جماهير النادي الملكي على موعد مع مفاجأة من العيار الثقيل    أميركي مسيحي يعيش مع 4 نساء يقيم دعوى للسماح بتعدد الزوجات    حجز كمية كبيرة من الأسلحة النارية والرصاص الحي بالميناء المتوسطي    مفاجأة غير سارة.. ارتفاع مصاريف الحج ب4 آلاف درهم    كرول يستدعي 22 لاعبا لمواجهة شباب المسيرة    "ناسا" تحذر: ارتفاع منسوب المحيطات قد يؤدي لاختفاء جزر وغرق مدن    المغرب يتراجع ثماني درجات في مؤشر الحرية    شاهد فيديو: الكوميدي مراد ميموني قذف عامل الناظور و مرشحي الانتخابات بالناظور بأغنية ساخرة    توشاك : لن أقبل بعودة ديارا للوداد    فاطمة النجار: الجاسني كان زوجا وأخا ومربيا ورجل مبادئ لم يغير ولم يبدل    "عبد الوهاب بلفقيه" يمنع مشروع مهم لفائدة مرضى السكري وافراد الجالية يراسلون الملك    إجماع عربي في الأوبك على إستمرار تدهور أسعار النفط حتى نهاية العام الحالي    مولودية الداخلة تعتذر عن مواجهة الفتح الرباطي بسبب " تخلف ولاية الجهة عن دعم سفر الفريق"    برناردينو ليون يدعو إلى إنهاء الحوار السياسي الليبي "في أسرع وقت ممكن"    «النووي الإيراني».. حكاية مخاض عسير لملف يرسم خارطة جديدة للشرق الأوسط    عبد العالي حامي الدين: المشوشون على تجمعات بنكيران بلطجية وأصحاب سوابق    علي عمار وعمر بروكسي يعلقان ل"لكم" على قضية ابتزاز صحافيين للملك محمد السادس    قتلى الشاحنة ال71 في النمسا سوريون وبينهم اربعة اطفال    متمردو جنوب السودان والجيش يتبادلان الاتهامات بشن هجمات بعد اتفاق    | انطلاق عرص فيلم «محمد رسول الله» الإيراني مشاهد: كنت أتمنى أن يكون هذا الفيلم أفضل من فيلم العقاد    | نقل كلب من النرويج إلى بريطانيا لإجراء جراحة بالكبد    قرعة متوازنة بالدوري الأوروبي    النفط يستقر بعد مكاسب قوية بفعل صعود الأسهم    | المجلس الإقتصادي والإجتماعي بالجامعة العربية يناقش تحضيرات قمة المغرب 2016    | نسبة المترشحين الجدد للانتخابات الجماعية وصلت إلى %70 من مجموع المترشحين تزايد عدد الشكايات المتعلقة بالخروقات الانتخابية لدى النيابات العامة    بنكيران:المغرب اليوم يعيش ثورة هادئة في ظل الاستقرار واحترام المؤسسات    توقعات أحوال الطقس ليوم غد السبت    | المغربي المعتقل بإسبانيا كان ينسق عمليات تجنيد لتنظيم الدولة الاسلامية خمسة من أشقاء زوجته توجهوا إلى سوريا للقتال    | ارتفاع عدد الوافدين على مطار الحسن الأول بالعيون    أنطونيو بانديراس يدرس تصميم الأزياء في لندن    معرض فني لأعمال ساندرو بوتيتشيلي وتأثيره على مقاييس الجمال في عصرنا    كليف اوين يقف على خشبة المسرح في برودواي لأول مرة    | رقم وحدث 57    | حبيبة لغريبي تكتفي بفضية 3000 م موانع    | مصطفى مديح عين الزاكي على مباراة الرأس الأخضر وليبيا    | داء جلدي غريب يصيب سكان دائرة إملشيل باقليم ميدلت    بالتصويت الحر، نساهم في تغيير الواقع المر..    