فصل فلسطيني في كتاب الدهشة العربية    شركات دنماركية تغرق الاسواق المغربية بالأنسلين    الملك يخطب اليوم والرأسمال غير المادي نجح في خلق منعطف جديد    إعتقال وحش آدمي ضبط متلبسا بهتك عرض قاصر    الملك يعفو عن 292 شخصا بمناسبة ذكرى ثورة الملك والشعب    ارتفاع الحجم الإجمالي للنشاط التجاري بالموانئ    أبو مرزوق يُعلن استشهاد زوجة الضيف    عاجل: بعد إدانة منظمة الأمن والتعاون الأوروبي لأمريكا لفرضها قيودًا على الإعلام في الأحداث الراهنة بولاية ميزوري.. الأخيرة ترفض أي تدخل خارجي وتقول أنها "مسألة داخلية ويتعاملون معها بشفافية"    عضوان بالكونغرس: "القيادة القوية" لمحمد السادس تضمن الإصلاحات الشاملة الجاري تنفيذها بالمملكة    بيان المرصد المغربي للحريات العامة حول وفاة الطالب مصطفى مزياني    الجامعة تمنح الزاكي فرصة للتعرف على المنتخبات الإفريقية    جريمة بشعة ذهب ضحيتها طالب مغربي بكندا. قتل على متن سيارته بالشارع وشرطة كندا اللي خبرات عائلتو ماشي سفارتنا    أرنستو فالفيردي:التعادل مع نابولى فى مباراة الذهاب نتيجة جيدة    اعتقال أمير مغربي في داعش بعد التنسيق مع أمن تركيا و فرنسا    وفاة الشاعر الفلسطيني سميح القاسم    الشاعر الفلسطيني سميح القاسم في ذمة الله    تزنيت تحتفي بالفضة في "تيميزار"    انتعاش الصادرات يخفض العجز التجاري    ر. مدريد يتعثر على أرضه مع أ.مدريد في ذهاب السوبر الإسباني    عواصف رعدية تتسبب في مصرع شخصين بإقليم تارودانت    القبض بأزمور على عصابة متخصصة في سرقة السيارات    إيقاف "مشرمل" روع درب السلطان بالبيضاء    عاجل: إدخال مساعدات مغربية وفنزويلية إلى قطاع غزة عبر ميناء رفح البري    القسام تعلن إطلاق عشرات الصواريخ بينها اثنان على تل ابيب    خطاب ملكي بمناسبة الذكرى 61 لثورة الملك والشعب    تفشّي الرذيلة في صفوف "العدل والإحسان"... شرّف الله قدركم    الملك يعفو على 292 شخصاً بمناسبة ذكرى ثورة الملك والشعب    الصحافة الإسرائيلية تهاجم أبو تريكة!    لهذا السبب غادر رونالدو لقاء السوبر    خروج كريستيانو رونالدو مصابا من مباراة فريقه أمام ضيفه أتلتيكو مدريد    ريال مدريد يتعادل مع أتلتيكو مدريد في ذهاب السوبر الإسباني بهدف لهدف    عاجل: كتائب القسام الجناح العسكري لحركة "حماس": العدو فتح على نفسه أبواب جهنم بخرقه للتهدئة واستهداف المدنيين    العدالة والتنمية ينشئ شاطئا خاصا بالنساء    أرسنال يتعادل أمام بشكتاش التركي    المركز الصحي بدار ولد زيدوح بدون طبيب رئيسي    وباء "ايبولا" يهدد العالم    النظرة القيامية للوجود    ليس مراعاة لخاطركم ، لكن احتراماً لأرواح الشهداء الابرار ..    عاجل...فيضان قوي على شاكلة " أوريكا" يضرب جماعة حد إيمولاس بتارودانت    سلا: زوجة تفضل الاحتراق بالنار خوفا من بطش زوجها الذي ضبطها في أحضان عشيقها    محاولة إعتداء على الفنانة سعيدة شرف بمهرجان جولة بالمهدية قنيطرة‎    المغرب يعتبر البلد الوحيد بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا الذي يتوفر على مؤشر إيجابي زائد 20 في مجال الثقة الاقتصادية للمستهلكين    نقص حاد في الدم بمراكز هذه المدن وتوجيه نداء عاجل للتبرع    مبيعات السيارات تفوق الفوسفاط وتتصدر صادرات المغرب    أصوات نسائية: مشاركة احلام بمهرجان تطوان "مجانية"    المغرب ثالث وجهة سياحية للجزائريين    منظمة الصحة العالمية تشكل مجموعة عمل مع قطاعي السياحة والسفر لمكافحة ايبولا    النوم في الطائرات او القطارات ابتكارات لجذب السياح    "معرض الفن البحريني المعاصر" في أصيلة يتيح موقعة التجربة التشكيلية البحرينية في سياقيها العربي والدولي    الدلافين تطلق صيحات حادة عندما تكون سعيدة    مؤسسة البابطين للإبداع الشعري تقيم دورة "أبي تمام الطائي" بالمغرب    2240 حالة إصابة بالايبولا في غرب إفريقيا من بينها 1229 حالة وفاة    أوباما: لدينا استراتيجية بعيدة الأمد لمحاربة داعش    دراسة : الصراعات أدت إلى تراجع القدرة على العيش في المدن حول العالم    أم سعودية تموت حُزنًا بسبب "داعش"    أطفال العالم ينشدون من الرباط مستقبلا خاليا من الحروب    البابا فرانسوا : وجه آخر للمسيحية    نور الدين زنكي يختار نهج الخليفة عمر بن عبد العزيز    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

