قرعة الأبطال تضع براهيمي في موقف حرج    اتهام مغربي مقيم باسبانيا بتنسيق تجنيد افراد لتنظيم الدولة الاسلامية    طنجة: أحزاب لا تحترم قانون الحملات الانتخابية    إيريك وكاترين: الفضيحة !    استطلاع هولندي: أغلبية المغاربة مع استمرار تعدد الزوجات    القضاء الإسباني يوجه رسميا للمغربي عبد العظيم تهمة تنسيق تجنيد أفراد لصالح داعش    المحامي إيريك ديبون موريتي: أتساءل لمصلحة من تحرك إيريك لوران في قضية ابتزاز المغرب؟    سيلين ديون تنعى زوجها قبل رحيله؟    "محمد رسول الله" يستقطب الإيرانيين في عرضه الأول في 140 دار للسينما    حجز كميات من المخدرات داخل "سطل من الشباكية" بميناء طنجة المتوسط    العثور على جثتي شخصين في يوم واحد    التامك يقوم بزيارات مكوكية لستة سجون بسوس من بينها سجن تيزنيت    برشلونة يحصد جائزتين في دوري ابطال اروبا    دوري ابطال اوروبا: قرعة دور المجموعات    بالصورة.. بعد إسقاطه للوحش إسماعيل بد هاري يظهر بالقنيطرة    الصحافي إيريك لوران متابع أمام القضاء الفرنسي بتهمة ابتزاز المغرب    وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية تكشف مجموع مصاريف الحج    منبر الرأي: جدلية العلاقة بين الانتخابات …والتهميش الممنهج للريف    الرئيس اليمني يغادر السعودية في اتجاه طنجة للقاء الملك سلمان    دراسة النساء القصيرات يلدن قبل الموعد الطبيعي    شاهد.. الفيديو الذي سيُثير شكوكك حول قوى الجاذبية    نور الشريف كان مُصابا بسرطان الرئة    قتلوه وقطعو ليه لسانو ف سيدي قاسم وعائلته تتهم مرشح بالوقوف وراء الجريمة البشعة    البنوك المغربية من بين نخبة الهيئات المالية الأكثر تميزا بإفريقيا    انهيار اسعار النفط نقمة على الجزائر ونعمة على المغرب: الشرقي: هذه فرصة تاريخية امام المغرب لإنجاز مشاريع تنموية    صدمة بالوسط الفني بعد تأكيد إصابة الفنان المغربي حاتم إيدار بالسرطان    الحكومة تصادق على مشروع قانون لتجاوز نواقص الطاقات المتجددة    قاتل الصحفيين الأمريكيين يكشف لغز الجريمة ثم ينتحر+ تفاصيل مثيرة    السعودية تلقي القبض على المشتبه به الرئيسي في تفجير الخبر عام 1996    إسقاط تهمة الإرهاب عن "شبكة مخلص" وإحالة الملف على استئنافية طنجة    أمل ألعاب القوى المغربية ايكيدير يتأهل لنهائي 1500 إلى جانب بن الصغير    تشخيص 9 حالات للإصابة بمرض الجمرة الخبيثة الجلدي بدائرة إملشيل    ارتفاع المحيطات مترا واحدا على الاقل امر حتمي خلال قرن او اثنين    ارتفاع غير مسبوق في استعمال البطائق المغربية في الخارج    المغرب التطواني يعاقب كروش بسبب تمرده    لجنة مشتركة بين وزارة الداخلية والعدل للتحقيق في "تزوير اللوائح الانتخابية" ببوعياش    المبعوث الدولي إلى ليبيا متفائل بالتوصل لاتفاق الشهر المقبل    رفض السراح المؤقت لرئيس جماعة تولال    حضور متميز للسينما المغربية بمهرجان الإسكندرية السينمائي    أمن تطوان يعتقل شقيق منفذ الهجوم على قطار باريس و ينقله إلى الرباط للاستماع إليه    مراكز تسجيل السيارات تستقبل أزيد من ثلاثة ملايين مرتفق وتعالج أزيد من 1,5 مليون وثيقة سنويا    الكناوي: روماو «قتلني» ولم يعطوني فرصة في الرجاء    تقرير أممي يصنف المغرب من البلدان المتقدمة في تيسير التجارة والنقل شمال إفريقيا    | عن الشأن الثقافي الجماعي.. والإنفاق العمومي    | «جوق العميين» و «الوشاح الأحمر».. يتنافسان على جائزة«عثمان صامبين» بمهرجان السينما الإفريقية بخريبكة    قراءة في أبرز الصحف العربية الصادرة اليوم    إسبانيا تحتفي بالذكرى ال70 على مرور معركة كبيرة بالطماطم في البلاد    التسامح الإسلامي في الزمن الداعشي    لحوم بقر تسببت في ظهور مرض جلدي غريب    انطلاق معرض بكين للكتاب بمشاركة مغربية    بعد زواجه من فنانة شابة.. الممثل سعيد طرابيك أمام المحكمة    طائرات الاحتلال تقصف وسط قطاع غزة    تعرف على التصنيف النهائي لقرعة دوري ابطال اوروبا    يهم الحجاج الناظوريين.. زيادة أكثر من 4 آلاف درهم في مصاريف الحج مقارنة مع العام الماضي    الخطوط الملكية المغربية تدعو وسائل الاعلام الى تفادي ربط صور طائراتها بالحادث الذي وقع في مطار أكادير    حركة النقل الجوي الدولي بمطارات المملكة تحقق ارتفاعا ملموسا فاق 15 في المائة خلال يوليوز الماضي    تعزز إنتاج الطاقة الكهربائية بنسبة 7,1 في المئة خلال النصف الاول من سنة 2015    "الأهرام" المصرية: أولياء مصر الصالحون مغاربة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

