المديرية الإقليمية للتعليم بأزيلال تتوج المتفوقين والمتفوقات دراسيا بحضور عامل الإقليم+فيديو    القبض على «بوخنونة» مروج الأقراص المهلوسة بسيدي مومن    صعق كهربائي يقتل شخصا وسط شارع ببلفاع    لشكر يؤكد شراء "بقعته" عندما كان لعلو وزيرا للمالية واليوسفي أمهل المشترين سنة للدفع    المشاركون في الدورة العاشرة لمهرجان الدولي لفلكلور الطفل يجهرون بنداء السلام داخل قبة البرلمان    التويجري: مفهوم الدولة الذي ترفعه عصابة القتل باسم الدين لا علاقة له بالإسلام    الطريقة الصحيحة لشحن بطارية الهاتف تتنافى مع معتقدات شائعة    حصري: المنتخب المغربي لكرة القدم ينسحب من بطولة دولية بإسبانيا بسبب البوليساريو    ارتفاع عدد مغاربة العالم العائدين في فترة الصيف    اعتقال 37 شخصا في ملهى ليلي    إختفاء أزيد من 20 مليار من مؤسسة الحسن الثاني للمغاربة المقيمين بالخارج    التوقيع على اتفاقية إطار للشراكة بين المغرب والبرازيل في مجال صناعة الطيران    ***عبد الله البقالي // يكتب: حديث اليوم***    19 قتيلًا و20 جريحًا في هجوم على مركز لذوي الاحتياجات ب"طوكيو"    الرميد يشرف على تدشين مقر جديد لابتدائية أكادير    مستشار وزير العدل والحريات: متابعة الولاة والعمال من صلاحيات الوكيل العام للملك    بنك المغرب: الإنتاج الصناعي يسجل ركودا خلال شهر يونيو 2016    اشبيلية يتفوق على برشلونة ويقترب من الظفر بخدمات فييتو    ساحة الهديم تحتفي بالموروث الثقافي لكوريا الجنوبية وبالأصالة المغربية    الأخ غير الشقيق لأوباما يقول إنه سيصوت لترامب    صحف الثلاثاء: لقجع يدعم الرجاء ب300 مليون وحسبان يتفاوض مع "الجنرال" لإعادة الانضباط    المغرب يراهن على الاستثمار في الطاقة البديلة    إعلان "نواكشوط" يدعو كافة البلدان العربية إلى المشاركة الفاعلة في "كوب 22" بمراكش    لبنى أبيضار بين الحياة والموت وأخوها يطلب من معجبيها الدعاء لها    صحافي إنجليزي يكشف وجهة سفيان بوفال !!    3 لاعبين يغيبون عن الوداد ضد الأهلي    صورة | بوجبا يجتمع بوكيله رايولا في ميامي    ارتفاع النتيجة الصافية ل اتصالات المغرب ب3,2%    قافلة طبية لجمعية الصداقة لمتقاعدي الأمن الوطني تحط الرحال بأسفي    الملك : ما نحتاج إليه هو تعزيز الإيمان بالاستثمار في المستقبل، وبالتضامن الفعلي    قتيلان ونحو 17 مصابا في إطلاق نار بفلوريدا    هيرفي رونار يستعد لمفاجأة الجماهير المغربية بضم لاعبين للمنتخب من الخليج العربي    العلمانية والانقلاب على الديموقراطية في تركيا    حملة "التطهير" تطال الصحافيين المعارضين لأردوغان    بنكيران يواجه فضيحة "تجزئة خدام الدولة" بالركون إلى الصمت    هاتف منفذ هجوم "أنسباخ" يكشف ولاءه ل"داعش"    الفتح الرباطي يتعاقد رسميا مع نجم بطولة القسم الثاني    ها رد بنكيران على بلاغ "حصاد وبوسعيد": كاينا لغة الصمت فيها إشارة بليغة    مربو الماشية بهذه الجهة يستفيدون من 163 الف قنطار من الأعلاف المدعمة    اختلال التوازن في بكتيريا الأمعاء يؤدي إلى الإصابة بالسكري    خط بحري جديد ومباشر يربط برشلونة بطنجة    صحيفة (المستقبل) اللبنانية: المغرب لم يغادر إفريقيا يوما    مهنيو تكنولوجيا المعلومات والاتصالات يطالبون بوجود هيئة حكامة مستقلة لتنفيذ مختلف المشاريع المدرجة ضمن استراتيجية المغرب الرقمي 2020    التنسيقية الإقليمية لحزب الديمقراطيين الجدد بالحي المحمدي تعقد لقاءا تواصليا مع ساكنة المنطقة    "ثويزا " يحمل لواء الدفاع عن الطبيعة في فعالياته ال 12 بطنجة    »مسافة ميل بحذائي» يفوز بجائزة لجنة التحكيم بمهرجان السينما الإفريقية بخريبكة    مراكش والزحف المتوحش / الجزء الثاني    تحذير : سماعات الأذن قد تسبب الصمم    عمال "سامير" يحتجون من أجل عودة الإنتاج بالمصفاة ويطالبون الدولة بالتدخل    سلسلة وقفات مع خطبة الجمعة للدكتور عبد الوهاب الأزدي بعنوان: تسوية الصفوف في الصلاة وفي الأزمات‎    الدكتور عبد النبي القمر، أستاذ باحث ورئيس مصلحة جراحة الدماغ والأعصاب الاستعجالية سابقا    وفاة نجل الكاتب المغربي "عبد الرحمان طنكول"    إليك بعض الاحتياطات عند استعمال الرموش المستعارة    غراهام. الراجل لي خاصنا فالمغرب باش مايبقاوش موتو الناس فلكسايد    الشرطة تحقق مع توم كروز بسباب تهديدات بتفجير كنيسة السيانتولوجيا    محمد بوزكو يكتب عن حريق غرورغو.. النيران تلفح... فأين ماء زمزم ؟    الإرهاب ونسبية المفهوم والمقصود    إشارات بسيطة لكنها مهمة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تحسين تنافسية الاقتصاد الوطني وتنويع العرض التصديري ودعم الاستثمار الفلاحي وعصرنة قطاع الصيد
نشر في التجديد يوم 02 - 11 - 2012

اعتبر مشروع قانون مالية 2013 أنه من أجل تحسين تنافسية الاقتصاد الوطني وجعله أكثر إنتاجية، وتنمية وتنويع العرض التصديري اتخذت الحكومة العديد من الإجراءات والتدابير الجمركية والجبائية و أخرى لدعم الاستثمار الفلاحي الخاص وعصرنة قطاع الصيد ودعم برامج رؤية السياحة في أفق سنة 2020 وكذا تحفيز شروط الاستثمار الصناعي وتدابير أخرى همت مجالات صناعة السيارات والطائرات والحفاظ على الموجودات الخارجية وقد جاءت على الشكل التالي:
تدابير جمركية
مراجعة هيكلة التعريفة المطبقة على المواد الفلاحية بهدف تحسين القدرة التنافسية للقطاع الفلاحي عبر تخفيض الحد الأقصى لرسم الاستيراد إلى 200- مع اعتماد 14 مقادير من هذا الرسم عوض 37 المعمول بها حاليا؛ توضيح المقتضيات الخاصة بالضريبة على القيمة المضافة المطبقة حين استيراد الأغذية المعدة لتغذية المواشي والدواجن.
تدابير جبائية
● تمديد العمل بالنظام الانتقالي لاندماج الشركات إلى غاية 31 ديسمبر 2016؛
● إحداث نظام جبائي محايد لفائدة عمليات إقراض السندات؛
● تمديد التخفيض من الضريبة على الشركات و واجبات التسجيل الممنوح لفائدة الشركات التي تقوم بالزيادة في رؤوس أموالها (ناقص 1000 مليون درهم)؛
● تمديد الأجل المقرر لفائدة الملزمين الذين يكشفون لأول مرة عن هويتهم والعاملين في القطاع غير المنظم؛
● تطبيق سعر 20% غير الابرائي على المكافآت الممنوحة للأجراء الذين يشغلون مناصب عمل لحساب الشركة المكتسبة لصفة «القطب المالي للدار البيضاء»؛
● إعفاء الدخول والأرباح الناشئة عن رؤوس الأموال المنقولة المحققة في إطار مخطط الادخار في المقاولة؛
● تخفيض سعر الضريبة على القيمة المضافة المطبقة على الكسب من% 10 إلى% 7 ؛
● إعفاء عقود تأسيس والزيادة في رأس مال الشركات المكتسبة لصفة القطب المالي للدار البيضاء من واجبات التسجيل.
