القضاء البرازيلي يحفظ دعوى بالتهرب الضريبي ضد نيمار    سواريز يحقق أفضل معدل أهداف في مسيرته مع برشلونة    شهادات من شيعوا الطيب: برحيل الصديقي يفقد المغرب والعالم العربي علما من أعلامه البارزين (عدسة أحداث أنفو)    +صور مدرسة اتحاد سلوان لكرة القدم تنجح في تنظيم دوري كرة القدم وتكرم الفائزين    منتوجات المغرب من الخضر والفواكه الاستوائية تقتحم الأسواق العالمية    أسماء لمنور، من المحكمة الى الطيارة    لقاء دراسي بطنجة يخلص للدعوة لمراجعة في مقتضيات قانون الأسرة    إطلاق اسم "محج محمد السادس" على أحد أكبر شوارع مدينة العيون    توقيف ثلاث نساء ضمن عصابة متخصصة في النصب والاحتيال بمدينتي واد زم ومكناس    الدورة 21 لمهرجان الرباط الدولي لسينما المؤلف.. الفيلم المغربي "إطار الليل" لتالا حديد يفوز بجائزة أحسن فيلم عربي (عدسة أحداث أنفو)    عرض خيالي من مانشستر يونايتد لنيمار يتجاوز 190 مليون أورو    هؤلاء هم العُمال الجُدد الذين تم تعيينهم بهذه المُدن    الصناعة التقليدية المغربية تتطلع لانتشار أوسع بالسوق الأمريكية    حي بن ديبان يهتز على وقع ثاني جريمة قتل خلال يوم واحد بمدينة طنجة    مصرع أربعة أشخاص في حادثة سير بمكناس    الملك محمد السادس يصل الي الداخلة قادما اليها من العيون    الملك يعين قائمة جديدة من الولاة والسفراء منهم منتخبين    لماذا اختار الملك مدينة العيون لاصدار القانون المنظم لمجلس الوصاية    الداخلة قبل و بعد، لم يتغير شيء يذكر    أعطوني قلما احمر لأصحح الدستور    إستياء كبير من تعيينات نواب التعليم بالصحراء    مجلس جماعة النكور يعقد دورته العادية لشهر فبراير    مشاريع الطاقة الريحية بجهة العيون – الساقية الحمراء.. تعزيز للطاقة النظيفة والأوراش التنموية الكبرى بالمملكة    الملك محمد السادس يعين ناصر بوريطة وزيرا منتدبا في الخارجية    ثقافة الإحتجاج: بين منطق الحق وضوابط الممارسة    قصص قصيرة جدا...آلام تتشظى....‎    نصيحة للمدخنين الراغبين في الإقلاع .. اشرب الحليب    النظام السوري يعلن وفاة والدة الرئيس بشّار الأسد    أفب: ملك المغرب يأمر بمراجعة مناهج "التربية الدينية" وبرامجها لتكريس الاعتدال    تعيين ناصر بوريطة وزيرا منتدبا في الخارجية.. عندما ينتصر الاستحقاق و تتوج الكفاءة    البريطانيون يؤيدون الانفصال عن الاتحاد الأوروبي    الفيلم المغربي "مسافة ميل بحذائي" يظفر بجائزة أفضل فيلم روائي طويل بمهرجان "الأقصر"    موقع تويتر جمد 125 الف حساب "بمضامين ارهابية" منذ منتصف 2015    الدفاع الجديدي ينهزم وديا أمام الفتح    الشركة المكلفة بإصلاح "دونور" تقدم شروطها للسماح باللعب في المركب    الربيعي لأحداث أنفو: فاجأتني مقابلة أمس وسايرتها بالخبرة المتواضعة فقط (فيديو النزال)    زوجة مدير بنك مغربي وكلب وراء إقالة بنهيمة من الخطوط الملكية المغربية    هيئات تنعي رائد المسرح المغربي الطيب الصديقي    رافائيل دومجان:" نور1" مشروع عملاق لعاهل متبصر نحو مغرب القرن ال21    المعلم: لا يمكن وقف إطلاق النار قبل ضبط الحدود مع تركيا والأردن و أي تدخل بري دون موافقة الحكومة السورية هو عدوان    بيار أبي صعب: رحيل الطيب الصديقي.. أورسون ويلز العرب    العقبات تحول دون عمل سريع ضد تنظيم الدولة الإسلامية في ليبيا    صحيفة (أخبار الخليج) البحرينية: "محطة نور ورزازات" حدث كبير في تاريخ الطاقة بالمنطقة    احتياطي النقد الأجنبي يرتفع ب24,8% في المغرب    مذكرات كاتب فاشل... بالأبيض والأسود    ألمانيا تقبل بدفع ملايين الأوروات لإرجاع المغاربة بينهم العديد من الناظوريين‎    "لافينيت" الرقمية... الخل على الخميرة    علماء صينيون يصنّعون أول كبد بشرية في العالم    ساعة إضافية على الكرسي أو الأريكة قد تصيبك بالسكري    برنامج "إنكوربورا" يعلن عن تسليم جائزته لإدماج الشباب في طنجة    بوتين يترقب سقوط حلب السورية لتحقيق انتصار شخصي    العلماء يفكون شفرة جينات "بق الفراش" تمهيدا لمكافحته بالمبيدات    دراسة حديثة تربط بين العقم لدى النساء والتعرض لأدخنة السيارات    وفاة الفنان المسرحي الطيب الصديقي    أمير المؤمنين يؤدي صلاة الجمعة بمسجد الحسن الثاني بمدينة العيون    بعد إعفاء فقيه سلا، من يعفي فقيه الحكومة؟    أوباما يشيد بالإسلام المعتدل الذي تبناه المغرب تحت رعاية أمير المؤمنين    الإطارالشرعي والدعوة إلى المبادرة (2/2)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





خريجو وأطر المعاهد الصحية في مراكش يخرجون إلى الشوارع بعد إلغاء مباراة للولوج
نشر في المساء يوم 22 - 12 - 2011

قرر خريجو المؤسسات الخاصة للتكوين المهني شبه الطبي في مراكش الاحتجاج أمام المركز الاستشفائي محمد السادس غدا الخميس، بعد إلغاء مباراة لتوظيف حوالي 40 تقنيا مساعدا وممرضا، التي كانت ستجرى يوم 25 دجنبر الجاري. ومن المنتظر أن يتظاهر المئات من خرجي المعاهد الخاصة والأطر التربوية احتجاجا على إلغاء هذه المباراة «دون أي سند قانوني»،
على حد قول نوهة مرشد، المديرة التربوية في معهد «إكسيل» في مراكش، في تصريح ل»المساء».
