بالفيديو.. الفقيه اللي نتسناو براكتو.. قس يرفع رداءه الأبيض كي لا يتعثر وهو يهز وسطه بين المصلين    الجيش الصهيوني يقتل جنديا حاولت كتائب القسام أسره بغزة    المغاربة لازالوا في طليعة مدمني المواقع الإباحية    خبر سار.. تدخل المسؤولين يُعجّل بتعويض "نفيس" ضحية فاجعة بوركون    خروقات وغموض يلف الجامعة الملكية للقنص يستوجب تدخلا من الملك    هذا ما كتبته نانسي عجرم عن غزة وتعرضت للهجوم    من الشماريخ إلى الصواريخ ..دجل المرجفين وثبات الصامدين    بلمختار يمنع موظفي التعليم من متابعة الدراسة الجامعية    تشديد أمني على مطعم ماكدونالز الناظور بسبب إنذار بتهديد إرهابي    ساكنة كلميم تتضامن مع غزة وتدعو إلى تجريم التطبيع    غزة تحت النار (44) // الخسائر البشرية الحقيقية بين الحقيقة والخيال.. بقلم: د. مصطفى يوسف اللداوي    نزيف الاستقالات متواصل في شبيبة حزب السنبلة    اجتماع بمقر العمالة حول الاستعدادات لاحتضان الدورة الخامسة للمهرجان الصيفي لمدينة أزيلال    الإيفواري كوني بالوداد لأربع مواسم    بنِي غَزَّةَ    الإمبراطورية الرومانية و الإمبراطورية الصهيونية    وزارة الداخلية مطالبة بإبعاد قائد مركز أفورار بإقليم أزيلال وهذا هو السبب...    شدوا أحزمتكم.. الطائرة الجزائرية المحطمة: لهذا طلب الطيارون العودة بعد الإقلاع    الاعلامية فوزية سلامة في ذمة الله    في الحياة البرلمانية    الثروة الشبابية بالعالم العربي وحلم التغير والإصلاح    رئيسة البرازيل تصف الهجوم الإسرائيلي على غزة ب"المجزرة"    طائرات إسرائيلية تدمر منزل «هنية» في غزة    الطائفة اليهودية بمراكش تدين العدوان الصهيوني على غزة    صفاء توضح: هذه حقيقة علاقتي مع سعد لمجرد    دور الشباب : من هنا نبني جيلا ونصنع أمة    خبير إعلامي في بروكسل: لغة جسد نتنياهو وفريقه تظهر انكسارهم    فوضيل يدعم حملة التبرع بالدم في المغرب    هل تنقرض المواد الفنية من مؤسسات التعليم العمومي؟    عقدة «أبوإسحاق الحوينى» من النساء    ازيد من 100 شاب اسباني يزورون الحسيمة لاستكشاف منتزهها الوطني    الاستاذ المبدع العربي قاسمي عن مدرسة أيت ايدير نوامسا بأيت اعتاب يفوز بالرتبة الاولى في المبارة الجهوية للاساتذة المجددين    معتمرون من سوس عالقون بالسعودية    إنتاج 68 مليون قنطار من الحبوب    بالأرقام    محمد السادس يتوصل برسالة تهنئة من بوتفليقة    اليازغي: الحسن الثاني كان يريد دولة قوية ولو لم تكن ديمقراطية"فيديو"    خبير إسباني يفجر قنبلة: الجزائر أنفقت 60000000000 دولار على "بوليساريو" نكاية في المغرب    "الكالتشيو" يفتح أبوابه لفيلايني    ديل بييرو قام بزيارة معسكر ريال مدريد    "وداعا كارمن" يحصد الجائزة الاولى في مهرجان الشاشات السوداء بالكامرون    نادٍ قطري يقدم عرضا لا يمكن رفضه لتشافي    كريستيانو رونالدو يفوز بجائزة "جول 50"    مدافع أتليتكو مدريد يصدم مانشستر يونايتد ويختار برشلونة    أول "ملحمة غنائية" لعيد العرش في عهد الملك محمد السادس    كارفاخال يتمنى التتويج بدوري الأبطال من جديد    وفاة فوزية سلامة مقدمة برنامج "كلام نواعم"    دراسة: الجنين يبدأ التعلم قبل ثلاثة أسابيع من التقدير السابق    المرضى والأصحاء مدعوون للتقيد بعدة نصائح خلال السفر على حدّ سواء إعداد حقيبة الإسعافات، شرب المياه وارتداء ملابس فضفاضة.. بعض من الخطوات الأساسية    معدل التضخم يستقر عند 0,4 في المائة    "العربية للطيران" تفوز بجائزة "إيرلاين بزنيس" في لندن    الجامعة الوطنية للأندية السينمائية بالمغرب تنظم مسابقة محمد الركاب للأفلام القصيرة    تحذيرات إرهابية تستنفر الأجهزة الأمنية ابتداء من هذه الليلة    إبراهيم عيسي: عمر بن الخطاب تحرش بزوجة النبي (فيديو)    المغاربة ينفقون 4 آلاف درهم على الأسفار    دراسة بريطانية حديثة: الرياضة لساعة واحدة أسبوعياً تقي من الزهايمر    جلد خمسة أشخاص لتناولهم الطعام علانية أثناء رمضان    سيدة جزائرية تنجب طفلة على متن طائرة تربط وهران بغرونوبل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

