جامعيون يناقشون بكلية الناضور حصيلة الربيع العربي .    فريق الاستقلال بمجلس النوّاب يطلق النار على الرميد ويُطالبه بالكشف عن البرلمانيان الهاربان من العدالة بسبب الفساد    مسؤولون يعلنون بركان مدينة بدون صفيح    مكتب استشارة يتسبب في أزمة داخل شركة القروض "فيفاليس". المكتب أصبح هو من يطرد وهو من يشغل    في أمسية تأبينية بالقصيبة بها رجل استثنائي مات موتة استثنائية لكنها قاسية على قلوبنا..    بلجيكا تؤكد إغلاق قنصليتها بالدار البيضاء    تطوان يقلب الطاولة على العامري والأخير يستنجد بمحامي وعون قضائي    الكوكب يَنتظر إيجاد حارس بَديل قبل تَسْريح محمدي للوداد‎    درك الوليدية يطيح ب "بوشلقومة" أحد كبار مروجي المخدرات وسط غابة باثنين الغربية    جوزيف بلاتير: الموندياليتو ممتاز ولم أتلق أي شكاية من أي نادي    عاجل : سحب جواز السفر الخاص ب"أوزين" وكاتبه العام "كريم العكاري"    سيدي إفني : تقرير المحطات الثلاث لعملية توزيع المساعدات على منكوبي الفيضانات    أكلو : الغاء فعاليات موسم الفقراء بسبب فاجعة الفيضانات    ابتدائية الدار البيضاء تبت في الدفوعات الشكلية في ملف انهيار ثلاث عمارات بحي بوركون    لاعب سويسري يخضع للتجريب بالرجاء البيضاوي    قصف جوي إسرائيلي يستهدف قطاع غزة    توقيف "مقرقب" كان ينوي التقاط صورة مع رشيد الوالي وهو يحمل سيفا    آرسنال يقترب من ضم جناح البايرن    مسؤول ياباني: استقرار المغرب سياسيا واقتصاديا يُغري بالاستثمار    طنجة الحضارة تبحث عن أحسن صورة لعاصمة البوغاز    انتبهوا.. هذه الكلمة الأخيرة للوكيل العام للملك حول التحقيق في وفاة الراحل بها    بائع في قيسارية بالدار البيضاء يقتل شقيقه ب »زرواطة » !    منسق اروبا لمكافحة الارهاب يشيد بدور المغرب في هذا المجال    راموس يرد على رئيس سان لورينزو دفاعا عن بيبي    تراجع عدد السياح الذين توافدوا على الناظور خلال 10 أشهر الأولى من 2014 بنسبة 10 في المائة    ألونسو يجري أول حوار له باللغة الألمانية    وكيل الملك يغلق ملف عبد الله باها وهذه نتائج التحقيق    التجاري وفا بنك يطلق أول عرض خاص بالعملة الصينية    مبارك السريفي: سفير الأدب المغربي الى القارئ الأمريكي    إسبانيا تدين "بشدة" اغتيال وخطف مئات الأشخاص من قبل "بوكو حرام"    التشنيع بكل ما هو مغربي في مصر لازال مستمرا. سجن ثلاثة أشخاص بتهمة الدعارة والصحافة المصرية تتحدث عن جنسية المغربية فقط!!    أمير قطر والرئيس التركي يبحثان الملفين العراقي والسوري    دعم الفنون التشكيلية والبصرية برسم سنة 2015 انطلاق عملية إيداع ملفات طلبات عروض المشاريع الثقافية في قطاع الفنون التشكيلية والبصرية    محمد أديب السلاوي، الكاتب والقضية: إصدار جديد للناقد والباحث ندير عبد اللطيف    تعانون من اضطرابات في البلع.. إليكم الأسباب والعلاج    عمر العسري، أستاذ الاقتصاد بجامعة محمد الخامس السويسي: انخفاض الأسعار له أسباب سياسية واقتصادية    زريعة الكتان.. مضاد للسعال ومفيد للتخسيس    سيداكسيون 2014    مقتل 25 في اشتباكات في بنغازي بليبيا خلال ثمانية ايام    أمريكا تتخلى عن الفلسطينيين وتؤكد أنها لن تؤيد مشروع القرار الفلسطيني    هل سيلقى الزعيم الشعبوي "خيرت فيلدرز" جزاء تصرفاته العنصرية والتمييزية إزاء المغاربة؟    تسعة مهاجرين سريين يلقون حتفهم غرقا إثر غرق قاربهم عرض الساحل الواقع بين طنجة والفنيدق    "بهاويات" .. في وداع العزيز المرحوم سي بها    طنجة: انطلاق فعاليات الدورة الأولى ل"مهرجان عيون" للإبداع الخاص بالمكفوفين    فاجعة أخرى بأستراليا: العثور على جثث ثمانية اطفال في منزل بإحدى المدن الشمالية    الخياري يزور قبر الراحل محمد بسطاوي    المغرب عزز موقعه باعتباره «بوابة» بين أوروبا وأفريقيا    عندما تغيب الحكمة‎    سيمياء التقابل وكيمياء التأويل في المشروع النقدي للدكتور محمد بازي    (+ فيديو)كاميرا مراقبة ترصد محاولة إختطاف فتاة في الشارع العام تحولت لخطبة بالبالونات والرقص    الموز الأحمر.. يقلل خطر الإصابة بأمراض القلب وداء السكري    رهان النهوض بالقطاع السياحي بجهة سوس ماسة درعة    سياسة وفقه الموازنة بين المصالح والمفاسد    بعدما اضطر إلى استيراد 12 مليار درهم من القمح الفاتورة الغذائية كلفت المغرب 38 مليار درهم    أعيس: قرار خفض معدل الفائدة المرجعي لن تكون له نتائج كبيرة على السوق    أمير المؤمنين يؤدي صلاة الجمعة بمسجد سلطان بن زايد الأول بأبوظبي    إيبولا يخلّف مئات الآلاف في مواجهة شبح الجوع    "الإنتحار" في طنجة..لماذا يسترخص الناس حياتهم بهذا الشكل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

إيقاف متهمين بالسرقة الموصوفة بالحي الحسني
متابعون من أجل سرقة الأسلاك الهاتفية والهواتف المحمولة

في إطار محاربة الجريمة بشتى أنواعها، خصوصا ظاهرة سرقة الأسلاك الهاتفية وما يترتب عنها من خسائر واختلالات تطال الخدمة الهاتفية، أوقفت عناصر فرقة الشرطة القضائية للمنطقة الأمنية الحي الحسني شخصين ثبت تورطهما في سرقة كمية مهمة من الأسلاك الهاتفية.
