وزراء حزب العدالة والتنمية المرشحون للانتخابات التشريعية المقبلة الحاسمة    رسميا...هؤلاء مرشحو لوائح الشباب والنساء للPPS    نقابيون يتهمون مدير مستشفى بيوكرى بالشطط في استعمال السلطة في حق أطر طبية    تصريح الوزير مبديع الذي أغضب خريجي البرنامج الحكومي 10000 إطار تربوي    رسميا..تركيا تسمح للشرطيات بارتداء الحجاب    رئيس زيمبابوي يسجن البعثة الأولمبية لبلاده ويصف الرياضيين بالجرذان لأنهم لم يجلبوا أي ميدالية    زوجتك نفسي..    رسالة إلى الفتاة المسلمة    قائمة برشلونة لمواجهة أتلتيك بيلباو    الاستعانة بالفيديو في التحكيم للمرة الأولى دوليا    شاهد ما قاله سيميوني عن فوز "رونالدو" بجائزة أفضل لاعب    فرنسا تطرد مغربيين تعتبرهما خطرا كبيرا على الأمن    إصابة شاب مغربي في الزلزال الذي هزَّ وسط إيطاليا    اليوم السبت.. ارتفاع الحرارة إلى 45 درجة ببعض المناطق    مصرع 16 شخصا جراء حريق في موسكو    ارتفاع عدد المسافرين الذين عبروا عبر ميناء طنجة المتوسطي    رئيس جماعة في حالة سكر يرفض تسليم وثائق السيارة للدرك الملكي وهذا ما وقع    «مرحبا 2016»: أزيد من 218 ألفا من مغاربة الخارج عبروا معبر باب سبتة صوب المملكة    "غلطانة" سعد لمجرد تحطم أرقاما قياسية على اليوتوب (فيديو)    عملاقان أمازيغيان ، غيبهما عنا الرحيل ... لكنهما سيظلان ، من العيار الثقيل ..    من يحاول إجهاض مبادرة "مليون محفظة"؟    الوجهة الجديدة للدولي المغربي "أشرف لزعر"    صحف : مليار ونصف لدعم الموسيقى والفنون الكوريغرافية-خطر الاقتراب من الاودية    فنادق صينية ترفض استقبال نزلاء من 5 دول إسلامية    برلمان تونس يمنح الثقة لحكومة "الشاهد"    ارتفاع عدد قتلى زلزال إيطاليا إلى 284 قتيلا واستعداد لجنازة جماعية    رقم وحدث ... 394    اللقاء الخليجي الأمريكي بجدة يسفر عن استئناف محادثات اليمن    ها هي قائمة أغلى ممثلات العالم.. جنيفز لورانس في الصدارة    النرويج تبدأ تنفيذ التجنيد الإجباري على النساء    المغرب يشارك في المعرض الدولي لصناعة النسيج بميونخ    هكذا أصبح رئيس وزراء بريطانيا السابق بعد أشهر من استقالته-صور    صحيفة انجليزية تعدد المزايا السياحية التي تزخر بها جهة طنجة    الاتحاد الأوروبي يشيد ب«التزام» المغرب «الصارم» بمواجهة التطرف    مارادونا: اعتزال ميسي سيناريو معد سلفاً؟    شرطي مسلم يُطرد من عمله لأنه يُشبه "أسامة بن لادن"    عمر القزابري و التعري.. أو «العري» الفكري «الفاحش»    عرض لأبرز عناوين الصحف المغربية الصادرة اليوم    سيدي بوسحاب : سعيد أوتجاجت يسدل الستار على مهرجان فن أجماك‎    ضجة في مصر بسبب معلم مسيحي يحفّظ الأطفال القرآن    ارتداء النظارات .. رغبة في تقويم النظر أم ظاهرة مرتبطة أكثر بالموضة    محمد خان.. خرج و لم يعد (في) زحمة الصيف (1/3)    رئيس إفريقيا الوسطى يستقبل عمر هلال    لقجع..كَفاكَ ضَحِكا على الذُّقُون سيدي الرئيس    بووانو يكشف كواليس لقاء الأحزاب السياسية ب"حصاد" و"الرميد"    حسنية أكادير يسقط في فخ التعادل أمام ضيفه الجيش الملكي بهدف لمثله    هل وزير الصيد وكاتبته العامة شخصان مقدسان ام المنفعة الخاصة وراء الدفاع عنهما    في أقل من 24 ساعة.. أزيد من مليون مشاهدة لأغنية « غلطانة »    حداد: السياحة المغربية صمدت أمام الهجمات والخلط باسم الإسلام    عبد النبي بعيوي يتعهد بتوفير كل الضمانات لإنجاح المشاريع الإستثمارية بالجهة    هذه هي الأسعار التي ستباع بها أضاحي العيد    كتاب «تاريخ القراءة» علامة مضيئة في تاريخ الإنسانية!    العادات الغذائية عند المغاربة.. بين مستلزمات الحداثة والتشبث بفن الطبخ الأصيل    أبو النعيم يراسل الشيخي: « جريمتك أكبر من جريمة بنحماد والنجار ومصيبتك أقبح منهما »    لماذا لا نريد حكومة إسلامية في المغرب    أساليب منزلية في المتناول لتبييض الأسنان    ها هي الفوائد ديال "القيلولة" اللي كتساعد على العيش بلا أمراض    لكي لا تتعرق قدماك.. إليك النصائح التالية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حوار مع يحي بلحسن مقدم برنامج إحكي لي بإذاعة كاب راديو
نشر في أريفينو يوم 31 - 01 - 2011

يحظى برنامج إحكي لي الذي يبث مساءا على أثير إذاعة كاب رادو بطنجة ،بإهتمام بالغ و بتتبع من طرف عدد كبير من المستمعين و المستمعات المنتمين إلى جهتي الشمال و الشرق،بحيث يسهر على إعداده و تقديمه الأستاذ يحي بلحسن صحفي بذات المحطة الإذاعية إذ يعمل من خلاله الإجابة على عدد من القضايا الإجتماعية و الشخصية والتي يروي أحداثها المستمعون عبر إتصالاتهم لمعرفة الحلول و النصائح التي قد تفيدهم في إتخاد بعض القرارات اتجاه قضاياهم المطروحة,و لتقريب القراء المهتمين بهذا البرنامج أجرينا حوارا مع الأستاذ يحيى بلحسن معد و مقدم البرنامج، نعرض عليكم نص الحوار كاملا.
