الرجل 2 في النهضة يدعو البيجيدي الى المرور من شرعية الانتخاب الى شرعية الانجاز    الحزب الحاكم في تركيا يصادق على رئاسة داود اوغلو للحكومة    الحكومة الليبية الموقتة تقدم استقالتها الى البرلمان المنتخب    بالصور..هذا هو المجرم الخطير الذي روّع ساكنة درب غلف ولعلع الرصاص لتجريده من سيفه    أبرز عناوين الصحف الصادرة اليوم الجمعة    الرباح يبحث مع مسؤولين يابانيين تقوية التعاون في ميادين التجهيز والنقل    حركة السير تتوقف 14 يوما على الطريق السيار المداري لمراكش لأخذ مشاهد النسخة الجديدة الخامسة للفيلم الأمريكي "مهمة مستحيلة"    ريال مدريد يعلن رسمياً رحيل ألونسو .. ومؤتمر صحفي للاعب بالبرنابيو    قناة الجزيرة تتودد المغرب و تغازله بتعيين مغربي كمدير إقليمي لها    إدوارد غابرييل: الإقالة المفاجئة لبلخادم من أعراض حرب الخنادق بين مختلف أركان السلطة الجزائرية    السيدة التي تطالب "داعش" بالإفراج عنها والتي خططت لهجوم بفيروس ايبولا الفتاك    إدارة سجن عين قادوس ل"گود": جميع المطالب التي تقدم بها طلبة البرنامج المرحلي تم الاستجاب لها    روبن يستقبل المدافع المغربي في بايرن بتصريح عنصري: لا أعرف من هو بنعطية!    مندوبية التخطيط: ها اللي ارتفع فيه الاسعار وها اللي انخفض    "IAM" تطلق خدمة "بطاقة إنقاذ" لاسترجاع أرقام هاتفك المفقودة    انزكان: السردين للفقراء والشواء للأغنياء في إفتتاح موسم الولي الحاج مبارك بإنزكان    أكادير: القاء القبض على سائق سيارة مشبوهة بعد مطاردة هوليودية    ارتياح لمستوى التعاون بين الرباط ومدريد لمحاربة الإرهاب وتهريب المخدرات والهجرة السرية    ياسين بونو يعود إلى المنتخب من جديد    فالكاو في الريال على سبيل الإعارة مقابل 20 مليون أورو‎    إيموران: لقاء البحر والتاريخ والأسطورة    عزيز رباح يرفع دعوى قضائية ضد نيني    جهاديون يذبحون مقاتلا عراقيا كرديا (فيديو)    "داعش" يلغي الموسيقى والتاريخ من المناهج الدراسية في سوريا    مهرجان السردين في خمسة شواطئ مغربية    التحقيق في ملابسات حادث قطار انحرف عن السكة    جيمس جويس يدخل مناطق الكلمات المهجورة    الإيبولا يهدد حدود المغرب: تشديد المراقبة على الموانئ والمطارات *هل فكر المغرب في مراقبة منافذ دخول المهاجرين السريين؟    عصير برتقال "حامض" يدفع وزيرا إلى مقاضاة أحد مقاهي المطار    "داعش" تعدم 160 جنديا من الجيش السوري .. الفيديو يتضمن مشاهد مؤذية    مهدي بنعطية «سعيد بانتقالي إلى بايرن ميونيخ التي تمت أخيرا»    دي ماريا: تجاهل أنشيلوتي أجبرني على الرحيل    كيف عاش الإعلام الإسرائيلي اتفاق غزة .. المقاومة بقيت واقفة على قدميها وإسرائيل تلعق جراحها    تشارلي شابلن يكسر أجواء الحزن في مهرجان البندقية    ثمانية قتلى في حادثة سير قرب سطات    المغاربة خامس سماسرة المهاجرين السوريين إلى أوربا    فيديو.. شاب