الانتخابات تنهي خلاف افتاتي وبنكيران. البرلماني المثير للجدل كان اول مستقبلي بنكيران بوجدة‎    استغلال الحمير و الكلاب في الحملات الانتخابية    سوريا: طائرات تركية تشارك لأول مرة بغارات للتحالف على داعش    اللبنانيون يتظاهرون ضد فساد الطبقة السياسية    أستاذ يعربد بمركب الرجاء أمام صمت بودريقة    كاسياس يمنح نافاس فرصة ذهبية مع الريال    فالنسيا يتفق مع موناكو حول عبد النور    توقعات أحوال الطقس ليوم غد الأحد 30 غشت    حريق يلتهم أربع سيارات في محلٍّ بمراكش    النيران الصديقة تقود أرسنال لفوز صعب على نيوكاسل    بالفيديو شاهد.. شجرة الزقوم التى ذكرت فى القرآن    ابراهيموفيتش ودي ماريا جاهزان لموناكو    تنصيب الأستاذ حسن القيسوني بنشيخ وكيلا عاما للملك لدى محكمة الاستئناف بطنجة    قناة فرنسية تكشف وثيقة تورط الصحفيين الفرنسيين أمام الملك    شخصان من عائلة واحدة يغتصبان قاصرين    عائلة تخاصم "مافيا طنجة" لاتهامها بتصفية ابنها ب"فال فلوري"    أسطورة برشلونة يكشف كيف أسقطت إيرينا شايك رونالدو!    مانشستر سيتي يستعد للإعلان عن مفاجأة في سوق إنتقالات    الفيلم الإٍيراني (محمد رسول الله) أمام دعوات تطالب طهران بمنعه    تعيين أول وزيرة محجبة في تاريخ تركيا "العلمانية"    " ملك الخيانة الزوجية" يستقيل بعد فضيحة اختراق موقعه الإباحي    الوثيقة التي وقعها الصحافيان اللذان ابتزا الملك وفيها يلتزمان بعدم نشر كتاب أسود مقابل المال !    الجواهري يعلن الحرب على الشيكات المسروقة والتي بدون رصيد أو الحسابات التي جمدها القضاء    تونس الوجهة العربية الأولى للسّيّاح الفرنسيين    جولة جديدة للحوار الليبي يومي 3 و4 شتنبر القادم لإتمام المناقشات حول الاتفاق السياسي الليبي    محكمة مصرية تقضي بالسجن ثلاث سنوات على الصحافيين الثلاثة من قناة الجزيرة    مريم نعوم:أعيد صياغة النصوص الأدبية بعيدا عن الترجمة الحرفية    أمريكا تؤكد مقتل خبير كمبيوتر للدولة الإسلامية في ضربة جوية    سعودي يضع شرطاً غريباً لتزويج ابنته    صحيفة مصرية: سعد لمجرد مثل حالة منفردة وخاصة جدا من النجاح    بنكيران يخصص ثلثي كلمته في البيضاء لمهاجمة بكوري والعماري وشباط: إياكم أن تصوتوا لحزب التراكتور !    حجاج يحتجون على رفع وزارة الأوقاف تكلفة أداء المناسك    الحكومة توافق على مشروع يخفض أسعار الفواتير الكهربائية للمواطنين    دراسة : قلة النوم تسبب بزيادة الوزن والإصابة بالسكري والاكتئاب    أسطول جديد من السيارات سيجوب شوارع المملكة قريبا    إيقاف مستخدم بدار للضيافة بجامع الفنا استولى على أزيد من 30 مليون سنتيم باستعمال بطاقة بنكية لسائحة إسبانية    تجار بالجديدة يتهمون المخازنية بالاعتداء عليهم و يطالبون المفتشية العامة بفتح تحقيق في الموضوع    بنكيران: طيحتي على الامناء الذل اسي الباكوري    ولائم انتخابية تطيح بمسؤولين في الأمن والدرك    صوتك لن يقرر شيئا فالداخلية ستكف عنك عناء كل شيء    إتحاد طنجة يتخطى النادي المكناسي وأعمال شغب بين أنصار الفريقين    فتح باب المشاركة في مهرجان القصر الدولي للمسرح في دورته الثالثة    انخفاض العجز التجاري بنسبة 20,5 بالمئة    في لقاء جماهير بالصويرة مزوار يعاهد على إسترجاء اشعاعها‎    