الحسيني: تغطية جميع الدوائر الانتخابية ليس معيارا لقوة وهيمنة حزب معين    البرلمانية اعتماد الزهيدي تعتزم مقاضاة "أحداث أنفو" أمام المحكمة الجنائية بباريس    منيب: نريد أن ننتقل جميعا من رعايا خائفين من "المخزن" إلى مواطنين كاملي الحقوق    مؤشر تخلف.. نسبة الأمية وسط الرُّحل المغاربة تفوق 81 بالمائة    اسم وخبر .. حوالي 2000 جمعية تنشط في المجال البيئي بالمغرب    عبور أزيد من 617 ألف مسافر عبر مطارات جهة طنجة تطوان الحسيمة    الجزائر تزيد في الضرائب لتقليص عجز الموازنة    الحليمي 1،2 بالمائة من المغاربة يعانون عجزا صحيا    هيرنانديز فخور بإشادة سيميوني بمردوده    هذه هي عدد المرات التي إستبدل فيها كريستيانو !    طاليب: اليعقوبي هدد فقط بإخراج البطاقة الصفراء لأستاتي    منظمة تتهم الفيفا برعاية مباريات على أراض فلسطينية مسروقة    الأنتربول يصدر مذكرة بحث في حق مدير وكالة بنكية بالمغرب    عامل الاقليم يعطي انطلاقة المبادرة الملكية "مليون محفظة" بمدرسة احفير بتارودانت    البرنامج الانتخابي للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية تحت شعار «55 كفى .. 555 تدبير»    توقيف مواطن من غينيا بيساو متلبسا بمحاولة تهريب أزيد من 7 كلغ من مخدر الكوكايين بمطار محمد الخامس الدولي    احصاء 2014: انخفاض تعداد السكان الرحل ب 63 في المائة    لمجرد يفضح شيرين    أبناؤنا الشرعيون    حجاج يحرمون من قنينات ماء زمزم بمطار فاس سايس    اعتقال مغربيين بتهمة التخطيط لتنفيذ هجمات إرهابية في أوربا    إصابة 4 أشخاص في هجوم مسلح في مدينة مالمو السويدية    المريزق يكتب: أيها الديمقراطيون الحداثيون..اتحدوا لإنقاذ الوطن‎    "البام" يعطي انطلاق حملته الانتخابية من الصويرة ويعد المغاربة بالعدالة الاجتماعية    البنوك المركزية العربية تتجه لوضع نظام إقليمي لتسوية المدفوعات .. ناقشت في الرباط الإجراءات السلبية ضدها وأعدت خطابا موحدا للبنك العالمي    سحب كثيفة مع بعض الأمطار اليوم الإثنين 26 شتنبر    عبد اللطيف محمد جبارة: تاريخ الغرب كله دموي. ديمقراطيتهم ماهي إلا شبكة ذات ثقوب واسعة.‎    الوداد البيضاوي في القمة..رغم الإقصاء    المسرح والإعلام في عمق النقاش ببني ملال    مسؤولو الكوكب يتدارسون فكرة إقالة بنعبيشة    الشاوي تمثل المغرب في ملتقى "روح الشاعر"‎    "إدوارد سعيد، الانتفاضة الثقافية"..إصدار جديد للمترجم المغربي محمد الجرطي    فرنسا: يجب تفكيك مخيم "الأدغال" بشكل كامل    الدورة الأولى للأول هواة شطر الجنوب : انتصار ثلاثي سوس ، وشباب هوارة الوحيد العائد بنقط الفوز خارج القواعد    اعتقال رجل تعليم مقرب من حركة التوحيد والاصلاح بتهمة هتك عرض قاصر بتارودانت    هل تعاني من الحكة بعد الاستحمام؟ إليك الأسباب والحل    إصابة 8 جنود أتراك في انفجار عبوة ناسفة    بالفيديو. بنت نادلة نقذات جاستن بيبر من لعصا    بالفيديو.. قد تكون أضخم أفعى شاهدتها على الإطلاق    عالم الفيزياء هوكنيغ ينبّه لخطورة الاتصال بسكان الفضاء    بعد انتشار السروال الفازك موضة جديدة خرجات عن لعيالات "الحقيبة الطواليت"!    خايبة للتعاويذ. بالفيديو جوج بوليس تيراو فبعضياتهوم حقاش كل واحد سحابليه الاخر شفار!    