سماب رواد شو2015: السكن وفن العيش بخمس مدن عالمية    صحف: صراعات داخل الحركة الشعبية وسط مطالب بالكف عن الدفاع على اوزين وفتح تحقيق داخلي    بلاك بيري تسعى للقضاء على فكرة اقتناء أكثر من هاتف ذكي    الصديقي يناقش تشغيل الشباب بالريف بين الواقع والافاق    مصرع أربعة اشخاص في حادثة سير بإقليم آسفي بعد متابعتهم لمباراة الأولمبيك والوداد    عاجل : وفاة أربع مشجعين من فريق الوداد البيضاوي وإصابة أخر بجروح خطيرة    خمس خرافات رافقت انتشار "إيبولا" في العالم    علماء: طهي المرأة للطعام المنزلي يضر بصحتها    أنصار السبسي يحتفلون بالفوز قبل إعلان نتائج رئاسيات تونس    جوارين باقٍ في الإنتر    صحف الاثنين: استفزازات البوليساريو تستنفر الجيش المغربي    مصرع أربعة اشخاص في حادثة سير بعد متابعة مباراة أولمبيك آسفي والوداد البيضاوي    عون سلطة بسطات يطيح بعصابة متخصصة في السرقة تتزعمها سيدة    طريقة جديدة للتخلص من الموتى بتحويل الرفات إلى سماد    الأولمبيك يهزم متصدرة الترتيب الوداد البيضاوي    ماذا قالت الصحافة العالمية عن تجاهل رونالدو لبلاتيني؟    محمد السادس يصل إسطنبول وللا سلمى ومولاي الحسن يلتحقان بجلالته    سائق مختل يهاجم عابرين في فرنسا هاتفًا "الله أكبر"    مصدر حكومي ل"گود": الإعلان عن نتائج التحقيق في فضيحة المركب الرياضي مولاي عبد الله الأسبوع المقبل    رسالة الى عميد الإيركام    حزب قائد السبسي يعلن فوزه بانتخابات تونس الرئاسية وفريق المرزوقي..ليس صحيحا    إتحاد طنجة يتصدر القسم الوطني الثاني ويتعادل أمام شباب هوارة    بلاتيني: رونالدو شوه فوز ريال مدريد    حالة توتر في المسجد الأقصى عقب اقتحامات جديدة    تقديم كتاب « ناس الغيوان: 40 عاما من الأغاني الاحتجاجية المغربية » بالدار البيضاء    هذه قيمة تمويل مشروعي الطاقة الشمسية نور 2 ونور 3    تيار الزايدي يقرر تأجيل الانشقاق عن الاتحاد والقطيعة مع لشكر    قناص الدرك يعترف بجني 40 مليون من عمليات ابتزاز الدركيين    بالفيديو : سندرلاند يفك نحس التعادلات بفوز قاتل على نيوكاسل    ميناء أكادير على صفيح ساخن بسبب "مخطط أليوتيس"    الوردي: غيابات الأطباء تتسبب في وفاة أطفال وأمهات    فيسبوك تتيح لمستخدميها استعراض أبرز مشاركاتهم في 2014 عبر صفحة خاصة    الفيتو الأمريكي انكار للعدالة وإفلات من الالتزام || بقلم // أيمن سلامة    سرقة سيارة نائب وزارة التربية الوطنية بالجديدة من أمام مقر الأكاديمية    الغامدي يوضح تفاصيل صورته مع الشقراء الايطالية عارية الكتفين    القصص في القرآن الكريم: دراسة موضوعية وأسلوبية بقلم // الصديق بوعلام 62    تقرير أمريكي يكشف عن الأسباب الحقيقية لتهريب أموال المغرب إلى الخارج: الحكومة المغربية متهمة بتبييض الجريمة والرشوة والتهرب الضريبي    "أنا نجود بنت العاشرة ومطلقة" للمخرجة اليمنية خديجة السلامي يظفر بمهر دبي    قمة أسفل الترتيب تبتسم لشباب خنيفرة    "أنف رقمي" يتيح لك شم الخطر قبل حدوثه    حي البرينسيبي بسبتة.. حي التناقضات والتطرف ومافيا المخدرات    حواجز أشد متانة من «جدار برلين»    هل العلاقة التي كانت بين الملك محمد الخامس والحسن الثاني متوترة؟    