أكسفود بيزنس: المغرب يتموقع في السوق العالمية لصناعة السيارات    "سفر ضد الرهبة... قراءة في قصيدة (بانت سعاد)    وفاة الفنان هاني مطاوع مخرج مسرحية "شاهد مشفش حاجة"    الأمم المتحدة: أكثر من 300 ألف مهاجر عبروا المتوسط نحو أوروبا منذ مطلع 2015    ميسي يكشف سر تألقه رفقة البارصا    قراءة في أبرز عناوين صحف الجمعة 28 غشت 2015    مليار شخص استعملوا "الفايسبوك" في يوم واحد    الفيزازي:ابتزاز الملك ابتزاز لشعب بأكمله والشعوب لا تبتز    | لاجئون أفغان في إيران يقاتلون في سوريا لدوافع معيشية أو دينية .. يقولون: لا قيمة لحياة الأفغان، إن كان داخل أفغانستان أو خارجها    النهج يدين اعتقال الامن لمناضليه بمراكش وسلا والقنيطرة    | تراجع عدد السياح الوافدين على المغرب خلال الفصل الأول من 2015    وزارة الأوقاف: ارتفاع في مصاريف الحج بسبب الريال السعودي    البيضاء: المصالح الأمنية تشن حربا على مروجي المشروبات الكحولية    ايقاف أخطر مروج للمخدرات بايموزار كندر" الملقب بالحجاري" و منافسيه    عبد الحق الزروالي ينجو من موت محقق بعدما فاجأته عصابة على مستوى القنطرة الفاصلة بين الرباط وسلا    الملك محمد السادس يستقبل الرئيس الفرنسي بطنجة في شتنبر المقبل    دراسة:التمرينات خلال فترة المراهقة تعود بالنفع على النساء    صينية تجبر طفلها على ابتلاع ضفادع حية لعلاج الصرع    تعرف على المرأة الصينية "وحيدة القرن"    سيلين ديون تنعى زوجها قبل رحيله؟    التسامح الإسلامي في الزمن الداعشي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

خيانة زوجية بفاس تتحول إلى "قضية سياسية"
نشر في شبكة دليل الريف يوم 18 - 06 - 2012


تتفاعل قضية اعتقال سيدة متزوجة متلبسة بالخيانة الزوجية، ليلة أول أمس (الأربعاء)، من طرف المصالح الأمنية بولاية الأمن بفاس، متخذة لبوسا «سياسيا»، بعد دخول جماعة العدل والإحسان على الخط، وكشفها الاسم الكامل للمشتبه فيها واسم زوجها وهويتها وصفتها التنظيمية، قيادية في جماعة عبد السلام ياسين ، ومنسقة عائلات معتقلي الجماعة السبعة. وبدل أن تأخذ المسطرة الأمنية والقضائية مجراها، كما يجري عادة في قضايا الحق العام، تحول الموضوع إلى «قضية للرأي العام»، ومنصة لإطلاق الاتهامات وبيانات الحقيقة بين الجماعة والأجهزة الأمنية، وفرصة ل«تبييض» الروايات المتناقضة للقصة نفسها. واحدة من هذه الروايات أطلقتها الجماعة الإسلامية، التي أصدرت، بعد ساعات من الاعتقال، بلاغا ناريا تتهم فيه السلطات الأمنية ب«اختطاف الأستاذة هند زروق، من قبل عناصر يلبسون لباسا مدنيا»، مضيفا أنه «بعد الاختطاف مباشرة، اتصلت السيدة زروق بزوجها عبد الله بلا وأكدت له أنه جرى اعتقالها من قبل عناصر بلباس مدني، وأنها تعرفت على واحد من هذه العناصر... وفي اتصال ثان للأستاذة زروق بزوجها أكدت له أنها توجد في قبو ولاية الأمن بفاس. ثم بعدها مباشرة انقطعت