صراع الإخوة الأعداء.. ابن كيران يهاجم الوزير الرباح‫:‬ «قضيتك حماضت»    سيدي افني يالصور :وقفة احتجاجية لعائلة المعتقلين أمام مفوضية الأمن و وفد دبلوماسي اسباني يحل بالمدينة    لشكر يتجاهل تحريض ابن كيران للاتحاديين عليه    جحوح .. لاعب بمشوار حافل بالمحطات    برشلونة يخطف نجم أتلتيكو مدريد من إشبيلية    اختفاء «الحي الصفيحي الشانطي الجديد» من خريطة المحمدية    المديرية الإقليمية للتعليم بأزيلال تتوج المتفوقين والمتفوقات دراسيا بحضور عامل الإقليم+فيديو    القبض على «بوخنونة» مروج الأقراص المهلوسة بسيدي مومن    صعق كهربائي يقتل شخصا وسط شارع ببلفاع    المشاركون في الدورة العاشرة لمهرجان الدولي لفلكلور الطفل يجهرون بنداء السلام داخل قبة البرلمان    التويجري: مفهوم الدولة الذي ترفعه عصابة القتل باسم الدين لا علاقة له بالإسلام    التوقيع على اتفاقية إطار للشراكة بين المغرب والبرازيل في مجال صناعة الطيران    حصري: المنتخب المغربي لكرة القدم ينسحب من بطولة دولية بإسبانيا بسبب البوليساريو    ارتفاع عدد مغاربة العالم العائدين في فترة الصيف    اعتقال 37 شخصا في ملهى ليلي    الطريقة الصحيحة لشحن بطارية الهاتف تتنافى مع معتقدات شائعة    إختفاء أزيد من 20 مليار من مؤسسة الحسن الثاني للمغاربة المقيمين بالخارج    بنك المغرب: الإنتاج الصناعي يسجل ركودا خلال شهر يونيو 2016    ***عبد الله البقالي // يكتب: حديث اليوم***    الرميد يشرف على تدشين مقر جديد لابتدائية أكادير    مستشار وزير العدل والحريات: متابعة الولاة والعمال من صلاحيات الوكيل العام للملك    19 قتيلًا و20 جريحًا في هجوم على مركز لذوي الاحتياجات ب"طوكيو"    اشبيلية يتفوق على برشلونة ويقترب من الظفر بخدمات فييتو    ساحة الهديم تحتفي بالموروث الثقافي لكوريا الجنوبية وبالأصالة المغربية    الأخ غير الشقيق لأوباما يقول إنه سيصوت لترامب    صحف الثلاثاء: لقجع يدعم الرجاء ب300 مليون وحسبان يتفاوض مع "الجنرال" لإعادة الانضباط    المغرب يراهن على الاستثمار في الطاقة البديلة    إعلان "نواكشوط" يدعو كافة البلدان العربية إلى المشاركة الفاعلة في "كوب 22" بمراكش    لبنى أبيضار بين الحياة والموت وأخوها يطلب من معجبيها الدعاء لها    ارتفاع النتيجة الصافية ل اتصالات المغرب ب3,2%    قافلة طبية لجمعية الصداقة لمتقاعدي الأمن الوطني تحط الرحال بأسفي    3 لاعبين يغيبون عن الوداد ضد الأهلي    الملك : ما نحتاج إليه هو تعزيز الإيمان بالاستثمار في المستقبل، وبالتضامن الفعلي    قتيلان ونحو 17 مصابا في إطلاق نار بفلوريدا    هيرفي رونار يستعد لمفاجأة الجماهير المغربية بضم لاعبين للمنتخب من الخليج العربي    العلمانية والانقلاب على الديموقراطية في تركيا    حملة "التطهير" تطال الصحافيين المعارضين لأردوغان    بنكيران يواجه فضيحة "تجزئة خدام الدولة" بالركون إلى الصمت    هاتف منفذ هجوم "أنسباخ" يكشف ولاءه ل"داعش"    الفتح الرباطي يتعاقد رسميا مع نجم بطولة القسم الثاني    مربو الماشية بهذه الجهة يستفيدون من 163 الف قنطار من الأعلاف المدعمة    اختلال التوازن في بكتيريا الأمعاء يؤدي إلى الإصابة بالسكري    خط بحري جديد ومباشر يربط برشلونة بطنجة    مهنيو تكنولوجيا المعلومات والاتصالات يطالبون بوجود هيئة حكامة مستقلة لتنفيذ مختلف المشاريع المدرجة ضمن استراتيجية المغرب الرقمي 2020    "ثويزا " يحمل لواء الدفاع عن الطبيعة في فعالياته ال 12 بطنجة    »مسافة ميل بحذائي» يفوز بجائزة لجنة التحكيم بمهرجان السينما الإفريقية بخريبكة    مراكش والزحف المتوحش / الجزء الثاني    تحذير : سماعات الأذن قد تسبب الصمم    عمال "سامير" يحتجون من أجل عودة الإنتاج بالمصفاة ويطالبون الدولة بالتدخل    سلسلة وقفات مع خطبة الجمعة للدكتور عبد الوهاب الأزدي بعنوان: تسوية الصفوف في الصلاة وفي الأزمات‎    الدكتور عبد النبي القمر، أستاذ باحث ورئيس مصلحة جراحة الدماغ والأعصاب الاستعجالية سابقا    وفاة نجل الكاتب المغربي "عبد الرحمان طنكول"    إليك بعض الاحتياطات عند استعمال الرموش المستعارة    غراهام. الراجل لي خاصنا فالمغرب باش مايبقاوش موتو الناس فلكسايد    الشرطة تحقق مع توم كروز بسباب تهديدات بتفجير كنيسة السيانتولوجيا    محمد بوزكو يكتب عن حريق غرورغو.. النيران تلفح... فأين ماء زمزم ؟    الإرهاب ونسبية المفهوم والمقصود    إشارات بسيطة لكنها مهمة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حسن بنجلون: 'القمر الأحمر' اعتراف واحتفاء باسم قدم الكثير للساحة الفنية المغربية
فيلم مغربي عن الراحل عبد السلام عامر بالقاعات السينمائية
نشر في الصحراء المغربية يوم 31 - 10 - 2013

تعرض القاعات السينمائية المغربية، ابتداء من اليوم الخميس، الفيلم المغربي الطويل "القمر الأحمر" لمخرجه حسن بنجلون، الذي تتمحور أحداثه حول مسيرة الموسيقار المغربي الراحل عبد السلام عامر، إذ يتناول بعض المحطات المهمة من حياة هذا الاسم الكبير في الساحة الموسيقية المغربية.
