كيلور نافاس يرفض الرحيل عن ريال مدريد    سكوب: اعتقال مرشحة رفقة عشيقها بخنيفرة    وفاة ويس كريفن مخرج أفلام الرعب عن عمر يناهز 76 عاما    حزب الطليعة: رافقنا في النهج تعرضوا لهجمة شرسة بتازة وهذا اعتداء صارخ على حرية الرأي =فيديو=    بعد القرصنة.. مسؤول بموقع "الخيانة الزوجية" الجنسي يقدّم استقالته    عالم فلك: كوكب عطارد قد يصطدم بالزّهرة    حصة تدريبية لأولمبيك خريبكة بواد زم    الكشف عن أكبر حقل غازي على مستوى العالم في مصر يوفر احتياطات بنحو 30 تريليون قدم مكعب    عاجل: روائح كريهة تقود إلى اكتشاف جثة شخص بإنشادن    توقيف ابن برلماني جزائري بوجدة كان يحاول ترويج أوراق نقدية مزيفة من فئة مائة (100) أورو    كأس العرش : إتحاد طنجة يواجه يوسفية برشيد في لقاء ملغوم    العرض الإفتتاحي لفيلم "نصف السماء" بالدار البيضاء    مصرع شخص إثر حادثة سير بسيدي بوسحاب    فضيحة فريدة من نوعها بمركب محمد الخامس    جمعية نور الشباب تخلق الحدث: شاطئ الأوداية على إيقاع فعاليات أسبوع ثقافي ترفيهي متميز    محمد المغراوي    "لوران" يقلب الطاولة على"غراسيي"ويكذب تصريحاتها: هي تعلم بكل شيء!    كلمة "كواليس اليوم": صحافة فرنسا أمام محك المهنية    نايضة عصا بين المرشحين فبنسليمان: إصابة زوجة وكيل لائحة "الأحرار" وشقيقيه بالحجارة    الشماخ قد يضع حدا لمسيرته الكروية بعد إصابته مجددا    مهاجم نهضة بركان نانغا في طريقه للدوري المصري    اعتقال مروجي الخمور بالهراويين ودرب السلطان    مزوار يهاجم من طنجة مرشحين "خونة" ويتعهد باكتساح الانتخابات    منظمة دولية تعترف بفعالية المغرب في محاربة الهجرة    علي الحجار يختتم مهرجان قلعة صلاح الدين للموسيقى والغناء بالقاهرة    مقتل 37 على الأقل في غرق قارب مهاجرين قبالة ليبيا    روما يلحق بيوفنتوس ثاني هزيمة على التوالي في الدوري الايطالي    مارتينيز يسجل أول أهدافه مع اتليتيكو في انتصار 3-صفر على اشبيلية    حزب النهضة والفضيلة يدير حملته الانتخابية ب 10 آلاف درهم    دراسة علمية تعرفك بمسار اتخاذ القرار الحاسم في حياتك    صحافي صيني "يعترف" بانه تسبب بفوضى الاسواق المالية    حاتم عمور يتلقى التهاني بعيد ميلاده من أصدقائه النجوم المغاربة    15 معلومة عن فتاة أحلام جيل التسعينيات    بالصور: شاهد غرف النوم السرية لمضيفات الطيران    هذه حقيقة ظاهرة "شروق شمسين" في وقت واحد في سماء طنجة    اكتشاف حقل عملاق للغاز الطبيعي في المياه المصرية في البحر الأبيض المتوسط    "الزين اللي فيك" محيح ففرنسا وابيضار حتى وزيرة الثقافة الفرنسية كتصور معاها وخدات جائزة احسن ممثلة =صور    حجاج يحتجون على رفع وزارة الأوقاف تكلفة أداء المناسك    نتنياهو: إيران تمثل تهديدًا أكبر من داعش وتمول الإرهاب في كل مكان    بنكيران يدفع المغاربة إلى الطاقة الشمسية بعد ارتفاع فواتير الكهرباء    "طلعت ريحتكم"..مرة أخرى    الجمرة الخبيثة تستنفر مكتب السلامة الصحية    تطورات خطيرة في الجزائر واعتقال المسؤول السابق عن مكافحة الإرهاب    استدعاء التراث في القصة القصيرة في المنطقة الشرقية    امام مصري مصطياه فايسبوك. بغى يكول "الصلاة خير من النوم" كال "الصلاة غير من فيسبوك"    القصة القصيرة جدا أسقطت الرواية عن عرشها أما الشعر فبضاعة أصابها البوار    المعجزة الاقتصادية التركية.. قصة صعود «النمر الجديد»    الفلفل الحارّ، والماء قبل الأكل.. وصفتان سحريتان لتخفيض الوزن    الغيرة على مستقبل أطفالنا    المجلس الوطني الفلسطيني وأضعف الايمان    المعرض الأول للطيران الخاص وطيران رجال الأعمال    سلطنة عمان تدشن محطة للتخزين العائم للنفط    بالفيديو أشهر أمراض الخريف وطرق مواجهتها بالمأكولات الطبيعية    هل يحصل المغرب على غواصة روسية بتمويل سعودي؟    صحيفة مصرية: سعد لمجرد مثل حالة منفردة وخاصة جدا من النجاح    هل تعاني من الأرق أو الاستيقاظ من النوم ليلاً؟    حجاج يحتجون على رفع وزارة الأوقاف تكلفة أداء المناسك    انخفاض العجز التجاري بنسبة 20,5 بالمئة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

