القبائل تُسيطر على 4 مواقع عسكرية للحوثيين وسط اليمن    100 مليون من البايرن تحت تصرف غوارديولا.. فهل يهدد ذلك بنعطية؟    تشيلسي يقدم عرض خيالي لغاريت بيل    الزاكي: نستحق التعادل وقوة الخصم وراء هزيمتنا ..    حضور متميز للمواهب الشابة في الساحة الفنية المغربية وفرق الشوارع في الدورة ال14 لمهرجان موازين    إليسا تدفع معجبة حاولت التقاط صورة إلى جانبها -فيديو    الدورة الواحدة والعشرون للمهرجان الدولي المتوسطي بتطوان    تنظيم الدورة 13 للمهرجان الوطني لفن الملحون ما بين فاتح و 9 ماي المقبل    صرخة المومسات بباريس ضد قانون يضع قيودا على مهنة الدعارة‎    مصرع 3 أشخاص وإصابة 4 آخرين في حادثتي سير بأحفير وسلوان    حجز أزيد من طنين من المخدرات ضواحي القصر الصغير    الديوانة في المغرب تكرفسوا على مهدي بنعطية.. وها آش وقع وكعاه بزاف    كريستيانو يواصل صمته و مقاطعته للإعلام    زيدان: بالتأكيد سأقبل تدريب ريال مدريد    الوهم الفرنسي    بودريقة لم يقدم للقجع استقالته من المكتب الجامعي    عاصفة الحزم: بين وهم الوحدة العربية و ازدواجية الموقف العربي    ملتقى سيدي عثمان الثالث للسينما المغربية بالبيضاء:دورة الممثلة القديرة عائشة ماهماه    فوز كبير لليمين الفرنسي في انتخابات اقليمية قبل سنتين من الانتخابات الرئاسية واليمين المتطرف يستمر في الصعود    التحاق 70 ألمانية بصفوف تنظيم "داعش" من بينهن قاصرات    اختتام فعاليات مهرجان "تغيرت" ب"سيدي إفني" تحت شعار ذاكرة الجبل دعامة للتنمية    140 مستفيدا من عمليات جراحية في إطار الايام الجراحية بمستشفى مولاي عبد الله بسلا    بعد شابة في مرتيل غاز البوطان يقتل بالمضيق    عاصفة الحزم تتواصل وتقصف مواقع حوثية بصنعاء وصعدة    نتائج الانتخابات الإسرائيلية والرهان الخاسر ( 2/1) أسدل الستار على الانتخابات الإسرائيلية المبكرة التي جرت يومه الثلاثاء 17 مارس ٬2015 حيث تمكنت أحزاب اليمين المتطرف من تحقيق فوز كبير على بقية القوى السياسية الإسرائيلية. فقد تصدر حزب الليكود    تعزية في وفاة المستشار الجماعي بأركمان والفاعل الجمعوي حدو بوكموس    قطاع التربية والتعليم حرز الأمة وسر النهضة.. نبش في حفريات الذاكرة التربوية المغربية‎    3 مستشفيات ترفض استقبال مريض ب«الهيموفيليا» في حالة خطيرة    السكانير يتسبب في نهاية مأساوية لتلميذة أصيبت ب«المينانجيت» بمستشفى القنيطرة    "تدريس الخرايف".. تصريح غير مسؤول يضع بلمختار في مأزق حقيقي    الله يلعنها قاعدة    عاصفة الحزم دعم للطائفية    مدرب كولومبيا يتحدث عن مستوى فالكاو    بريطانيا: داعش تبيع آثار وتراث العراق وسوريا لتمويل الإرهاب    نكاح المتعة: رحمة أم حرام عند السلف؟ (2)    التوقيت الصيفي: كيف نعتاد على التغيير؟    صورة: طفل يولد ورقم 12 محفور على جبينه    ما رأي مدير المستشفى الجهوي ببني ملال .؟؟    