جطو: تقرير مشاريع "الحسيمة منارة المتوسط" جاهز وسنرفعه للملك    نظام المقاول الذاتي.. مشروع مجتمع أكثر منه نظام قانوني    اليابانيون يدلون بأصواتهم في انتخابات مبكرة    ميسي يبلغ رقما قياسيا مجنونا في الليجا الإسبانية    قائمة ريال مدريد المستدعاة لمواجهة إيبار في الليجا    مسلم يخلق تفاعلا استثنائيا في مهرجان مكناس.. والجمهور: كيعجبنا حيت ماكيكذبش – فيديو    3٫95 ٪ معدل البطالة في بلد المليار و400 مليون نسمة!    فرحة عارمة تجتاح البيضاء بعد تأهل الوداد لنهائي دوري الأبطال    هذا ماقاله فالفيردي عن تراجع مستوى سواريز    مورينيو يتربص بصخرة دفاع اتلتكو مدريد    قتلى وجرحى في اصطدام شاجنة بسيارة لنقل الركاب بين طنجة والعرائش    ترامب مدافعا عن تغريداته: ساعدتني في الوصول للبيت الأبيض    عادل..قصة شاب كان يرعى الغنم بالمغرب وذاق الشهرة بإيطاليا-فيديو    "لارام" تهاجم وزير خارجية الجزائر    الشركات الجزائرية متخلفة في مجال الأنترنيت    أزمة كتالونيا تتفاقم.. و"غموض قانوني" غير مسبوق    دورة المجلس الوطني للبام.. "عودة" إلياس هدية ثمينة للبيجيدي    التجمع الوطني للأحرار يدين بشدة تصريحات وزير الخارجية الجزائري    بالصور..الفتح يودع كأس الكاف    بيع خطاب أرسله أحد ضحايا "Titanic" لوالدته بثمن خيالي    مجهولون ينفذون عملية اغتيال 13 جنديا بالنيجر    مستوطنون يهاجمون منازل فلسطينيين في أحياء بالبلدة القديمة وسط الخليل    الشاعر بابلو نيرودا مات مسموما حسب تحقيقات خبراء دوليين    طقس الأحد .. جو معتدل    متى تتحرك سلطات تطوان لتحرير الملك العمومي    قصر العدالة بالرباط موضوع شكاية إلى وزير العدل    هذا ما قاله زهير العروبي بعد التاهل للنهائي    "قناة العيون" الرسمية تتهم وزير خارجية الجزائر ب "اللواط" (+ فيديو)    عبدو الشريف يحرج منتخبي مكناس    دراسة تحدد أفضل غذاء للرجال الراغبين بالإنجاب    حدث في مثل هذا اليوم:جان بول سارتر يرفض تسلم جائزة نوبل في الأدب    مواطنون بزايو مستاؤون من عدم احترام صيدليات الحراسة بزايو ل"الديمومة"    أستراليون يرفضون ملكة جمال بلادهم لأنها مسلمة..والأخيرة ترد!    بلاغ للوكيل العام بالعيون يؤكد تعرض مينتو لعبيدي للغرق    التوظيف بالتعاقد..هل يقبل المغاربة وظيفة غير رسمية؟- فيديو    سابقة...أطباء القطاع العام يمتنعون عن استعمال أختامهم الطبية منذ الاثنين المقبل    الخزي والعار لكل من حاول مجرد محاولة المساس بوحدتنا الترابية    جامع بنيدير : عودة إلى إمعشار تيزنيت    سنتان لرئيس بلدية قلعة السراغنة بتهمة "تبديد أموال عمومية"    الوداد يلعب ذهاب نهائي الأبطال بالدار البيضاء    الأبناك تنتفض في وجه وزير الخارجية الجزائرية    الخطوط الملكية المغربية تشجب افتراءات وزير الخارجية الجزائري    المصلي تتفقد مشاريع الصناعة التقليدية بالمدينة العتيقة لمراكش‎    بالفيديو.. سقوط عدد من الجرحى في عملية طعن بالسكين في مدينة ميونيخ نفذها رجل    مصر: 16 قتيلا و13 مصابا من رجال الأمن ومقتل وإصابة 15 إرهابيا في تبادل لإطلاق النار بالجيزة    رقصة الانوثة..    "العندليب الجديد" يُراقص "بوانو" على إيقاعات "عبد الحليم"(+فيديو)‎    التوقيع بمدريد على مذكرة اتفاق بين المغرب والمنظمة العالمية للسياحة    دراسة: الأذكياء أكثر عرضة للأمراض العقلية والجسدية!    مندوبية لحليمي: أثمنة الخضر والفواكه واللحوم سجلت ارتفاعا خلال غشت    وفاة 94 شخصا في مدغشقر جراء الطاعون    تعزيز التعاون المصري المغربي في مجال الصحة ومكافحة مرض الالتهاب الكبدي الوبائي "سي"    لماذا يتحدث بعض الناس أثناء النوم؟    مادة مضادة للرصاص تدخل في حياكة سترة الكعبة    سلسلة وقفات مع خطبة الجمعة للدكتور عبد الوهاب الأزدي الزكاة    طلب مساعدة من طفل مريض لاصحاب القلوب الرحيمة    آخر لقاء    الكواكبي وأسباب تقهقر المسلمين انطلاقا من أم القرى    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





