مغاربة يتساءلون.. لماذا لم يقل بنكيران لا للملك أمام السيسي؟ ولماذا يفقر روح الدستور؟    ويستمر مسلسل الرعب: عيسى حياتو يهدد بالانتقام من مسؤول مغربي!!!    مقتل شخص في حادث لإطلاق النار عند مدخل الوكالة الأمريكية للأمن القومي    نيكولاس كايج يصور "بن لادن" في المغرب    RMA WATANYA تنفي حدوث اختلاسات    المكتب الوطني للمطارات: إخلاء المسافرين من الطائرة التركية للقيام بعمليات البحث    عاصفة الحزم.. بقلم // سالم الكتبي    الوزير حداد يتهم عمدة أكادير برعقلة المشاريع السياحية بالمدينة    احوال الطقس المتوقعة ليوم غد الثلاثاء    "F.R.S" تفتح نقطة بيع لها في الدار البيضاء    فاخر يمنع أولحاج من الالتحاق بمعسكر المحليين بعد تأخره    محققون: مساعد الطيار في الطائرة الألمانية المنكوبة عولج من ميول انتحارية    الشيعة المغاربة ينتقدون المشاركة المغربية في الحرب على الحوثيين    الاقتصاد المغربي القوي بعدد من المؤهلات يسير على الطريق الصحيح    يوم الأرض وحق الدفاع عنها    تنظيم منتدى للاستثمار بالأقاليم الجنوبية    اسبانيا:إنقاذ 13 مهاجرا سريا أبحروا من طنجة    هكذا تصرف الإبن عندما وجد والدته في حضن خليلها    زيدان مهتم بتدريب الفريق الأول لريال مدريد    سيدي إفني : اختتام فعاليات مهرجان "تغيرت" تحت شعار ذاكرة الجبل دعامة للتنمية    "الأحزاب السياسية المغربية : 1934-2014" إصدار جديد للكاتب محمد أديب السلاوي    تتويج الفرقة المسرحية لمدرسة اشبيلية الابتدائية بالجائزة الكبرى لمسابقة الجم للمسرح المدرسي    لص في كوريا الجنوبية يجري عملية تجميل ليعاود نشاطه    قنبلة مفترضة تضطر طائرة تركية للهبوط بمطار الدارالبيضاء    الانتخابات الاقليمية الفرنسية: هزيمة جديدة لليسار وتقدم ملموس لليمين    رونالدو يواصل صمته وفرناندو سانتوس يمتدح كوينتراو    4 قتلى و3 إصابات في حادثة سير ضواحي مراكش    الوهم الفرنسي    دي جي أفيتشي يحيي حفلا بالرباط في الدورة 14 لمهرجان موازين    القبائل تُسيطر على 4 مواقع عسكرية للحوثيين وسط اليمن    صرخة المومسات بباريس ضد قانون يضع قيودا على مهنة الدعارة‎    100 مليون من البايرن تحت تصرف غوارديولا.. فهل يهدد ذلك بنعطية؟    المنتخب الأولمبي يتفوق على بوركينافاصو وديا بهدف الهجهوج    الدورة الواحدة والعشرون للمهرجان الدولي المتوسطي بتطوان    تنظيم الدورة 13 للمهرجان الوطني لفن الملحون ما بين فاتح و 9 ماي المقبل    الديوانة في المغرب تكرفسوا على مهدي بنعطية.. وها آش وقع وكعاه بزاف    رباح : حضور المغرب في الملتقى السنوي للاستثمار بدبي مهم لتعزيز الديبلوماسية الاقتصادية    تفاوتات كبيرة بين الجهات في الوصول إلى الحقوق الأساسية    'لارام' تطلق خط الدارالبيضاء-طنجة-جبل طارق    تعزية في وفاة المستشار الجماعي بأركمان والفاعل الجمعوي حدو بوكموس    3 مستشفيات ترفض استقبال مريض ب«الهيموفيليا» في حالة خطيرة    السكانير يتسبب في نهاية مأساوية لتلميذة أصيبت ب«المينانجيت» بمستشفى القنيطرة    لماذا لا نستعين بالتكنولوجيا لإيصال الدعم المباشر والانتهاء تماما من معضلة المقاصة؟    نكاح المتعة: رحمة أم حرام عند السلف؟ (2)    التوقيت الصيفي: كيف نعتاد على التغيير؟    صورة: طفل يولد ورقم 12 محفور على جبينه    ما رأي مدير المستشفى الجهوي ببني ملال .؟؟    المعارضة رفعت مذكرة للقصر ضد بنكيران يوما قبل لقائها بمستشاري الملك    الحقاوي: البيجيدي مفتوح لغير المسلمين والحجاب ليس شرطا للانخراط بالحزب    بان كي مون يعرب عن شكره للمغرب على "دعمه الهام" للحوار بين "الأطراف الليبية"..    حرب الغازات السامة.. كيف سعت إسبانيا إلى "توريث" السرطان بالريف؟    نقابة موخاريق تدعو إلى إضراب وطني في قطاع الوظيفة العمومية يوم 2 أبريل القادم    السفياني يزيح منير شفيق على رأس المؤتمر القومي الإسلامي    تونس تستعيد جامع الزيتونة لضمان حياد المساجد    المغرب يحتضن القمة العربية ال 27 العام المقبل    نداء تضامني مع الأستاذ طارق ألواح المهدد بالتشتت الأسري وبفقدان وظيفته    حركة بيغيدا تلغي أول تظاهرة لها في مونتريال ومناهضوها يحشدون المئات    انطلاق فعاليات الملتقى الخامس للأسرة بمكناس    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

جمعية للا سلمى لمحاربة داء السرطان
نشر في الوجدية يوم 23 - 11 - 2010

صاحبة السمو الملكي الأميرة للا سلمى تترأس اختتام أشغال الجمع العام العادي
ترأست صاحبة السمو الملكي الأميرة للا سلمى، رئيسة جمعية للا سلمى لمحاربة داء السرطان، البارحة الإثنين بقصر الضيافة بالرباط، اختتام أشغال الجمع العام العادي للجمعية برسم 2009 ، وكذا حفل تسليم الجائزتين الدولية والوطنية لسنة 2010، وذلك بمناسبة اليوم الوطني لمحاربة داء السرطان.