الأتراك يقبلون على تعلم اللغة العربية    المعارضة رفعت مذكرة للقصر ضد بنكيران يوما قبل لقائها بمستشاري الملك    حرب الغازات السامة.. كيف سعت إسبانيا إلى "توريث" السرطان بالريف؟    الحقاوي: البيجيدي مفتوح لغير المسلمين والحجاب ليس شرطا للانخراط بالحزب    بان كي مون يعرب عن شكره للمغرب على "دعمه الهام" للحوار بين "الأطراف الليبية"..    أكادير : والي الجهة" 15 مؤسسة فندقية تجر القطاع السياحي نحو الهاوية".    نقابة موخاريق تدعو إلى إضراب وطني في قطاع الوظيفة العمومية يوم 2 أبريل القادم    أجدير تحتضن فعاليات الملتقى الاول للشركات الافتراضية للتدريب البيداغوجي    خطير جدا… المتقاعدون المغاربة لن يحصلوا بحلول سنة 2022 على درهم واحد من معاشاتهم    السفياني يزيح منير شفيق على رأس المؤتمر القومي الإسلامي    المغرب يحتضن القمة العربية ال 27 العام المقبل    تونس تستعيد جامع الزيتونة لضمان حياد المساجد    لحسن حداد في لقاء حزبي: " طارق القباج أكبر معرقل لمشاريع الاستثمار بالمنطقة"    ضخُّ استثمارات ب6 ملايير درهم جنوب المغرب    أولاد عياد : اعتصام الشباب العاطل بمعمل السكر تجاوز الستين يوما + فيديو.    نداء تضامني مع الأستاذ طارق ألواح المهدد بالتشتت الأسري وبفقدان وظيفته    تسليت : صناعة " المكحلة" بين سندان الجودة ومطرقة المتطلبات ..    حركة بيغيدا تلغي أول تظاهرة لها في مونتريال ومناهضوها يحشدون المئات    حداد: ضرورة إعادة تموقع الوجهة السياحية لمدينة أكادير    انطلاق فعاليات الملتقى الخامس للأسرة بمكناس    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

خيانة زوجية بفاس تتحول إلى "قضية سياسية"
نشر في شبكة دليل الريف يوم 18 - 06 - 2012


تتفاعل قضية اعتقال سيدة متزوجة متلبسة بالخيانة الزوجية، ليلة أول أمس (الأربعاء)، من طرف المصالح الأمنية بولاية الأمن بفاس، متخذة لبوسا «سياسيا»، بعد دخول جماعة العدل والإحسان على الخط، وكشفها الاسم الكامل للمشتبه فيها واسم زوجها وهويتها وصفتها التنظيمية، قيادية في جماعة عبد السلام ياسين ، ومنسقة عائلات معتقلي الجماعة السبعة. وبدل أن تأخذ المسطرة الأمنية والقضائية مجراها، كما يجري عادة في قضايا الحق العام، تحول الموضوع إلى «قضية للرأي العام»، ومنصة لإطلاق الاتهامات وبيانات الحقيقة بين الجماعة والأجهزة الأمنية، وفرصة ل«تبييض» الروايات المتناقضة للقصة نفسها. واحدة من هذه الروايات أطلقتها الجماعة الإسلامية، التي أصدرت، بعد ساعات من الاعتقال، بلاغا ناريا تتهم فيه السلطات الأمنية ب«اختطاف الأستاذة هند زروق، من قبل عناصر يلبسون لباسا مدنيا»، مضيفا أنه «بعد الاختطاف مباشرة، اتصلت السيدة زروق بزوجها عبد الله بلا وأكدت له أنه جرى اعتقالها من قبل عناصر بلباس مدني، وأنها تعرفت على واحد من هذه العناصر... وفي اتصال ثان للأستاذة زروق بزوجها أكدت له أنها توجد في قبو ولاية الأمن بفاس. ثم بعدها مباشرة