اكادير : مهدي باغو 22 سنة رئيس لجمعية شباب سوس للتنمية الاجتماعية و الثقافية و الرياضية    الرميد يوافق على عرض علي أعراس على طبيب مستقل    الحكومة توافق على مشروع القانون التنظيمي للمجلس الأعلى للسلطة القضائية    جلالة الملك يدشن مركزا للتكوين بالتدرج في حرف الصناعة التقليدية بتطوان    سابقة.. إنجاز أول عملية لزرع الأعضاء من شخص ميت تنقذ حياة مواطنين بفاس والبيضاء    محمد السادس لا يزال في تطوان ولم يصل الدار البيضاء وهذه هي المشاريع التي أشرف على تدشينها    مشروع ضخم سيغطي 25 بالمائة من حاجيات المغرب من الكهرباء    الجزائر طرف مباشر في نزاع الصحراء وعليها 'الانخراط' في إيجاد حل له    النقابات تنتزع حركة انتقالية اجتماعية و بلمختار يقرر مقاضاة طبيبين    تجسيد آخر للبعد الإفريقي للخطوط الملكية المغربية    مختبر دولي يرفض تسليم المغرب اللقاح الجديد لإلتهاب الكبد الفيروسي ومنظمات حقوقية تنتفض    روح المفكر محمد أركون ترفرف في تكريم نسائي بالدار البيضاء    تنظيم داعش ينشر تسجيلاً يظهر فيه الصحافي البريطاني المختطف "كانتلي "(+فيديو)    الحكومة تشن حربا على تجار المخدرات    مندوبية لحليمي تحصي أربع وفيات في صفوف المكلفين بالإحصاء    انتحارية تجبر تامر حسني على الانصياع لرغبتها    رسميا : فاران يمدد عقده مع الملكي    قراءة في أبرز اهتمامات الصحف المغاربية    الحرب تشتعل بين "داعش" و"القاعدة" في ولاية سكيكدة الجزائرية    اختتام فعاليات الدورة الرابعة من مهرجان الفيلم المغربي القصير في الرباط    يوسف إسلام في جولة أمريكية لأول مرة منذ 1976    يوميات كونسييرج    المنتخب المغربي يواصل تقهقره في تصنيف الفيفا    عاجل. الحاقد يعانق الحرية +فيديو    ركاب يطردون وزير داخلية بلادهم لهذا السبب ( فيديو )    العثور على جثة خمسيني من الحسيمة داخل فندق بوجدة    بيريز يُلمح لقرب عودة راؤول إلى مدريد    البرلمان ولقاء إفران يخيمان على لقاء الأمانة العامة ل«البيجيدي»    دبلوماسي مغربي بجنيف يفتح السجل الأسود للجزائر في حقوق الإنسان ويفضح مناوراتها ضد الحكم الذاتي    انتهاكات بوليساريو فوق الأراضي الجزائرية تتصدر واجهة الأحداث بالأمم المتحدة    بنعطية بالأرقام في مباراة البايرن مع مانشيستر سيتي    دوري أبطال اوربا : دورتموند يحسم مواجهته مع أرسنال وبداية متناقضة لقطبي مدريد    الرجاء يتوصل بالبطاقة الدولية لمويتيس    نيمار يثير الغضب في البارسا بسبب إصابته !    وفاة المفكر والأديب هاني فحص    حميد ركاطة من هموم العصافير إلى هموم الوطن    إرهاب "داعش" يصل إلى أستراليا.. إحباط مخطط لقطع رأس مواطن وتصويره واعتقال 15 إرهابيا    اسطنبول السابعة عالميا في عدد الأثرياء    مليون دولار لتشجيع استخدام أفضل لمصادر الطاقة    جراحة ناجحة لازالة ورم من رأس سمكة    محمد دلول: فنان اكتشف موهبته بعد التقاعد    روسيا ترفع صادراتها نحو المغرب ب40 في المائة    جاذبية المغرب للاستثمارات الخارجية تراجعت ب30 في المائة    تراجع طفيف