التهامي الخياري يترك وزارة الصحة على فوهة بركان.. والمركز الاستشفائى الجامعي ابن سينا مهدد بسكتة قلبية
نشر في التجديد يوم 14 - 10 - 2002

ندد المكتب المحلي للنقابة الوطنية للتعليم العالي بكلية الطب والصيدلة بالرباط بما أسماه التدهور الخطير اللامسبوق والمستمر لكل جوانب العمل بالمركز الاستشفائي الجامعي ابن سينا. وقال بيان صادر عن المكتب المذكور إثر اجتماعه يوم الخميس الماضي إن المكتب >يحمل كامل المسؤولية لوزير الصحة الذي نهج سياسة تجاهل كل النداءات المتكررة من طرف المكاتب النقابية ورؤساء المصالح الاستشفائية< واتهم البيان وزير الصحة أيضا بالتهرب من المسؤولية وتجاهل أزمة التسيير الخطيرة التي يعرفها المركز الاستشفائي الجامعي.
وحذر بيان المكتب المحلي لكلية الطب من سكتة قلبية تهدد المركز الاستشفائي المذكور وكذا صحة المواطنين، ونبه إلى العواقب الوخيمة التي قال إن السياسة الصحية للوزير الأخير سببتها، وطالب بإجراء المراقبة البعدية المتفق عليها في بروتوكول مايو 2002 لتحديد المسؤوليات واتخاذ الإجراءات الإنقاذية في إطار برنامج حكومي يعبأ بالطب الجامعي، ويشرك كل الفاعلين في إطار ديمقراطي صحيح.
وطالب الأطباء الجامعيون بكلية الطب والصيدلة بالرباط في بيانهم بالإسراع في صرف الاعتمادات الأساسية المستعجلة المتفق عليها مع الحكومة ودمقرطة المراكز الاستشفائية الجامعية لتحسين ظروف العمل بها.
ومن جهتهم طالب الأطباء والصيادلة رؤساء المصالح الطبية والتقنية بمستشفى ابن سينا في بلاغ صادر عن اجتماع لهم في إطار اللجنة الطبية الاستشارية، بإلغاء طلبات عروض الأثمان رقم DA/INV/2002/51 ورقم DEM/2/2002/02، والتي أعلنت عنها الوزارة. وقال البلاغ إن هذه الطلبات تحيزت لمصلحة واحدة فقط، وهي، حسب البلاغ، المصلحة التي يشرف عليها مدير المركز الاستشفائي الجامعي للرباط وسلا، واستنكر البيان هذه الصفقة قائلا إنها تمثل لوحدها ضعف ميزانية الاستثمار ونصف ميزانية عمل مستشفى ابن سينا كله.
وطالب بلاغ رؤساء المصالح الطبية بالتقسيم المعقلن لقيمة الصفقة موضوع الاستنكار على المصالح الطبية والتقنية التسعة والثلاثين بمستشفى ابن سينا.
يذكر أن المكتب المحلي للنقابة الوطنية للصحة العمومية التابعة للكنفدرالية الديمقراطية للشغل، أصدر بيانا مماثلا في الموضوع، واتهم وزارة الصحة بتوظيف الأموال المخصصة في ميزانية وزارة الصحة لبرامج العالم القروي والمستشفيات الجهوية لفائدة المصلحة التي يشرف عليها مدير المركز الاستشفائي الجامعي (القلب والشرايين) من خلال تمرير صفقة غير مبررة قانونا، قدرها البيان بحوالي مليارين ونصف مليار سنتيم. ودعا بيان المكتب المحلي للنقابة الوطنية للصحة العمومية إلى خوض إضراب لمدة 24 ساعة يوم الإثنين 14 أكتوبر 2002، بكافة المصالح التابعة لمختلف المؤسسات الاستشفائية مع الحرص على ضمان المداومة بأقسام المستعجلات والإنعاش. كما دعا البيان إلى وقفة احتجاجية بمديرية المركز لمدة ساعتين في نفس يوم الإضراب.
محمد أعماري


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.