قراءة في الصحف الصادرة يوم الاثنين 25 ماي 2015:    وزير التجارة الخارجية يفي بوعده والشغيلة متخوفة من غياب ظروف الاشتغال    شبيبة الإتحاد الاشتراكي تدافع عن فيلم عيوش    سابقة..الكروج يعتكف في الزاوية رافضا تسليم السلط    مجهول يلقي بزجاجة مولوتوف على القصر الرئاسي ببرلين    شركة "سامسونع" تثير غضب المواقع الإخبارية بسبب صفقة مشبوهة    الريسوني يتقدم وقفة إحتجاجية ضد أحكام الإعدام بمصر    الأمطار تعري الواقع المتردي للبنية التحتية لفاس    إحباط محاولة تهريب طن ونصف من المخدرات نواحي تطوان    566 جمعية استفادت من 763 مشروعا لمبادرة التنمية البشرية بعمالة أنفا    العالم يفقد جون ناش في حادثة سير    "رونق المغرب" يعلن عن أسماء الفائزين بجائزة "رونق" الإبداعية في نسختها الثانية    قهوة وكتاب: لقاء مفتوح مع الروائي والناقد إبراهيم الحجري    فيلم عيوش المثير للجدل هل سيفسد ما أصلحته السياسة بين شباط ولشكر؟    8 سنوات سجنا نافذا في حق رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق إيهود أولمرت بتهمة الفساد    بوتفليقة يأمر بتغيير مسؤولي البنوك والشركات أملا في تجاوز أزمة انهيار أسعار البترول    مع قهوة الصباح    المغربية التي أقامت ضجة في إسبانيا بسبب حقيبة بداخلها طفل إفريقي تنفي علمها بتهريب قاصر وأنها كانت ضحية    غوتيريز .. مريض السرطان الذي أنقذ موسم نيوكاسل !    نتائج آخر دورة من البطولة مع الهدافين‎    أكادير: متزوج يغتصب فتاة معاقة ذهنيا والمحكمة تقرر متابعته في حالة سراح    المغرب يشارك بوفد رفيع المستوى بالقاهرة في اجتماع رؤساء أركان الجيوش بالدول العربية    أوزين تناشدكم مساعدتها في محنتها الصحيّة    تفكراتو بنتو حتى رجع هيكل. إبنة روسي تزور أباها لتكتشف أنه توفي بشقته قبل سنة ونصف دون أن يعرف أحد    عمر الشريف أصيب الزهايمر ونسي ان فاتن حمامة ماتت    إنريكي: برشلونة فاز بالليغا أمام أفضل نسخة من ريال مدريد    المكتب الوطني المغربي للسياحة يعطي انطلاقة أسبوع المغرب في لشبونة    موزيلا تنوي إنتاج هواتف بنظام فايرفوكس    الابتسامة التي قد تبقي لويس إنريكي مع البارصا    الرباط تستضيف في شتنبر المقبل لقاء إفريقيا لشبكة "غلوبال شيبرز" التابعة لمنتدى دافوس    تراجع عائدات المحروقات في الجزائر والعجز التجاري يتفاقم    الصراع يتسلل الى "الحلفاء" في المعارضة والقيادات تتدخل لرأب الصدا    طنجة تحتضن الدورة الأولى لمهرجان "أسماك"    فرنسي يبلغ عن قنبلة في المطار لتلحق حبيبته الطائرة    التحقيق في خيانة زوجية يكشف حيازة مسدسين وذخيرة    عمدة أكادير القباج: " قد أترشح للانتخابات المقبلة باسم أي حزب تقدمي باستثناء الاتحاد الاشتراكي، وقد أتقدم بلائحة مستقلة"    الشاي يكافح التسوس وأمراض اللثة ورائحة الفم    كوثر المساري عمدة لمدينة طنجة ليوم واحد!    ريال مدريد يستعد لإقالة أنشيلوتي    مهرجان كان: المخرج الأمريكي جوس فان سانت يدافع عن فيلمه    فيلم "آيمي": رؤية نقدية للفيلم الوثائقي من مهرجان "كان" 2015    أليغري : إيقاف ميسي مهمة صعبة    فيديو.. سر انتقال محمد السادس إلى داكار عبر طائرة تابعة للخطوط السعودية بدل طائرة « لارام »    محمد السادس :رفع تحدي ضمان الأمن الغذائي ومواجهة التغيرات المناخية لا يمكن إلا بالعمل التضامني    الاتحاد يقترب من مهاجم الهلال    حين أوصى إلياس العمري بعدم التصفيق، صفق له الجمهور الانتخابي    هل هو الهوس ب"نظرية المؤامرة"،    طنجة…مصنع جديد لتركيب السيارات    أقصبي: ارتهان النمو بالفلاحة وتحديدا بالحبوب يجعله متقلبا وهشا    شرود "النخب" بين الترغيب في قوانين الأرض، والتشنيع لشرائع السماء    مرضى القمر يخلقون الحدث بالبيضاء بحضور كبار الفنانين المغاربة    العجز التجاري المغربي يواصل تراجعه مسجلا 50,23 مليار درهم بمتم أبريل    دعوى قضائية لغلق فرع تونسي لجمعية يرأسها يوسف القرضاوي    أضرار استعمال المراحيض العصرية    هل الله بحاجة لمن يدافع عنه؟    هذه هي حصيلة ضحايا التفجير الارهابي الذي ضرب مسجدا بالسعودية    تعاطي الحوامل للباراسيتامول يؤثر سلباً على أولادهن    أمير المؤمنين يؤدي رفقة الرئيس السينغالي صلاة الجمعة بالمسجد الكبير بدكار    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

ملف «الشريف بين الويدان»
محام: الدولة المغربية تأكل رجالاتها
نشر في المساء يوم 07 - 03 - 2008

تخلف أفراد عائلات المتهمين في ملف «الشريف بين الويدان» عن الحضور، مساء أول أمس الأربعاء، إلى قاعة الجلسات رقم 5 بمحكمة القطب الجنحي في الدارالبيضاء فيما واصلت هيئة الدفاع مرافعاتها أمام هيئة الحكم.
