الملك محمد السادس يصدر عفوا عن 262 شخصا    مئات الشباب الملتحقين بالخدمة العسكرية بأكادير: حب الوطن يسكننا (فيديو) أول فوج ضم حوالي 300 مترشح    الملك يوجه غدا الثلاثاء خطابا إلى الشعب المغربي    البشير يعترف.. الرئيس المعزول يُقر بتلقيه ملايين الدولارات من ملوك السعودية وحكام الإمارات    مدرب سان جيرمان يصدم نيمار: لن يرحل إن لم نجد بديلا له    نغيز في موقف حرج    عائلات معتقلي الرّيف تنتقد "فشل" بوعياش في إطلاق سراح أبنائها‬    التجهيز تكشف حقيقة ما نشر عن الطريق بين تاونات وولاد زباير    أربعيني ينهي حياته بالانتحار شنقا ضواحي أزيلال    رؤية تطلق “بريما دونا”    أمينوكس يغني بالإنجليزية في تعاون مع ريدوان ومغنية مالية-فيديو    الهزيمة أمام رين تعزز فرص نيمار بالبقاء في باريس    السعودية تسمح رسميا بسفر المرأة دون إذن ولي    الرئيس الفلسطيني ينهي خدمات جميع مستشاريه    عيد الشباب: مناسبة للاحتفاء بالتزام الشباب والتذكير بالدور المنوط بهم من أجل غد أفضل    ترامب: محادثات "جيدة جداً" بين الولايات المتحدة وطالبان    طقس الثلاثاء: حار بالجنوبية والجنوب الشرقي مع تشكل سحب بالقرب من السواحل    “اليأس” يدفع مهاجرين للقفز بالمياه الإيطالية بعد 17 يوما دون إغاثة    حريق جزيرة كناريا الكبرى يطرد 5 آلاف إسباني من منازلهم    مليار و700 مليون سنتم للوداد    في صفقة قد تبلغ 80 مليون أورو.. باريس سان جيرمان يقترب من ضم ديبالا    إليسا تصدم الجمهور بخبر اعتزالها.. والسبب صادم أكثر    الثوم تحت الوسادة يحل مشكلات صحية عديدة    عمر البشير يمثل أمام القضاء لبدء محاكمته بتهمة الفساد    البنتاغون يحرك مدمرة لعرقلة دخول السفينة الإيرانية مياه سوريا    الدورة الحادية عشرة لمهرجان "أصوات النساء" تطوان    الحرس القديم يخترق طابور الوجوه الجديدة    تعفن أضحيات يستنفر “أونسا”    الدكالي يدعو الصينين إلى الاستثمار في السوق الدوائي المغربي    بعد اعتقاله.. الجزائر تُرحل الحقوقي المغربي بنشمسي وفق صحيفة الشروق الجزائرية    حجاج كطالونيا والذئاب الملتحية    السعيدي قد يغيب عن مباراة الوداد والمريخ    الطيران السوري يقصف رتلًا تركيا ويمنعه من التقدم إلى خان شيخون    تقرير.. أربع بنوك مغربية من بين الأفضل إفريقيا    "الارتفاع الصاروخي" لأسعار الفنادق ينفّر المغاربة من السياحة الداخلية    جانح روع زوار ساحة الهديم    في تأمل تجربة الكتابة مع الرواية الفلسطينية على هدي من «بنت من شاتيلا»    مبدعون في حضرة آبائهم -40- شعيب حليفي : بويا الذي في السماء    الخزينة العامة: المداخيل الضريبية المتعلقة بعبور الغاز الجزائري للتراب المغربي تراجعت ب”42″ في المائة    المغرب جنى أزيد من 481 مليون درهم من صادرات الطماطم للاتحاد الأوروبي    اتفاق الصيد البحري..ناقلة بضائع فرنسية ترسو بميناء الداخلة    مخطط المغرب الأخضر يلتهم 99 مليار درهم منذ انطلاقه    مجلة “ذات لايف”:مساحات الأذن القطنية تتسبب في تآكل عظم الجمجمة    رئيس وزراء بريطانيا يؤكد مغادرة بلاده الاتحاد الأوروبي نهاية أكتوبر المقبل    خليلوزيتش يتشبث ب “العجزة” و”العاطل” ويعيد تاعرابت    فندق إم مكة يحصل على جائزة أفضل فندق فاخر في العالم    الرئيس السوداني المعزول يمثل أمام المحكمة بتهمة الفساد    ليالي العصفورية    “حريك” منتخبين ب”بيجيدي”    بنكيران… اهبل تحكم    الدورة ال12 للألعاب الإفريقية.. إطلاق برنامج "الإعلام والشباب"    الجديدة: تهنئة الى السيد خميس عطوش بمناسبة أدائه لمناسك الحج    المحطة الحرارية لآسفي تضرب حصارا على منطقة «أولاد سلمان»    صحيفة أمريكية: أمريكا تدعم المغرب في مقترح الحكم الذاتي    التخلص من الإدمان على السكر أصعب على المراهقين    ذكريات عبرت …فأرخت .. أنصفت وسامحت عبور طنجة المتوسط في اتجاه الأندلس … -1-    أخبار الحمقى والمغفلين من حماقات جحا    هل عيد الأضحى كبير حقا؟ !    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بعد أن تم سحب مباراة الكوكب ويوسفية برشيد من شبكة الرهانات .. هل شمت شركة الرهانات رائحة حريق «الطنجية» المراكشية؟

أنقذت شركة الرهانات الرياضية في المغرب، نفسها من تقليص كبير في أرباحها، بعد أن سحبت نتيجة مباراة الكوكب المراكشي ضد يوسفية برشيد، برسم الجولة 28 من شبكة رهاناتها، قبل يومين من إجراء المباراة.
