سيلفا يخوض أولى تدريباته مع ريال مدريد    الصورة الكاملة لجلالة الملك مع ولي عهد ابوظبي في ضيعة فلاحية    وفاة الفنان الكوميدي هشام تيكوتا    لجنة مراقبة الميزانية بالبرلمان الأوروبي تحاط علما بقضية تحويل المساعدات    استنفار بالبيضاء بعد العثور على جثة سائح    بسبب أوديغارد ... الريال يريد معاقبة برشلونة بضم "ميسي كوريا"    السعداء ب«شارلي».. أو Les nouveaux Harkis    وزير الاقتصاد السعودي: لا تغير في سياسات المملكة في عهد سلمان    طائرة بدون طيار تهبط أمام البيت الأبيض    بوسعيد: مرجعية أثمان المعاملات العقارية، مبادرة ثورية لفائدة العدالة الجبائية    النادي القنيطري يكرر نفس أخطاءه السابقة    مصرع أربعة أشخاص ونجاة رضيع في حادثة سير بسيدي بنور    جماهير المانسيتي تشجع منتخب الكاميرون ضد كوت ديفوار    أكادير : وزير التشغيل : نُراهن على تعويض 30 ألف فاقد للشغل سنويا    نايمار يرد على انتقادات كرويف بقوة    انخفاض في حركة النقل الجوي بمطارات المملكة    الصالحي يجري عملية جراحية على أنفه بعد إصابته في مقابلة ال MAT    القانون المنظم للمهرجان الوطني للفيلم    مصرع شاب مغربي بألميرية والحرس المدني يوقف المشتبه فيه    إخلاء سبيل ابني مبارك من السجن بمصر    الرباح يدعو لإطلاق سراح ملايير مودعة في» «الكوفرات»    لكريني: صلاحيات الوالي بالموازاة مع صلاحيات رئيس الجهة ستطرح إشكالات كبرى    ارتفاع عدد المغاربة الذين يعملون لحسابهم الخاص بإسبانيا بأزيد من 14 بالمائة العام الماضي    تركيا تهدد بمنع الفيسبوك بسبب الصفحات المسيئة للرسول "ص"    كولومبية تتوج بلقب ملكة جمال الكون 2015    جثة السائح الفرنسي ايرفي غورديل تنقل الى فرنسا بالتزامن مع اعتقال المغرب لعضو في التنظيم الإرهابي الذي تبنى ذبحه    كوريا الجنوبية تجتاز العراق وتتأهل لنهائي أمم آسيا بعد غياب 27 عاما    المغاربة باسبانيا يحتجون ضد " الاستغلال والتعسف "    سبعة ناشرين مغاربة في المعرض الدولي للكتاب بالقاهرة    الداودية أمام القضاء بسبب "عطيني صاكي"    استخلاص واجبات الحج بالنسبة للمرحلة الثانية من 16 إلى 20 فبراير المقبل    مرة أخرى..حافلة تصطدم بحائط في الدار البيضاء    وفاة الفنان ديميس روسوس عن 68 عاماً    شرفات أفيلال في زيارة رسمية إلى فلسطين    شغب الهوليغانز بأكادير: رجال أمن في حالة خطيرة وحافلات وسيارات تهشمت وهذا عدد المعتقلين    بيردمان يفوز بجائزة نقابة ممثلي السينما بالولايات المتحدة (+ صور جميلات الحفل)    بدومة: نحن ضحية توتر بين الرباط وباريس والولاية وعدتناباستعادة الشريط    الغدة الدرقية مرض نسوي بامتياز ونصف المريضات يجهلن إصابتهن    الرغبة في الحمل تتطلب الخضوع لفحوصات حفاظا على صحة الأم والجنين    احتمالات ترجح البرد القارس وراء انتحار ''شيخ'' سوق السبت    بعثة اقتصادية إلى الولايات المتحدة لتعريف المستثمرين الأمريكيين بمؤهلات المنطقة المغاربية    الازمة السياسية بين الرباط وباريس وصلات الاقتصاد. "لا بيل في" تتحدى العملاق "كارفور" وها اش دارت وبنجلون يعارض "اورانج"    المساهمة الإبرائية: نجاح باهر ومؤشر قوي على الثقة في الاقتصاد الوطني    حول الحركة النقابية الحرة بالمغرب (3/3)    سدود شمال المغرب ممتلئة بنسبة 83 بالمائة    "إيبولا": المغرب حافظ على رحلاته الجوية تضامنا مع البلدان المصابة بالوباء    محاكمة مغربي بفرنسا بسبب تهريب المخدرات    مرضى مهددون بالموت بسبب حصار الثلوج بإقليم ميدلت    النفط ينزل أكثر من 1% مع هبوط اليورو بعد انتخابات اليونان    تتويج حفيدة مغني الأوبرا الكولومبي "فيغا" ملكة جمال الكون (صور)    وفاة هشام الفني (تيكوتا)    المغرب يسعى لجذب استثمارات بقيمة 120 مليار دولار خلال 10 سنوات    فين كيعيشو صحاب اللعاقة فالعالم؟ ها هي الدول اللي فيها أكثر نسبة ديال الاثرياء    الوظائف المرهقة تزيد من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية    قراءة في الصحف المغربية الصادرة اليوم    نحن في خدمة العالم 2    القرضاوي يعود لحماقاته ويحث المصريين على الاحتجاج في ذكرى انتفاضة 2011    أصوات متقاطعة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

زهير الشرفي: يد الجمارك مقيدة نسبيا في محاربة التهريب
الجمارك تحصل على 1.4 مليار درهم من محاربة الغش في التصريحات الجمركية
نشر في المساء يوم 27 - 01 - 2011

ارتفعت المداخيل الجمركية إلى الضعف بين سنتي 2002 و2010 لتنتقل من 37 مليار درهم إلى 72 مليار درهم، رغم منحنى التناقص التدريجي، الذي عرفته عائدات الرسوم الجمركية
على الواردات بسبب التفكيك الجمركي المنصوص عليه في اتفاقيات التبادل الحر والاتفاقات الجمركية مع عدد من بلدان العالم، حيث تقدر الخسارة في مداخيل الخزينة بنحو 1.2 مليار درهم.