وقد تلقى طلبة وأطر هذه المعاهد قرار إدارة المركز الاستشفائي محمد السادس في مراكش بالإعلان عن مباراة لولوج 40 تقنيا مساعدا وممرضا ب»بالغ الارتياح»، قبل أن تعلن الإدارة المركزية، عبر موقعها الإلكتروني، عن إلغاء المباراة دون أن توضح الأسباب، في وقت أكدت مصادر مطّلعة أن الإدارة تعرضت لضغوط من قِبَل «بعض الجهات» لم تُسمِّها من أجل إلغاء هذه المباراة، بينما تظاهر المئات من الأطباء والممرضين التابعين لنقابة الفدرالية الديمقراطية للشغل، احتجاجا على إعلان إدارة المركز الاستشفائي مباراة «خارج القوانين المنظمة لمهنة التمريض»، الشيء الذي اعتبرته النقابة «استفزازا متكررا لها»، ما دفعها إلى تنظيم مسيرة احتجاجية انطلقت من أمام المركز الاستشفائي صوب مقر ولاية جهة مراكش تانسيفت الحوز.
وقد اعتبر بيان استنكاري صادر عن المؤسسات الخاصة للتكوين المهني في القطاع شبه الطبي في مراكش وأطر وطلبة وخريجو المؤسسات الخاصة وجمعية طلبة خريجي معهد إكسيل للتنمية والصحة، توصلت «المساء» بنسخة منه، أن «إقصاء» خريجي مؤسسات التكوين المهني الخاص شبه الطبي، والمعتمدة من طرف السلطة الحكومية، هو «ضرب لكل القوانين والاتفاقيات المبرمة» من طرف لجنة التنسيق، المكونة من ممثلي قطاع الصحة والتشغيل والتكوين المهني والتربية الوطنية والتعليم العالي والاقتصاد والمالية، والرامية إلى تمكين المترشحين الحاصلين على دبلوم التقني المتخصص في المجال شبه الطبي والصحي، خريجي مؤسسات التكوين المهني الخاص المعتمدة من طرف السلطة الحكومية المكلفة بالتكوين المهني من اجتياز مباراة ولوج إطار الممرضين المجازين في الدولة، حسب ما أكدته رسالة للوزير الأول رقم 334 بتاريخ 16 فبراير 2010.
وقد طالبت هذه المؤسسات بتطبيق مقرر مدير المركز الاستشفائي محمد السادس في مراكش، المتعلق بإجراء مباراة ولوج إطار تقني من الدرجة الرابعة، والتي تهُمّ الحاصلين على دبلوم تقني مساعد مسلم من معاهد تكوين الممرضين المساعدين المُعتمَدة من قبل السلطة الحكومية، أو على إحدى الشهادات المعادلة له، وتقديم بيان توضيحي من قبل إدارة المركز الاستئفائي حول سبب الإلغاء، مؤكدين أنه «لا مساومة ولا مزايدة على حقوق التشغيل لأي غرض أو غاية كيفما كانا».
كما أعلن المحتجون أنهم سيتصدّون، بجميع الوسائل المشروعة، لكل من يسعى إلى «العبث بمصير الخرجين وسيحاسبون كل من يعتبر نفسه فوق القانون»، رافضين كل التصرفات «اللا قانونية والظالمة» التي طُبِّقت في حق خريجي المؤسسات الخاصة للتكوين المهني في القطاع شبه الطبي. وقالت نزهة مرشد، المديرة التربوية في معهد «إكسيل» للصحة، في تصريح ل»المساء»، إن هذا القرار شكّل «نكسة» قوية للخريجين والمؤسسات معا، مطالبة بإجراء المباراة في أقرب وقت ممكن، دون «الحديث عن الإدماج المباشر»، لتمحيص الكفاءات. وقد أكدت المتحدثة أن المتضررين من هذا القرار لن يتوانوا في الاحتجاج إلى أن يستردّوا حقهم «المشروع والعادل».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.