معرض الفلاحة: مكافأة لمجهودات التعاونية و فرصة لتسويق متجاتها.‎    جورج ويا يترشح للانتخابات الرئاسية فى ليبيريا    الاتحاد الليبي أخيرا قرر الملعب فين بغا يلعب ضد المغرب    فلوريس يحدد مستقبله مع واتفورد متم الموسم    كان باغي يدير لاباس بالزربة.. مغربي مقيم بالخارج كان غادي يدخل 3 كيلو ديال الكوكايين و62 ألف قرص ديال القرقوبي    عرض لأبرز عناوين الصحف الصادرة اليوم    كلا لعصا لي مكلهاش لحمار فالعقبة. أنطونيو بانديراس سلخ رامز جلال فالتوين سانتر!!    قبيلة 'أنجرة'.. أندلسيون حافظوا على ثقافتهم بعد 5 قرون من التهجير    إيرلندي "يقنع" الحيوانات بالتقاط سيلفي معه    4 شقيقات مكسيكيات يؤجرن أرحامهن للمثليين    حاول اغتصابها في المصعد.. فكان ردّ فعلها مفاجئا    ظاهرة الأسواق العشوائية ، حي البرنوصي يتغلب على المشكل وبالناظور الكل يتفرج….!!    بعد 160 عاما.. ساعة "بيج بن" تتوقّف!!!    احتفالية في كرواتيا بمناسبة مئوية الاعتراف بالإسلام كديانة رسمية    تقرير: السيدا سبب وفاة الفنان العالمي "برنس"    صور.. طلاء حلقات ستار الكعبة بالذهب    هذا ما يحدث إذا وضعت معجون الأسنان فوق أظافرك    تعرّف على المخاطر الصحية لارتداء المجوهرات    لماذا يغيب النوم العميق عندما نغير أماكن نومنا؟    حركة تاوادا تعيد العمل الأمازيغي إلى نفسه النضالي الفعلي والصحيح    حريق يأتي على سفينتين بميناء طانطان    فرنسا تنقد المغرب من ورطة " القرار الامريكي " الالزامي بعودة المينورسو لصحراء    تحذير من وسيلة احتيال جديدة على "واتس آب"    +صور: فلاحي سهل كارت يدخلون في اعتصام مفتوح واضراب عن الطعام من داخل المركز الفلاحي بمدينة العروي    الطنينشي تصف المعارضة بالبئيسة لعرقلتها قانون المناصفة حتى لا يحسب لحكومة بن كيران    رواق الإمارات يستقطب زوار المعرض الدولي للفلاحة بمكناس    العيون : تنسيقية ضحايا الاعتقال مستمرة في نهجها التصعيدي والسلطة تمنعها ....    نظرة حول واقع الاشراف بمؤسساتنا.. مساهمة في الاصلاح الجزء الثالث    تحقيق امني في حادث تبادل اطلاق النار بشوارع العيون ( صور)    مصريّة تروي كيف باعها زوجها لصديقه مقابل ليلة مع زوجته    هواة رفع الأثقال مهددون بالإصابة بمرض الصلع سريعا    مزوار: المغرب فخور باستضافة كوب 22 بعد اتفاق باريس الذي شكل منعطفا تاريخيا (عدسة أحداث أنفو)    مساعد كاتب الدولة الأمريكي أنطوني بلينكين: الولايات المتحدة تعمل من أجل أن يستجيب قرار مجلس الأمن الدولي حول المينورسو ل"انشغالات المغرب"    عبيدات الرما (لخوت).. تجربة فنية واعدة لصيانة التراث اللامادي بوادي زم    باريس: إصابة شرطيين بجروح في مواجهات مع متظاهرين مناهضين لإصلاح قانون العمل    الحيطي تقدم بالرباط خارطة طريق كوب 22    لهذه الأسباب يبقى رونالدو هو روح ريال مدريد المتقدة    قديروف: المكان الوحيد في العالم الذي انتصر على الإرهاب هو الشيشان.    االجزائر تنسحب من بطولة افريقيا ..    