سؤال: هل يمكنكم تقريب القراء من شخصية الأستاذ يحي بلحسن ؟
جواب: أولا أود أن أرحب بكل ساكنة مدينة الناظور و النواحي، ثانيا نعتوني بالأستاذ، فلا أستاذا في هذا المجال ،فنحن مجرد أناس عاديون نمارس المهنة بحب و شغف،و في ما يتعلق بحياتي الشخصية فهي حياة عادية لمواطن مغربي منحدر من مدينة وجدة أب لطفلتين، فأنا خادم المستمعين الكرام من خلال تلك النافذة والتي أعتبرها متنفسا لكل مواطن يريد البوح بكل طلاقة و حرية ،أما بالنسبة لما هو شخصي ،فأتقاسمه مع كل المستمعين الكرام ،لي مشاكلي الخاصة، لي أحلامي ،لي طموحاتي، لي طريقتي الخاصة في التعامل مع المشاكل و أسجل بكل وضوح و صراحة أني المستفيد الأول من تجارب و آراء المستمعين لأن تجاربهم شيء لا يستهان به ،كما أعتبرها مدرسة أو أكاديمية من الطراز الرفيع إن صح التعبير .
سؤال: قبل الإلتحاق بمحطة كاب راديو ،هل سبق لكم أن مارستم العمل الصحفي بإحدى وسائل الإعلام في طنجة أو بإحدى المدن المغربية ؟
جواب: كانت هناك ممارسة للعمل الصحفي ، لن أقول الإذاعة لكن ضمن الصحافة المكتوبة داخل التراب الوطني و خارجه، أما بالنسبة للصحافة المسموعة فهذه أول تجربة لي،حيث أغتنم الفرصة لأشكر المستمعين لسماحهم لي للدخول في أدق التفاصيل في مختلف قضايا مجتمعنا المغربي .
سؤال: من وراء فكرة إنشاء برنامج إحكي لي؟هل هو يحي أم أن هناك شخصية أخرى ساهمت في ذالك؟
جواب: لن أقول أنها فكرتي و لن أقول أنها فكرة فلان أو فلان ،بل أقول أنها جاءت بعد مخاض عسير و حلم لم يأت بسهولة ،كاب راديو فهو أربع و عشرون ساعة من العمل الجاد و المتواصل، و بالنسبة للمستمعين فأعتبرهم كنزا و محركا أساسيا لديمومتها و حظورها في المشهد الصحفي الوطني، فكرة البرنامج فهي فكرة ولدت مع المستمعين، فالحكي نحن نمارسه منذ زمن بعيد بشكل يومي فلن نقول أنها فكرة حكرعلى إذاعة ،لن أقول أنها فكرتي لأنها ولدت مع الطفل، فهو منذ طفولته و نعومة أظافره يحكي لأمه ،سأقول في النهاية أنها فكرة المستمعين الكرام .
سؤال: ما هو السر في إستقطاب عدد كبير من المستمعين ،فهل هو صوت يحي أم نصائحه التي تلقى ترحيبا من قبلهم؟
جواب:ليس هناك سر و لا أدري لماذا نستعمل دائما هذه الكلمات من العيار الثقيل؟ ليس هناك سر و لا وصفة سحرية و لا عصى سحرية ،إنها البساطة ،كن صادقا، كن محبا لما تعمل كن كما أنت فسيتقبلك المستمع ،كن شخصا عاديا بدون مجاملات ، فالمستمع ذكي لأنه يلتقط ذبذبات الصداقة و الحب،أحب ما تعمل لكي تعمل ما تحب، و أنا في هذا البرنامج أعمل ما أحب.
سؤال:ما هي طموحات يحي المستقبلية ؟
جواب:سمعت مقولات كثيرة،لكنني سأركز على كلمة بسيطة ،لكل وقت أداء فالإنسان تختلف أفكاره من لحظة لأخرى ،لا أدري كيف ستكون قراراتي المستقبلية،لكن ما أراه الأن أني سعيد بحب المستمعين و أرى نفسي في ما يراه المستمعون ،أما غذا فسأتركه للرحمان الرحيم.
سؤال: ماذا تود توجيهه للمستمعين و لسكان مدينة وجدة مسقط رأسك؟
جواب: لن أقول كلمتي لسكان وجدة فقط ،فأنا مغربي حامل لبطاقة تعريف وطنية،ما أود توجيهه لكل فرد سواء داخل المغرب أو خارجه،كن مواطنا يعي جيدا طموحاته و كذالك يعي واجباته،كما أشكركم في النهاية على الإستضافة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.