التهامي الخياري يترك وزارة الصحة على فوهة بركان.. والمركز الاستشفائى الجامعي ابن سينا مهدد بسكتة قلبية
نشر في التجديد يوم 14 - 10 - 2002

ندد المكتب المحلي للنقابة الوطنية للتعليم العالي بكلية الطب والصيدلة بالرباط بما أسماه التدهور الخطير اللامسبوق والمستمر لكل جوانب العمل بالمركز الاستشفائي الجامعي ابن سينا. وقال بيان صادر عن المكتب المذكور إثر اجتماعه يوم الخميس الماضي إن المكتب >يحمل كامل المسؤولية لوزير الصحة الذي نهج سياسة تجاهل كل النداءات المتكررة من طرف المكاتب النقابية ورؤساء المصالح الاستشفائية< واتهم البيان وزير الصحة أيضا بالتهرب من المسؤولية وتجاهل أزمة التسيير الخطيرة التي يعرفها المركز الاستشفائي الجامعي.
وحذر بيان المكتب المحلي لكلية الطب من سكتة قلبية تهدد المركز الاستشفائي المذكور وكذا صحة المواطنين، ونبه إلى العواقب الوخيمة التي قال إن السياسة الصحية للوزير الأخير سببتها، وطالب بإجراء المراقبة البعدية المتفق عليها في بروتوكول مايو 2002 لتحديد المسؤوليات واتخاذ الإجراءات الإنقاذية في إطار برنامج حكومي يعبأ بالطب الجامعي، ويشرك كل الفاعلين في إطار ديمقراطي صحيح.
وطالب الأطباء الجامعيون بكلية الطب والصيدلة بالرباط في بيانهم بالإسراع في صرف الاعتمادات الأساسية المستعجلة المتفق عليها مع الحكومة ودمقرطة المراكز الاستشفائية الجامعية لتحسين ظروف العمل بها.
ومن جهتهم طالب الأطباء والصيادلة رؤساء المصالح الطبية والتقنية بمستشفى ابن سينا في بلاغ صادر عن اجتماع لهم في إطار اللجنة الطبية الاستشارية، بإلغاء طلبات عروض الأثمان رقم DA/INV/2002/51 ورقم DEM/2/2002/02، والتي أعلنت عنها الوزارة. وقال البلاغ إن هذه الطلبات تحيزت لمصلحة واحدة فقط، وهي، حسب البلاغ، المصلحة التي يشرف عليها مدير المركز الاستشفائي الجامعي للرباط وسلا، واستنكر البيان هذه الصفقة قائلا إنها تمثل لوحدها ضعف ميزانية الاستثمار ونصف ميزانية عمل مستشفى ابن سينا كله.
وطالب بلاغ رؤساء المصالح الطبية بالتقسيم المعقلن لقيمة الصفقة موضوع الاستنكار على المصالح الطبية والتقنية التسعة والثلاثين بمستشفى ابن سينا.
يذكر أن المكتب المحلي للنقابة الوطنية للصحة العمومية التابعة للكنفدرالية الديمقراطية للشغل، أصدر بيانا مماثلا في الموضوع، واتهم وزارة الصحة بتوظيف الأموال المخصصة في ميزانية وزارة الصحة لبرامج العالم القروي والمستشفيات الجهوية لفائدة المصلحة التي يشرف عليها مدير المركز الاستشفائي الجامعي (القلب والشرايين) من خلال تمرير صفقة غير مبررة قانونا، قدرها البيان بحوالي مليارين ونصف مليار سنتيم. ودعا بيان المكتب المحلي للنقابة الوطنية للصحة العمومية إلى خوض إضراب لمدة 24 ساعة يوم الإثنين 14 أكتوبر 2002، بكافة المصالح التابعة لمختلف المؤسسات الاستشفائية مع الحرص على ضمان المداومة بأقسام المستعجلات والإنعاش. كما دعا البيان إلى وقفة احتجاجية بمديرية المركز لمدة ساعتين في نفس يوم الإضراب.
محمد أعماري


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.