هذي هي الشركات الخاصة و الا فلا: كَوكَل تنفق مليون دولار شهريا من أجل وجبات مجانية لموظفيها    مانشستر يونايتد يضغط لحسم صفقة كوادرادو    عرض رسمي بافاري لضم بنعطية    احتفالات اقليم السمارة بذكرى ثورة الملك والشعب وعيد الشباب    "كود" تكشف القيمة المالية لمجوهرات زوجة البرلماني التي سرقت غرفة بأحد الفنادق المصنفة من خمس نجوم بأكادير    صحف:سياسة الحكومة التقشفية أثرت سلبا على سجون المملكة    سلمى لوديلي تفوز رفقة النخبة الوطنية بالبطولة العربية للناشئين    هل يعلم بوشعيب أرميل مايفعله بعض عناصره ب "القنيطرة نيكرا"    بعدما رفضته عدة أندية بسبب الإصابة...الصهاجي قريب من الدفاع الجديدي    نصائح مصرية ثمينة    سارة العسري تتوج بلقب ملكة جمال الصبار 2014    الحكومة تحضّر لقانون يُخبر الأجهزة الأمنية إلكترونيا بهوية نزلاء الفنادق    عيد ميلاد بلا حلوى ولا شموع    "لوك" الملك الصيفي يثير رواد "الفايسبوك"    عودة المقاتلين المغاربة من سوريا والعراق خطر على الأمن المغربي    بيوكرى: إجتماع ماراطوني برئاسة عامل الإقليم يصل الى حل لقضية روزافلور وصوبروفيل    خطاب 20 غشت 2014: الملك محمد السادس يجيب بالملموس عن سؤال.. "أين وصل المغرب اليوم؟"    ارتفاع أسعار السكن الاقتصادي    نقابات تلوح بمقاطعة انتخابات المأجورين    شابة تنتقم من خليلها وتجهز عليه بالسكين    الفطرة التي فطر اللهُ الناسَ عليها: معناها ومقتضاها    ماركوس روخو يتقمص قميص القائد فرديناند فى مانشستر    رايس مبولحى نجا من موت محقق إثر حادث مرورى أثناء تجوله فى ولاية بنسلفانيا    سامسونغ تدفع غرامة 2,3 مليون دولار في قضية المنتجات المصنعة بالصين    تنظيم "الدولة الاسلامية" يعلن ذبح صحافي امريكي ويهدد باعدام آخر    محمد الضيف قائد القسام الذي يؤرق اسرائيل    الصويرة تعلن محمود درويش رمزا للحرية و السلام    واخيرا دنيا بوطازوت تبين الفاسي اللي تزوجاتو و"كود" تكشف معطيات عن هذا العريس: كان مرتبطا بفتاة وتخلى عنها لحساب الشعيبية    "أصيلة" تعرض "حياكة وألوان" الأزياء البحرينيّة الشّعبيّة    شفشاون "نوارة" الجبل في شمال المغرب    فيورنتينا الإيطالى يقدم الألمانى ماركو مارين رسميا لوسائل الإعلام    نجوى كرم تنافس مالك الفايسبوك وتدخل "تحدي الثلج" وتدعو هؤلاء لخوض التحدي+فيديو    وزير السياحة: فين كيدير السياحة؟    بمناسبة عيد الشباب جلالة الملك محمد السادس يصدر عفوه السامي على 310 شخصا    "الكوليرا" تدخل المغرب وتعبئة صحية في خريبكة    العثور على جثة مغربي داخل سيارته بكندا    هوفنهايم يرفض التعليق على شائعات رحيل فيرمينو    أمن البيضاء يتسلم «أميرا» مغربيا ب«داعش»    "فوربس" تفرج عن قائمة أثرياء العالم لعام 2014. بيل غيتس يعود لاحتلال موقع الصدارة و المليارديرات المغاربة يحافظون على مراكزهم    ناشطة أمازيغية تتطوع لجهاد نكاح مضاد!    دنيا باطما تمعن في "قلي السم" لضرتها عبر نشر صور مع وزوجها وربيبتها في هونغ كونغ    "بكون" يكتب من أولاد جرار : أردنا عَمْرا وأراد الله خارجه    وداعا سميح القاسم    إبراهيم عبد المجيد: ألم عميق أسس معمار رواياتي    وزارة الصحة تنفي توزيع ادوية منتهية الصلاحية على مرضى "السكري" بإقليم أزيلال    أوزين ل"فبراير.كوم": الارهاب وفيروس ايبولا لن يمنعنا من الحياة ومن تنظيم كأس العالم للأندية"    رئيس بروتوكول نزع نقابها بالقوة في بروكسيل.. فاكتشف أنها أميرة قطرية وهي اللي غادية تخلص غرامة    ارتفاع ضحايا الامطار الرعدية باقليم تارودانت إلى 3 ضحايا وجريحين    هذه ملكة جمال "اكناري"    انطلاق سهرات مهرجان "تيميزار الفضة 2014" بتزنيت وفريد غنام نجم السهرة الأولى+صور    أمريكي يحكي قصة لقائه مع ويليامز في الرباط سنة 1992 (صور)    المغرب البلد الوحيد بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا الذي يتوفر على مؤشر إيجابي في مجال الثقة الاقتصادية للمستهلكين    بالفيديو.. اكتشفوا لماذا يقبل المئات على مطعم الصراصير باليابان    علماء النفس: المشروبات الكحولية تغير تقييم الإنسان للأخطاء وتكبح الشعور بالذنب والخجل    ارتفاع الحجم الإجمالي للنشاط التجاري بالموانئ    ليس مراعاة لخاطركم ، لكن احتراماً لأرواح الشهداء الابرار ..    النظرة القيامية للوجود    أم سعودية تموت حُزنًا بسبب "داعش"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