للعجز التجاري وانخفاض في الاستثمارات الأجنبية المباشرة    مسرح «للاعائشة» بالمضيق فضاء ملائم لدعم الإبداع الثقافي والفني واحتضان المواهب الشابة    الداودي: الأقدمية ليست معيارا لترقية أساتذة التعليم العالي    وزارة الصحة ترفض منح قرارات الالتحاق بالعمل لأزيد من 80 طبيبا    رودريجيز: مباراة بازل الأفضل لي مع الريال    بدء التصويت باستفتاء الاستقلال في سكتلندا    الأمم المتحدة : جهود التصدي لفيروس إيبولا في غرب أفريقيا تتطلب مليار دولار    حجاج التنظيم الرسمي الذين سيغادرون ابتداء من الساعات الأولى من السبت المقبل مدعوون للإحرام في الطائرة    مع قهوة الصباح    خطييير باشتوكة أيت باها : مواطن يواجه تهديدات بالقتل بعد الهجوم على ملكه والدرك الملكي بأيت اعميرة أمام شكوى إقبار الشكايات !!    هل وصل لغز مثلث برمودا إلى خاتمته أخيرًا؟؟    بالفيديو.."داعشي" سوداني: 144 حورية لمن يقتل أميركيا!    عامل الإقليم يودع بمطار العروي الدولي الفوج الأول من الحجاج الميامين.    بالفيديو...خطير:مقاتلو داعش يهتفون "نعشق شرب الدماء ولسنا متشردين نلبس أحلى لبس ونأكل أحلى أكل!!"    عامل إقليم بركان يترأس حفل استقبال حجاج الإقليم المتوجهين إلى الديار المقدسة لأداء مناسك الحج    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

بيان المجلس الإقليمي للنقابة الوطنية للتعليم (ف د ش) تيزنيت 23 يونيو 2013
نشر في الأستاذ يوم 25 - 06 - 2013

على اثر التطورات الجديدة التي عرفتها الساحة التعليمية، انعقد المجلس الإقليمي للنقابة الوطنية للتعليم بتيزنيت العضو في الفيدرالية الديمقراطية للشغل بمقر الباهية يوم الأحد 23 يونيو 2013 على الساعة 10 صباحا و بعد نقاش جاد و مسؤول تم الوقوف على ما يلي:
وطنيا
v توالي مسلسل الإجهاز على الحق الدستوري "الفصل 29″ المتمثل في الحق في الإضراب وذلك بالاقتطاعات من أجور المضربين دون سند قانوني.
v تمادي الوزارة في نهج سياسة الآذان الصماء و ارتجالية المواقف و الاستفراد بالقرارات التي تقطع مع أي مقاربة تشاركية منشودة بعد إصدارها للمذكرة 3795-3 في شأن إلغاء اللجن الجهوية و اللجن المشتركة، و المذكرة 2180-3 في شأن عملية تدبير الفائض والخصاص, وكذلك المذكرة الإطار الخاصة بالحركات الانتقالية.
v التأخر الغير المبرر في التسوية الإدارية و المالية فيما يخص الترقية بالاختيار – الترقية عن طريق الامتحان المهني – تسوية الرتب – التوظيفات الجديدة – والتعويضات العائلية – الأساتذة الناجحين المتخرجين في سلك التبريز…
محليا
v انفراد النيابة الإقليمية بتدابير و إجراءات عشوائية لامتحانات الإشهادية.
Ø على مستوى الحراسة:
ü تم استدعاء بعض الأساتذة والأستاذات بالسلك الإعدادي للحراسة في امتحان الوطني و الجهوي للبكالوريا مما أنهى الموسم الدراسي مبكرا يوم (08/06/2013) لتلاميذ وتلميذات المستويات السابعة و الثامنة إعدادي مما انعكس سلبا على الحفاظ على الزمن المدرسي لهؤلاء التلاميذ وساهم دون شك في هذر الزمن المدرسي دام حوالي الشهر.
