بسبب عودة المغرب إلى الاتحاد الإفريقي .. خلاف حاد بين الجزائر و البوليساريو    مسلموا أمريكا غاضبون من مشاركة إمام في حفل تنصيب ترامب    معنويات مرتفعة للاعبي المنتخب قبل مواجهة الكوت ديفوار    هل يفعلها الرجاء البيضاوي ويحسم صفقتين من العيار الثقيل قبل اغلاق المركاتو    هيفتي: جميع العناصر الوطنية جاهزة لمواجهة الكوت ديفوار    نشرة خاصة : برد قارس و أمطار و رياح قوية مع تساقطات ثلجية بهذه المناطق    توقيف فتاة استعانت بعصابة لاسترجاع صور حميمية    توقيف شخصين يشتبه في تعمدهما ارتكاب حادثة سير أفضت إلى إصابة شرطي    ولاية الرباط تعلن الحرب على المتسولين والمتشردين بالإقليم    هادي غادية تضر حكام الجزائر. النجم رضا الطالياني غادي يصور فيديو كليب أغنيته الجديدة في العيون‎    اكديم إيزيك: محامون بلجيكيون يشيدون بالظروف "النموذجية" التي تجري فيها المحاكمة    بنكيران: لهذا أفصل بين انتخاب رئيس مجلس النواب وتشكيل الحكومة    ترامب عن المظاهرات ضده: أجرينا انتخابات. لماذا لم يصوت هؤلاء؟؟؟    بعد منع 150 من الوظيفة... الأساتذة المتدربون يهددون بأشكال احتجاجية تصعيدية    الامن تركي يعتقل مجددا المتسبب في الهجوم بالصواريخ    يلدريم والباني يُقيمان حفل زفافهما الثاني بالمغرب    أبرز إحصائيات كأس إفريقيا بعد نهاية مباريات الجولة الثانية    عاصمة غامبيا تستعيد هدوءها غداة رحيل "جامع"    قيادي في البيجيدي: لن نقدم أي تنازلات جديدة تعاكس نتائج 7 أكتوبر    إشبيلية يشدد الخناق على ريال مدريد    غدا درجة الحرارة تسعة تحت الصفر    البرقان يُثير الجدل حول قضية العويس !    اجتماع عاصف بعمالة الجديدة يجبر شركة النقل الحضري على وضع حد لاختلالاتها    مخالفة عدم الخضوع للفحص الطبي الإجباري.. الزجر يهم هؤلاء السائقين    ترامب للمخابرات: علينا التخلص من الدولة الإسلامية    والد المجرد يكشف حقيقة تخلي المحامي "الوحش" عن القضية    المضغ الجيد للطعام يحفز الجهاز المناعي على مكافحة العدوى    بركان.. وضعية قطاع الشمندر السكري وسبل النهوض به محور لقاء بركان.. وضعية قطاع الشمندر    زفيريف الكبير يقترب من تحقيق حلمه    نور الدين الصايل    عماد برقاد    تعليمات ملكية جديدة تهم جمهورية جنوب السودان    ساوند إينيرجي تعلن عن نتائج مشجعة وتستعد لحفر بئر ثالثة بتندرارة ساوند إينيرجي تعلن عن نتائج    الزاكي يخفف من حدة انتقاداته لروناور بعد فوز الأسود على التوغو    توقيف 8 أشخاص بمراكش وحجز كمية من المخدرات والتبغ المهرب وماء الحياة    انتحار شاب حرقا بأزمور    انخفاض الرقم الاستدلالي للأثمان عند الاستهلاك ب 0,1 بالمائة خلال دجنبر 2016    دراسة: وجبة الإفطار خطيرة كتدخين السجائر!    مخاطر فرشاة الأسنان أكبر مما تظن    ارتفاع الاحتياطيات الدولية للمغرب    مهندسان إسبانيان يتوصلان إلى إنتاج "ملابس الشتاء والصيف"    راغب علامة: تركت "أرا­ب آيدول" بسبب أحلام    الشاب خالد يشعل مسرح ­"أراب آيدول"    الحياة ليست بأيدينا..    