محكمة أمريكية تسجن مغربي سنتين بتهمة الارهاب وهذا ماقاله محامي الدفاع عن أقوال المغربي المدان    الديمقراطية وحدها تعيد للإسلاميين رشدهم    فوكس نيوز تكشف الهوية الحقيقية لقاتل بن لادن    إنريكي: طوينا صفحة الكلاسيكو    فيديو .. مشجع ألماني يعتدي على فرانك ريبيري    عرض لأبرز عناوين الصحف الصادرة اليوم    المغرب سيقدم دعما فعالا للإمارات العربية في حربها على الإرهاب    مبادرة ملكية تجمع فرنسية بطفليها من أب مغربي معتقل    عشر سنوات سجنا للشرطي الفرنسي الذي اغتصب مغربية داخل "زنزانة"    ...و تتواصل الاحتجاجات بمدينة جرادة ضد ضرب القدرة الشرائية للمواطن    بحث بريطاني: هل تخلت المرأة عن دور ربة المنزل؟    اعتقال عدد من تجار المخدرات وحجز كمية كبيرة في حملة تمشيطية لمدة أسبوع..    قبيل الزيارة الملكية لعين الشق بساعات .. انفجار ضخم يخلف 18 ضحية وسط استنفار أمني كبير    الأساتذة يهددون باللجوء إلى القضاء بعد منع الجامعات من متابعة دراستهم    إيسكو يسعى لتحقيق استفادة كبيرة من غياب زميله بيل عن الريال    مجلس البركة يعلن اليوم "رأيه" في إصلاح التقاعد    السويد تعترف اليوم رسميا بدولة فلسطين    سباق إنجليزي على مدافع ليفركوزن    سابيلا يدافع عن ميسي أمام بلاتر !!    «فيفا» ينهي الجدل ويبقي «الموندياليتو» بالمغرب    بزات إيبولا تباع كملابس تنكرية في هالويين أمريكا    الفنان مامون وكانت المتعة، وكانت المؤانسة    من أجمل الأفلام العربية بمهرجان أبوظبي السينمائي:    الشرطة الإسرائيلية تغلق مسجد الأقصى بشكل كامل    الفيفا يحسم الجدل بخصوص مونديال الأندية بالمغرب ويقدم توصيات    البطولة العربية للأندية البطلة في كرة السلة أمل الصويرة وجمعية سلا يحققان الفوز الأول    محجوبة محمد حمدي وأخريات, نموذج لضحايا التهجير وطمس الهوية بتندوف    أزيد من 23 مليار ساعة للعمل المنزلي جلها من طرف النساء    السوبرانو سميرة القادري .. التأليف العلمي مدخل التراث الأندلسي الى العالمية    أسبوع النقاد الدولي بالقاهرة    برلمانيو المعارضة يضربون عن العمل    بالصور : هكذا قضت كاتي بيري أيام عيد ميلادها بمدينة مراكش    محطة الطاقة الريحية بطرفاية مشروع رائد إفريقيا وعالميا    آسفي: حريق مهول بسوق شعبي يخلف خسائر مادية فادحة    مطرح نفايات يغضب سكّان مدينة آيت بَاهَا    الشاي وعصير البرتقال يحميان النساء من سرطان المبيض    المغرب يقفز إلى المرتبة 71 في ممارسة الأعمال وسط 189 دولة    ستوديوهات «يونيفرسال» الأمريكية تقيم متنزه ألعاب في بكين    النتائج الرسمية للانتخابات التونسية: نداء تونس 85 مقعدا والنهضة 69    تقرير فرنسي يشكك في جودة مشروع TGV طنجة – الدار البيضاء    فاران : أتمنى الفوز بالكرة الذهبية    ملح الطعام يقتل مليونا و650 ألف شخص سنويا    "الفانوس الطائر" يلغي مئات الرحلات الجوية في تايلاند    "جوجل" تستخدم جزيئيات نانو لتشخيص أمراض    إدارة ''فيسبوك'' توضح أسباب وقف نشر ''استغفر الله العظيم''    سيدي بنور: تحظى بالرعاية الملكية من خلال فنانها عبد العزيز مجيب    تسلم طائرة رئاسية الأفخم في العالم: أردوغان من "شنقاي" المتواضع الى "القصر الأبيض" الكبير    عن تونس التي ليست مصر    بنكيران : هذه هي أخباري السارة    هكذا سخر الفايسبوكيون من الإضراب العام    التعليم و الصحة يستجيبان لإضراب 29 أكتوبر ببني ملال    موقع الPJD الإلكتروني يتجنّب المضربين    موحا سواك وعبد الله بيضا وحليمة حمدان يفوزون بجائزة الأطلس الكبير 2014    "الهضبة" يبدأ "الشهرة" أوائل يناير بدبي    «السيلفي» في روسيا سبب من أسباب إنتشار القمل !!    فيسبوك يوضح إيقافه لعبارة "استغفر الله العظيم"    من أجل هجرة حضارية ساحة المسجد النبوي    رجل بالمدينة المنورة يدعي رؤية الرسول الكريم ويتناقش معه    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

سكان دوار بجماعة سيدي مزال يعانون العطش
نشر في هبة سوس يوم 12 - 07 - 2009

هدد سكان دوار بجماعة سيدي مزال بإقليم تارودانت بخوض سلسلة من الوقفات الاحتجاجية بسبب حرمانهم من الماء الصالح للشرب لما يزيد من سنة بعد تأديتهم لجميع المستحقات المترتبة عن مشروع، يروح مكانه دون تنفيذ ، يتعلق بتزويد ساكنة العالم القروي بالماء الصالح للشروب في إطار البرنامج الاستعجالي لمحاربة أثار الجفاف مند سنة 2007 ، وأكد مصدر من السكان أن مسلسل الاحتجاج لن يتوقف إلى أن يعمل المسؤولون على إيفاد لجنة لفحص حقيقة المشروع والوقوف على كل الخروقات .