التهامي الخياري يترك وزارة الصحة على فوهة بركان.. والمركز الاستشفائى الجامعي ابن سينا مهدد بسكتة قلبية
نشر في التجديد يوم 14 - 10 - 2002

ندد المكتب المحلي للنقابة الوطنية للتعليم العالي بكلية الطب والصيدلة بالرباط بما أسماه التدهور الخطير اللامسبوق والمستمر لكل جوانب العمل بالمركز الاستشفائي الجامعي ابن سينا. وقال بيان صادر عن المكتب المذكور إثر اجتماعه يوم الخميس الماضي إن المكتب >يحمل كامل المسؤولية لوزير الصحة الذي نهج سياسة تجاهل كل النداءات المتكررة من طرف المكاتب النقابية ورؤساء المصالح الاستشفائية< واتهم البيان وزير الصحة أيضا بالتهرب من المسؤولية وتجاهل أزمة التسيير الخطيرة التي يعرفها المركز الاستشفائي الجامعي.
وحذر بيان المكتب المحلي لكلية الطب من سكتة قلبية تهدد المركز الاستشفائي المذكور وكذا صحة المواطنين، ونبه إلى العواقب الوخيمة التي قال إن السياسة الصحية للوزير الأخير سببتها، وطالب بإجراء المراقبة البعدية المتفق عليها في بروتوكول مايو 2002 لتحديد المسؤوليات واتخاذ الإجراءات الإنقاذية في إطار برنامج حكومي يعبأ بالطب الجامعي، ويشرك كل الفاعلين في إطار ديمقراطي صحيح.
وطالب الأطباء الجامعيون بكلية الطب والصيدلة بالرباط في بيانهم بالإسراع في صرف الاعتمادات الأساسية المستعجلة المتفق عليها مع الحكومة ودمقرطة المراكز الاستشفائية الجامعية لتحسين ظروف العمل بها.
ومن جهتهم طالب الأطباء والصيادلة رؤساء المصالح الطبية والتقنية بمستشفى ابن سينا في بلاغ صادر عن اجتماع لهم في إطار اللجنة الطبية الاستشارية، بإلغاء طلبات عروض الأثمان رقم DA/INV/2002/51 ورقم DEM/2/2002/02، والتي أعلنت عنها الوزارة. وقال البلاغ إن هذه الطلبات تحيزت لمصلحة واحدة فقط، وهي، حسب البلاغ، المصلحة التي يشرف عليها مدير المركز الاستشفائي الجامعي للرباط وسلا، واستنكر البيان هذه الصفقة قائلا إنها تمثل لوحدها ضعف ميزانية الاستثمار ونصف ميزانية عمل مستشفى ابن سينا كله.
وطالب بلاغ رؤساء المصالح الطبية بالتقسيم المعقلن لقيمة الصفقة موضوع الاستنكار على المصالح الطبية والتقنية التسعة والثلاثين بمستشفى ابن سينا.
يذكر أن المكتب المحلي للنقابة الوطنية للصحة العمومية التابعة للكنفدرالية الديمقراطية للشغل، أصدر بيانا مماثلا في الموضوع، واتهم وزارة الصحة بتوظيف الأموال المخصصة في ميزانية وزارة الصحة لبرامج العالم القروي والمستشفيات الجهوية لفائدة المصلحة التي يشرف عليها مدير المركز الاستشفائي الجامعي (القلب والشرايين) من خلال تمرير صفقة غير مبررة قانونا، قدرها البيان بحوالي مليارين ونصف مليار سنتيم. ودعا بيان المكتب المحلي للنقابة الوطنية للصحة العمومية إلى خوض إضراب لمدة 24 ساعة يوم الإثنين 14 أكتوبر 2002، بكافة المصالح التابعة لمختلف المؤسسات الاستشفائية مع الحرص على ضمان المداومة بأقسام المستعجلات والإنعاش. كما دعا البيان إلى وقفة احتجاجية بمديرية المركز لمدة ساعتين في نفس يوم الإضراب.
محمد أعماري


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.