ü أما بالنسبة لتلاميذ وتلميذات المستوى التاسعة إعدادي الذين تم انتداب أساتذتهم للحراسة فقد تم توقيف الدراسة بالنسبة إليهم لمدة أسبوعين إلى يوم الامتحان (20/06/2013) وكان بالأحرى استغلال هذين الأسبوعين في الدعم و المراجعة استعدادا للامتحان وقد اضطر الأساتذة و الأستاذات إلى حصر عدد الفروض في فرضين بذل ثلاثة كما هو مقرر في المذكرة التي اقترحت
توقيت إجراء آخر فرض في (15/06/2013) لكن تفاجأ الأساتذة باستدعائهم للحراسة ليوم 11/06/2013 .
ü كما نشير إلى أن الثانويات التأهيلية التي يدرس بها الإعدادي توقفت عن الدراسة من مدة طويلة مما أثر سلبا على الزمن المدرسي والتربوي لتلاميذ السلك الإعدادي الذين يدرسون بالثانويات التأهيلية ( ثا تا الحسن الثاني/ثا تا سيدي وكاك باكلو / ثا تا الجزولي بأنزي/ ثا تا المهدي بن بركة بالمعدر/ ثا تا ابن خلدون ببونعمان).
Ø على مستوى التصحيح:
ü التحق الأساتذة بمراكز التصحيح البعيدة عن مقر العمل ومقر السكن على الساعة 08:00 صباحا ولم يجدوا المادة المقترحة للتصحيح وظلوا في حالة انتظار لمدة 3 أيام (بعض الحالات تنقلت إلى مركز الامتحان لمسافة 50 كلم ).
ü وللإشارة فأساتذة بلدية تيزنيت تم اقتراحهم كاحتياطين ولم يتم اقتراحهم نهائيا للتصحيح مما كلف الأساتذة أموال أكثر من 300 درهم ( مصاريف التنقل و التغذية وتعويض سيارة الأجرة)
ü غياب إيواء للأساتذة و الأستاذات (المصححين ) مما حتم عليهم العودة إلى مقر سكناهم والحضور في اليوم الموالي أو المبيت في مسجد مؤسسة تعليمية دون اكتراث مسؤولي النيابة الإقليمية .
ü بعض المواد وخاصة الرياضيات حيث تقدر أجوبة المترشح 8 أوراق "حالة العلوم الرياضية" وهذا حيف تجاه مصححي هذه المادة في التعويض عن التصحيح.
ü عدم احتساب أوراق الغياب في التعويضات كباقي جهات المملكة "نمودج مكناس".
ü إكراهات التصحيح ثم الحراسة حيث تم استدعاء أساتذة لم ينتهوا بعد من التصحيح إلى حراسة التاسعة إعدادي.
v عدم إتمام أشغال البنايات المقترحة للدخول المدرسي المقبل 2013-2014(مدرسة العرفان- الثانوية التأهيلية أركان- إعدادية النور) مما سيؤدي إلى إرباك الدخول المدرسي في هذه المؤسسات التربوية.
v غياب مرافق صحية وطرق معبدة ومساكن للشغيلة التعليمية خاصة في الوسط القروي (دائرة أنزي و دائرة تافراوت ).
v بالنسبة للمدرسة الجماعاتية (موسى ابن نصير- تهالة- رسموكة ) نسجل غياب الإطار المرجعي لتدبير الموارد البشرية حيث الفائض من هيئة التدريس يتجاوز 40 أستاذ و 4 مديرين في وضعية غامضة.
v استمرار التكليف في العمل الإداري من هيئة التدريس دون مراعاة المراسلة الوزارية.
v النقص الحاد في الأطر التربوية لبعض المواد الرئيسية ( الثانوية التأهيلية ابن سليمان الرسموكي "ثانوية تقنية" ).
v خصاص في التجهيز في الشعب التقنية و كذلك العلمية في الإقليم.
v عدم تأهيل ملحقات الثانويات التأهيلية والإعدادية ببنية تحتية مناسبة ( المرافق الصحية – الأقسام – السور – فضاء تربوي مريح…..).
