إفريقيا فضاء جديد للتعبير عن الشراكة بين المغرب والولايات المتحدة    إطلاق خط جوي جديد يربط الدار البيضاء بتطوان والحسيمة    ماجدة الرُّومي: سعدتُ بلقاء الأميرة سلمَى .. والموسيقى المغربية تذهلنِي    جلالة الملك يزور المستشفى الوطني سيماو منديز ببيساو ويتفقد المساعدة الطبية الممنوحة من المغرب لغينيا بيساو    حبس ثلاثيني بزايو إثر إغتصاب إبنته البالغة 14 عاما .    رئيس جمعية "مغرب الثقافات": موازين يؤكد باستضافته لأسماء وازنة نضجه وقدرته على الاستمرار والارتقاء إلى الأفضل    لقاء تحضيري لإرساء مشروع " مؤسسات بدون تدخين" بمنطقة تافراوت    اتفاقية تٌلزم "أنابيك" بإدماج 250 من معطلي طنجة في سوق الشغل    جمعية مغربية تحذر من مرض نادر يهدد آلاف المغاربة    إعلان مدينة "الخميسات والضاحية" بدون صفيح    أزيد من أربعة قتلى في انفجار سيارة أمام مسجد في السعودية    عَلم فِلسْطين يُجبِر بْلاتر عَلى استِدعَاء رِجال الأَمن    أمير المؤمنين يهدي الجهات المكلفة بتدبير الشؤون الدينية بجمهورية غينيا بيساو 10 آلاف نسخة من المصحف الشريف    باريس: الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند يستقبل رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران    تفاصيل جديدة حول تجهيز إقامة الملك الخاصة بغينيا بيساو وارتباك البروتوكول الرئاسي    أخيرا.. سقوط لص روع تجار درب عمر بالدارالبيضاء    قابض يحاول الإنتحار أمام إدارة شركة ستاريو بالرباط    بنعطية يتدرب في عطلته من أجل المنتخب!    الخلفي ينفي تراجع السلطات المغربية عن قرار منع عرض فيلم عيوش    المغرب الأول إفريقيا من حيث براءات الاختراع المسجلة    تقرير: الراحة البيولوجية واستنزاف المخزون يضعفان أداء صادرات منتجات البحر    البنك الإفريقي للتنمية يشيد بالإصلاحات التي انخرط فيها المغرب    كأس اسبانيا: برشلونة لحسم الثنائية في معقله قبل موقعة برلين    الأوقاف المصرية: "علماء المسلمين" كيان ارهابي    عاجل تنظيم "داعش" يسيطر على مطار سرت في ليبيا    الرقص الساحر لجنيفر لوبيز يفتتح الليلة الدورة 14 من موازين    السعودية تعلن تسليمها مبلغ 280 مليون سنتيم لعائلة الطيار بحتي    بعدما أرسل بلاتير الحسيمة إلى الدرجة الثانية جماهير خنيفرة تطالب بالإنصاف -صور    توقعات أحوال الطقس ليوم غد السبت    مباراة توظيف 09 مساعدين تقنيين من الدرجة الثالثة. الترشيح قبل 12 يونيو 2015    واش الصيادلة بارونات جداد ديال القرقوبي؟. إعتقال عامل بصيدلية وصيدلاني بسبب تزويد مروج للمخدرات بالقرقوبي    مواعيد نهائي كأس ملك اسبانيا    أبناء أطباء وأساتذة جامعيين وعمداء شرطة نزلاء "بويا عمر"    عندما تحرج الرواية النقد الأدبي    "إيزيس" يحول فاس لفضاء نقاش دوليّ حول المعنّفات ب MENA    تحديث "غوغل ناو" بميزة البحث من داخل التطبيقات    المغرب يشيد خنادق على الحدود مع الجزائر    عن التطرف والإرهاب و"الداعشية" بالمغرب    برنامج النجاعة الطاقية في المباني السكنية يحقق 90 في المائة من أهدافه    حصيلة الحملة الطبية بزاوية احنصال في اطار اتفاقية شراكة بين...    | عبد الله العروي وعوائق ترسيخ منطق الدولة    المغرب في بوخارست للاحتفال بيوم أفريقيا    | فيلسوف فرنسي يقدم وصفته للمسلمين في سبيل الحرية الروحية    بيبي: أحزنني قرار إدارة فريقي    | عزل قاض احتمى بالدستور !    | محمد مفتكر يجمع في «جوق العميين» شظايا مرآة حارقة    لا إصابة بحمى «لاسا» بالمغرب    | ميركل أقوى نساء العالم،    | عودة أطراف النزاع الليبي إلى المغرب رغم محاولة اغتيال الثني .. أنصار القذافي يعلنون أنهم رقم صعب    المعارضة ترغم الرجل الثاني في الجزائر على تقديم استقالته    فرنسا للحموشي: انا متايبة ما نبقاش نعاود. التعاون الامني اولوية الاولويات ولان مرة يتجاوز السياسي والاقتصادي    فضيحة «فيفا» تضعف حظوظ المغرب لتنظيم مونديال 2026    عملاق لوجيستيك ألماني يطمح لغزو إفريقيا عبر بوابة طنجة    توقيع بروتوكول تعاون بين معهد العالم العربي والمؤسسة الوطنية لمتاحف المغرب    ما كان عندو ما يدار!. شاب يصور نفسه كل يوم على مدى 16 سنة ليرى التحول الذي طرأ عليه (فيديو)    استهلاك أكثر من 400 ملليغرام كافيين في اليوم مضر    المغراوي: "العدل والإحسان" جماعة مشؤومة .. والمغرب قابل للتشيّع    الأسرة المسلمة أمام تحدي خطاب المساواة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

حوار مع يحي بلحسن مقدم برنامج إحكي لي بإذاعة كاب راديو
نشر في أريفينو يوم 31 - 01 - 2011

يحظى برنامج إحكي لي الذي يبث مساءا على أثير إذاعة كاب رادو بطنجة ،بإهتمام بالغ و بتتبع من طرف عدد كبير من المستمعين و المستمعات المنتمين إلى جهتي الشمال و الشرق،بحيث يسهر على إعداده و تقديمه الأستاذ يحي بلحسن صحفي بذات المحطة الإذاعية إذ يعمل من خلاله الإجابة على عدد من القضايا الإجتماعية و الشخصية والتي يروي أحداثها المستمعون عبر إتصالاتهم لمعرفة الحلول و النصائح التي قد تفيدهم في إتخاد بعض القرارات اتجاه قضاياهم المطروحة,و لتقريب القراء المهتمين بهذا البرنامج أجرينا حوارا مع الأستاذ يحيى بلحسن معد و مقدم البرنامج، نعرض عليكم نص الحوار كاملا.
