ماثيو: ألبا نصحني بالإنتقال إلى البلوغرانا    الدرس السادس الذي ترأسه اليوم أمير المؤمنين    لجنة متابعة الشأن الثقافي والفني بالناظور تهاجم جمعية فن وفنون وتعتبرها متسببا رئيسيا في رحيل مهرجان جولة، وتحاول إجهاض المهرجان المتوسطي    حامي الدين: من الخطأ اللجوء إلى القضاء ضد اتهامات شباط "المثيرة للسخرية"    العلمانية طريق الإلحاد العالمي 9/2    ترْمْضِينَة أمْ تمْرْضِينَة...!!!    المغرب متأخر عالميا في التنمية البشرية وهذه هي رتبته    عطلة استثنائية للإدارات يوم الإثنين المقبل    المحكمة العسكرية الجديدة والحاجة إلى رئيس مدني    أبو نعيم يصف لشكر ب"صحابي المسيح الدجال" ويكفره من جديد + فيديو    بمناسبة مرور 100 يوم على صعوده رئيسا للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم.. فوزي لقجع يصرح: *المغرب جاهز لاحتضان مونديال الأندية وكأس أمم إفريقيا والفيفا الكاف مرتاحان *قانون العصبة الاحترافية جاهز وننتظر التأشير عليه من طرف الفيفا لعقد جمع عام تأسيسي    الصحراء المغربية : الدبلوماسية المغربية تحت قيادة جلالة الملك حصن منيع ضد أية محاولة لتحريف مسار الم    تقنية الصواريخ تساعد في الكشف عن الملاريا    ابتدائية تطوان تبرئ 14 جمركيا من تهمة ابتزاز الجالية    جنود أوروبيون وأمريكيون مرتزقة يقاتلون بغزة ، نزهة تحولت إلى جحيم    جولة في الصحف العربية الصادرة اليوم    فضيحة جديدة بالفيديو.. حامل تتوسل لوضع مولودها    وزارة المالية تؤدي أجور الموظفين قبل العيد    استثمار صيني جديد في المغرب بقيمة 1.3 مليار درهم    صيف ساخن ينتظر عشرات المنتخبين ورؤساء الجماعات بمنطقة الشمال. جمعيات تشتغل على تقرير سري يفضح علاقة سياسيين بأباطرة المخدرات    أمير المؤمنين يترأس اليوم الخميس الدرس السادس من سلسلة الدروس الحسنية الرمضانية    وفد سياسي مصري يلاقي الملك    عرض لأبرز عناوين الصحف الصادرة اليوم    عرض لأبرز عناوين الصحف الصادرة اليوم    تعرف برنامج مباريات الجولة 1 من الليغا الاسبانية    المحكمة الرياضية توافق على النظر في قضية سواريز    ارسنال يتربص بكاسياس وينتظر فسخ عقده    42 جمعية حقوقية ترد على تصريحات وزير الداخلية وتطالبه بالاعتذار من وصفها بالعمالة للخارج    غاريت بيل يصنف الدوري الاسباني الاول عالميا    دركي الاتصالات يكشف عن أقوى تراجع بأكادير في جودة خدمات الجيل الثالث    فرنسيون كثيرون كانوا في الطائرة الجزائرية المفقودة    كتائب عز الدين القسام تقتل ثمانية جنود إسرائيليين وتقصف تل أبيب    تفكيك عصابة إجرامية متخصصة في سرقة السيارات وتزوير هياكلها بمراكش    هذا ما ظل يردده الزوج بعد خنق زوجته وضرب والدتها ب"شاقور"بقلعة السراغنة    حريق بأحد قطارات الركاب قرب مدريد    فيلم "زينب زهرة أغمات" : تأريخ أم تزوير لمرحلة هامة من تاريخ المغرب    يهود مناهضون للصهيونية يتظاهرون نصرة لغزة    لحسن بريخت: العديد من الصائمين يشربون السوائل الباردة جدا دون مراعاة لحرارة الفم    فنانون يتحدثون..    