وفي هذا الصدد قال حسن بنعبد الكريم رئيس جمعية الإخاء للتنمية والتعاون بدوار تزي نترقتين بالجماعة السالفة الذكرأن سكان المنطقة ملوا الوعود ولم يعد أمامهم سوى الاحتجاج ، كما اكتشفوا أن المسؤولون بقيادة ايت عبد الله والدائرة الترابية باغرم وبعمالة اقليم تارودانت لم يولوا شكاياتهم أي اهتمام يذكر في الوقت الذي حل فيه فصل الصيف حيث سيعاني السكان من العطش كما جرت العادة مند سنوات خلت.
وأضاف رئيس الجمعية المذكورة أن المشروع المسمى بالبرنامج "الاستعطالي" وليس ألاستعجالي لمحاربة أثار الجفاف ، ظل يروح المكان مند انطلاقته سنة 2007 ومند أن دشنه عامل إقليم تارودانت في منتصف شهر غشت من سنة 2008 دون ان تزود ولو بيت واحد بالماء، ويضيف أن ساكنة الدوار المذكور تتسأل من يدبر فعلا أمر هذا البرنامج هل هي جمعية تحمل اسم "جمعية توفاوت "؟ أم شركة خاصة تحمل اسما أخر وهي " وكالة توفاوت لتوزيع الماء الصالح للشرب"؟ كما تحمل الوثائق التي توصل السكان بنسخ منها، وأدل المتحدث للجريدة بوثائق تحمل فعلا تناقضا واضحا ومبهما في الاسم كما جاء في كلامه.
وزاد بنعبد الكريم موضحا ، أنه تم اقتراح انجاز مشروع تزويد خمس دواوير بالماء الصالح للشرب بجماعة سيدي مزال ضمن البرنامج الاستعجالي لمحاربة الجفاف لسنة 2007 ليسفيذ منه كل من دوار سيدي مزال ودوار تزرين ودوار امينتنوت ودوار توريرت وزال ودوار تزي نترقتين ، بغلاف مالي حدد في مبلغ مليونين ومائة ألف درهم بشركة بين الدولة والجماعة القروية والمجتمع المدني موزعة بين مديرية التجهيز بتارودانت بمبلغ مليون و أربع مئة ألف درهم والجماعة القروية بمبلغ ستمائة ألف درهم وجمعيات الدواوير الخمس بمساهمة بلغت مئة ألف درهم ، لكن يؤكد المعني، فرضت على السكان في بداية انجاز المشروع أداء مبلغ 1600 درهم عن كل منزل للحصول على عقد اشتراك للتزود بالماء الصالح للشرب، زيادة على أداء 7 دراهم و 8 دراهم للطن الواحد من الماء، بالإضافة إلى مبلغ 15 درهم شهريا كواجب للرسوم ، وهذا الإجراء يخالف القانون الجاري به العمل في هذا المجال ، خاصة أن المشروع يستهدف ساكنة قروية فقيرة ، ونستغرب أن عامل إقليم تارودانت لم يتوصل بمراسلة ممثلي سكان كما قالت مصالحه ولا نعرف أية وجهة وصلتها هذه المراسلة.
وطالب مسؤول جمعية سيدي مزال من المسؤولين إيفاد لجنة لفحص حقيقة المشروع والوقوف على الخروقات التي طالت المشروع والضغوطات التي تمارس على الموطنين وتحميلهم ما ليس بطاقتهم كما أن السلطة التزمت الصمت اتجه من خولت لهم الوقوف على تدبير هذا المشروع وغض الطرف عن الخروقات التي يرتكبونها في تدبيرهم للمشروع من جمع الأموال دون سند قانوني.
واستدل المتحدث بأمثلة من الخروقات التي يرتكبها مدبري المشروع ومنها التناقضات التي تحملها محاضر الاجتماعات حول اتخاذ قرارات في اجتماع سابق والتراجع عنها في اجتماع لاحق دون تقديم مبررا لذلك ومنها تسليم الموطنين عقود اشتراك محررة باللغة الفرنسية يحمل اسم وكالة تجارية لتدبير الماء الصالح للشرب ومع العقود وصل أداء المستحقات يحمل اسم جمعية كدا.
وفي سياق ردود الفعل برر إبراهيم كورسي رئيس جمعية توفاوت المسؤولة على تدبير الماء الصالح للشرب بجماعة سيدي مزال بإقليم تارودانت بكون الخلاف في موضوع تدبير المشروع يرجع إلى دوار تزي نترقين التي تمثلها جمعية الإخاء للتنمية والتعاون متهما رئيس هذه الأخيرة ب بكونه يفتعل المشاكل ولا يريد الانخراط في المشروع، وحرم 80 من سكان دواره من الماء الصالح للشرب ولم ينفي كرسي كون جمعيته استعملت اسم وكالة في عقود التزود بالماء وأوضح أن الأمر مجرد اسم لتنظيم عملية توزيع الماء على الدواوير لتسهيل عملية جمع المستحقات.
وعلمت الجريدة من مصدر موثوق أن السكان نفذوا أول أمس الأربعاء الوقفة الاحتجاجية الأولى وأكد ذات المصدر أن رجال الدرك تدخلوا لتشتيت المتظاهرين .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.