يحكي عن فظاعات تجنيد الاطفال من قبل البوليساريو    الأعطاب تربك حركة القطارات من جديد بالدار البيضاء    "داعش" يبدأ التنسيق لإعلان "إمارة" في المغرب الإسلامي    ارتفاع طفيف في تحويلات مغاربة العالم    تحليل بسيط لنتائج قرعة دوري ابطال اروبا    "أملو".. عادة غذائية أمازيغية تمزج اللوز بزيت "الأركان" على مائدة المغاربة    كريستيانو يعترف بصعوبة الفوز بدوري ابطال اروبا هذا الموسم    براد بيت وأنجلينا جولي في القفص الذهبي رسميا بعد زواج سري    الحلقة المفقودة    فايسبوكيون يتهمون ممثلة سورية بالإساءة للقرآن    بالفيديو .. صاحب أطول رقبة يأمل في علاج يُنهي آلامه    السعودية تختبر الكمام العالي الكفاءة تأهبا ل"كورونا" في موسم الحج    رسميا المغرب على لائحة مصدري المنتوجات الفلاحية الى روسيا    خلافات أخوين تعصف ب"وادي الذئاب"    مسلسل الفضائح بمجلس الجالية المغربية بالخارج لاينتهي. رئيس المجلس لم يدخل مكتبه منذ شهر فبراير الماضي    الموت وأشباحه    اعتقال مسؤولين بارزين، جديد فاجعَة انهيار عمارات "بوركون"    أبو حفص: لا نؤمن بالخلاف مهما ادعينا أو زعمنا    مفتي مصر السابق على جمعة : الرسول إستمع للغناء وشاهد الجواري يضربن بالدف و الموسيقى ليست حراما - فيديو    هذا لمن يهمه الأمر؟    النائب الاقليمي للتربية والتعليم يرقد في المستشفى بالجديدة    سُؤَالُ "الشَّهَادَةِ" في وَفَاةِ الطَّالِبِ الْقَاعِدِيِّ مُصْطَفَى الْمَزْيَانِي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

خيانة زوجية بفاس تتحول إلى "قضية سياسية"
نشر في شبكة دليل الريف يوم 18 - 06 - 2012


تتفاعل قضية اعتقال سيدة متزوجة متلبسة بالخيانة الزوجية، ليلة أول أمس (الأربعاء)، من طرف المصالح الأمنية بولاية الأمن بفاس، متخذة لبوسا «سياسيا»، بعد دخول جماعة العدل والإحسان على الخط، وكشفها الاسم الكامل للمشتبه فيها واسم زوجها وهويتها وصفتها التنظيمية، قيادية في جماعة عبد السلام ياسين ، ومنسقة عائلات معتقلي الجماعة السبعة. وبدل أن تأخذ المسطرة الأمنية والقضائية مجراها، كما يجري عادة في قضايا الحق العام، تحول الموضوع إلى «قضية للرأي العام»، ومنصة لإطلاق الاتهامات وبيانات الحقيقة بين الجماعة والأجهزة الأمنية، وفرصة ل«تبييض» الروايات المتناقضة للقصة نفسها. واحدة من هذه الروايات أطلقتها الجماعة الإسلامية، التي أصدرت، بعد ساعات من الاعتقال، بلاغا ناريا تتهم فيه السلطات الأمنية ب«اختطاف الأستاذة هند زروق، من قبل عناصر يلبسون لباسا مدنيا»، مضيفا أنه «بعد الاختطاف مباشرة، اتصلت السيدة زروق بزوجها عبد الله بلا وأكدت له أنه جرى اعتقالها من قبل عناصر بلباس مدني، وأنها تعرفت على واحد من هذه العناصر... وفي اتصال ثان للأستاذة زروق بزوجها أكدت له أنها توجد في قبو ولاية الأمن بفاس. ثم بعدها مباشرة انقطعت الاتصالات بينها وبين