القنبلة النووية ... الجزائرية

هل ستزج الجزائر بمنطقة المغرب العربي في خريطة المناطق النووية؟ ما هي قدرات جارتنا الشرقية في صنع سلاح الدمار الشامل ، القنبلة ؟ الجواب إيجابا قدمه في هذه الأيام مختصون ودبلوماسيون ومتتبعون ، من أبرزهم احد المختصين في الشؤون النووية برونو تيرتي في كتاب له تحت عنوان:«السوق السوداء للقنبلة» .
ليس جديدا أن الجزائر شرعت في بناء هياكل قاعدية نووية منذ منتصف الثمانينات ، وعقدت لهذا الغرض اتفاقيات مع دول مثل الصين والأرجنتين وروسيا وكوريا الشمالية، بل استقدمت خبراء أجانب لتسريع وتيرة المشروع وتأطير العلماء الجزائريين ، لقد بنت الجزائر مفاعلين نوويين في سرية تامة قبل أن تكشفهما الأقمار الصناعية.
إن التوجه إلى إيجاد البنية التحتية لتصنيع القنبلة النووية لمن شأنه التأثير على استقرار المنطقة المغاربية ، والإخلال بالتوازن العسكري بإمكانية امتلاك أحد أقطارها لأسلحة الدمار الشامل . «انها تتوفر على بنية نووية مهمة - يقول مؤلف كتاب السوق السوداء- ليس هناك معطيات كافية ، لكن قدراتها حقيقية».
من بين القدرات التي أعلنت عنها الجزائر ، المفاعلان النوويان «النور»و«السلام»، يوجد الأول ب«درارية» غرب العاصمة وقوته 3 ميغاوات، شيدته الأرجنتين في سنة 1989، اما الثاني فتم إنشاؤه من طرف الصين سنة 1982 بالقرب من جلفة الواقعة جنوب العاصمة وتبعد عنها ب 270 كلم وقوته 15 ميغاوات(وهناك تقارير تقول أنها أكثر من 60 ميغاوات)،وتنتشر مرافقه على مساحة 4 كلم مربع منها خمسة أنفاق موجودة تحت الأرض وتحيط به نظام من بطاريات الصواريخ المضادة للطائرات ويستطيع إنتاج كمية من البلوتنيوم من 3 إلى 5 كلغ في السنة وهو ما يكفي لصنع قنبلة نووية كل سنة .
هل هذه القدرات المعلن عنها رسميا حقيقية؟أم أن السنوات الثلاثين من العمر النووي الجزائري استطاعت أن تطور المفاعلين ولم لا بنت مفاعلات جديدة لم يكشف عنها بعد؟ قد تنحو تصريحات المسؤولين بالجزائر بان هذه البنية هي للاستخدام السلمي المدني مثل إنتاج الطاقة ... لكن وزير الطاقة والمعادن أكد بان بلاده ستشتري مفاعلا نوويا كل خمس سنوات ابتداء من 2020 وأنها تستغل اليوم عشرة مواقع يتوفر بها اليورانيوم الذي تتوفر منه على احتياطي خام يقارب 30الف طن ، مشيرا إلى أن هذه الإمكانيات من شأنها تشغيل مفاعلين بقوة 1000 ميغاوات طيلة 60 سنة.
يصنف برونو تيرتي الجزائر في خانة الدول «المؤهلة» لصنع القنبلة النووية وأن إمكانيات مفاعل عين وسارة اليوم أضحت مجهولة، وأن الجزائر تمتلك مخزونا هائلا من اليورانيوم، وأنها الوحيدة في منطقة شمال إفريقيا التي تستطيع امتلاك السلاح النووي .
وبالرغم من هذه المعطيات تمانع الجزائر في المصادقة على البروتوكول الإضافي لمعاهدة منع انتشار الأسلحة النووية الذي يخول لمفتشى الوكالة الدولية للطاقة الذرية صلاحية القيام بعمليات تفتيش بناء على إشعار أقصر زمنيا يصل إلى حد ساعتين فقط ويمنح الوكالة صلاحيات تفتيش اكبر ...


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.