انقطعت الاتصالات بينها وبين زوجها رغم محاولاته المتكررة». رواية الاختطاف دحضها مصدر مسؤول بوزارة العدل، رفض الكشف عن اسمه، مؤكدا أن الاعتقال تم في ظروف قانونية، وفق المساطر المعمول بها وتحت إشراف النيابة العامة، من طرف رجال أمن بزي مدني فعلا، مادام أن عناصر الضابطة القضائية لا يرتدون الزي الرسمي، عكس الشرطة الإدارية، وأن «السماح» للسيدة المعتقلة بالاتصال بزوجها مرتين عن طريق الهاتف المحمول، كما جاء في بلاغ جماعة العدل والإحسان، يقوم حجة ضد رواية الاختطاف ولا يؤكدها، الأمر نفسه بالنسبة إلى حكاية «القبو» الموجود بمقر ولاية فاس. وأكد المصدر نفسه أن وزارة العدل لا تسمح، بأي شكل من الأشكال، أن يعود المغرب إلى عادة الاختطاف القبيحة التي طبعت المراحل السابقة، و«نحن مستعدون لفتح التحقيقات اللازمة في جميع الإدعاءات واتخاذ الإجراءات الجاري بها العمل للدفاع عن الأجهزة الأمنية والقضائية من هذه التهمة»، موضحا أن حادث فاس يتعلق بحالة ضبط وتلبس لأسباب ستكشفها الأجهزة الأمنية المعنية.في هذه الحالة، الأجهزة الأمنية المعنية هي ولاية فاس التي أصدرت، بلاغا رسميا، تدفع فيه عن نفسها تهمة الاختطاف التي تحاول جماعة العدل والإحسان إلباسها إلى ملف جنحي عاد يتعلق بضبط سيدة متزوجة مع رجل آخر في منزل لا تربطهما أي علاقة شرعية، ومن حق الزوج وحده، وليست الجماعة السياسية التي ينتمي إليها، أن يقرر في خيار التنازل أو متابعة المشتبه فيها، كما تقضي الضوابط القانونية والشرعية. وقالت ولاية الأمن، في بلاغ رسمي، إنه استنادا إلى وشاية توصلت بها المصلحة الولائية للشرطة القضائية بفاس، مفادها أن شخصا متزوجا يقطن بشارع الوفاء بحي النرجس اعتاد استقبال سيدة بمسكنه خارج إطار الزوجية، وأعلمت النيابة العامة لدى المحكمة الابتدائية بالموضوع، قبل إيقاف المشتبه بهما داخل الشقة المذكورة. وأكد المصدر نفسه أن مصالح الأمن أخطرت زوج المشتبه فيها الذي حضر إلى مقر المصلحة الأمنية مباشرة بعد عملية الإيقاف، كما استدعيت زوجة المشتبه فيه المقيمة خارج فاس من أجل الاستماع إليهما، وإجراء محضر قانوني بالمعاينات المنجزة التي أسفرت عن حجز مجموعة من وسائل الإثبات والقرائن المادية المحجوزة بالمكان. وتحدثت مصادر عن أن الوسائل المحجوزة عبارة عن «تبان» للمشتبه فيه عليه آثار مني، وعازل طبي فيه بقايا مادة لزجة ومناديل ورقية، مؤكدة أن الضابطة القضائية وثقت تدخلها بالصور الفوتوغرافية وأفلام فيديو تضبط أوضاعا مختلفة للمشتبه فيهما، وهما هند رزوق، زوجة عبد الله بلا، المسؤول الجهوي، للدائرة السياسية للعدل والإحسان بمنطقة فاس ومكناس، والمسمى عزيز الكويسي الإدريسي، أستاذ بنواحي منطقة رباط الخير بإقليم صفرو، ينتمي إلى الطريقة البوتشيشية. ومن المقرر عرض المشتبه فيها على الجهة القضائية المختصة بمجرد انتهاء إجراءات البحث..

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.