عمارة: من السابق لأوانه الحسم في مآل التنقيب عن النفط في المغرب    ال"ANRT" تطرح تراخيص لاستغلال الأقمار الاصطناعية في الاتصالات    «داعش» يحرق 4 شباب رفضوا تدمير متحف الموصل    رئيس وزراء ليبيا يتهم تركيا بإمداد جماعة منافسة في طرابلس بالسلاح    سوريا: الأكراد يطردون "داعش" من أحد أهم معاقله في الحسكة    الحُكومة تَلجأُ للقَضَاء ضِد رِياضي مَغربي سابق    الفيفا تفاجئ قطر.. وتسحب منها تنظيم "كأس القارات"    صاحب "نظرية آذان الأنعام في الخلق والتطور" ضيفا على القناة "2M"    سارق فستان لوبيتا نيونج يعيده بعد اكتشاف زيف اللؤلؤ المرصع به    وفاة "فنان الشعب الفلسطيني" غسان مطر    وزارة الرميد تقبل137 طلبا للترشح واجتياز امتحان الأهلية لمزاولة المحاماة    هذه هي تفاصيل مقتل طبيبة قريبة وزير ب"حكومة بنكيران" على إثر خطأ طبي بالبيضاء    52 ألف مغربي وتركي يوقعون عريضة من أجل إعادة فتح النقاش حول تعليم اللغات الأم في هولندا    في لقاء للكاتب الأول للاتحاد الاشتراكي بمسؤولي جهة الدار البيضاء الكبرى    المغرب التطواني والرهان القوي لتجاوز الهدفين    الغازي "يتجاهل" زيارة الزاكي ويؤجل حسم اختياره ألوان المنتخب‎    بحث أولويات التعاون الأمني وآليات تدعيمه بين مصالح الشرطة المغربية ونظيرتها الفرنسية    "خنيفسة الرماد" لسناء عكرود يختتم عروض مسابقة مهرجان طنجة    محترف موليير يحتفي بأنور حساني وسعيد العلوي    عرض لأبرز عناوين الصحف اليومية الصادرة اليوم السبت    كلمة العدد    إغاثة 14 مهاجرا من جنوب الصحراء في مياه مضيق جبل طارق    سواريز يشدد على عدم تضييع اي نقطة    ماركينوس فخور بالاهتمام الانجليزي به    الساونا تطيل العمر!    ندوة دولية بالرباط حول تطوير الأدوية 'البيولوجية المماثلة' بالمغرب    اغتيال المعارض الروسي بوريس نيمتسوف    تشكيلة برشلونة المتوقعة أمام غرناطة    أكادير:هكذا تم العثور على طفل "زهري" بعد اختطافه لمذة 24 ساعة.    ايت باها: مصرع تلميذ غرقا ببركة مائية    شاهد: بحارة سواحل الدريوش مهددون بانجراف التربة و يستنجدون بالوزير    من البحر إلى قمة الجبال.. تجربة غير مسبوقة لمتسلق جبال كرواتي لاكتشاف قمم الأطلس الكبير    كان يقلب الطاولة على مارسيليا ويهزمه في فيلودروم    ليونارد نيموي "Mr. Spock" في "Star Trek" يودع هذا الكوكب    الدورة 20 للمهرجان الوطني للموسيقى الأندلسية.. الاحتفاء بعشاق هذا الفن و مولوعيه    الحب والحضارة    تطبيق يتيح التجسس على الآخرين عبر الاستفادة من ثغرات واتس اب    قاضية كندية ترفض الاستماع لمسلمة بسبب حجابها    دراسة: النوم الكثير يزيد مخاطر الإصابة بالسكتة الدماغية    الصحة العالمية: الموسيقى المرتفعة تهدد مليارا بالصمم    أول طائرة تعمل بالطاقة الشمسية تحلق فوق أبو ظبي    منظمة طلابية تطالب الداودي برفْع المنحة إلى 3000 درهمٍ    ألمانيا: قنبلة تتسبب في إغلاق ملعب بوروسيا دورتموند    تطوان: اختتام الدورة الثامنة للأيام التجارية    إفران: فعاليات الدورة الثالثة لاحتفال الثلوج    مهرجان ربيع موسيقى ليزاليزيه بالصوير يحتفي بالمدرسة الألمانية    الاحتفال باليوم العالمي للغة الأم بالمعهد الملكي للثقافة الأمازيغية بالرباط    إشكالية عقوبة الإعدام وعلاقتها بالظاهرة الإرهابية    ثانوية بئر أنزران في زيارة تضامنية لدار المسنين بالجديدة..    مول الموطور في قبضة أمن إنزكان    المغرب يثمن منتوجات الاستغلاليات الفلاحية العائلية    تقديس التأويل    ارتفاع صافي الاحتياطيات الدولية لبنك المغرب بنسبة 7ر20 في المائة حتى 20 فبراير الجاري    المغاربة في صدارة الجاليات الأجنبية الأربع الأولى في مجال ريادة الأعمال بإيطاليا    جمعية الرسالة تنظم صبحية بأولاد أفرج تحت شعار "محمد صلى الله عليه وسلم به نقتدي"    الجمعية الدولية للمسلمين القرآنيين: الله لم يحرم الخمر والزمزمي يصفهم ب »الزنادقة »    حمادة: الإسلام والتعامل والتواصل هي قيم الإسلام    وفاة 22 شخصا بداء الأنفلونزا خلال شهر بكتالونيا شمال شرق إسبانيا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

زهير الشرفي: يد الجمارك مقيدة نسبيا في محاربة التهريب
الجمارك تحصل على 1.4 مليار درهم من محاربة الغش في التصريحات الجمركية
نشر في المساء يوم 27 - 01 - 2011

ارتفعت المداخيل الجمركية إلى الضعف بين سنتي 2002 و2010 لتنتقل من 37 مليار درهم إلى 72 مليار درهم، رغم منحنى التناقص التدريجي، الذي عرفته عائدات الرسوم الجمركية
على الواردات بسبب التفكيك الجمركي المنصوص عليه في اتفاقيات التبادل الحر والاتفاقات الجمركية مع عدد من بلدان العالم، حيث تقدر الخسارة في مداخيل الخزينة بنحو 1.2 مليار درهم.
