لقاء دولي بالصخيرات حول الأمن التعاقدي وتحديات التنمية    احتجاج أحد ضحايا سنوات الرصاص .. بين الألم وجبر الضرر    العيون: مواجهات بين عناصر القوات العمومية و موالين لجبهة البوليساريو    تطوان: الحكم على بيدوفيلي إنجليزي بعشرين سنة سجنا    الفنانة بشرى إيجورك تعطي الانطلاقة للمهرجان الوطني لسينما الشباب في دورته الأولى بمدينة بيوكرى    سيدايز "Sidays" تستضيف نخبة من نجوم عالم الموسيقى    الإيسيسكو تدعم تنظيم المهرجان الوطني الثالث عشر للفيلم التربوي في مدينة فاس    عبد الله أبو جاد يستضيف عبد الله شقرون في النسخة الاولى من ''نسولك'    تطوان تحتضن مؤتمرا دوليا حول دور المرأة المقاولة في استقطاب الاستثمار و دعمه    القروض الممنوحة للمخطط الأخضر ناهزت 24 مليار درهم    بالأرقام    رئاسيات الجزائر... ستة متنافسين ومرشح وحيد    عمان تحتضن ورشة حول شبكات المعرفة في مجال المياه والتغيرات المناخية    رسميا: فوزي لقجع رئيسا للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم    القبائل تهدي السيسي "سيف شيخ العرب همام"    بيان حزب العدالة والتنمية ببني ملال حول حول الحساب الاداري    هذا ما طالب به خاطفوا سفير المملكة!    الإرهاق والمؤجلات يهددان الدفاع الجديدي قبل مباراة الأهلي المصري في كأس الكاف نهاية هذا الاسبوع    مؤسسة بسمة للأعمال الخيرية تساهم في إنجاح دوريي كرة القدم والشطرنج بثانوية السلام التأهيلية بوجدة    فضيحة أخلاقية بثانوية الحسن الأول بدار ولد زيدوح    بني ملال :وزير الاتصال مصطفى الخلفي .. حصيلة العمل الحكومي تقاس بثلاثة أمور‎    تخفيظ مجموعة من الادوية ابتداءا من 08 يونيو المقبل    فضيحة مشروع المغرب الأخضر بأزيلال الجزء الثاني    الجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين فرع جرادة تحتج بقوة وتدخل عنيف لعناصر القوات المساعدة    الهجرة الثانية إلى الخليج    صحف الأربعاء: سيدة تفقد جنينها بممر المستشفى،و 17 وزيرا الذين لا يعرفهم المغاربة    صفحات من الزجل العتابي : سلامي ليك    قصيدة مهداة إلى روح المناضل زيرار اعلي من توقيع الشاعر محمد رحموني    الشينوا يبيعون سيوف الساموراي بدرب عمر بالدار البيضاء    جرادة: ساكنة بني يعلى تحتج على اتصالات المغرب    تشكيل البارسا المتوقع في الكلاسيكو من راديو كتالونيا    جماهير الجيش تقاطع كلاسيكو الرجاء    مسؤول رجاوي متهم بالاعتداء على موظف جامعي    تفاؤل عين بني مطهر إلى القسم الوطني الثالث    حوار إجتماعي مريض الأموي خارج الحوار لظروف صحية    نادي الرواد للبيئة والتنمية المستدامة يساهم في انجاح انجاح الاحتفال بالأيام الربيعية الثالثة بثانوية بئرانزران بالجديدة    المغرب يخصص 5 ملايين دولار لتحسين سلاحه الجوي    إعفاء رئيس المخابرات السعودية الأمير بندر بن سلطان من منصبه    ثانوية وادي الذهب التأهيلية تمثل الجهة الشرقية في المهرجان الوطني الاول للمسرح التربوي بالقنيطرة    موسكو تدعو للحوار في أوكرانيا وتحذر من حرب أهلية    وزراء وباحثون وسياسيون وفنانون يشاركون في تظاهرة "سيدايز موروكو" بمدينة سطات    المتضررون من قرار الاتحاد الأوربي يواصلون احتجاجاتهم في ثاني وقفة بالرباط    صدمة لعشاق الريال .. رونالدو يغيب عن نهائي الكأس أمام البارصا    جولة في الصحف الأوروبية الصادرة اليوم    مروة عبد المنعم متهمة بقتل خادمتها    سقوط الشريك وبقاء المتطرف    القيصر الجديد    «كابتن أمريكا» يتصدر ايرادات السينما    أسباب الكوابيس وعلاجها    تأجير الأرحام.. الحكم الشرعي والفراغ القانوني    الشوباني: إنها الرباط لا قندهار    مواقف المجامع الفقهية    "جوجل" يحتفل بمولد الفيلسوف والعالم ابن رشد    الملك محمد السادس يترأس بمرتيل حفل التوقيع على عشر اتفاقيات    كاليك يريدون إعلاء راية الإسلام. مؤامرة تسوق مغاربة لمذبحة في سوريا على يد مسلحين من "داعش". صور بشعة لرؤوس تغلى في قدر ماء وأخرى تلتقط معها صور والمجازر البشعة تضع السلفيين بالمغرب في ورطة    تهافت العقلانية    حرية العقيدة ... وحديث "أُمِرْتُ أن أُقاتِلَ الناس.." !!    مصطفى بن حمزة، عضو المجلس العلمي الأعلى: استئجار الأرحام ظاهرة غير صحية وغير جيدة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

فنادق مغربية تتراجع عن المشاركة في «كنوز بلادي» لتشجيع السياحة الداخلية
نشر في المساء يوم 14 - 07 - 2009

قررت العديد من الفنادق المشاركة في برنامج «كنوز بلادي» الانسحاب من العرض المقدم ضمن هذا البرنامج، والذي أطلقته وزارة السياحة في مارس الماضي لتلبية حاجيات السياح المغاربة لعرض فندقي بأسعار في المتناول، فمن أصل 9 فنادق مشاركة اتصلت «المساء» بإداراتها أوضحت 6 فنادق أنها لم تعد تقدم عرضا ضمن برنامج «كنوز بلادي»، أو أنه عرض صالح لفترة الصيف فقط، في حين أن هذا البرنامج الذي انطلق في 9 مارس الماضي يفترض أن يستمر طيلة السنة الجارية، ويشمل أزيد من 200 مؤسسة فندقية وإيوائية في العديد من مدن المغرب السياحية وغير السياحية.
