تأسيس رابطة الصحافيين الاقتصاديين بالمغرب    أردوغان يعتذر عن إسقاط الطائرة الروسية    رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم سعيد بابتعاد منتخب بلاده عن مواجهة المغرب    تعيين حسن خيار رئيسا مديرا عاما لقناة "ميدي1 تيفي"    ''السلطات تمنع ''الاعتكاف'' بالمساجد..وبناجح: ''النظام يحتكر الدين ويسعى إلى تأميم المساجد    درعة تافيلالت: العزوف عن صناديق الاقتراع…نتيجتُه مجلس الكاط كاطات وطائرات الهيليكوبتر    اخطر لاعب في زيسكو الزامبي والذي سيشكل خطورة على دفاعات الوداد    مروحية الوردي تنقل سائحا تعرض لإصابة بالغة بسبب اصطدام يخته    توقف حركة النقل البحري بين مينائي طنجة وطريفة بسبب سوء الاحوال الجوية    السياح المغاربة في مقدمة الوافدين على أكادير خلال ماي 2016    بن كيران: يعترف بوجود دولة داخل دولة تتخذ القرارات الكبرى    ليونيل ميسي يعتزل اللعب دوليا بعد خسارة منتخبه ضد الشيلي    كلام الصحف | إيطاليا تُصوت للبقاء في اليورو    انجراف للتربة بين محطات سيدي إيشو والقنيطرة يتسبب في اضطراب حركة سير القطارات    خروج بريطانيا من الاتحاد الأوربي....هروب من الأزمات.. بقلم // خالد بنحمان    طنجة.. إجهاض محاولة تهريب حوالي خمسة أطنان من مخدر الحشيش على متن حاوية معدة للتصدير    الوديع وبنيحيى والميموني يشاركون في "ليلة الشعر" بتطوان    المغرب يحتل المرتبة 39 من حيث السمعة في العالم والأول عربيا    نوير يحطم رقم قياسي مع المانيا في يورو فرنسا 2016    ممثل الجنوب وداد السمارة يتوج بطلا للمغرب في كرة اليد    الشرقاوي: قرار بلمختار تغيير اسم مادة التربية الإسلامية اعتداء صريح على اختصاصات بنكيران    مهنيو قطاع "البلاستيك" يحتجون أمام البرلمان على منع الحكومة ل"الميكا"    باريس سان جيرمان يعلن رسميا رحيل لوران بلان    ثمن الثانية الواحدة من الإشهار على القنوات المغربية خلال شهر رمضان    جمعية لأساتذة التربية الإسلامية تستنكر تغيير التربية ''الإسلامية'' ''بالدينية''.    الفحص الطبي يفصل ألفيس عن يوفنتوس    سنودن يخسر دعوى ضد النروج لضمان منع تسليمه    مسرحية "ثوذاث نثكزاند" تسدل ستار النسخة الثانية من الملتقى الرمضاني للمسرح بالحسيمة    استمرار ارتفاع الحرارة في الأسبوع الثالث من رمضان    تلميذة من أكاديمية بني ملال - خنيفرة تحصل على أعلى معدل في امتحان البكالوريا على المستوى الوطني بالتعليم العمومي    ملف سوق واريرا… مناقشة. على نا نار هادئة    الحد الأدنى لنسب الفائدة يتسبب في خلافات بين البنوك    في أول كتاب من داخل التجربة 18    عرض لأبرز عناوين الصحف الصادرة اليوم    صولة رئيسا للجنة تحكيم « جواسم» بمهرجان خريبكة    عدنان إبراهيم يتحدى "كبار العلماء" في السعودية ويدعوهم للمناظرة    الدكتور محمد الشهبي، اختصاصي في طب وجراحة العيون وتصحيح النظر    أمراض نادرة: الوذمة الوعائية الوراثية مرض ينفخ الوجه والجسم ويتهدد الحياة    إذا ما منع الطبيب صيامهم إفطار المرضى المصابين بالأمراض المزمنة إنقاذ لأنفسهم من الهلاك    البنك الإفريقي يقرض المغرب 134 مليون دولار لحكامة الضمان الاجتماعي    تراجع الأسواق الخليجية في مستهل التداولات بعد الاستفتاء البريطاني    «سفر إلى معنى السفر».. جديد الشاعر عبد الرحمان أبو يوسف    القاص محمد حماس يصدر «أثير الفراشات»    حكايات من الزمن المرتيلي الجميل"الموسم الصيفي " ( 5)    صفقة استحواذ لافارج على إسمنت المغرب تناهز 9 ملايير درهم .. ستتمخض عن ولادة عملاق إقليمي في صناعة الاسمنت    عمالة إنزكان تحجز بخور ليلة القدر وملابس العيد وأطنانا من اللبن والتمور    أنقرة تعرب عن استيائها من وصف البابا لأحداث 1915 "بالإبادة العرقية"    مقتل ستة أشخاص وإصابة آخرين في تفجيرات انتحارية في بلدة القاع اللبنانية    قوالب الشوكولاتة مع السميد وجوز الهند    الكباب بالفرن    بالفيديو ..قرية أسترالية يعيش جميع سكانها تحت الأرض    مولاي أحمد في بيت الأمير مولاي رشيد    تجدد الاشتباكات بين المصلين وشرطة "الإحتلال في ساحات الأقصى    الفائز ببرنامج "آراب غوت تالنت" يضع حدا لحياته بشكل مأساوي    هذا ما وجدهُ فريقٌ من العلماء في بئر زمزم    طنجة.. الشيخ ياسين الوزاني يحاضر في موضوع: كيف تكسب مفاتيح رحمة الله تعالى    شيخ الأزهر: الأوروبيون سيدخلون الجنة بدون عذاب    جمعية الأعمال الاجتماعية لموظفي جهة بني ملال خنيفرة تنظم فطورا في حضن من غدر بهم الزمان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الاستقلالي السالك بولون رئيسا لبلدية طانطان
انسحابات ونقاشات عكرت انتخاب النواب الثمانية للرئيس
نشر في الصباح يوم 14 - 12 - 2010

اختير الأربعاء الماضي بقاعة الاجتماعات ببلدية طانطان السالك بولون، برلماني من حزب الاستقلال، رئيسا لبلدية طانطان ب 21 صوتا مقابل 14 لمنافسه عبد الخالق الكوخ من حزب الوحدة والديمقراطية، بعد أن قدم الرئيس السابق علي المزليقي استقالته من الرئاسة ، إثر تعيينه عاملا ملحقا بالإدارة المركزية لوزارة الداخلية.
