكننة الشاملة للإجراءات والمساطر القضائية، برنامجا لمركزة بيانات السجل التجاري الموجودة بجميع محاكم المملكة، كما تعمل، في إطار مخطط المغرب الرقمي 2013، على تحقيق مشروع إنشاء المقاولات على الخط، فضلا عن البرنامج المندمج المتعلق بالتعريف الموحد للمقاولات.
وتدخل هذه الجهود في إطار مساهمة وزارة العدل والحريات في تحسين مناخ الأعمال وتشجيع الاستثمار، إذ برمجت مشاريع تهدف إلى تطوير نظام صعوبات المقاولة، ومراجعة المقتضيات المتعلقة بدور النيابة العامة لدى المحاكم التجارية، فضلا عن مراجعة قانون المسطرة المدنية إلى غير ذلك من المشاريع ذات الصلة بميدان الأعمال.
ويعتبر السجل التجاري أداة قانونية للإشهار وإعلام الأغيار، تسمح بمعرفة كل ما يتعلق بالتاجر أو أصله التجاري. أما من الناحية الاقتصادية، فيعتبر السجل التجاري أداة إحصائية همهمة، تمكن من التعرف على حجم ونوعية الأنشطة التجارية، وتوزعها الجغرافي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.