صورة | ماركا تؤكد عدم صحة هدف موراتا    منع مسابقة ل"أكبر الأرداف" ل"طابعها الجنسي"    فاردي: الفوز على سوانزي سيتي مستحق    أولمبيك آسفي يهزم الريف الحسيمي في أولى دورات البطولة الاحترافية    تعادل شباب خنيفرة وقصبة تادلة في افتتاح البطولة    عاجل: حركة التوحيد والإصلاح تعوض « الكوبل » بهؤلاء    السبيع ل"كود": ها علاش استاقلت من مجلس النواب وما غاديش نترشح للانتخابات وغير الموت اللي يفرقني على حزب الاستقلال    هذا هو الملعب الذي سيحتضن مباراة الوداد أمام الزمالك    يوفنتوس يحقق فوزاً صعباً على لاتسيو    السماح للشرطيات في تركيا بارتداء الحجاب    سقوط قتيل بسبب (بوكيمون غو) في اليابان    القضاء الفرنسي يتهم صهر أحد منفذي الاعتداء على « شارلي إيبدو »    قلعة السراغنة.. فتح بحث قضائي في موضوع اتهامات متبادلة بين شرطية ومواطن مغربي مقيم بالخارج    الجمارك تحجز 49 كيلوغراما من مخدر الشيرا    بعد اشهر من استقالته كاميرون يجلس حافي القدمين يتناول "ساندوتش" في موقف للسيارات    دراسة حديثة: أعراض فيروس زيكا لا تظهر عندما ينتقل عن طريق علاقة جنسية    رفاق بن عبد الله يحسمون في مرشحي لوائح الشباب والنساء    لقاح الإنفلونزا إجباري على حجاج السعودية لأول مرة    حزب "الأصالة والمعاصرة" يعقد اجتماعا لمكتبه الوطني للحسم في لائحة مرشحيه    الحكومة التونسيّة الجديدَة تؤدّي القَسم الدستوري    توقعات أحوال الطقس ليوم غد الأحد 28 غشت    فاس.. استفادة أزيد من مائة ألف تلميذ وتلميذة من المبادرة الملكية « مليون محفظة »    جنازة جماعية ويوم حداد لتأبين ضحايا زلزال إيطاليا    المقاولات المحلية تطالب وزارة الداخلية بسداد مستحقاتها عن الزيارة الملكية للصحراء    ارتفاع احتياطي المغرب من العملة الصعبة إلى 245.8 مليار درهم    هكذا ودع انريكي كلاوديو برافو    ارتفاع درجة حرارة الكوكب عشية انعقاد "كوب22" يزيد من حجم التحديات    الحدث الجبروني المجهض    تحذير: هكذا تعرّض طفلك لخطر الموت المفاجئ    كلشي على الضحيكة. لطيفة رأفت تكشف سر شبابها الدائم (صورة)    تسليم أزيد من 2160 شهادة سلبية من طرف المكتب الجهوي للاستثمار فاس-مكناس خلال الأسدس الأول من 2016    حمّاد القباج، سلفي على رأس لائحة «بيجيديي» مراكش جيليز    اليابان تتعهد بالاستثمار في إفريقيا بنحو 30 مليار دولار    بلديات فرنسية تتحدى قرار أعلى هيئة قضائية إدارية بخصوص "البوركيني"    نصيحة نهاية الأسبوع من لطيفة رأفت للنساء من أجل المحافظة على الشباب    نقابيون يتهمون مدير مستشفى بيوكرى بالشطط في استعمال السلطة في حق أطر طبية    لمجرد يتفوق على كاظم الساهر وشيرين عبد الوهاب (فيديو)    رسالة إلى الفتاة المسلمة    فرنسا ترحل مغربيين متهمين بتبني الاسلام المتطرف    عاجل: بالصور…حريق مهول يهز منطقة مرس السلطان بالدارالبيضاء    احباط محاولات تهريب 125 شخص خلال عملية "مرحبا 2016"    تصريح الوزير مبديع الذي أغضب خريجي البرنامج الحكومي 10000 إطار تربوي    الوجهة الجديدة للدولي المغربي "أشرف لزعر"    عملاقان أمازيغيان ، غيبهما عنا الرحيل ... لكنهما سيظلان ، من العيار الثقيل ..    