وعزا زهير الشرفي تزايد المداخيل الجمركية في 2010 بما يفوق توقعات القانون المالي إلى ثلاثة أسباب، هي ارتفاع حجم الصادرات وأداء الإدارة الجمركية والإجراءات الجبائية التي جاء بها القانون المالي. وأضاف المسؤول الجمركي أن إصلاح تعريفات الرسوم الجمركية في السنين الأخيرة بتقليص نسب رسوم الاستيراد، سواء بالنسبة لمواد التجهيزات أو مواد أخرى، أدى إلى خسارة مداخيل الخزينة بملياري درهم، ولكنها صبت في صالح دينامية المقاولات المغربية وتعاملاتها الخارجية.
وخارج مقتضيات التفكيك الجمركي والاتفاقات الجمركية، أوضح المتحدث نفسه أنه كان من الضروري معالجة التفاوتات الكبيرة في نسب الرسوم الجمركية المطبقة على التجارة الدولية للمغرب في اتجاه تقليص النسبة الأعلى لرسم الاستيراد، بغرض تنويع مصادر واردات المغرب، حيث انتقلت من هامش يتراوح بين 2.5 في المائة و40 في المائة سنة 2008 إلى ما بين 2.5 في المائة و35 في المائة سنة 2009، ويتوقع أن تصل إلى ما بين 2.5 في المائة و35 في المائة في 2012.
ولموازنة المزيد من التراجع في عائدات رسوم الاستيراد في السنوات المقبلة يتم التعويل على عائدات الضريبة على القيمة المضافة المطبقة على الاستيراد لإحداث التوازن في المداخيل، مع التركيز على عمليات المراقبة لتحصيل الأموال الناتجة عن الغش في التصريحات الجمركية. وأضاف الشرفي أنه يفضل في الوقت الحالي أن تستمر إدارة الجمارك في تشديد المراقبة أكثر من حرصها على تقديم تسهيلات للمستوردين والمصدرين، بسبب وجود ممارسات غير مشروعة ولحماية القطاع المنظم والنسيج الاقتصادي الوطني من الغش في التصريحات والإغراق بالمنتجات المقلدة ومنخفضة الثمن كثيرا، مشيرا إلى أن إدارة الجمارك حققت ربحا ناهز 1.4 مليار درهم نتيجة محاربة الغش التجاري ومواد التهريب.
وبخصوص آفة التهريب، قال المدير العام للجمارك إن إدارته مقيدة جزئيا في عمليات مكافحة التهريب لأن هناك مراعاة لتوازنات اجتماعية حساسة، مضيفا أنه لا يمكن مثلا إغلاق معبر باب سبتة في وجه بضائع التهريب المعروفة وإلا فقدت آلالاف الأسر مصدر عيشها، مشيرا إلى أن مصالح الجمارك تحجز ما قيمته مليونا درهم يوميا من سلع مهربة، وهو ما يعني قرابة 635 مليون درهم سنويا، مضيفا أنه تم التقليص من انتشار السجائر المهربة إلى المغرب حيث انتقلت نسبة حضورها من 35 في المائة في 2005 إلى 10 في المائة فقط سنة 2010.
وفي موضوع تخليق العمل الجمركي، قال زهير إن إدارة الجمارك ستراجع بارومتر العقوبات الإدارية في اتجاه تشديدها في حق المخلين بمقتضيات الشفافية والنزاهة، مشيرا إلى أن العديد من الجمركيين عوقبوا بالتوقيف عن العمل من ثلاثة أشهر إلى ستة أشهر بسبب تورطهم في بعض الممارسات، مضيفا أنه سيتم وضع خط أخضر لتلقي الشكايات ضد الجمركيين. كما ستواصل الجمارك تعميم نزع الطابع المادي على تعاملاتها مع مختلف الفاعلين واستبدال ذلك بطرق إلكترونية لتضييق الطريق على ممارسات كالرشوة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.