الاتصالات بينها وبين زوجها رغم محاولاته المتكررة». رواية الاختطاف دحضها مصدر مسؤول بوزارة العدل، رفض الكشف عن اسمه، مؤكدا أن الاعتقال تم في ظروف قانونية، وفق المساطر المعمول بها وتحت إشراف النيابة العامة، من طرف رجال أمن بزي مدني فعلا، مادام أن عناصر الضابطة القضائية لا يرتدون الزي الرسمي، عكس الشرطة الإدارية، وأن «السماح» للسيدة المعتقلة بالاتصال بزوجها مرتين عن طريق الهاتف المحمول، كما جاء في بلاغ جماعة العدل والإحسان، يقوم حجة ضد رواية الاختطاف ولا يؤكدها، الأمر نفسه بالنسبة إلى حكاية «القبو» الموجود بمقر ولاية فاس. وأكد المصدر نفسه أن وزارة العدل لا تسمح، بأي شكل من الأشكال، أن يعود المغرب إلى عادة الاختطاف القبيحة التي طبعت المراحل السابقة، و«نحن مستعدون لفتح التحقيقات اللازمة في جميع الإدعاءات واتخاذ الإجراءات الجاري بها العمل للدفاع عن الأجهزة الأمنية والقضائية من هذه التهمة»، موضحا أن حادث فاس يتعلق بحالة ضبط وتلبس لأسباب ستكشفها الأجهزة الأمنية المعنية.في هذه الحالة، الأجهزة الأمنية المعنية هي ولاية فاس التي أصدرت، بلاغا رسميا، تدفع فيه عن نفسها تهمة الاختطاف التي تحاول جماعة العدل والإحسان إلباسها إلى ملف جنحي عاد يتعلق بضبط سيدة متزوجة مع رجل آخر في منزل لا تربطهما أي علاقة شرعية، ومن حق الزوج وحده، وليست الجماعة السياسية التي ينتمي إليها، أن يقرر في خيار التنازل أو متابعة المشتبه فيها، كما تقضي الضوابط القانونية والشرعية. وقالت ولاية الأمن، في بلاغ رسمي، إنه استنادا إلى وشاية توصلت بها المصلحة الولائية للشرطة القضائية بفاس، مفادها أن شخصا متزوجا يقطن بشارع الوفاء بحي النرجس اعتاد استقبال سيدة بمسكنه خارج إطار الزوجية، وأعلمت النيابة العامة لدى المحكمة الابتدائية بالموضوع، قبل إيقاف المشتبه بهما داخل الشقة المذكورة. وأكد المصدر نفسه أن مصالح الأمن أخطرت زوج المشتبه فيها الذي حضر إلى مقر المصلحة الأمنية مباشرة بعد عملية الإيقاف، كما استدعيت زوجة المشتبه فيه المقيمة خارج فاس من أجل الاستماع إليهما، وإجراء محضر قانوني بالمعاينات المنجزة التي أسفرت عن حجز مجموعة من وسائل الإثبات والقرائن المادية المحجوزة بالمكان. وتحدثت مصادر عن أن الوسائل المحجوزة عبارة عن «تبان» للمشتبه فيه عليه آثار مني، وعازل طبي فيه بقايا مادة لزجة ومناديل ورقية، مؤكدة أن الضابطة القضائية وثقت تدخلها بالصور الفوتوغرافية وأفلام فيديو تضبط أوضاعا مختلفة للمشتبه فيهما، وهما هند رزوق، زوجة عبد الله بلا، المسؤول الجهوي، للدائرة السياسية للعدل والإحسان بمنطقة فاس ومكناس، والمسمى عزيز الكويسي الإدريسي، أستاذ بنواحي منطقة رباط الخير بإقليم صفرو، ينتمي إلى الطريقة البوتشيشية. ومن المقرر عرض المشتبه فيها على الجهة القضائية المختصة بمجرد انتهاء إجراءات البحث..

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.