100 فنان وموسيقي بالمهرجان الدولي " تورتيت "    صيف الأوداية    انطلاق موسم الهجرة بحثا عن الماء الشروب بأمزميز بالحوز    عيوش ل"فبراير.كوم": والدتي ليست إسرائيلية وهذا ردي على اعتقال الممثل "عوينة" بطل فيلم علي زاوا    بريوات بالقمرون والارز    نسبة التضخم في المغرب تتراجع إلى 0.1%    أنباء عن عودة الطفل أسامة الشعرة إلى المغرب بعد مشاهدته يؤدي الصلاة في أحد مساجد طنجة    إفطار رمضاني في أمستردام    المغرب يرسل مساعدات إنسانية بقيمة 10 ملايين درهم إلى ساكنة قطاع غزة    بنكيران يرد على انتقادات المعارضة للحصيلة المرحلية لعمل الحكومة    إجراء أول عملية لنقل أعضاء من طفل في حالة موت سريري بالبيضاء    64 مليون يورو من مان يونايتد لحسم صفقة إدينسون كافاني    فيديو كليب جديد لناس الغيوان بالامازيغية    صحف الخميس: كلاب مسعورة تهاجم سكان البيضاء وضبط إمام مع فتاة مباشرة بعد صلاة الصبح    شخصيات في الواجهة // الدكتور بناصر البعزاتي: رغم دعاوى التشكيك‪.. المسلمون ساهموا مساهمة فعالة قي تقدم أوروبا في عصر النهضة عن طريق عطائهم وترجمتهم للموروث اليوناني    انتبهوا.. تفكيك شبكة إجرامية بإسبانيا صدرت لحوما مغشوشة الى آسيا وإفريقيا    عاجل : إمام الحرم المكي يعلن رسميا ظهور علامات يوم القيامة و هده هي العلامات التي ظهرت    تيفيز هدد بالرحيل في حال قدوم مانشيني    خطير.. كلاب مسعورة تهاجم سكان البيضاء ما تزال تتجول بحرية ومعهد باستور يستقبل 15 ضحية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

خيانة زوجية بفاس تتحول إلى "قضية سياسية"
نشر في شبكة دليل الريف يوم 18 - 06 - 2012


تتفاعل قضية اعتقال سيدة متزوجة متلبسة بالخيانة الزوجية، ليلة أول أمس (الأربعاء)، من طرف المصالح الأمنية بولاية الأمن بفاس، متخذة لبوسا «سياسيا»، بعد دخول جماعة العدل والإحسان على الخط، وكشفها الاسم الكامل للمشتبه فيها واسم زوجها وهويتها وصفتها التنظيمية، قيادية في جماعة عبد السلام ياسين ، ومنسقة عائلات معتقلي الجماعة السبعة. وبدل أن تأخذ المسطرة الأمنية والقضائية مجراها، كما يجري عادة في قضايا الحق العام، تحول الموضوع إلى «قضية للرأي العام»، ومنصة لإطلاق الاتهامات وبيانات الحقيقة بين الجماعة والأجهزة الأمنية، وفرصة ل«تبييض» الروايات المتناقضة للقصة نفسها. واحدة من هذه الروايات أطلقتها الجماعة الإسلامية، التي أصدرت، بعد ساعات من الاعتقال، بلاغا ناريا تتهم فيه السلطات الأمنية ب«اختطاف الأستاذة هند زروق، من قبل عناصر يلبسون لباسا مدنيا»، مضيفا أنه «بعد الاختطاف مباشرة، اتصلت السيدة زروق بزوجها عبد الله بلا وأكدت له أنه جرى اعتقالها من قبل عناصر بلباس مدني، وأنها تعرفت على واحد من هذه العناصر... وفي اتصال ثان للأستاذة زروق بزوجها أكدت له أنها توجد في قبو ولاية الأمن