مخاطر صعود القومية والبطالة والفساد تعصف بدول البلقان    ما الرسالة التي أود تقديمها للشعب المغربي؟    ضرائب جديدة تثقل كاهل الجزائريين بعد تراجع أسعار النفط الخام    بوخبزة يسمي لائحته ب"الصمود" ويعد ب"تمثيل حقيقي" لتطوان    الصحف: نصاب المحاكم ينتحل صفة بالديوان الملكي    وكلاء لوائح بأكادير لا يعرفون تاريخ أحزابهم ولا برامجهم    خبراء: فوائد طبّية مدهشة لفاكهة المانجو    صاحب أقوى ذاكرة في العالم يكشف أسراره    7 أطعمة لا تتناولها أبدا ومعدتك فارغة    جون أفريك: نمو طنجة مثال ناجح تسعى تونس الاحتذاء به    استخدام شبكات الكهرباء الذكية يعد بحلول ناجعة لاستهلاك أفضل    دراسة أمريكية: موجات الحر والبرد قد تكون سببا في الولادة المبكرة    لهذا السبب يتواجد مغني الراب الامريكي "كيفين جيتس" بمراكش    الطريق إلى فعالية المسلم    يَا ضَمِيراً في الأَدْغال    أمير المؤمنين يؤدي صلاة الجمعة بمسجد الإمام البخاري بطنجة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المغرب يحتفل بعيد الاستقلال بعين على الماضي وعين على المستقبل
نشر في التجديد يوم 20 - 11 - 2004

احتفل المغرب يوم الأربعاء 17 نونبر 2004 بذكرى استقلاله من الاحتلال الفرنسي الذي جثم على أنفاس المغاربة وخيراتهم لمدة 44 سنة، الذين لم يتوانوا خلالها عن بذل الغالي والنفيس في سبيل طرد المستعمر والحفاظ على الهوية والكرامة وإن تعددت أساليب المقاومة، من الجهاد المسلح في بداية الاحتلال إلى المقاومة السياسية فيما بعد، إلى ثورة الملك والشعب.
تمر إذن 49 سنة على اللحظة التاريخية التي توجت كفاح أجيال المغرب المتعاقبة، وهي مناسبة للوقوف على ما تحقق في هذا البلد الأمين في ظل أجواء الحرية والاستقلال، بما يعني ذلك من اعتزاز بروح الوطنية والفداء التي حركت نضالات المغاربة نساءا ورجالا، وبما أنجز على أرض الواقع من عمران سكاني واقتصادي واجتماعي وثقافي، ولكن دون إغفال التنبيه إلى ما ينتظر المغاربة من تحديات وطموحات لتحقيق العيش الكريم لكافة أفراد المجتمع في ظل العدل والمساواة والحرية.
وما زال المغاربة يستحضرون ويرددون ما قاله الراحل محمد الخامس رحمه الله غذاة رجوعه وعائلته إلى أرض الوطن مظفرا: رجعنا من الجهاد الأصغر إلى الجهاد الأكبر، وهو تعبير عن لسان الحال، إذ أن مسيرة تكريس تحرير الأرض من المحتل تتم بالضرورة ببناء الإنسان وتكريمه كما كرمه الله سبحانه في كل ما يهم حياته الاجتماعية والمعيشية، ولئن كانت معركة الاستقلال والحرية استغرقت 44 سنة فإن مسيرة الجهاد الأكبر ماضية إلى ما شاء الله.
وفي الوقت الذي تنظم فيه بمختلف مدن المغرب تظاهرات فنية وثقافية مخلدا للذكرى فإن المطلوب تجاوز خطاب الاعتزاز والمدح إلى النفاذ إلى الدلالات العميقة للذكرى والمستمرة في الزمان والمكان، ومن بينها جمع الكلمة والحرص على سيادة واستقلال المغرب في قراراته السياسية والاقتصادية، في ظل تعاظم الضغوطات والتدخلات التي تحبل بها العلاقات الدولية بفعل تسارع إيقاع العولمة في اتجاه الانتقاص من سيادة واستقلال الدول.
محمد بنكاسم


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.