وعزا زهير الشرفي تزايد المداخيل الجمركية في 2010 بما يفوق توقعات القانون المالي إلى ثلاثة أسباب، هي ارتفاع حجم الصادرات وأداء الإدارة الجمركية والإجراءات الجبائية التي جاء بها القانون المالي. وأضاف المسؤول الجمركي أن إصلاح تعريفات الرسوم الجمركية في السنين الأخيرة بتقليص نسب رسوم الاستيراد، سواء بالنسبة لمواد التجهيزات أو مواد أخرى، أدى إلى خسارة مداخيل الخزينة بملياري درهم، ولكنها صبت في صالح دينامية المقاولات المغربية وتعاملاتها الخارجية.
وخارج مقتضيات التفكيك الجمركي والاتفاقات الجمركية، أوضح المتحدث نفسه أنه كان من الضروري معالجة التفاوتات الكبيرة في نسب الرسوم الجمركية المطبقة على التجارة الدولية للمغرب في اتجاه تقليص النسبة الأعلى لرسم الاستيراد، بغرض تنويع مصادر واردات المغرب، حيث انتقلت من هامش يتراوح بين 2.5 في المائة و40 في المائة سنة 2008 إلى ما بين 2.5 في المائة و35 في المائة سنة 2009، ويتوقع أن تصل إلى ما بين 2.5 في المائة و35 في المائة في 2012.
ولموازنة المزيد من التراجع في عائدات رسوم الاستيراد في السنوات المقبلة يتم التعويل على عائدات الضريبة على القيمة المضافة المطبقة على الاستيراد لإحداث التوازن في المداخيل، مع التركيز على عمليات المراقبة لتحصيل الأموال الناتجة عن الغش في التصريحات الجمركية. وأضاف الشرفي أنه يفضل في الوقت الحالي أن تستمر إدارة الجمارك في تشديد المراقبة أكثر من حرصها على تقديم تسهيلات للمستوردين والمصدرين، بسبب وجود ممارسات غير مشروعة ولحماية القطاع المنظم والنسيج الاقتصادي الوطني من الغش في التصريحات والإغراق بالمنتجات المقلدة ومنخفضة الثمن كثيرا، مشيرا إلى أن إدارة الجمارك حققت ربحا ناهز 1.4 مليار درهم نتيجة محاربة الغش التجاري ومواد التهريب.
وبخصوص آفة التهريب، قال المدير العام للجمارك إن إدارته مقيدة جزئيا في عمليات مكافحة التهريب لأن هناك مراعاة لتوازنات اجتماعية حساسة، مضيفا أنه لا يمكن مثلا إغلاق معبر باب سبتة في وجه بضائع التهريب المعروفة وإلا فقدت آلالاف الأسر مصدر عيشها، مشيرا إلى أن مصالح الجمارك تحجز ما قيمته مليونا درهم يوميا من سلع مهربة، وهو ما يعني قرابة 635 مليون درهم سنويا، مضيفا أنه تم التقليص من انتشار السجائر المهربة إلى المغرب حيث انتقلت نسبة حضورها من 35 في المائة في 2005 إلى 10 في المائة فقط سنة 2010.
وفي موضوع تخليق العمل الجمركي، قال زهير إن إدارة الجمارك ستراجع بارومتر العقوبات الإدارية في اتجاه تشديدها في حق المخلين بمقتضيات الشفافية والنزاهة، مشيرا إلى أن العديد من الجمركيين عوقبوا بالتوقيف عن العمل من ثلاثة أشهر إلى ستة أشهر بسبب تورطهم في بعض الممارسات، مضيفا أنه سيتم وضع خط أخضر لتلقي الشكايات ضد الجمركيين. كما ستواصل الجمارك تعميم نزع الطابع المادي على تعاملاتها مع مختلف الفاعلين واستبدال ذلك بطرق إلكترونية لتضييق الطريق على ممارسات كالرشوة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.