بفاس. ثم بعدها مباشرة انقطعت الاتصالات بينها وبين زوجها رغم محاولاته المتكررة». رواية الاختطاف دحضها مصدر مسؤول بوزارة العدل، رفض الكشف عن اسمه، مؤكدا أن الاعتقال تم في ظروف قانونية، وفق المساطر المعمول بها وتحت إشراف النيابة العامة، من طرف رجال أمن بزي مدني فعلا، مادام أن عناصر الضابطة القضائية لا يرتدون الزي الرسمي، عكس الشرطة الإدارية، وأن «السماح» للسيدة المعتقلة بالاتصال بزوجها مرتين عن طريق الهاتف المحمول، كما جاء في بلاغ جماعة العدل والإحسان، يقوم حجة ضد رواية الاختطاف ولا يؤكدها، الأمر نفسه بالنسبة إلى حكاية «القبو» الموجود بمقر ولاية فاس. وأكد المصدر نفسه أن وزارة العدل لا تسمح، بأي شكل من الأشكال، أن يعود المغرب إلى عادة الاختطاف القبيحة التي طبعت المراحل السابقة، و«نحن مستعدون لفتح التحقيقات اللازمة في جميع الإدعاءات واتخاذ الإجراءات الجاري بها العمل للدفاع عن الأجهزة الأمنية والقضائية من هذه التهمة»، موضحا أن حادث فاس يتعلق بحالة ضبط وتلبس لأسباب ستكشفها الأجهزة الأمنية المعنية.في هذه الحالة، الأجهزة الأمنية المعنية هي ولاية فاس التي أصدرت، بلاغا رسميا، تدفع فيه عن نفسها تهمة الاختطاف التي تحاول جماعة العدل والإحسان إلباسها إلى ملف جنحي عاد يتعلق بضبط سيدة متزوجة مع رجل آخر في منزل لا تربطهما أي علاقة شرعية، ومن حق الزوج وحده، وليست الجماعة السياسية التي ينتمي إليها، أن يقرر في خيار التنازل أو متابعة المشتبه فيها، كما تقضي الضوابط القانونية والشرعية. وقالت ولاية الأمن، في بلاغ رسمي، إنه استنادا إلى وشاية توصلت بها المصلحة الولائية للشرطة القضائية بفاس، مفادها أن شخصا متزوجا يقطن بشارع الوفاء بحي النرجس اعتاد استقبال سيدة بمسكنه خارج إطار الزوجية، وأعلمت النيابة العامة لدى المحكمة الابتدائية بالموضوع، قبل إيقاف المشتبه بهما داخل الشقة المذكورة. وأكد المصدر نفسه أن مصالح الأمن أخطرت زوج المشتبه فيها الذي حضر إلى مقر المصلحة الأمنية مباشرة بعد عملية الإيقاف، كما استدعيت زوجة المشتبه فيه المقيمة خارج فاس من أجل الاستماع إليهما، وإجراء محضر قانوني بالمعاينات المنجزة التي أسفرت عن حجز مجموعة من وسائل الإثبات والقرائن المادية المحجوزة بالمكان. وتحدثت مصادر عن أن الوسائل المحجوزة عبارة عن «تبان» للمشتبه فيه عليه آثار مني، وعازل طبي فيه بقايا مادة لزجة ومناديل ورقية، مؤكدة أن الضابطة القضائية وثقت تدخلها بالصور الفوتوغرافية وأفلام فيديو تضبط أوضاعا مختلفة للمشتبه فيهما، وهما هند رزوق، زوجة عبد الله بلا، المسؤول الجهوي، للدائرة السياسية للعدل والإحسان بمنطقة فاس ومكناس، والمسمى عزيز الكويسي الإدريسي، أستاذ بنواحي منطقة رباط الخير بإقليم صفرو، ينتمي إلى الطريقة البوتشيشية. ومن المقرر عرض المشتبه فيها على الجهة القضائية المختصة بمجرد انتهاء إجراءات البحث..

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.