من يحاول إجهاض مبادرة "مليون محفظة"؟    إصابة شاب مغربي في الزلزال الذي هزَّ وسط إيطاليا    صحف : مليار ونصف لدعم الموسيقى والفنون الكوريغرافية-خطر الاقتراب من الاودية    فنادق صينية ترفض استقبال نزلاء من 5 دول إسلامية    ها هي قائمة أغلى ممثلات العالم.. جنيفز لورانس في الصدارة    المغرب يشارك في المعرض الدولي لصناعة النسيج بميونخ    صحيفة انجليزية تعدد المزايا السياحية التي تزخر بها جهة طنجة    عمر القزابري و التعري.. أو «العري» الفكري «الفاحش»    سيدي بوسحاب : سعيد أوتجاجت يسدل الستار على مهرجان فن أجماك‎    ضجة في مصر بسبب معلم مسيحي يحفّظ الأطفال القرآن    ارتداء النظارات .. رغبة في تقويم النظر أم ظاهرة مرتبطة أكثر بالموضة    محمد خان.. خرج و لم يعد (في) زحمة الصيف (1/3)    أبو النعيم يراسل الشيخي: « جريمتك أكبر من جريمة بنحماد والنجار ومصيبتك أقبح منهما »    لماذا لا نريد حكومة إسلامية في المغرب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إنزكان : قاتل الطفلة "ملاك" إشترى لها الحلوى وإغتصبها بداخل مقبرة
نشر في هبة بريس يوم 10 - 12 - 2013

في الوقت الدي لازال أهل سوس يتحدثون على مجرم تارودانت مغتصب وقاتل طلفه" محمد" متسائلين عن هذه الفوبيا الإجرامية الجديدة ، حتى إهتز اليوم الحي السكني الجرف بإنزكان على وقع ثالث أبشع جريمة في حق الطفولة قبل نهاية السنة . الضحية إسمها ملاك في ربيعها الثاني وجسمها الفتي لم تكن تعرف أن هناك وحشا أدميا يتربص بها مند مدة سيقضي على حياتها شكل بشع تقشعر له الأفئدة.
على الساعة العاشرة من صباح اليوم سيتفاجأ الإنزكانيون على شبح مجرم تارودانت لكن هذه المرة لم يكن الأب بل إبن الجيران إسمه "بطاح" دو الستة عشرة سنة يعاني من مرض نفسي من دوي السوابق العدلية في مجال السرقة قضى عدة عقوبات حبسية داخل الإصلاحية التي فر منها مؤخرا ليمتهن التشرد وتتلقفه أيادي السلطة قبل يومين من إقترافه الجريمة البشعة بعدما أودعته مؤسسة صحية تعنى بالمرضى النفسانين التي غادرها يوم أمس بشكل غير مبرر ويقتل الطفلة "ملاك".
المجرم بطاح الدي يقطن رفقة والدته في محيط إجتماعي صعب عبارة عن منزل مقسم إلى شطرين وبجانبه يوجد روض أطفال حيت كانت ملاك تلهو وتلعب رفقة أطفال زنقة "التعاون".
المجرم طالب من الحاضنة تسلم الطفلة "ملاك" مخبرا أن أمها تريدها وهو ما تم فعلا ليستدرجها بعد أن إشترى لها "حلوى" وهي تبتسم في وجه إبن الجيران وتقول " عمو ... عمو" المجرم حاول الإختفاء عن الأنظار فاختار" مقبرة " بمحاداة وادي سوس حيت تتواجد الأشجاروالحشائش فجرد الطفلة " ملاك " من ملابسها بشكل هستيري وهو يلامس جسدها الفتي ، حيت جردها حتى من "حفاضات بومبرس" ليغتصبها وبعد أن ملأ صراخها المكان الدي إهتز له رفاة الموتى قبل الأحياء شرع في دبحها بواسطة بقايا زجاج لتسلم روحها البريئة لخالقها .
بعد لحضات تحركت دورية لأعوان السلطة رفقة عناصر من القوات المساعدة ليتعقبوا المجرم ويتم توقيفه بعد فوات الأوان حيث وجدت السلطات جثة الطفلة "ملاك" عارية وسط الحشائش


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.