منع جمع وتسويق الصدفيات بالمنطقتين المصنفتين رأس بدوزة وسيدي داود    بعد انهيار أسعار النفط دول الأوبك تسرع لعقد إجتماع طارئ    رئيس مهرجان الاسكندرية السينمائي ل"لكم": المشاركة المغربية الأقوى منذ سنوات    لقاء بطنجة مع الناقد السينمائي خليل الدمون حول كتابه " أشلاء نقدية "    مابقاتش الثالثة تابتة. ليلى غفران تنهي سادس زواج لها بسبب رغبتها العودة للغناء    الشاب خالد يعلن موعد طرح ألبومه الجديد    مستقبل الصناعة التقليدية بمدينة فاس في ضل غزو المنتجات الصينية    رئيسة ليبيريا: شكرا للمغرب لأنه لم يتخل عنا    ستيف جوبز "عبقري قاس" في فيلم وثائقي جديد    حجاج يحتجون على رفع وزارة الأوقاف تكلفة أداء المناسك    محيط العمل المليء بالرجال يزيد توتر المرأة    فاطمة النجار: الجاسني كان زوجا وأخا ومربيا ورجل مبادئ لم يغير ولم يبدل    تسجيل تسع حالات بمرض "الجمرة الخبيثة" في أملشيل    مجموع مصاريف الحج برسم هذا العام يبلغ 30 ألفا و342 درهما و45 سنتيما    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

الأركسترا الفيلارمونية تخلد اليوم العالمي للموسيقى لأول مرة أمام الجمهور بالهواء الطلق
متابعة الجمهور لعروضها من البداية إلى النهاية خلق لها المفاجأة
نشر في المساء يوم 23 - 06 - 2009

خلدت مدينة الدار البيضاء على غرار مدن العالم، يوم أمس، اليوم العالمي للموسيقى الذي يصادف اليوم الأول للصيف21 يونيو وقد امتد هذا الاحتفال المنظم من طرف المجلس الجهوي للسياحة، بدعم من المكتب المغربي للسياحة، على مدار يومين، حيث شهد المربع الإداري بساحة محمد الخامس، انطلاقا من أول أمس السبت 20 يونيو، حفلا موسيقيا أحيته الفرقة الفيلارمونية بمعزوفات من الموسيقى الكلاسيكية العالمية، وتضمنت مقاطع من سيمفونيات خالدة لكل من موزار وبيتهوفن وباخ وغيرهم من عباقرة هذا الفن، وتخلل هذا البرنامج تقديم قطع من معزوفات مغربية مثل«بنت بلادي» ومعزوفة المسيرة الخضراء.
وكان ضيف شرف الفرقة الفيلارمونية عازف الكمان «جيل أباب». وتتشكل هذه الفرقة من مجموعة من العازفين بالجوق الملكي، معززة بمجموعة من العازفين الأجانب المقيمين بالمغرب، الذين يشكلون نسبة 10 بالمائة من أعضاء الجوق.
وقد عرف هذا الحفل تجاوبا كبيرا من طرف الجمهور فاق كل التوقعات، وهو ما عبر عنه خالد نزار الذي نشط السهرة في تصريحه ل«المساء»: لقد انتابني تخوف شديد من ألا ينجح هذا العرض بالنظر إلى ما ألفه الجمهور، حيث لم يتعود على الاستماع للموسيقى الكلاسيكية في مثل هذه المناسبات، لكن العكس هو الذي حصل .لقد كان الجمهور منضبطا وعبر عن حس عال ينم عن ذوق رفيع»، مضيفا أنه لاحظ أن بعض الناس اغرورقت عيناه وهو يستمع إلى معزوفة المسيرة الخضراء.
وفي نفس السياق، أكد بن سعيد فريد رئيس الفرقة الفيلارمونية ل«لمساء» أنه لم يكن ينتظر أن يتابع الجمهور العرض إلى نهايته، مبرزا أن مسألة التجاوب مع الجمهور شكلت له قلقا، نظرا لما تراكم من ذوق موسيقي لدى الجمهور بفعل وسائل الإعلام التي قل ما تعطي أهمية لهذا النوع من الموسيقى الكلاسيكية، وهي موسيقى عالمية موجهة إلى عموم الجمهور على عكس ما قد يدعيه البعض، يقول الفنان فريد، إنها موجهة للنخبة، مضيفا أن تفاعل الجمهور يؤكد ما ذهب إليه.