وبهذه المناسبة، قامت صاحبة السمو الملكي الأميرة للاسلمى بتسليم الجائزتين الدولية والوطنية لسنة 2010 وتوزيع شهادات التكوين.
وقد عادت الجائزة الدولية لهذه السنة لمختبر "إف هوفمان- لا روش" تقديرا لمختلف الأبحاث العلمية التي أنجزها في مجال محاربة داء السرطان وكذا لأنشطته الاجتماعية عبر العالم، وخاصة بالمغرب من خلال مختلف الشراكات مع جمعية للا سلمى لمحاربة داء السرطان (برنامج الولوج الى الأدوية، برنامج التكوين، والكشف المبكر عن سرطان الثدي ، ودعم البحث العلمي...). وقد سلمت سموها هذه الجائزة للرئيس المدير العام للمختبر، الدكتور فرانتس هومر.
أما الجائزة الوطنية فقد كانت من نصيب البروفيسور سعيد بنشقرون، رئيس مصلحة سرطان الدم بمستشفى 20 غشت، بالمركز الاستشفائي الجامعي بالدار البيضاء. وقد عمل البروفيسور سعيد بنشقرون على إدخال علم أمراض الدم السريري الى المغرب (بفضل دعم الراحل البروفيسور ن. بنشمسي) منذ أزيد من 20 سنة وما فتىء يعمل من أجل تطوير هذا التخصص. كما انخرط شخصيا من أجل تحسين التكفل بالمرضى لاسيما من خلال جمعية "أجير" (لنتحرك، وهي جمعية تقوم بدعم مرضى الدم والأطفال المصابين بالسرطان).
كما تم توزيع شهادات التكوين الممول من قبل جمعية للا سلمى لمحاربة داء السرطان هذه السنة على مهنيي الصحة العاملين في مجال الكشف المبكر عن سرطان الثدي وعنق الرحم والعلاج بالأشعة.
وبمناسبة الذكرى الخامسة لتأسيسها، استعرضت جمعية للا سلمى لمحاربة داء السرطان مختلف انجازاتها في مجال محاربة هذا الداء ، بشراكة مع وزارة الصحة ومختلف الشركاء الوطنيين والدوليين.
وتهم هذه الانجازات إعداد مخطط وطني لمحاربة داء السرطان، وتنظيم مختلف الحملات الاعلامية والوقائية وبناء وتجهيز مراكز الانكولوجيا ومراكز الانكولوجيا -طب أمراض النساء، وبناء مراكز الكشف المبكر عن سرطان الثدي وعنق الرحم، بالإضافة الى تزويد مختلف المراكز العمومية بالأدوية الضرورية، وإضفاء طابع إنساني على مراكز الانكولوجيا وكذا بناء دور الحياة.
وعلى إثر تقديم التقريرين الأدبي والمالي من قبل المجلس الإداري ومندوب الحسابات امام الاعضاء والشركاء والمانحين والمصادقة عليه، صادق الجمع العام على مختلف القرارات.
وقد هنأ أعضاء الجمع العام المجلس الاداري والإدارة التنفيذية على جميع المبادرات التي تم القيام بها والتي ترتبت عنها تعبئة وطنية ودولية ضد هذا الداء.
وأعرب المجلس الاداري خلال هذا الجمع العام، عن شكره لمختلف أعضاء الجمع العام للثقة التي وضعوها في الجمعية ودعمهم لها.
حضر هذا الحفل، جميع أعضاء المجلس الاداري، والأعضاء الوطنيون والدوليون للمجلس العلمي ومختلف الشركاء والمانحين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.