الفنانة الفلسطينية ميس شلش: صوت الانتفاضة
نشر في هسبريس يوم 01 - 10 - 2010

تعد الفنانة الشابة ميس شلش إحدى نجمات الغناء الملتزم المدافع عن الشعب الفلسطيني، جالت عددا من الدول العربية والأجنبية من أجل نقل معاناة الشعب الفلسطيني لكل العالم والتركيز على حق العودة عبر أغانيها لفلسطين .

ازدادت ميس شلش في الكويت لعائلة فلسطينية بالمهجر وهي تبلغ من العمر الآن 21 سنة وتقيم مع والديها بالعاصمة الأردنية عمان، وقد بدأت مشوارها الفني مع دخول انتفاضة الأقصى حين كان عمرها 10 سنوات، حيث أصدرت أول شريط غنائي لها وهو "صوت الحرية" لتتوالى إصدار العديد من الألبومات أبرزها "جنين" الذي جاء بعد مجزرة جنين، و "خنساء فلسطين"، حيث جسدت فيه دور "أم محمد فرحات" التي ودعت ابنها وهو ذاهب للشهادة. وظلت محافظة على لونها الغنائي الملتزم رغم الاكراهات التي تعترضها.
نالت ميس الكثير من الجوائز ومنها جائزة من مهرجان أغنية الطفل في القاهرة وشاركت في الكثير من المهرجانات في العالم العربي.
تشجيع الأب الشاعر سعود شلش والأم المحافظة ريم المصلح للابنة ميس شلش لا حدود له، إذ ترافقها أمها في مختلف المهرجانات التي تدعى إليها وتجول معها مختلف البلدان، بينما يحرص الأب على تقديم أفضل الكلمات لابنته قصد تلحينها وأدائها. ورغم وفاته فإن الفنانة ميس شلش وجدت في الشاعر ناصر القواسمي خلفا له وينبوعا متدفقا من الكلمات والألحان.
تحب شلش الغناء وتعشقه إلى حد الجنون وتؤدي بكل جرأة وشجاعة أغانيها الملتزمة على خشبات المسرح مستلهمة من فتوى الشيخ يوسف القرضاوي السند الشرعي لأدائها مع المحافظة على خطها الغنائي رغم كل العروض التي قدمت لها من أجل أداء ألوان غنائية تعتبرها مائعة ومنحرفة عن الدين الإسلامي.
لا زالت الفنانة ميس شلش تدرس علوم الصحافة والإعلام بالجامعة وهدفها بألا تتخلى عن دعم القضية الفلسطينية في حال اعتزالها وستظل تنقل الصورة الحقيقية عن معاناة شعبها المقهور ردا على تشويه الصورة الممارس من طرف الإعلام الغربي.
وقد كانت الفنانة ميس شلش قد أحيت سنوات 2008 و2009 عدة حفلات ومهرجانات بالمغرب بمكناس وتمارة وأكادير بعد دعوتها من طرف منظمات شبابية ومجالس جماعية، عرفت تشجيع الجماهير المغربية لها وتفاعلا باهرا مع أغانيها، وخصوصا أغنيتها يا شعب المغرب. وقد أكدت أمها ريم المصلح بأنها تتمنى أن ترجع رفقة ابنتها مرات عديدة إلى المغرب، لأنهما فوجئا بكرم المغاربة وتعاطفهم مع القضية الفلسطينية واستقبالهم الحار لهم، خاصة الإخوة الملتزمين دينيا ووطنيا.
أمنيتها في الحياة أن تزور بلدها فلسطين ويظل حسن نصر الله الشخصية المؤثرة بالنسبة لها وكاظم الساهر مطربها العربي المفضل.
وآخر سهرة أحيتها الفنانة ميس شلش كانت بمدينة اربد بالأردن في حفل كبير نظم بمناسبة ذكرى صبرا وشاتيلا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.