تحسين تنافسية الاقتصاد
تثمين الإستثمارت المنجزة مواصلة إنجاز البرامج المندرجة في إطار الدعامتين الأولى والثانية (8,3 مليار درهم )
دعم الاستثمار الفلاحي الخاص ؛
تعزيز عمليات تسويق منتوجات الأقطاب الفلاحية؛
دعم برنامج تأمين إنتاج الحبوب و الخضراوات من التقلبات المناخية؛
توسيع شبكة الري و دعم مشاريع تثمين الأراضي الفلاحية.
عصرنة قطاع الصيد ( 900 مليون درهم ) إطلاق عملية تهيئة السواحل من أجل تطوير قطاع تربية الأسماك ؛
● مواصلة إحداث قرى للصيادين و بناء مراكز تفريغ عصرية؛
● توطيد نظام حماية الثروة السمكية.
دعم برامج رؤية 2020 للسياحة ( 600 مليون درهم)
● تثمين الاستثمارات المنجزة في إطار المحطات السياحية الجديدة؛
● مواصلة عمليات الترويج السياحي ( 480 مليون درهم)؛
● التحسيس و التكوين في ميدان السياحة المستدامة.
تثمين منتوجات الصناعة التقليدية (330 مليون درهم)
●تهيئة فضاءات تثمين منتوجات الصناعة التقليدية ( 52 مليون درهم)؛
● تكثيف عمليات الترويج؛
المغرب المصدر ( 200 مليون درهم)
● تفعيل عقود تنمية الصادرات من أجل تحسين العرض التصديري وتسهيل الولوج إلى الأسواق الجديدة.
● مواكبة المقاولات المصدرة للحصول على شهادات الاعتماد الدولية لمنتجاتهم.
تحسين تنافسية الاقتصاد
● تحفيز شروط الاستثمار الصناعي
● مواصلة تطوير المهن العالمية للمغرب ( 590 مليون درهم):
● الخدمات عن بعد :
- توسيع مراكز الدار البيضاء و الرباط ؛
- إنهاء أشغال مراكز تطوان ، فاس و وجدة.
صناعة السيارات
● مواصلة إنجاز المحطتين المندمجتين بكل من القنيطرة و طنجة.
الإلكترونيك
● مواصلة إنجاز خمس مناطق صناعية بكل من الدار البيضاء، القنيطرة ، طنجة و المحمدية .
صناعة الطائرات
● مواصلة استقطاب المستثمرين العالميين : مشروع بومبارديي (200 مليون دولار، 850 منصب شغل مباشر)؛
وبالموازاة مع ذلك وفي إطار تحفيز شروط الاستثمار الصناعي سيتم العمل على:
● تعبئة 42.000 هكتار لدعم المشاريع الصناعية الكبرى.
● تطوير قطاعات صناعية جديدة ذات قيمة مضافة عالية: الصناعات الكيميائية والشبه كيميائية و الصناعات الدوائية.
● تطوير المناولة الصناعية و نقل التكنولوجيا و الاندماج الصناعي من خلال دعم بروز نسيج صناعي يواكب المشاريع الاستثمارية الكبرى : رونو ، بومبارديي و الصناعات المرتبطة بالسكك الحديدية.
● توفير الموارد البشرية المؤهلة من خلال تفعيل برامج التكوين في مجالات صناعة السيارات و الالكترونيك وصناعة الطائرات بالموازاة مع استقطاب الاستثمارات في مجال التكوين العالي الجودة : المدرسة المركزية في الدار البيضاء (100 مليون درهم).
تنويع العرض التصديري
الحفاظ على الموجودات الخارجية في مستوى مستدام
تحسين العرض التصديري وتنافسيته وتنويع الأسواق وتقوية آليات اليقظة الإستراتيجية
تفعيل عقود تنمية الصادرات من أجل تحسين العرض التصديري و تسهيل الولوج إلى الأسواق الجديدة
رفع وتيرة استقطاب الاستثمارات الخارجية من خلال تسهيل مساطر الاستثمار واتخاد الإجراءات التحفيزية وتوفير البنية التحتية المواكبة؛
تحسين وتيرة تعبئة التمويلات الخارجية المتاحة: ضرورة انخراط كافة القطاعات الوزارية من اجل تفعيل الإلتزامات اتجاه المؤسسات والدول المانحة.
ضبط تنامي الواردات من خلال تشجيع استهلاك المنتوج الوطني وتفعيل التدابير الرامية لتقوية الدفاع التجاري


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.