اختلاس نصف مليار من المال العام وراء سجن الرئيس السابق لبلدية الجديدة ومن معه    مائدة مستديرة تجمع شخصيات إفريقية وازنة بالمضيق    تطوان تستعد لاحتضان مراسيم حفل الولاء    العثماني يقطر الشمع على “الميزان”: ما كنضربوش بالطباسل داخل الأغلبية!!    جلالة الملك يهنئ الرئيس الفرنسي بمناسبة العيد الوطني لبلاده    سقوط “المرأة الحديدية” بحزب السنبلة يزعزع أحزاب أغلبية العثماني حليمة العسالي    بعد أشهر من “البلوكاج” .. لجنة التعليم في البرلمان تصوت على مشروع القانون الإطار للتربية والتكوين وسط انقسام للأغلبية    مزوار: نرغب في بناء تعاون اقتصادي بين المغرب وجنوب إفريقيا رغم الاحتلاف السياسي الكبير بين البلدين    الخارجية الأمريكية.. هذه وضعية مناخ الأعمال والاستثمار بالمغرب والعقبات الكبرى التي تقف أمامه    ساجد.. من الضروري الاعتناء بقطاع الجلد كأحد سبل الارتقاء بالصناعة التقليدية    حركة النقل الجوي بمطار الحسيمة تواصل الارتفاع    20 مليون مغربي منخرط في الشبكات الاجتماعية.. وواتساب في الصدارة حوالي 8 مستخدمين من 10 يستعملونها يوميا    بعد نفاذ دواء حيوي للغدة الدرقية.. وزارة الصحة تطمئن المرضى قالت إنها توصلت بإشعار نذاري    إصلاحات وأوراش ملكية كبرى غيرت وجه المغرب..    التوقيع على اتفاقية إطار للشراكة والتعاون لمتابعة قضايا ومطالب التجار والمهنيين    مشاكل القطاع الفلاحي بجهة بني ملال – خنيفرة ومقترحات تجاوزها .. تدارستها الدورة العادية للجمعية العامة للغرفة الفلاحية    خبراء يحذرون من تطبيق الشيخوخة “FaceApp”    «اختفاء» ناقلة نفط إماراتية في مضيق هرمز    نائبات ديمقراطيات يتحدن ضد ترامب: لن نسكت    “هواوي” تستعد لاستثمار ثلاثة مليارات دولار في إيطاليا    وزير فرنسي اتهمته الصحافة بالبذخ فقدم استقالته من الحكومة    إيران تعتقل باحثة فرنسية    السعودية تسمح للقادمين للعمرة بالتنقل خارج نطاق مكة المكرمة وجدة والمدينة المنورة    Dr. Howard - العلم    عاجل: هذا هو القرار الأخير لرونار    طنجة.. أبرشان رئيسا لفارس البوغاز لولاية ثالثة    المصري جريشة حكما لمباراة تونس ونيجيريا    رسميا.. المغربي بنشرقي ينتقل إلى صفوف الزمالك المصري (الفيديو) بعقد يمتد لثلاث سنوات    هل تخلص السعودية فوزي لقجع من “كابوس” تعويضات رونار الضخمة؟    قادما من الكوكب المراكشي.. زايا يوقع في كشوفات “لوصيكا”    إعلامي 'بيلد' الألمانية: "كان هناك اجتماع بين البايرن ووكيل زياش.. لكن لا يوجد عرض رسمي"    مصطفى حجي يكسر “جدار الصمت” بعد الخروج من “الكان” ويتحدث عن راتبه وعلاقته برونار    شكاوى من تدهور أعمال شركة النظافة في العرائش    5 طرق تساعدك على منع تطبيقات أندرويد من التجسس عليك    بعد منع مخيمها .. “الرسالة” تحرج الطالبي وتهدد باللجوء إلى القضاء اتهمت الوزير ب"مغالطة الرأي العام"    اصطدام عنيف لسيارة ميدي 1 تيفي بعمود كهربائي بتطوان    “موثقة” مطلوبة للسلطات القضائية المغربية تسقط في يد الأمن الإسباني    الاستدراكية ترفع نسبة النجاح في “الباك” إلى 77.96 بالمائة    القنيطرة..توقيف شخص ظهر رفقة عدد من المشتبه فيهم وهم يشهرون أسلحة بيضاء في واقعة وثقها مقطع فيديو    بعد تصويت البرلمان.. حركة التوحيد والإصلاح تنبه لخطورة مآلات “فرنسة التعليم”    مغنية أمريكية تؤخر قرار إنجابها بسبب “التغير المناخي”    موجة غضب الجمهور المغربي تجاه محمد رمضان تدفعه إلى تعديل منشوره عن لمجرد    أسماء لمنور: الملك منحني شرف منح هويتي لابني    عبدو في اختتام “الإكليل الثقافي”    سعيدة فكري تحيي الأمسية الختامية لمهرجان صنهاجة بتارجيست    تكريم نجوم مصر في أصيلة    بيبول: “إنصاف” يكرم الساكت    الدورة الخامس عشرة لمهرجان ثويزا بين 25 و 28 يوليوز بطنجة    عبد الإله بنكيران يعود من جديد    العالم العربي يشهد خسوفا جزئيا للقمر    علاج “ثوري” جديد قد يعيد البصر إلى المكفوفين    حيل بسيطة تجعلنا نحصل على ليلة نوم جيدة    المطهرات تعجز عن قتل البكتيريا المقاومة للمضادات    علاج جديد قد يعيد البصر إلى المكفوفين    اتباع هذه النصائح تجنبك الاصابة بالزهايمر    موسم الحج.. التوفيق يُخصص مؤطرا لكل 50 حاجا ويعتمد تطبيق “Maps.me” لتسهيل التنسيق    فتوى تحرم استعمال ال « faceapp » : تغيير في خلق الله    هرطقات أيلال عن أبي بكر وعمر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الجواهري يعلن وضع حماية المستهلك على رأس مباحثاته المقبلة مع البنوك
نشر في الاتحاد الاشتراكي يوم 21 - 03 - 2019

دعا الحكومة لطرح تصنيف المغرب في اللائحة الرمادية ضمن مفاوضاتها مع أوروبا
عبر عبد اللطيف الجواهري، والي بنك المغرب، عن استيائه إزاء استمرار وضع المغرب على اللائحة الرمادية للملادات الضربية. وقال الجواهري، في خضم رده على سؤال حول تعليقه على استمرار إدراج المغرب ضمن هذه اللائحة والتي ستتم مراجعتها خلال العام الحالي، إن على الحكومة أن تطرح هذا الموضوع في إطار مفاوضاتها مع الاتحاد الأوروبي، داعيا إلى جعل هذه المفاوضات شاملة، وأن لا تقتصر فحسب على الإشكاليات التي تهم الاتحاد الأوروبي كالهجرة ومكافحة الإرهاب وتبادل المعلومات الاستخباراتية في هذا المجال.