دمنات : السياحة البيئية في خدمة الانسان والبيئة


السياحة البيئية بدمنات في خدمة الانسان والبيئة
في إطار انشطة مشروع إمينفري وبهدف وضع ميثاق للسياحة البيئية بمنطقة دمنات نظمت جمعية مدرسي علوم الحياة والارض فرع دمنات يوما دراسيا حول " السياحة البيئية " يوم السبت 8 مارس 2008 ويتضمن برنامج اليوم الدراسي بعد كلمة الجمعية والضيوف عرضا حول السياحة البيئية للأستاذ أحمد أوهمومن كلية العلوم السملالية بمراكش . وعرض حول المؤهلات السياحية البيئية بمنطقة دمنات من إعداد جمعية مدرسي علوم الحياة والأرض. ثم تلى العرضين مناقشة وبعدها توزع المشاركون على ورشتين الأولى من تأطير الأستاذ أحمد حميد مندوب وزارة التربية الوطنية بنيابة أزيلال وتناولت الورشة موضوع السياحة البيئية والتنمية أية علاقة؟ أما الورشة الثانية انكبت على موضوع كيفية المحافظة على المؤهلات السياحية بدمنات وتثمينها : بلورة ميثاق محلي في السياحة البيئية. كان من المفروض حسب البرنامج الموزع من طرف الجمعية أن ياطرها السيد عبد العزيز عنكوري مندوب وزارة التربية الوطنية بنيابة قلعة السراغنة ( وهو بالمناسبة أحد أصدقاء مدينة دمنات) _ علمنا في ما بعد أنه كان مريضا وأدخل أحد المصحات بمدينة مراكش نتمنى له الشفاء العاجل_ ناب عنه السيد أحمد أهمو في ذلك . في الأخير تمت قراءة أعمال الورشتين وتم تبني المدار السياحي الطبيعي الخلاب الذي اشتغلت عليه الجمعية في إطار مشروعها ، والمدار يبلغ بين 6 و 7 كلم قابل للتغيير بالزيادة أو النقصان حسب الرغبة والقدرة وينتهي بزيارة مركز التربية البيئية . والمدار سيمكن السائح من العديد الإمتيازات كرياضة المشي والإسترخاء في جو هادئ ومأمن ، والمزيد من المعارف البيئية والإكتشافات البيولوجية والجيولوجية والثقافية . بحيث أن المدار توجد به مغارة إمينفري ( القنطرة الطبيعية ) والموقع ذو أهمية بيوليوجية وجيولوجية يغري بالمشاهدة لما يتوفر عليه من امكانيات سياحية لا يستهان بها بحيث يمكن الاستمتاع بمشاهدة أنواع من الطيور كالحمام الزاجل ، والخطاف والغراب ذو المنقار الأصفر، والبعض من الطيور الجارحة . وبالمدار يمكن كذلك الوقوف على مآثر تاريخية كدار مولاي هشام والقنطرة التاريخية لأيت الراس . وبدوار إغرفان يمكن للسائح أن يكتشف التنوع النباتي والمزروعات كالفصة والنعناع .... إلخ وبدوار بوغرارت حيث يمكن الاستمتاع بصورة بانورامية لمدينة دمنات كما يمكن الوقوف ومشاهدة الصانع التقليدي يضع لمساته الفنية على الأواني والأدوات الخزفية التقليدية وكل مراحل صناعة الخزف والأفرنة التقليدية ثم الأفرنة الغازية لطهي الخزف كما يحتوي المدار على مساحات للأنشطة الخاصة بالأطفال .كما يمكن الاستمتاع بأكلات في الهواء الطلق من إعداد سكان المنطقة .
في الحقيقة قامت الجمعية بعمل جبار من أجل اكتشاف المدار واحصاء بشكل علمي غير قابل للجدل لكل مؤهلاته بحيث تتوفر الجمعية الآن على دراسة لكل أنواع الطيور والحيوانات والحشرات والنباتات ونقط الماء بالمدار. وذلك من أجل سياحة بيئية في خدمة الانسان والبيئة . هنيئا للجمعية على مجهودها ومرحبا بالزوار الرسالة


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.