الحرية الشخصية والإرادة الحرة وقرار منع البرقع    لماذا بدأ ترامب خطابه بآيات من الإنجيل    أطباء أم تجار؟    فصل المقال فيما بين فوز المالكي وخسارة المنتخب من الاتصال    خاتم يشعرك بنبضات شريك حياتك أينما كنت    الأهداف الإستراتيجية للدبلوماسية الإقتصادية المغربية    دراسة عجيبة.. النميمة مفيدة للدماغ !!    الحياة ليست بأيدينا    الى السادة الوزراء    المواد الغذائية تسجل ارتفاعا في الاثمان بطنجة والحسيمة في 2016    ارتفاع الاحتياطيات الدولية بنسبة 9,1 إلى غاية 13 يناير 2017    ارتفاع حركة النقل الجوي بمطار محمد الخامس بنسبة تفوق 5%    أمير المؤمنين يؤدي صلاة الجمعة بمسجد ابراهيم الخليل بالدار البيضاء    "داعش" يحرم مهنة المحاماة ويكفر المحامين.. وإفتاء مصر ترد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إنزكان : قاتل الطفلة "ملاك" إشترى لها الحلوى وإغتصبها بداخل مقبرة
نشر في هبة بريس يوم 10 - 12 - 2013

في الوقت الدي لازال أهل سوس يتحدثون على مجرم تارودانت مغتصب وقاتل طلفه" محمد" متسائلين عن هذه الفوبيا الإجرامية الجديدة ، حتى إهتز اليوم الحي السكني الجرف بإنزكان على وقع ثالث أبشع جريمة في حق الطفولة قبل نهاية السنة . الضحية إسمها ملاك في ربيعها الثاني وجسمها الفتي لم تكن تعرف أن هناك وحشا أدميا يتربص بها مند مدة سيقضي على حياتها شكل بشع تقشعر له الأفئدة.
على الساعة العاشرة من صباح اليوم سيتفاجأ الإنزكانيون على شبح مجرم تارودانت لكن هذه المرة لم يكن الأب بل إبن الجيران إسمه "بطاح" دو الستة عشرة سنة يعاني من مرض نفسي من دوي السوابق العدلية في مجال السرقة قضى عدة عقوبات حبسية داخل الإصلاحية التي فر منها مؤخرا ليمتهن التشرد وتتلقفه أيادي السلطة قبل يومين من إقترافه الجريمة البشعة بعدما أودعته مؤسسة صحية تعنى بالمرضى النفسانين التي غادرها يوم أمس بشكل غير مبرر ويقتل الطفلة "ملاك".
المجرم بطاح الدي يقطن رفقة والدته في محيط إجتماعي صعب عبارة عن منزل مقسم إلى شطرين وبجانبه يوجد روض أطفال حيت كانت ملاك تلهو وتلعب رفقة أطفال زنقة "التعاون".
المجرم طالب من الحاضنة تسلم الطفلة "ملاك" مخبرا أن أمها تريدها وهو ما تم فعلا ليستدرجها بعد أن إشترى لها "حلوى" وهي تبتسم في وجه إبن الجيران وتقول " عمو ... عمو" المجرم حاول الإختفاء عن الأنظار فاختار" مقبرة " بمحاداة وادي سوس حيت تتواجد الأشجاروالحشائش فجرد الطفلة " ملاك " من ملابسها بشكل هستيري وهو يلامس جسدها الفتي ، حيت جردها حتى من "حفاضات بومبرس" ليغتصبها وبعد أن ملأ صراخها المكان الدي إهتز له رفاة الموتى قبل الأحياء شرع في دبحها بواسطة بقايا زجاج لتسلم روحها البريئة لخالقها .
بعد لحضات تحركت دورية لأعوان السلطة رفقة عناصر من القوات المساعدة ليتعقبوا المجرم ويتم توقيفه بعد فوات الأوان حيث وجدت السلطات جثة الطفلة "ملاك" عارية وسط الحشائش


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.