نوال الزغبي تثير الإعجاب بلوك جميل (صور)    عمارة يستعرض بأبوظبي ملامح الاستراتيجية الوطنية لتقليص التبعية الطاقية للخارج    شاب بريطاني ينفق 150 ألف دولار ليصبح نسخة من كيم كاردشيان    تارودانت:منتجو ومصدرو الحوامض يتكبدون خسائر فادحة    وإذا المَوْؤُودَة سُئلت.. بأي ذنب أُقبرت؟    سلمى رشيد تطلق أغنيتها الجديدة "فورفي" على اليوتوب    أهم اكتشافات علمية عام 2014    سراج باند المغربية تتأهل في أولى حلقات "آراب غات تالنتس"    الناظور: الجيل الجديد من الحظائر الصناعية بسلوان    طنجة: محطة من الجيل الجديد "ستيام" تابعة للشركة الوطنية للنقل    محكمة أوروبية تقضي بأن البدناء "ذوو احتياجات خاصة"    وجدة : لقاء تواصلي حول "ظاهرة" العزوف عن القراءة    أبو حفص: حصر "الفتنة" في المرأة ليس دينا    التدين والفشوش..الالتزام بالجميل    "بهاويات" .. في وداع العزيز المرحوم سي بها    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

أشهر حفلات الزفاف بالمغرب
نشر في المساء يوم 17 - 08 - 2008

في حفل زفاف باذخ أقيم قبل أسبوع، زف صاحب مجموعة نقل الزهرواي ابنته إلى ابن أخته. كان الحفل من أشهر حفلات الزفاف التي أقيمت بالمغرب، يؤكد بعض الحاضرين. فالزفاف فاض بالحرير والذهب، وكل ما يمكن للمال والنجومية أن تشتريه.
ودخل العروسان على أهازيج شعبية، وانطلق الحضور بالتصفيق دون توقف عندما عاينوا نجوم الغناء الشعبي يتسللون تباعا إلى منصة العرض.
دام عرس كريمة الزهراوي ثلاثة أيام، شاركت في إحياء اليوم الأول فرقة الإخوان المرنيسي، فيما غنى في اليوم الثاني الداودي والصنهاجي، واختتم اليوم الثالث من العرس المغني الشعبي عبد العزيز الستاتي.
وأبهرت مراسيم الزفاف التي دامت ثلاثة أيام الحاضرين، بعدها غادر العروسان الاحتفال بسيارة المرسيدس، أمام تصفيق المدعوين. والد العروس، يحكي بعض الحاضرين، ظل يغدق على الفرق الموسيقية الحاضرة، وكلما اشتد الغناء إلا ورمى برزمة أوراق مالية فوق رؤوس الجميع، أما حفل الاستقبال، فكان استعراضا ضخما لثروة الزهراوي، وعرض أزياء للمدعوين أيضا، المنتمين جميعا إلى نادي الأثرياء والمشاهير. نظم حفل كريمة الزهراوي الممول الشهير «رحال»، الذي قدم أطباقا مغربية تقليدية للمدعوين طوال ثلاثة أيام. وتؤكد بعض المصادر أن صاحب شركة نقل الزهراوي، لم يعر اهتماما كبيرا لجانب الديكور والتقديم، بقدر ما ركز على مشاركة نجوم الغناء الشعبي في زفاف كريمته.
قبل عرس ابنة الزهراوي، شهدت عاصمة النخيل مراكش حفل زفاف أسطوري لكريمة أنس الصفريوي، صاحب مجموعة الضحى. وأقيم عرس ابنة الصفريوي في أحد قصور مراكش بديكور ومواصفات أوربية بالغة في البذخ. العرس نشطه ألمع الفنانين المغاربة، كعبد الهادي بلخياط والحاجة الحمداوية، إلى جانب المغنية اللبنانية نانسي عجرم، والتي تقاضت مبلغا ماليا فاق 80 مليون سنتيم من أجل إحياء زفاف كريمة الصفريوي.