وحظيت إعادة انتخاب المكتب المسير للمجلس البلدي لطانطان الذي يتكون من 35 عضوا بمتابعة واسعة من لدن المهتمين بالشأن المحلي بالمدينة، إذ حضر عشرات من أبناء طانطان، وبمجرد إعلان نتيجة انتخاب السالك بولون رئيسا للبلدية، انطلقت التصفيقات وزغاريد النساء داخل القاعة، في الوقت الذي انسحب من القاعة 14 مستشارا من فريق عبد الحق الكوخ.
وبعد أن هدأت القاعة ، شرع المستشارون المشكلون للأغلبية وعددهم 22 في اختيار النواب الثمانية للرئيس، إذ اختير المستشار بوشعاب البشير نائبا أول للرئيس ب 22 صوتا بعد ترشحه بمفرده، والشيء نفسه بالنسبة إلى المستشارين الطيب باحنيني والحسين بوتسفرا اللذين اختيرا، على التوالي، في منصب النائب الثاني والثالث للرئيس.
وظهر أن خللا ما وقع وسط الأغلبية التي اختارت الرئيس بولون، إذ انطلقت المشاورات داخل القاعة بين الأعضاء أمام أعين الجمهور الحاضر وبحضور باشا المدينة وقائد المقاطعة الثانية وخليفته ورئيس قسم الجماعات المحلية بالعمالة وأحد الموظفين بالباشوية، بل انطلقت المشاورات خلف كواليس منصة العرض الموجودة داخل القاعة، ليتدخل رئيس الجلسة قائلا "أنه نزولا عند رغبة الأعضاء، سأمنح 10 دقائق للاستراحة".
بعد ذلك، استمرت الجلسة لانتخاب النائب الرابع، ولم تفلح كل المشاورات في ثني أحد المستشارين في عدم الترشح، ليتقدم كل من زيني السالك وسلامة مبايرة، إذ حصل الأول على 16 صوتا، والثاني على 5 أصوات وصوت واحد ملغى، ليعلن رئيس الجلسة فوز زيني السالك بالنيابة الرابعة للرئيس، غير أن رئيس قسم الجماعات المحلية بالعمالة، نبه الجميع إلى وجوب إعادة الانتخاب لعدم حصول أي من المرشحين على الأغلبية المطلقة، (18 صوتا فما فوق).
وفتح رئيس الجلسة باب الترشيح من جديد، ليتقدم زيني السالك بدون منافس. وبمجرد إعلان رئيس الجلسة الانتقال إلى التصويت، احتج سلامة مبايرة على عدم إدراج اسمه في المنافسة، ما جعله ينسحب من الجلسة قائلا "هذه وصمة عار، إذا كنا نصوت بهذه الطريقة"، وفي هذه اللحظة، انسحب الباشا تاركا رئيس الجلسة ينظر إلى مكان جلوس الأخير، لعله يجد مساعدة وحلا من ممثل السلطة للتراجع عن القرار الذي اتخذه سلفا، وقبول إدراج اسم المترشح الثاني، لكن دون جدوى، ليستمر في المناداة على الأعضاء للتصويت على المرشح الوحيد، زيني السالك الذي صُوت عليه ب 21 صوتا. وبنفس عدد الأصوات، تم اختيار كل من حمدناه بوشيتي ومولود بوشعاب والعبيد بوريش ومحمد زنداك في منصب النائب الخامس والسادس والسابع والثامن للرئيس.
وفي نهاية الجلسة، أُعطيت الكلمة للرئيس الجديد، السالك بولون، الذي شكر المستشارين على الثقة التي وضعوها في شخصه، وهنأ المجلس السابق على المجهودات التي بذلها أعضاؤه في سبيل تنمية المدينة، وأنه عازم على مواصلة الأوراش والمشاريع التي بدأها المجلس السابق. كما أكد أن مجلسه يتكون من 35 عضوا، في إشارة منه إلى فتح أبواب التعاون وجسور التواصل مع المستشارين المنسحبين من الجلسة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.