v إكراهات استمرار الثانويات التأهيلية في مؤسسات الإعدادي مما يخلق توثرات للشغيلة التعليمية و ارتباك للتلاميذ حيث يتمازج تلاميذ سن 12 سنة بتلاميذ يفوق سنهم 20 سنة مما يؤدي إلى خلل في نفسية المتعلم و كذا انتشار بعض الظواهر الشاذة, وكذلك إنهاك الشغيلة التعليمية بحيث يتم إتمام حصص أساتذة الإعدادي بحصص من التأهيلي والعكس.
v معانات الشغيلة التعليمية مع الاكتضاض ( الثانوية التأهيلية الحسن الثاني – الثانوية الاعدادية الامام مالك).
v التستر على موظفات أشباح دون تطبيق المساطر الإدارية في حقهن ( مدرسة اليعقوبي – مدرسسة بئر انزران…..).
v تعدد المستويات في الابتدائي من 6 مستويات (دائرة تافراوت).
v التضييق على الشغيلة التعليمية في زيارة المصالح النيابية قصد أغراض مستعجلة بمبرر الترخيص.
v استدعاء للفحص الطبي المضاد في يوم تفرضه اللجنة الطبية على المعنيين.
v عدم التعويض على الحصص الإضافية لعدد كبير من الأساتذة (ثانوية السلام – المسيرة الخضراء – ابن سليمان الرسموكي).
v عدم صرف مستحقات التعويضات العينية الخاصة بمسيري المصالح المادية والمالية عملا بالقياس بالمراسلة الوزارية التوضيحية رقم 266/10 الموجهة إلى السيد مدير أكاديمية جهة الغرب شراردة بني حسين والمذكرة الوزارية رقم 213 بتاريخ 7 نونبر 1991 والإرسالية الوزارية رقم 294/11 بتاريخ 6 ابريل 2011.
v عدم إشراك المسيرين للداخليات في اللجن التقنية الخاصة بإعداد صفقة الإطار والتدبير المفوض قصد تمكين المسؤولين على إعداد الصفقة من بعض الشكليات المتعلقة بالنوعية المفروض التزود بها .
v عدم توصل مسيري الداخليات بنسخة من دفتر التحملات يعد ضربا لإرساء الشفافية والحكامة الجيدة.
v عدم تسوية الوضعية الإدارية والمالية لأساتذة سد الخصاص.
v عدم تسوية الوضعية المالية للمكلفين و المكلفات بالحراسة والنظافة في إطار الخدمات المفوضة للشركات.
v التأخر في صرف تعويضات الطهي والتخبيز رغم هزا لتها.
v ضرورة مراجعة برنامج تيسير قصد استفادة جميع تلاميذ وتلميذات المدارس القروية وكذلك الفئات المعوزة بالوسط الحضري.
v تعثر تدريس اللغة الأمازيغية رغم ما يزخر به الإقليم من طاقات وفعاليات في مجال اللغة الأمازيغية.
v اهتراء بعض المؤسسات التي استفادت من برنامج تأهيل المؤسسات التعليمية لموسم 2009-2012 مما يبين الغش في المواد المستعملة (الصباغة…..).
إن المجلس الإقليمي للنقابة الوطنية للتعليم (ف د ش) بتيزنيت إذ يسجل ما سبق، فإنه يحمل المسؤولية للوزارة والنيابة الإقليمية في الأوضاع المزرية التي تتخبط فيها الشغيلة التعليمية والمدرسة العمومية بصفة عامة. كما يؤكد على مواصلة نهج الحوار البناء مع كل الأطراف و استمراره الوقوف إلى جانب الأسرة التعليمية و الدفاع المستميت عن مطالبها المشروعة، كما يدعو الشغيلة التعليمية إلى الالتفاف حول منظمتنا العتيدة (ن و ت / ف د ش) لصون المكتسبات و تحقيق المطالب.
عاشت النقابة الوطنية للتعليم صامدة ومناضلة
.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.