وأشار الجواهري إلى أن الاتحاد الأوروبي نقل مجموعة من الدول من اللائحة الرمادية إلى اللائحة السوداء، لكنه لم يغير تصنيف المغرب. إلا أن استمرار المغرب في اللائحة الرمادية يشكل تهديدا لا يمكن القبول به، إذ يمكن في أي لحظة التلويح بنقله للائحة السوداء.
وشكلت الندوة الصحافية التي عقدها الجواهري مساء أمس الثلاثاء، عقب الاجتماع الفصلي لمجلس البنك المركزي، فرصة للإعلان عن عدد من المبادرات التي يقودها بنك المغرب.
وفي هذا السياق، أعلن الجواهري أن موضوع اجتماعه المقبل مع البنوك المغربية، سيتمحور حول حماية المستهلك، مشيرا إلى أن مشاكل إغلاق الحسابات البنكية ونقلها من بينك إلى آخر والعمولات وتكاليف العمليات والخدمات، ستتصدر جدول أعمال هذا الاجتماع، بهدف إيجاد حلول لها لصالح المستهلك.
وذكر الجواهري بمجموعة من القرارات التي سبق أن اتخذها في هذا الصدد، منها فرض إرسال البنوك لجرد خاص على العمولات والاقتطاعات التي قاموا بها بشكل دوري قصد اطلاعهم عليها بكل شفافية، وتبسيط إجراءات إغلاق الحسابات البنكية، والتي لم تحترمها بعض البنوك، إضافة إلى إحداث الوسيط البنكي، الذي يتلقى شكايات مستهلكي الخدمات البنكية ويعمل على حلها.
وأضاف "وضعنا العديد من الأدوات بيد المستهلك، لكنه للأسف لم يستعملها بالشكل المطلوب". ودعا الجواهري مستهلكي الخدمات البنكية إلى التكتل في جمعيات لحماية المستهلك من أجل الدفاع عن مصالحهم، كما دعا المجتمع المدني للقيام بدوره في هذا المجال.
وأعلن الجواهري أيضا خلال هذا اللقاء عن اجتماع ثان مقرر في أبريل القادم مع البنوك وممثلي الاتحاد العام لمقاولات المغرب، والذي سيتمحور حول إشكاليات تمويل الشركات الصغرى والمتوسطة.
وأشار إلى أن هدف هذا الاجتماع هو تقييم ما تم تحقيقه في هذا المجال منذ إصدار المذكرة الثلاثية في 2016 وتحيينها. وكانت المذكرة قد أثارت جدلا كبيرا في وقتها، بسبب ما تضمنته من انتقادات لسياسة الحكومة في هذا المجال ومن توصيات موجهة إليها، خصوصا وأن هذه المبادرة أطلقها والي بنك المغرب بعد ملاحظة تراجع مقلق للتمويلات الموجهة للمقاولات، سواء قروض التجهيز والاستثمار أو قروض تمويل النشاط العادي للشركات. وتضمنت أربعة محاور من التوصيات.
أما الاجتماع الثالث، الذي أعلن عنه الجواهري فيتعلق بالاستعدادات الجارية للمرور إلى المرحلة الثانية من إصلاح سياسة سعر صرف الدرهم.
وكشف بهذا الصدد أن بعثة جديدة لصندوق النقد الدولي حلت بالمغرب وستباشر مهمتها خلال الأيام المقبلة.
وأشار إلى أن مواصلة إصلاح نظام الصرف سيكون من بين المواضيع التي ستهتم بها هذه البعثة. وقال "إذا كنت أشاطرهم الرأي بأن الشروط الموضوعية متوفرة لذلك، فإنني أختلف معهم في كون أن علينا دخول هذه المرحلة فورا. أعتقد أن علينا التأني والإعداد الجيد لجميع المتدخلين عبر الإعلام والتكوين قبل أن نقبل على هذه الخطوة". وأعاد الجواهري التأكيد على أن قرار إصلاح نظام الصرف في المغرب هو قرار سيادي، انخرط فيه المغرب بشكل إرادي دون إملاءات من أحد.
وأشار إلى أن المرحلة الأولى نجحت، مشيرا إلى أن هامش تذبذب الدرهم بقي في نطاق أقل من النطاق الذي حدده البنك المركزي، إضافة إلى أنه خلافا لبعض التوقعات لم تكن له أي آثار على التضخم، الذي لم يتجاوز معدله 0.7 في المئة في2017، و1.9 في 2018، ويتوقع أن ينخفض إلى 0.6 في 2019.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.