الدكتور طرفاي : التصنيف العالمي كان سخيا مع المستشفيات المغربية لأن واقعها أسوأ: مصالح طبية عديدة أغلقت بسبب ندرة الموارد البشرية وعدد من المصالح تشغل أجراء من شركات النظافة    بنكيران.. لهذا انحنيت لتقبيل كتفي العاهل السعودي    هل ميسي ونيمار في لائحة للاعبين أمام روما...    المغرب التطواني يجري حصة تدريبية بالدار البيضاء ويتوجه إلى السودان زوال اليوم    مغاربَة: تقبيل بنكيران لكتفَي ملك العربيّة السعودية مرغ شرفنَا    الهند تحجب 857 موقعا إباحيا    بريطانيا تمدد ضرباتها الجوية ضد «داعش» في العراق لعام 2017    المغرب ثانيا على المستوى الافريقي في الصناعة الدوائية    الوردي يسمح للأساتذة الأطباء بالعمل بالقطاع الخاص نصفي يومين بعد الزوال في الاسبوع‎    اختتام المهرجان الدولي التاسع لفلكلور الطفل بسلا    خواطر من دنهاخ    حقيبة سفر تقتل شابًا من تازة حاول "الحْرِيك" لإسبانيا    البوليس يدشن حربه على تجار المخدرات والكرابة والمبحوث عنهم    فاعلون بالميناء المتوسطي يساهمون في الاعتناء بشواطئ طنجة    وزارة "العلمي" تُحققُ في "إغراق" السوق المغربية بالحديد المستورد    لحليمي: المغرب قلص مظاهر الفقر إلى أدنى المستويات    مصدر: فال على أعتاب الوداد والصّفقة ستُدِر 400 مليون على "الماط"    بالصور. شبان ينجحون في اخماد حريق شب بمرآب عمارة سكنية وينقذون سكان محاصرين قبل وصول الوقاية المدنية    توقعات أحوال الطقس ليوم غد الأربعاء    إطلاق خطين جويين بين تينيريفي ومدينتي أكادير ومراكش    تحليل: الرسائل القوية للخطاب الملكي إلى الداخل والخارج    الصين تنشئ أكبر مصنع لإنتاج البعوض    أهمية المسجد ومعناه في اللغة والشرع    أمريكا تسلم مصر أبراجا لدبابات ابرامز    تفاصيل تحالف أعيان «التجمع» و«الحركة» مع «البيجيدي» من أجل «إسقاط» شباط    سيدة تلقي بزجاجة على رأس أستاذ وتتسبب له في شلل مدى الحياة!    انطلاق حملة انتخابات الغرف المهنية بتنافس حزبي محموم    أزيلال : المرصد المغربي للإعلام الإلكتروني يؤطر دورة تكوينية حول آليات تدبير المواقع الإلكترونية    وكالة تنمية اقاليم الشمال تخصص 22 مليون درهم لتأهيل وتجهيز موقع أقشور السياحي ومنتزه بوهاشم الطبيعي باقليم شفشاون    أبعاد اللباس – 2    الإعلان رسميا عن إنطلاق العمل بعقد البرنامج الجديد لدعم الصحافة المكتوبة    الدواجن تثير الرعب من جديد في المغرب    | الرجاء يتعادل في أول مباراة دولية بتركيا    وزارة بلمختار تشن حملة إعفاءات في صفوف رؤساء المصالح بأكاديمية سوس    ماسكيرانو‬ يتلقى عرضا مغريا من اقوى اندية الدوري الايطالي    ندوة «الفيلم والرواية» تناقش مسألة الاقتباس بين التنظير والتطبيق    | نعمان لحلو يفتتح فعاليات الدورة التاسعة للمهرجان الدولي للراي بوجدة    بوابة رقمية بسبتة تشجع المغاربة على زيارة مدينتهم المغتصبة!!    علماء: الثلاثاء أسوأ أيام الأسبوع    مضامين أبرز الصحف العربية الصادرة اليوم    شيطان محترف    جوارديولا ينصح الأسطورة ماتيوس بالعمل كصحفي !    فان جال يريد ضم بيبي    | ألمانيا تعدم 10 آلاف دجاجة بسبب الإنفلوانزا    تارودانت : مراهق يفارق الحياة بعد تعرضه للدغة أفعى    | المعارضة في تركيا تتهم إردوغان بعرقلة مساعي تشكيل ائتلاف حكومي    بالفيديو : هكذا عذب الساعدي القذافي لانتزاع اعترافات منه    | حوارات فكرية من أجل الفهم 12    | الأمم المتحدة تدق ناقوس الخطر: المجتمع المغربي يشيخ ونسبة الخصوبة في تراجع مهول    | المفكر والباحث موليم العروسي بالأبيض والأسود 02    | «جون افريك» تسلط الضوء على الطفرة التي يشهدها الاقتصاد التضامني بالمغرب    قابيل: مسؤولو الكوكب يفتقدون للحس الرياضي    الصوير تودع المعلم محمود غينيا    الكذب سببه هرمونات في جسمك!    محمد رمضان يزور مسجد الحسن الثاني    دراسة تحمل "فيتامين بي12" مسؤولية زيادة "حب الشباب"    موسم أصيلة 37.. شباب أصيلة والطرب الأصيل وإحسان الرميقي وزمن الوصل    إفران.. ثاني أنظف مدينة في العالم تنظم مهرجانها السنوي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

زهير الشرفي: يد الجمارك مقيدة نسبيا في محاربة التهريب
الجمارك تحصل على 1.4 مليار درهم من محاربة الغش في التصريحات الجمركية
نشر في المساء يوم 27 - 01 - 2011

ارتفعت المداخيل الجمركية إلى الضعف بين سنتي 2002 و2010 لتنتقل من 37 مليار درهم إلى 72 مليار درهم، رغم منحنى التناقص التدريجي، الذي عرفته عائدات الرسوم الجمركية
على الواردات بسبب التفكيك الجمركي المنصوص عليه في اتفاقيات التبادل الحر والاتفاقات الجمركية مع عدد من بلدان العالم، حيث تقدر الخسارة في مداخيل الخزينة بنحو 1.2 مليار درهم.