وجاء قرار السحب، بعد أن وقفت الشركة على أن كل الرهانات على هذه المباراة، ترجح فوز الكوكب المراكشي بالرغم من ترتيب الفريقين، وبذلك تكون قد شمت حريق «طنجية» مراكش قبل أن تنضج.
وهناك من أرجع قرار الشركة، إلى تتبع مسار الرهانات على هذه المباراة من خلال معداتها الإلكترونية، في حين ذهب آخرون إلى كون الشركة اهتمت كثيرا بما استقته من أخبار حول تهافت المراهنين على هذه المباراة، وبأعداد كبيرة، خاصة في كل من مدينتي مراكش وبرشيد.
ووقفت شركة الرهانات الرياضية على أن هناك من راهن على فوز الكوكب بمبالغ كبيرة، بلغت في بعضها 10 ملايين سنتيم، لأن الربح كان مضمونا.
وعوض أن تتحرك جامعة كرة القدم وتقوم بعمل استباقي، اعتمادا على كل الأخبار التي كانت تأتي من مراكش وبرشيد، حول احتمال التلاعب بنتيجة المباراة، بقيت تنتظر إلى أن هبت عاصفة الأهداف على شباك فريق اليوسفية.
وبعد المباراة، لم تتحرك الجامعة بالشكل المطلوب، ولم تقم بالتحقيقات الواجبة، خاصة وأنها تتوفر على تسجيل المباراة، كما أن ذلك لن يتطلب مكتب دراسات يكلف الملايين لإثبات التلاعب في المباراة من عدمه.
ويلعب مسؤولو الجامعة بالنار، لأنهم يعرفون جيدا بأن السلم الاجتماعي يمكن أن يتأثر بأحداث مباراة في كرة القدم، وقد بدأت الاحتجاجات على الجامعة المعنية تتصاعد في مدينة تطوان وفي بعض المدن الشمالية.
وأصبح مفروضا على «فوزي لقجع « رئيس الجامعة، تفحص العديد من الحالات التي كانت عرفتها بعض البطولات في العالم، وخاصة في إيطاليا، حيث تم التصدي لكل عمليات التدليس والغش، والتعامل بالصرامة المطلوبة، وكان ذلك قد مس أندية عريقة، ولا أحد من مسؤولي الاتحاد الإيطالي وضع في الحسبان الوضع الاعتباري للأندية، التي تبث تورطها، لأن هناك القانون يسري على الجميع.
وفي مثل هاته الحالات، فإنه لا يجب الانتظار حتى نهاية البطولة لاتخاذ القرار المناسب، المبني بطبيعة الحال على القرائن والأدلة ورأي المحللين والخبراء.
و كانت إحدى الإذاعات الخاصة قد بشرت المهتمين بكرة القدم المغربية بكون مباراة الكوكب ويوسفية برشيد ستمر في أجواء نظيفة، وكان التأكيد على ذلك من طرف مدرب اليوسفية «سعيد الصديقي»، الذي ما إن تم الاتصال به هاتفيا حتى أجاب قبل أن ترتد جفون المستمعين، وكأنه كان موجودا داخل الأستوديو، أو أن ذلك كان مرتبا له من قبل من طرف مقدم البر نامج، الذي أشاد كثيرا بمصداقية المدرب ورئيس الفريق.
ولم يتردد المدرب في تأكيد ذلك، وعلى كون يوسفية برشيد سيقدم مباراة نظيفة، لأنه يحرص هو ورئيس الفريق على ذلك.
لكن في اليوم الموعود، تابع المغاربة مباراة أهدافها مهزلة ونتيجتها، أكدت تخوفات شركة الرهانات الرياضية في المغرب، والتي اتخذت كل الاحتياطات لإنقاذ نفسها، في حين لازالت الجامعة تتلكأ في الإعلان عن نتائج تحقيقاتها، هذا إن كانت قد فتحت أصلا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.