الجامعة تعين الحكم عادل زوراق لقيادة قمة الجولة 26    اعتقال مغاربة يشتبه في تحضيرهم لهجوم إرهابي في روما    رقم "غير مسبوق" للوداد البيضاوي في البطولة الوطنية الإحترافية    خطوب الماضي في الحاضر    احذر.. هذه العادات اليومية تسبّب الفشل الكلوي    أرجوك، صلّ بدون وضوء وارحم الشعب    عقوبات قاسية تواجه المغرب الفاسي    الحزن يُخيم على بيت نجم الرجاْء السابقُ محسن متَولي‎    هكذا استقبل السجناء صلاح عبد السلام‎    الممثلة أمال عيوش: من تكريم تطوان إلى لجنة تحكيم بني ملال    المغرب وفرنسا يقدمان مقترحا مشتركا لقمة المناخ كوب 22 بمراكش    مشاجرات في البرلمان التركي تعطل تشريعاً بشأن اتفاق المهاجرين‎    أربع اتفاقيات بين المجموعة المغربية للصناعات الفضائية والطائرات ومجموعات متخصصة في هذا المجال    في اختتام فعاليات المهرجان الدولي لمسرح الطفل بتازة: الدعوة إلى الاهتمام بمواهب الأطفال    الدار البيضاء تحتضن معرض الطاقة الشمسية إكسبو المغرب    بالصور: أنجلينا جولي تتخطى أزمتها وتصطحب ابنتيها لتتناول الطعام    الغابون تطمح للاستفادة من مخطط المغرب الأخضر "النموذج الناجح" في المجال الفلاحي    المفكر سعيد ناشيد ينعي الشاب اليمني عمر باطويل " قتيل الردة"    سؤال الإصلاح الديني بالمغرب : بين الحقيقة والخرافة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بمناسبة اليوم العالمي لحقوق المستهلك (أي دور لوسائل الإعلام)
نشر في التجديد يوم 24 - 03 - 2002

بمناسبة اليوم العالمي لحقوق المستهلك (الذي يصادف 15 مارس من كل سنة منذ ثلاثين سنة) نظمت وزارة الصناعة والتجارة بالرباط ندوة تحت شعار "إعلام وتحسيس المستهلك حول جودة وسلامة المنتوجات: أي دور لوسائل الإعلام؟".
شارك فيها إعلاميون وأخصائيون في مصالح مختلفة من الوزارات التي لها علاقة بالموضوع وعدد من جمعيات حماية المستهلك وجمعيات التجار.
الكلمة الافتتاحية للسيد مصطفى المنصوري وزير الصناعة والتجارة ألقاها نيابة عنه السيد بوسلهام حيلية، أكد فيها على أنه رغم الترسانة القانونية المتعلقة بالجودة وسلامة المنتوجات والمناهزة ل 200 نصا بالإضافة إلى 3000 مواصفة، ورغم وجود 150 مقاولة تبنت منظومة لتدبير الجودة، فكل هذا لا يكفي لحماية المستهلك لأن ذلك يقتضي وعيه وإدراكه بكل الجوانب المتعلقة بجودة وسلامة المواد حتى يلعب دوره كاملا كفاعل اقتصادي في المجتمع.
هذا النقص الحاصل يبقى على أجهزة الإعلام بمختلف أصنافها أن تلعب دورا رياديا لتغطيته. والأولى من ذلك أن تكون المادة الإعلامية جيدة باعتبارها هي نفسها مادة مستهلكة. كما يجب التنسيق الجيد بين السلطات العمومية ووسائل الإعلام والمهنيين وكذا جمعيات حماية المستهلك.، فالوزارة المنظمة من جهتها أحدثت موقعا على شبكة الأنترنيت موجهة نافذة تحت عنوان "فضاء المستهلك"
ممثل منظمة الأغذية والزراعة من جهته قال إن منظمة الصحة العالمية ومنظمة الأغذية والزراعة دعتا بمناسبة هذا اليوم إلى صيانة حقوق المستهلك وحمايته فيما يتعلق بسلامة الأغذية. وإن مشكل جنون البقر ومشكل الديوكسين في 1999 ناتجان عن عدم التنسيق بين السلطات العمومية والجهات المسؤولة، والضرورة ملحة لتقييم أصناف الأغذية قبل وصولها إلى الأسواق. وفي هذا الصدد احتضن المغرب المنتدى العالمي لسلامة الأغذية بمدينة مراكش والذي شارك فيه ما يناهز 400 من خبراء التغذية (انظر التجديد العدد 284 بتاريخ 1 فبراير 2002).
