المغرب ثانيا في كأس العالم "إيناكتوس" ببكين    انطلاق مهرجان طنجة الدولي للمسرح و14 دولة عربية وأجنبية تُشارك    مخاريق: لا يمكن إلغاء الاضراب ولو وافقت الحكومة على مطالب النقابات    لقد فعلتها إسبانيا أصالة عن نفسها ونيابة عن أوروبا والجميع    منحة مغرية للاعبي الماص للإطاحة ببركان    أوباما يحتضن ممرضة تعافت من فيروس إيبولا    خبراء يكشفون المستور‪: هناك رغبة في تهويل أزمة الصندوق المغربي للتقاعد    حرمان 160 تلميذا من إتمام الدراسة بمنطقة الرحامنة    الإحتجاجات ضد إرتفاع فواتير الماء والكهرباء تتسع    المواطن الجزائري بين سيطرة الجيش وتوجيه الإعلام    الرجوع إلى الساعة القانونية ابتداء من الساعة 3 من صباح يوم غد الأحد    الحكومة تحذر من عرقلة حرية العمل وتعتبر الإضراب غير مبرر    فرنسا تطمئن مواطنيها الراغبين في التوجه إلى المغرب    المعارضة تعتبر مشروع قانون المالية صيغة جديدة لسياسة التقويم الهيكلي    لم يصب أحد: اشتعال طائرة مغربية في مطار القاهرة    روائح الموت تخيم على مصر وإعلان حالة طوارئ بعد مقتل 30 جنديا والرباط تندد    قائمة برشلونة الرسمية لقمة ريال مدريد    فاتح شهر محرم يوم الأحد 26 أكتوبر    ليفربول يبحث عن بديل لبالوتيلي!    القائد السابق حجار يغادر أسوار السجن    فان خال يصف نفسه بالرجل الحديدي ويحذر مورينيو    شقيقتان تحاولان دفن والدهما خلسة بعد تورطهما في وفاته    أسرة المعتقل الإسلامي النكاوي تتهم إدارة سجن طنجة بالتضييق عليه    أمازيغ مغاربة يتظاهرون من أجل «عين العرب»    وفاة أول حالة إصابة بفيروس إيبولا في مالي    منظمة الصحة العالمية: ارتفاع عدد الوفيات بالإيبولا إلى 4922    جمعية الأمل بالفقيه بن صالح تنظم الحملة المجانية للتلقيح ضد الزكام    العثورعلى جثة طفلة مقتولة وسط حديقة بأكادير    شعيب حليفي بأقلام متعددة    كلمة مؤسسة محمد الزرقطوني للثقافة والأبحاث: معركة المرأة، معركة المستقبل    "لوموند" و "لوفيغارو" الفرنسيتين: موقف الجزائر بشأن التحقيق في مقتل رهبان تِبْحِرينْ يشكل "فضيحة"    المخرج التونسي نوري بوزيد في ضيافة جمعية اللقاءات المتوسطية حول السينما وحقوق الإنسان    تجميد البويضات في فرنسا: تقدم طبي خاضع لكثير من الضوابط    أرباب المخابز مرتاحون لنتائج أول اجتماع مع وزارة الداخلية    المغرب يستنكر بشدة الحادث الإرهابي الذي وقع في شمال سيناء    ماذا قالت ملكة بريطانيا في أول تغريدة شخصية لها؟    وفاق اسطيف يواجه فيتا كلوب في نهائي الحلم الافريقي    محاضرة حول موضوع "الثقافة والمواطنة" بطنجة    هكذا رد المغرب على تصريحات نتنياهو    الريسوني للرئيس السوداني :إرحل    الإيسيسكو تشارك في أعمال المؤتمر العربي التركي الرابع للعلوم الاجتماعية    تونس: مقتل ستة اشخاص بينهم خمس نساء في اقتحام منزل محاصر في حملة ضد خلية ارهابية    "النيكسي" قد تنافس فكرة "السيلفي" قريبا    الانتعاش التدريجي للتوازنات الماكرو-اقتصادية أولوية ضمن مشروع قانون المالية 2015    "أنغامي".. "البث الحي للموسيقى" عند اتصالات المغرب    60 بالمائة من الفاعلين الصناعيين يعتبرون المناخ العام للأعمال بالمغرب "عاديا"    تفاصيل جديدة عن اسباب وفاة طفلة أكادير.‎    بالفيديو .. 20 ثانية فقط لتفجير أعلى مبنى جامعي في أوروبا    بالفيديو .. طفل روسي يقلد الشيخ السديس    فان غال: مورينيو كاذب!    إنريكي: سواريز سيشارك في الكلاسيكو لدقائق    لطيفة رأفت تخطف الأضواء في معرض الفرس بالجديدة    مغربية تمثل بلجيكا في مسابقة ملكة جمال العالم    الملك يُصلي الجمعة بمسجد "الحسن الثاني"    نزاعات التحول المذهبي.. التيجاني مثالا    كوني متفائلة لتكسبي نفسك والآخرين    متابعات    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

انفصاليو الداخل يستفزون قوات حفظ النظام بالعيون، لجرها إلى مواجهات مفتوحة
نشر في الجديدة 24 يوم 30 - 04 - 2013

كشفت مصادر صحراوية أن مدينة العيون عاشت مساء اليوم أحداث شغب غير مسبوقة، بسبب نزول جبهة البوليساريو بكامل ثقلها ومراهنتها على أحداث اليوم الثالث من أعمال العنف. حيث أوعزت الجبهة إلى فلول الانفصال الداخلي، بالتصعيد الميداني، واستفزاز قوات حفظ النظام، لجرها إلى مواجهات مفتوحة.


في السياق ذاته، تحدثت مصادر جيدة الاطلاع، أن مساء اليوم تميز بخروج كبار مناصري الأطروحة والطرح الانفصالي، سيما محمد داداش، وهو مخزني سابق، فضلا عن أميناتو حيدر، في محاولة لتنظيم مسيرة احتجاجية، ترفع فيها أعلام الجبهة، تمهيدا لتنظيم اعتصام مفتوح، يعقبه احتلال للشارع العام، إيذانا بتصعيد أعمال العنف في مواجهة القوات العمومية. وتضيف المصادر أن قوات الشرطة استبقت هذا المخطط، وشغلت مختلف الساحات العمومية. ما اضطر محمد داداش ومساعديه لرشق القوات العمومية بالحجارة، وقنابل "المولوطوف" الحارقة. ما تسبب في إصابة ثلاث شرطيين بأضرار متفاوتة الخطورة، وإلحاق أضرار مادية جسيمة بعدد من سيارات ودوريات الأمن.

وحسب مصادر طبية، فقد حضر إلى قسم المستعجلات بمستشفى مولاي المهدي، محمد داداش مدعيا إصابته برضوض في الركبة، غير أن الفحص بالأشعة من قبل الطبيب المعالج، أبان بالواضح والملموس وبما لا يدع مجالا للشك، انه لم يتعرض لأية أضرار أو جروح. وهي النتيجة الطبية ذاتها التي خلصت إليها الفحوصات التي أجريت على عدد من مناصري محمد داداش، والذين ادعوا تعرضهم للعنف.

في تعليق على هذه الإحداث، أكد مصدر من مدينة العيون، أن دخول محمد داداش على خط الأحداث، يعتبر مؤشرا على عزم البوليساريو تصعيد الوضع بالجنوب المغربي، خاصة وأن هذا الأخير معروف بتطرفه وميولاته الانفصالية الراديكالية، وتلقيه مقابلا ماديا جراء انخراطه في الترويج لأطروحة الانفصال.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.