يجمع هذا العمل، الذي صور في مناطق مختلفة من المغرب أبرزها القصر الكبير، بين نخبة من الفنانين البارزين سينمائيا وغنائيا، من بينهم الفنان عبد الفتاح النكادي الذي يلعب دور البطولة، إلى جانب المغنية فاتن هلال بك التي تخوض ثاني تجربة تمثيلية في مسارها الفني بعد مسلسلها الأول كريمة، والمغني حاتم إدار، كما يشارك في هذا العمل كل من عبدالرحيم المنياري، وعبد الكبير الركاكنة، ومحمد عياد، ووسيلة صبحي بالإضافة إلى العديد من الوجوه الفنية المعروفة.
وقال المخرج المغربي حسن بنجلون، في تصريح ل "المغربية"، على هامش العرض ما قبل الأول لشريطه (القمر الأحمر) بسينما الريف بالبيضاء، إن اختياره لأغنية "القمر الأحمر" عنوانا للفيلم، جاء استنادا لشخصية الراحل عبد السلام عامر، الذي كان يساريا، الأمر الذي ربطه المخرج باللون الأحمر، مضيفا أنه كان بمثابة قمر يضيء الظلمة، ما جعل هذه التسمية أبلغ في التعبير عن قصة الفيلم.
وأوضح بنجلون إن هذا العمل يعد اعترافا بالجميل، واحتفاء باسم قدم الكثير للساحة الفنية المغربية، مؤكدا على ضرورة التركيز على مثل هذه الأعمال لتنويع الدراما المقدمة من طرف أي مخرج للمتفرج المغربي، وترسيخا للتاريخ والثقافة المغربية في الذاكرة.
وأضاف أن هذا النوع من الأفلام لا يدخل ضمن الأنواع التي اعتاد الاشتغال عليها، ما يجعله تحديا كبيرا يأمل النجاح فيه، خاصة أنه يروي حياة شخصية نالت من الشهرة ما يجعلها غنية عن التعريف، إذ سينصب اهتمام الجماهير، حسب رأيه، على جوانب تقنية وأخرى درامية بشكل كبير، دون الالتفات للقصة التي اعتبرها مستهلكة من طرف شريحة واسعة من متتبعي الفن المغربي منذ سنين.
وهذا ما يبرر كمية الأخطاء التي أثرت على جودة الفيلم، ويمكن إجمالها في بعض المشاهد الخاصة بالفترة التي قضاها الراحل في الديار المصرية، وتم تصويرها في المغرب دون مراعاة الفوارق بين المكانين أو تعديل بسيط على مستوى الديكور، ويبقى المشهد الأكثر غرابة ذاك الذي يظهر بطل الفيلم بحديقة عين السبع الموجودة بالدارالبيضاء، على أنها من منتزهات مصر، ناهيك عن الصعوبات الواضحة التي طبعت حوار كل من جسدوا أدوار مصريين، من خلال عدم قدرتهم على النطق بلهجة الفراعنة، ما جعل الحوار ركيكا ومثيرا للسخرية.
ومن جملة الأخطاء في هذا الشريط، قضاء شلة عبد السلام عامر لسنواتهم الدراسية في المؤسسة التعليمية نفسها منذ أن كانوا أطفالا إلى أن صاروا شبابا يافعين، بل الأكثر من هذا هو تلقيهم الدروس من طرف أستاذ واحد جسد دوره الممثل عبدو المسناوي، وفي مشهد آخر لم يخل من الغرابة ظهور بعض أجهزة الهاتف الخاصة ب(التيليكارت)، في تناقض صارخ بين ما كانت عليه الأوضاع في ذاك العهد.
ولم ينف بنجلون هذه الأخطاء، معللا الأمر بوجود عراقيل مادية وموضوعية حالت دون تصوير بعض المشاهد في مصر التي تشهد غليانا سياسيا واجتماعيا منذ ثلاث سنوات، وأخرى تقنية أثرت على مشاركته في المهرجان الوطني للفيلم بطنجة، ورفض المخرج التعليق عليها، معتبرا أنها محطة لا تستحق الاستحضار، ولا تقيم المنتوج النهائي الذي يعرض حاليا.
كما لم يغفل الإشادة بالدور المحمود الذي لعبه أحمد البيضاوي المتمثل في حرصه على استمرارية الأغنية المغربية ورقيها، معتبرا تصوير العلاقة المتوترة بينه وبين عبد السلام عامر أمرا يروي الحقائق كما هي بكل مصداقية، بعيدا عن الأحكام الخاصة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.