مواصلة للبحث، كثفت عناصر الأمن أبحاثها إلى أن تمكنت من الوصول إلى المعنيين بالأمر، خصوصا أنهما من أصحاب السوابق العدلية في مجال السرقة. وتحضيرا لإيقاف المتهمين، أجرت عناصر الأمن عمليات تفتيش على نطاق واسع، إضافة إلى إجراء مراقبة وحراسة مستمرتين على الأماكن التي يمكن أن يترددا عليها، إلى أن تمكنت منهما عناصر الأمن رغم محاولتهما تمويه الشرطة عن طريق الإدلاء بهوية أخرى، ليتم اقتيادهما إلى مقر الفرقة من أجل مباشرة البحث معهما، إذ اعترفا باقترافهما مجموعة من عمليات السرقة من داخل بالوعات ترجع ملكيتها إلى شركة للاتصال، وأنهما كانا يحرقان تلك الأسلاك ويبيعانها فيما بعد ويقتسمان المبالغ المالية فيما بينهما، كما أضافا أنهما حاولا الإدلاء بهويات أخرى من أجل التملص من المتابعة القانونية.
تجدر الإشارة إلى أن عناصر الأمن المكلفة بالبحث تمكنت من استخلاص ما مجموعه 16 قضية سرقة أسلاك هاتفية اقترفها الموقوفان، ليجري إحالتهما على العدالة من أجل سرقة الأسلاك النحاسية والإدلاء ببيانات كاذبة للضابطة القضائية.
في موضوع ذي صلة، تمكنت فرقة الشرطة القضائية التابعة للمنطقة الأمنية نفسها، من إلقاء القبض على شخص من ذوي السوابق العدلية في السرقة، بعد ضبطه في حالة تلبس بسرقة هاتف محمول لشاب تحت وطأة التهديد.
فعلى الرغم من محاولته الفرار بمجرد ما فوجئ بعناصر الأمن، إلا أن الأخيرة تمكنت من إيقافه بعد ملاحقته ومحاصرته، إذ عاينت عليه حالة تخدير بينة، فأخذته إلى مقر الفرقة رفقة الضحية، بحيث فتحت عناصر الأمن بحثا أوليا تبين من خلاله أن المعني بالأمر يعد من ذوي السوابق العدلية ومن أصحاب الاختصاص في السرقة بالشارع العام سواء بالخطف أو عن طريق التهديد بالسلاح الأبيض أو العنف، وهو أيضا مبحوث عنه من أجل ذلك بموجب مذكرتي بحث، إذ تمكن من سلب أربعة هواتف محمولة من أربع ضحايا من خلال عمليتي سرقة تحت التهديد بالسلاح الأبيض، ليجري ربط الاتصال بالضحايا الذين تعرفوا على الجاني وأصروا على متابعته أمام العدالة.
ومن خلال تعميق البحث مع الجاني أفاد أنه ارتكب مجموعة من السرقات، خصوصا بمحيط إحدى الثانويات التأهيلية بالألفة، إذ تمكن من تصريف الهواتف التي كان يسرقها في كل عملية إلى شخص يوجد على مستوى المدينة القديمة، ليجري الانتقال رفقته إلى عين المكان إذ تمكنت عناصر الأمن من إلقاء القبض على ذلك الشخص الذي أفاد بدوره، من خلال البحث، أنه كان على علم بأن الهواتف المحمولة، موضوع سرقة.
وفي نهاية البحث، جرى تقديم الموقوفين إلى العدالة من أجل تعدد السرقات والسرقة بالخطف والسرقة تحت التهديد بالسلاح الأبيض وإخفاء مسروق والتخدير.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.