وعزا زهير الشرفي تزايد المداخيل الجمركية في 2010 بما يفوق توقعات القانون المالي إلى ثلاثة أسباب، هي ارتفاع حجم الصادرات وأداء الإدارة الجمركية والإجراءات الجبائية التي جاء بها القانون المالي. وأضاف المسؤول الجمركي أن إصلاح تعريفات الرسوم الجمركية في السنين الأخيرة بتقليص نسب رسوم الاستيراد، سواء بالنسبة لمواد التجهيزات أو مواد أخرى، أدى إلى خسارة مداخيل الخزينة بملياري درهم، ولكنها صبت في صالح دينامية المقاولات المغربية وتعاملاتها الخارجية.
وخارج مقتضيات التفكيك الجمركي والاتفاقات الجمركية، أوضح المتحدث نفسه أنه كان من الضروري معالجة التفاوتات الكبيرة في نسب الرسوم الجمركية المطبقة على التجارة الدولية للمغرب في اتجاه تقليص النسبة الأعلى لرسم الاستيراد، بغرض تنويع مصادر واردات المغرب، حيث انتقلت من هامش يتراوح بين 2.5 في المائة و40 في المائة سنة 2008 إلى ما بين 2.5 في المائة و35 في المائة سنة 2009، ويتوقع أن تصل إلى ما بين 2.5 في المائة و35 في المائة في 2012.
ولموازنة المزيد من التراجع في عائدات رسوم الاستيراد في السنوات المقبلة يتم التعويل على عائدات الضريبة على القيمة المضافة المطبقة على الاستيراد لإحداث التوازن في المداخيل، مع التركيز على عمليات المراقبة لتحصيل الأموال الناتجة عن الغش في التصريحات الجمركية. وأضاف الشرفي أنه يفضل في الوقت الحالي أن تستمر إدارة الجمارك في تشديد المراقبة أكثر من حرصها على تقديم تسهيلات للمستوردين والمصدرين، بسبب وجود ممارسات غير مشروعة ولحماية القطاع المنظم والنسيج الاقتصادي الوطني من الغش في التصريحات والإغراق بالمنتجات المقلدة ومنخفضة الثمن كثيرا، مشيرا إلى أن إدارة الجمارك حققت ربحا ناهز 1.4 مليار درهم نتيجة محاربة الغش التجاري ومواد التهريب.
وبخصوص آفة التهريب، قال المدير العام للجمارك إن إدارته مقيدة جزئيا في عمليات مكافحة التهريب لأن هناك مراعاة لتوازنات اجتماعية حساسة، مضيفا أنه لا يمكن مثلا إغلاق معبر باب سبتة في وجه بضائع التهريب المعروفة وإلا فقدت آلالاف الأسر مصدر عيشها، مشيرا إلى أن مصالح الجمارك تحجز ما قيمته مليونا درهم يوميا من سلع مهربة، وهو ما يعني قرابة 635 مليون درهم سنويا، مضيفا أنه تم التقليص من انتشار السجائر المهربة إلى المغرب حيث انتقلت نسبة حضورها من 35 في المائة في 2005 إلى 10 في المائة فقط سنة 2010.
وفي موضوع تخليق العمل الجمركي، قال زهير إن إدارة الجمارك ستراجع بارومتر العقوبات الإدارية في اتجاه تشديدها في حق المخلين بمقتضيات الشفافية والنزاهة، مشيرا إلى أن العديد من الجمركيين عوقبوا بالتوقيف عن العمل من ثلاثة أشهر إلى ستة أشهر بسبب تورطهم في بعض الممارسات، مضيفا أنه سيتم وضع خط أخضر لتلقي الشكايات ضد الجمركيين. كما ستواصل الجمارك تعميم نزع الطابع المادي على تعاملاتها مع مختلف الفاعلين واستبدال ذلك بطرق إلكترونية لتضييق الطريق على ممارسات كالرشوة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.