زوجها رغم محاولاته المتكررة». رواية الاختطاف دحضها مصدر مسؤول بوزارة العدل، رفض الكشف عن اسمه، مؤكدا أن الاعتقال تم في ظروف قانونية، وفق المساطر المعمول بها وتحت إشراف النيابة العامة، من طرف رجال أمن بزي مدني فعلا، مادام أن عناصر الضابطة القضائية لا يرتدون الزي الرسمي، عكس الشرطة الإدارية، وأن «السماح» للسيدة المعتقلة بالاتصال بزوجها مرتين عن طريق الهاتف المحمول، كما جاء في بلاغ جماعة العدل والإحسان، يقوم حجة ضد رواية الاختطاف ولا يؤكدها، الأمر نفسه بالنسبة إلى حكاية «القبو» الموجود بمقر ولاية فاس. وأكد المصدر نفسه أن وزارة العدل لا تسمح، بأي شكل من الأشكال، أن يعود المغرب إلى عادة الاختطاف القبيحة التي طبعت المراحل السابقة، و«نحن مستعدون لفتح التحقيقات اللازمة في جميع الإدعاءات واتخاذ الإجراءات الجاري بها العمل للدفاع عن الأجهزة الأمنية والقضائية من هذه التهمة»، موضحا أن حادث فاس يتعلق بحالة ضبط وتلبس لأسباب ستكشفها الأجهزة الأمنية المعنية.في هذه الحالة، الأجهزة الأمنية المعنية هي ولاية فاس التي أصدرت، بلاغا رسميا، تدفع فيه عن نفسها تهمة الاختطاف التي تحاول جماعة العدل والإحسان إلباسها إلى ملف جنحي عاد يتعلق بضبط سيدة متزوجة مع رجل آخر في منزل لا تربطهما أي علاقة شرعية، ومن حق الزوج وحده، وليست الجماعة السياسية التي ينتمي إليها، أن يقرر في خيار التنازل أو متابعة المشتبه فيها، كما تقضي الضوابط القانونية والشرعية. وقالت ولاية الأمن، في بلاغ رسمي، إنه استنادا إلى وشاية توصلت بها المصلحة الولائية للشرطة القضائية بفاس، مفادها أن شخصا متزوجا يقطن بشارع الوفاء بحي النرجس اعتاد استقبال سيدة بمسكنه خارج إطار الزوجية، وأعلمت النيابة العامة لدى المحكمة الابتدائية بالموضوع، قبل إيقاف المشتبه بهما داخل الشقة المذكورة. وأكد المصدر نفسه أن مصالح الأمن أخطرت زوج المشتبه فيها الذي حضر إلى مقر المصلحة الأمنية مباشرة بعد عملية الإيقاف، كما استدعيت زوجة المشتبه فيه المقيمة خارج فاس من أجل الاستماع إليهما، وإجراء محضر قانوني بالمعاينات المنجزة التي أسفرت عن حجز مجموعة من وسائل الإثبات والقرائن المادية المحجوزة بالمكان. وتحدثت مصادر عن أن الوسائل المحجوزة عبارة عن «تبان» للمشتبه فيه عليه آثار مني، وعازل طبي فيه بقايا مادة لزجة ومناديل ورقية، مؤكدة أن الضابطة القضائية وثقت تدخلها بالصور الفوتوغرافية وأفلام فيديو تضبط أوضاعا مختلفة للمشتبه فيهما، وهما هند رزوق، زوجة عبد الله بلا، المسؤول الجهوي، للدائرة السياسية للعدل والإحسان بمنطقة فاس ومكناس، والمسمى عزيز الكويسي الإدريسي، أستاذ بنواحي منطقة رباط الخير بإقليم صفرو، ينتمي إلى الطريقة البوتشيشية. ومن المقرر عرض المشتبه فيها على الجهة القضائية المختصة بمجرد انتهاء إجراءات البحث..

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.