وخلال ثلاث جلسات تداول الحاضرون مجموعة من المواضيع، منها ما يتعلق بالتدابير التي تقوم بها مصالح بعض الوزارات ومنها ما يخص الإعلام والإعلاميين وكذا جمعيات حماية المستهلك.
السيد إدريسي مولاي علي، من قسم زجر الغش، تعرض لقانون الغش وكيفية ضبط المخالفات سواء تعلقت بطريقة التعليب أو الخاصيات الجوهرية. وتحدث السيد مكرومي عن دور وزارة الصحة في الوقاية من التسممات وسجل ارتفاعا في حصيلة التسممات.
وفيما يخص دور الإعلام فقد تحدثت عنه فعاليات إعلامية، وركزت على أهمية العمل الإعلامي في توعية المستهلك، وتم استعراض بعض التجارب الإعلامية في الموضوع ببرنامج "ندوة المستمعين" الذي يعده الزميل محمد السباعي من الإذاعة الوطنية، كما عرضت القناة الثانية روبورطاجا حول المثلجات والمواد المهربة من الخارج والذبيحة السرية التي تمثل 40% في الدار البيضاء.
وزارة الفلاحة والتنمية القروية من جهتها شاركت بالمناقشة وللإشارة فإنها وضعت رقما أخضر في خدمة المستهلك والفلاحين ومربي الماشية ومهنيي قطاع الصناعة الغذائية وهو: 080006063.
أما جمعيات حماية المستهلك فأطرت النقاش من خلال طرح مشاكل التجار والمستهلكين. وقد التقت "التجديد" رئيس الجمعية المهنية لتجار المواد الغذائية بالدار البيضاء، فأكد لها أن هذه الجمعية التي تأسست منذ 1972 للدفاع عن التجار الصغار والمتوسطين، وترى أن الدفاع عن حقوق المستهلك هو في حد ذاته دفاع عن التجارة الداخلية، لأن حماية جودة المواد الغذائية وتقنين تاريخ ومدة الصلاحية هي حماية لقطاع التجار الصغار. وحصر مشاكل المؤسسة في إغراق السوق بمواد مستوردة تفتقر لمعايير الجودة.
السيد صالح جمالي رئيس جمعية تجار المواد الغذائية بالقنيطرة ونائب رئيس جمعية حماية وتوجيه المستهلك بدوره طالب بحماية المستهلك والتاجر على السواء من التجارة العشوائية.
الدكتور حميد لشهب من وزارة الفلاحة من جهته عبر ل "التجديد" عن استغرابه لحضور المنظمة الألمانية لهذه الندوة وإلقاء كلمة خصوصا وأنها لا علاقة لها بحماية المستهلك، وحضورها ربما كان من أجل الإشهار فقط.
قدمت عدة اقتراحات من لدن المتدخلين والحضور نذكر منها:
عقد شراكة بين وسائل الإعلام والجماعات المحلية تعتمد دفتر التحملات.
تقوية المجتمع المدني خصوصا جمعيات حماية المستهلك.
تدعيم أخلاقيات المهنة.
وضع مرصد لشؤون المستهلكين.
تشجيع خلق جمعيات في الوسط القروي والحضري على السواء.
الشفافية الإعلامية.
توجيه المستهلك إلى طرق المحافظة على المواد المستهلكة بعد مراعاة الجودة في اختيارها من السوق.
وضع خط أخضر رهن إشارة المستهلك.
حبيبة أوغانيم


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.