وشككت هيئة الدفاع في الأسس التي اعتمدتها العدالة لمتابعة متهمين ظلوا يشغلون مناصب مهمة في سلك الأمن والدرك قبل أن يتم اعتقالهم بناء على مبررات واهية ووشايات كاذبة.
وقال أحد المحامين في مرافعة أمام هيئة الحكم: «هل نحن في حلم غير قابل للتصديق أم أمام كابوس مرعب. المتابعون في الملف من أكفأ الضباط السامين الذين خدموا الوطن بتفان وإخلاص، الدولة المغربية تأكل رجالاتها وترمي بهم إلى الإعلام لينهشهم ويتناول أعراضهم».
وأشار الدفاع إلى أن عبد العزيز إيزو، والي أمن طنجة السابق، الذي ظل يشغل منصب مدير أمن القصور الملكية قبل أن يعتقل في ملف «الشريف بين الويدان»، هو ضحية مؤامرة مثله مثل عقا أهبار، قائد الدرك في المنطقة البحرية بطنجة ويوسف علمي لحليمي، الرائد في سلك الدرك.
واستحضر الدفاع أمام هيئة الحكم حكاية المحامي الذي شوهد يحمل شمعة مشتعلة ويتجول بها في قاعة الجلسات، وعندما استفسره القاضي عن الأمر رد عليه بالقول: «ياسعادة القاضي إنني أفتش عن الحقيقة التي لا شك أنها قابعة في ركن مظلم لا يصله النور داخل القاعة».
وتساءل الدفاع عن كيف يمكن أن يكون الظن أحد الأبواب الواسعة للشك، مشيرا إلى أن محاضر قاضي التحقيق تتضمن أزيد من 800 صفحة، كما أورد الدفاع أحاديث نبوية تشير إلى ضرورة توخي الحذر قبل الحكم على الأشخاص بما لا يرضي الله.
وألمح الدفاع إلى إمكانية وجود ما وصفه أحد المحامين ب«المؤامرة» للزج بأبرياء في السجن، مشيرا إلى أن شهادة منير الرماش، تاجر المخدرات المدان بعشرين سنة حبسا نافذا، أظهرت أن لا علاقة للمعتقلين بالاتجار الدولي في المخدرات وتهريب الأشخاص.
ويتابع الأظناء بتهم بالاتجار في المخدرات والتهريب على الصعيد الدولي والارتشاء واستغلال النفوذ والتستر على مجرم مبحوث عنه من طرف العدالة، وتهجير أشخاص إلى الخارج بطرق غير مشروعة وبصفة اعتيادية، والمساعدة على الهجرة غير الشرعية بصفة غير مشروعة والمشاركة.
ويتابع في حالة اعتقال كل من عبد العزيز إيزو والمتهم الرئيسي أحمد الخراز، الملقب ب«الشريف بين الويدان»، وشقيقه عبد العزيز الخراز وعبد السلام عياد، بائع سمك، وأحبار عقا، يوتنان كولونيل بالدرك الملكي قائد الفرقة البحرية بطنجة، ومصطفى بوخليفي، متصرف، قائد سابق بثلاث تغرمت، وهو حاليا باشا بتمارة، ومصطفى غريب، مفتش شرطة ممتاز بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية المديرية العامة لمراقبة التراب بطنجة، ومحمد طريبق، أجير، ومصطفى الخليوي، المدير الجهوي السابق للمديرية العامة لمراقبة التراب بطنجة (متقاعد). ويوجد متهمون يتابعون في حالة سراح مؤقت وهم يوسف العلمي لحليمي، مساعد (أدجيدان) لقائد الجهة للدرك الملكي بالقنيطرة، ومحمد مساعيد، ضابط شرطة ممتاز (المديرية العامة لمراقبة التراب بملوسة)، وفريد الهاشمي، عميد شرطة بالمديرية العامة لمراقبة التراب، رئيس موقع بحري بطنجة، وسمير ليلي، مساعد بالدرك الملكي برباط الخير، وعبد القادر سفاري، رقيب دركي، مساعد بالدرك الملكي بالقصر الصغير، وعبد المولى التطواني، نقيب بالقوات المساعدة، مسؤول عن مواقع المراقبة، ونور الدين زمرو، قائد بالعوامة فحص انجرة، ونور الدين بولغودان، قائد بدار الشاوي طنجة أصيلة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.