كان من المقرر أن تحيي حفلة الزفاف فرقة الإخوان المرنيسي، لكن ارتباطاتهما المهنية حالت دون ذلك. وكان والد العروس أوكل مهمة إعداد الحفل والديكور للممون رحال، غير أن اختلافات في الرأي أدت إلى جلب الصفريوي لفرقة تابعة لشركة خاصة من الخارج. صاحب مجموعة الضحى كان يرغب في أن يخدم نوادل أجانب المدعوين إلى زفاف ابنته، وهو ما رفضه الممون رحال الذي رفض اللجوء لغير طاقمه.
تنوعت الأطباق التي قدمها الصفريوي إلى مدعويه في ليلة استثنائية من حياة ابنته، بين أطباق السمك المتنوع واللحوم المشوية على الطريقة المغربية، إلى جانب أطباق عصرية من المطعمين الإيطالي والفرنسي. وحضر حفل الزفاف الأسطوري، الذي كانت فيه المغنية نانسي عجرم نجمة الحفل، عدد من المسؤولين الحكوميين، والوزير الأول السابق إدريس جطو، إضافة إلى ثلة من رجال المال والأعمال.
قبل عرس ابنة الصفريوي، شد الفنان الكوميدي جمال الدبوز الانتباه من خلال الحفل الأسطوري الذي أقامه بدوره في عاصمة النخيل. الدبوز عقد قرانه على نجمة الشاشة الفرنسية ميليسا توريو، واحتفلا بزفافهما على الطريقة الإسلامية وفق التقاليد المغربية في مدينة مراكش، بعد عقد قرانهما على الطريقة المسيحية في فرنسا. وامتدت حفلة الزفاف ثلاثة أيام حسب التقاليد المغربية، بصحبة 300 مدعو من الأصدقاء والأقارب، على أنغام فرقة «جيبسي كينغ» الإسبانية ومغني الراي الجزائري خالد، وحضر حفل الزفاف عدد من مشاهير عالم الفن والمال والأعمال والسياسة والرياضة.
وتسابقت بعض وسائل الإعلام الفرنسية على الفوز بسبق تبشير محبي الزوجين الشابين بالخبر، وعلى الرغم من محاصرة المصورين الصحافيين للقصر الباذخ، لم تتسرب أي صور عن الاحتفالات التي دامت حتى الصباح، عدا صورة يتيمة ملتقطة تناقلتها بعض المواقع الإلكترونية، يبدو فيها الدبوز ببذلة بيضاء وربطة عنق بنفسجية، وميليسا بفستان زفاف أبيض.
وفي سرية تامة، وتحت حراسة مشددة للأمن الخاص الذي طوق القصر، وسد جميع المنافذ، ناشد جمال، الممثل الأكثر شعبية في فرنسا والمنحدر من أسرة مغربية مهاجرة بسيطة، مدعويه ألا يستخدموا أجهزة التصوير، للحيلولة دون تسربها، وإفساد تعاقد السبق بمبالغ خيالية مع أحد المنابر الإعلامية التي التزمت بعرض صور الزفاف بعد أسبوعين من تاريخ إحيائه.
واتفق العروسان على الاحتفال بالزفاف وفقا لمعتقديهما الدينيين، ففي فرنسا عقد القران على الطريقة المسيحية أمام رجل دين، وتليت خلاله مقتطفات من الإنجيل وآيات من القرآن الكريم لمدة 45 دقيقة، حيث خصص الاحتفال لعائلة الزوجة الفرنسية، وتوجت الحفلة بإطلاق الألعاب النارية.
وطلب الدبوز من مدعويه الثلاثمائة حمل جوازات سفرهم، ليستقلوا الطائرة الخاصة التي استأجرها لنقلهم إلى مراكش لحضور مراسيم الزواج على الطريقة الإسلامية بصحبة عائلته في المغرب.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.