سؤال: هل يمكنكم تقريب القراء من شخصية الأستاذ يحي بلحسن ؟
جواب: أولا أود أن أرحب بكل ساكنة مدينة الناظور و النواحي، ثانيا نعتوني بالأستاذ، فلا أستاذا في هذا المجال ،فنحن مجرد أناس عاديون نمارس المهنة بحب و شغف،و في ما يتعلق بحياتي الشخصية فهي حياة عادية لمواطن مغربي منحدر من مدينة وجدة أب لطفلتين، فأنا خادم المستمعين الكرام من خلال تلك النافذة والتي أعتبرها متنفسا لكل مواطن يريد البوح بكل طلاقة و حرية ،أما بالنسبة لما هو شخصي ،فأتقاسمه مع كل المستمعين الكرام ،لي مشاكلي الخاصة، لي أحلامي ،لي طموحاتي، لي طريقتي الخاصة في التعامل مع المشاكل و أسجل بكل وضوح و صراحة أني المستفيد الأول من تجارب و آراء المستمعين لأن تجاربهم شيء لا يستهان به ،كما أعتبرها مدرسة أو أكاديمية من الطراز الرفيع إن صح التعبير .
سؤال: قبل الإلتحاق بمحطة كاب راديو ،هل سبق لكم أن مارستم العمل الصحفي بإحدى وسائل الإعلام في طنجة أو بإحدى المدن المغربية ؟
جواب: كانت هناك ممارسة للعمل الصحفي ، لن أقول الإذاعة لكن ضمن الصحافة المكتوبة داخل التراب الوطني و خارجه، أما بالنسبة للصحافة المسموعة فهذه أول تجربة لي،حيث أغتنم الفرصة لأشكر المستمعين لسماحهم لي للدخول في أدق التفاصيل في مختلف قضايا مجتمعنا المغربي .
سؤال: من وراء فكرة إنشاء برنامج إحكي لي؟هل هو يحي أم أن هناك شخصية أخرى ساهمت في ذالك؟
جواب: لن أقول أنها فكرتي و لن أقول أنها فكرة فلان أو فلان ،بل أقول أنها جاءت بعد مخاض عسير و حلم لم يأت بسهولة ،كاب راديو فهو أربع و عشرون ساعة من العمل الجاد و المتواصل، و بالنسبة للمستمعين فأعتبرهم كنزا و محركا أساسيا لديمومتها و حظورها في المشهد الصحفي الوطني، فكرة البرنامج فهي فكرة ولدت مع المستمعين، فالحكي نحن نمارسه منذ زمن بعيد بشكل يومي فلن نقول أنها فكرة حكرعلى إذاعة ،لن أقول أنها فكرتي لأنها ولدت مع الطفل، فهو منذ طفولته و نعومة أظافره يحكي لأمه ،سأقول في النهاية أنها فكرة المستمعين الكرام .
سؤال: ما هو السر في إستقطاب عدد كبير من المستمعين ،فهل هو صوت يحي أم نصائحه التي تلقى ترحيبا من قبلهم؟
جواب:ليس هناك سر و لا أدري لماذا نستعمل دائما هذه الكلمات من العيار الثقيل؟ ليس هناك سر و لا وصفة سحرية و لا عصى سحرية ،إنها البساطة ،كن صادقا، كن محبا لما تعمل كن كما أنت فسيتقبلك المستمع ،كن شخصا عاديا بدون مجاملات ، فالمستمع ذكي لأنه يلتقط ذبذبات الصداقة و الحب،أحب ما تعمل لكي تعمل ما تحب، و أنا في هذا البرنامج أعمل ما أحب.
سؤال:ما هي طموحات يحي المستقبلية ؟
جواب:سمعت مقولات كثيرة،لكنني سأركز على كلمة بسيطة ،لكل وقت أداء فالإنسان تختلف أفكاره من لحظة لأخرى ،لا أدري كيف ستكون قراراتي المستقبلية،لكن ما أراه الأن أني سعيد بحب المستمعين و أرى نفسي في ما يراه المستمعون ،أما غذا فسأتركه للرحمان الرحيم.
سؤال: ماذا تود توجيهه للمستمعين و لسكان مدينة وجدة مسقط رأسك؟
جواب: لن أقول كلمتي لسكان وجدة فقط ،فأنا مغربي حامل لبطاقة تعريف وطنية،ما أود توجيهه لكل فرد سواء داخل المغرب أو خارجه،كن مواطنا يعي جيدا طموحاته و كذالك يعي واجباته،كما أشكركم في النهاية على الإستضافة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.