وأشار رئيس الفرقة إلى أن هذه الأخيرة قدمت مقاطع خفيفة على السمع، وقد كان بإمكانها تقديم مقاطع صعبة، لكن باعتبار أن هذه هي أول تجربة، فقد كان الرهان منصبا على شد الجمهور، وعلى أن تحبب له الفرقة هذا النوع من الموسيقى، وهذا ما خلف مفاجأة لأعضائها، حسب سعيد الذي أردف قائلا «هناك عازفون من فرنسا وإسبانيا وإيطاليا أعربوا لي عن سرورهم، وهم الذين ما كان بوسعهم تصديق ذلك تبعا لتجربتهم في بلدانهم حيث يسجلون أنها لم يسبق لهم أن تابعهم الجمهور إلى نهاية العرض».
«المساء» رصدت آراء بعض العينات من الجمهور الذي تابع الحفل، وكانت ارتساماتهم كالتالي:
أحمد (سائق) «لا المهرجانات ولا التلفزيون يقدمان هذا النوع من الموسيقى، كما أن المدرسة تغفل في برامجها التربوية مسألة تدريس الموسيقى وتربية الذوق، وهو ما يجعل الجمهور يصعب عليه معرفة عمق وأهمية هذه الموسيقى العالمية التي كان لها الأثر البليغ في نفوسهم».
سائح تونسي «أؤكد على رقي هذه الموسيقى، وإن كنت أحبذ الاستماع إلى الفولكلور المغربي بمناسبة هذا اليوم العالمي، وأعرب عن إعجابي بتفاعل الجمهور مع الحفل وإن كان القليل منهم من له دراية بهذه الموسيقى».
سيدة مغربية صحبة زوجها وأطفالها «ما خلفته مقطوعة المسيرة الخضراء في نفسي كان قويا، حيث ذكرتني بمرحلة تاريخية من عمري، ولا أنفي إعجابي بمجمل فقرات العرض وقدصفقت لها بحرارة».من جانبه، اعتبر سعيد موحي، رئيس المجلس الجهوي للسياحة، أن هذه المبادرة تندرج في سياق الدورة الثامنة التي ينظمها المجلس بمناسبة اليوم العالمي للموسيقى، التي دأب المجلس على تنظيمها منذ سنة 2002 بحفلات أجنبية، غير أن المجلس، يقول موحي، سيعمل على إعادة النظر في البرمجة في الموسم الموالي، بفتح المجال للطاقات الشابة، مشيرا إلى أن جل الفرق التي برزت في الساحة انطلقت من هذا المهرجان الذي كانت تتوزع حفلاته على مجموعة من الساحات العمومية في يوم واحد، وأن المجلس برمج أكثر من تظاهرة، ذكر من بينها مهرجان «كازا أفريكا»، مهرجان الموسيقى الأندلسية، الموسيقى الأمازيغية... وفي هذا السياق تأتي هذه البادرة لتعريف الجمهور في هذه الدورة بالموسيقى الكلاسيكية العالمية يقول سعيد موحي، مضيفا أن تقديم أوركسترا من هذا النوع وبهذا الحجم تطلب من المنظمين إعداد شاشة كبرى من 32 مترا مربعا، إلى جانب المنصة.
وتجدر الإشارة إلى أن ساحة محمد الخامس عرفت أول أمس فقرات موسيقية متنوعة ساهمت فيها طاقات شابة من الحي الحسني وعين السبع، صعدت لأول مرة فوق المنصة، وهي تنتمي إلى الراب والهيب هوب. كما شارك في تلك الأمسية كل من الفنان سعيد باي المعروف في صنف الراي، ومجموعة الخيالة الشعبية من الجديدة، ومجموعة الفناير من مراكش، واختتم الحفل المغني عبد الغني القباج صاحب «محبوب خاطري»و المعروف بدمجه لميلوديات عصرية وتقليدية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.