فقد قالت إدارة فندق بمدينة تطوان من فئة 3 نجوم إن مشاركته في البرنامج ستنتهي في 6 غشت المقبل، فيما قالت إدارة فندق آخر بمدينة المضيق الشاطئية إنه أنهى مشاركته في 30 يونيو الماضي، وبالتالي لن يستقبل أي مغربي ضمن الأثمنة التفضيلية التي يقدمها برنامج «كنوز بلادي»، والتي حددت في 360 درهما لليلة الواحدة في فنادق 3 نجوم.
وفي مدينة مراكش، أفادت إدارتا فندقين اثنين بأن مشاركتهما في «كنوز بلادي» منحصرة في فترة الصيف، بحيث سيتوقف فندق من فئة نجمتين عن تقديم العرض التحفيزي المحدد في 260 درهما لليلة الواحدة في آخر شهر يوليوز الجاري، فيما أعلن فندق آخر من فئة 4 نجوم أن العرض صالح لفترة الصيف فقط.
انسحاب بعض الفنادق المشاركة في البرنامج يشمل مدناً عديدة في شمال المغرب، ولكن أيضا وسطه وبالضبط في مدينة الدار البيضاء، حيث كان ل «المساء» اتصال بثلاثة فنادق أكد أحدها أنه ليس معنيا أصلا ب»كنوز بلادي» وهو فندق من فئة 3 نجوم، في ما أكد الثاني وهو من فئة نجمتين مشاركته طيلة السنة، كما جرى الاتفاق حولها بين وزارة السياحة والفدرالية الوطنية للصناعة الفندقية، في حين أوضحت إدارة فندق من فئة 4 نجوم أن العرض صالح لموسم الصيف فقط.
هذه الانسحابات أدت بعدد من المواطنين المغاربة إلى توجيه شكايات إلى بعض جمعيات حماية المستهلك، على أساس أن الموقع الرسمي الذي أطلقه المكتب المغربي للسياحة والخاص ببرنامج «كنوز بلادي» يحدد قائمة باسم وهواتف الفنادق المشاركة والأسعار المحددة، في حين تفاجأ العديد من الذين قصدوا بعض الفنادق بعدم التزامها بتقديم العرض الفندقي المتضمن في برنامج «كنوز بلادي» أو بقلة الغرف المخصصة للسياحة الداخلية، أو بتحديد آجال انتهاء العرض قبل المدة المتفق عليها رسمياً.
وفي هذا السياق، صرح رئيس جمعية المستهلكين المتحدين وادي مديح
ل «المساء» أن جمعيته تلقت خلال الأسبوع الماضي 9 شكايات من مواطنين رفضت فنادق مشاركة في «كنوز بلادي» إيواءهم وفق الشروط المنصوص عليها، رغم أن أسماءها مدرجة ضمن القائمة في الموقع الإلكتروني الرسمي للبرنامج.
وأضاف مديح أن الجمعية بعثت، السبت الماضي، بشكاية إلى الموقع الرسمي للبرنامج في شبكة الأنترنت دون أن تتلقى إلى حد الساعة أي توضيحات.
وقد حاولت «المساء» من جانبها الحصول على توضيحات من المكتب الوطني المغربي للسياحة المكلفة بتنفيذ وتتبع «كنوز بلادي» إلا أن الاتصالات المتوالية طيلة صباح أمس الاثنين مع المدير العام ومسؤولة التواصل والمسؤولة المباشرة عن تتبع البرنامج باءت كلها بالفشل.
وتعيد هذه الانسحابات للأذهان الفشل الذي أصاب «كنوز بلادي» في نسختها الأولى في سنة 2005 إبان استوزار عادل الدويري لوزارة السياحة، وقد كان من بين الأسباب الرئيسية لعدم نجاح البرنامج غياب انخراط كافة الفاعلين الفندقيين في هذا العرض الذي يهدف إلى تقديم عرض للسياح المغاربة الذين لا يجدون عرضا فندقيا يتناسب وقدراتهم الشرائية، فيفضلون القطاع غير المهيكل أو قضاء العطلة لدى العائلة أو الأصدقاء...
يشار إلى أن «كنوز بلادي» هو نتاج شراكة بين الدولة والفنادق لتقديم إيواء سياحي للسياح الداخليين بأثمنة مناسبة تتراوح بين 260 درهما لليلة الواحدة بالنسبة إلى فنادق من فئة نجمتين و560 درهما لليلة الواحدة بالنسبة إلى فنادق 4 نجوم، أما فنادق 5 نجوم فيفترض أن تقدم خصماً بنسبة 60 % لسعر المبيت في الغرفة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.