النقابة الوطنية للصحافة المغربية تتلقى الرسالة الملكية بكثير من الفخر والاعتزاز    والي بنك المغرب: لا يمكن الحكم على أداء البنوك التشاركية إلا بعد 4 أو 5 سنوات    نيمار يرد على تصريحات ناصر الخليفي    طنجة.. قتيل وإصابات في صفوف تلاميذ مدرسة خصوصية    مديرية الأمن الوطني: التنسيق جار مع الأنتربول لتوقيف قاتل زوجته بفرنسا    شاب يدخل في لعبة تحدي اعتراض القطار.. و”مكتب السكك الحديدية” يهدد بمقاضاته    سلام الله عليك أيها السيد الرئيس    الحكومة أجابت عن 8400 سؤال كتابي و3264 سؤال شفوي خلال نصف الولاية التشريعية العاشرة    رسميا.. باعدي يعوض حمد الله بلائِحة "الأسود" ب"الكان"    أكبر تحالف يساري في تونس يحمل الدولة المصرية مسؤولية وفاة مرسي    الجيش الجزائري يهدد حاملي الراية الأمازيغية    كوت ديفوار: الحكم الذاتي “سبيل براغماتي وواقعي ومثالي” لتسوية قضية الصحراء    المغرب يقترض 2.27 مليار درهم من “الصندوق العربي للإنماء”    عبد النباوي يعرّف بالنيابة العامة المغربية في أمريكا    "أسود الأطلس" يَبدؤون تحضيراتهم بمصر في أجْواء يطبعها التفاؤُل    لويس إنريكي يستقيل من تدريب منتخب إسبانيا    بين الانتقاد والاستغراب .. هكذا تفاعل مغاربة مع قميص "الأسود"    محكمة الاستئناف بباريس تفتح محاكمة ساركوزي بتهمة الفساد    الأمم المتحدة: نملك أدلة تورُّط بن سلمان في قتل خاشقجي عمداً    فيدرالية اليسار تنضم إلى القوى السياسية والحقوقية الداعية إلى مسيرة الرباط ضد صفقة القرن    حظر استخدام الدراجات النارية في العاصمة الإثيوبية بسبب السرقة    مهرجان تطوان المدرسي يُسدل الستار عن النسخة السابعة    بنشماش يهاجم مليارديرات “البام” ويتهمهم بمحاولة السطو على مؤسسات الحزب    مشروب ليلي يساعد على إنقاص الوزن أثناء النوم!    الجماهير البرازيلية تخدل السيليساو في كوبا امريكا    هواوي تعزز ترتيبها في قائمة براندز لأقوى العلامات التجارية في العالم    بالإجماع.. لجنة الخارجية تصادق على اتفاق الصيد البحري مع الاتحاد الأوروبي    تنقيب أولي يكشف عن احتياطات ضخمة من الغاز قبالة ساحل العرائش    إحالة رئيس الوزراء السابق أويحيى للمحكمة العليا بتهم فساد    "الحرارة والرطوبة تحت مجهر"الكاف" قبل "الكان    برلماني من المضيق يُسائل وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية    حجز 14 كلغ من مخدر الشيرا بمعبر باب سبتة    الشعب المغربي يحتفل غدا الخميس بالذكرى التاسعة والأربعين لميلاد الأمير مولاي رشيد    معرض “ذوات” لعبد الكريم الوزاني في مركز تطوان للفن الحديث    اختيار عازفة البيانو المغربية نور عيادي للمشاركة في الأكاديمية الفرنسية للموسيقى    أكثر من 70,8 مليون نازح في العالم عام 2018 في رقم قياسي    20 حفلا في الدارالبيضاء للاحتفال باليوم العالمي للموسيقى.. حفل مسلم الأبرز    طقس الخميس: حار بالجنوب ومعتدل بباقي المناطق.. والعليا تصل ل 42 درجة    القطب المالي للدارالبيضاء يعزز دوره كمحفز للاستثمارات بالمغرب والقارة الإفريقية    مؤتمر نقابة الصحافيين للنقاش أم مؤتمر المساطر؟    “البي بي إس” :حذار من استغلال سياسوي فملف طلبة الطب    عائلات معتقلي “حراك الريف” تنبه للوضع الصحي الخطير للفحصي والغلبزوري وتتهم إدارة سجن فاس برفض علاجهما    تسجيل حالة إصابة بالمينانجيت باسفي    جائزة “السلطان قابوس” في حلة جديدة    جمهور فاس يتحول إلى كورال لمارسيل    مغاربة ينسفون ندوة “سماب إيمو” .. ويتهمون شركات عقار ب”النصب” افتتحها الوزير عبد الأحد الفاسي الفهري    التكوين المهني بالمغرب وتحديات المستقبل    التفكير في المتوسط مع محمد أركون    فلاش: الفيلالي يغادر إيموراجي    “مايلن المغرب” تطلق أولى وحداتها لإنتاج الأدوية بالمملكة    إطلاق سراح بلاتيني بعد استجوابه عدة ساعات في فرنسا    السعودية توقف إصدار تأشيرات العمرة    سحب رقائق بطاطس “لايز” من المتاجر    صحف الأربعاء: البحري يعد مفاجأة للملك محمد السادس،و شن حملة واسعة للتخلص من السيارات المهملة بأكادير، وارتفاع كبير في عدد قضايا الطلاق، و    خبراء: ها مصدر القلق الرئيسي عند المرأة    يهم الحجاج الناظوريين: وزير الأوقاف يعلن عن 6 مستجدات لتحسين ظروف تنقل وتغذية وتأطير الحجاج المغاربة    وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية يبشر البرلمان بمستجدات سيعمل بها لأول مرة لتسهيل أداء مناسك الحج    قصة : ليلة القدر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مريرت معاناة السكان مع قطاع اللحوم الحمراء‎
نشر في الجسور يوم 25 - 01 - 2019


من : شجيع محمد ( مريرت )
يتذمر غالبية سكان مدينة مريرت من طريقة نقل اللحوم الحمراء الموجهة إلى محلات بيع اللحوم المعدة للبيع حيث أضحى الخوف سيد الموقف نظرا للظروف الغير صحية التي تنقل فيها هاته الأخيرة مما يهدد سلامة المستهلك حيث يتشكك الغالبية من مصدرها هل المجزرة ؟ أم مكان آخر ؟ و كما هو معلوم أن اللحوم السليمة و الخاضعة للمراقبة البيطرية يتم نقلها من المجزرة عبر الشاحنة المخصصة لهذه الغاية بتوفرها على شروط ومواصفات النقل غير أن فئة من الجزارين لا تهمهم السلامة الصحية ولا صحة المواطن بأي شيء سوى الاغتناء السريع ولو على سلامة المستهلك والذين يفضل غالبتهم نقل اللحوم فوق مركبات متهالكة غير مخصصة لهذا الغرض ولحوم ملفوفة في أكياس بلاستيكية و التي تمر بشكل محتشم وسط دروب و شوارع المدينة بدون أي خجل ( الصور ) ولما يتم الاستفسار عن الأمر فإن الكل يصرح بأن الأمر مصرح له من طرف المصالح البيطرية بشكل عادي وكذا من طرف المسؤولين و الطامة الكبرى أن بعض أماكن بيع هاته اللحوم لا تتوفر على المعايير الصحية القانونية وكذا آلات فرم اللحم ( الكفتة ) نظرا للإقبال المتزايد على هذه المادة كما يشمئز الناظر إلى حالة الموائد الخشبية التي يتم فوقها تقطيع وعرض اللحوم بالمحلات وفي ساحة السويقة قرب السوق المغطى ( المارشي ) فرغم قيام الطبيب بمهمته في المجزرة لكن مراقبة هاته المحلات تبقى بعيدة عنه مما شجع على تنامي ظاهرة نقل اللحوم الحمراء ومحلات بيعها غير خاضعة بتاتا لأي مراقبة تذكر حيث أن السلطات الوصية لم يسبق لها القيام بأي إجراء يتعلق بالمراقبة و التفتيش لهاته المحلات و التدخل لوقف نزيف النقل الغير المشروع و الصحي للحوم الحمراء فرق مركبات مهترئة غير مخصصة لهذا الغرض في مشهد سلبي يسيء للقطاع الصحي بالمدينة مما يطرح أكثر من سؤال حيث تحولت الظاهرة إلى حديث الشارع وشغلت الرأي العام خصوصا أن الأمر يتعلق بصحة المستهلك من الدرجة الأولى والتي لم يولي لها المسؤولين أي اهتمام حيث أضحى أمرها عاديا ومألوفا علما أن اللحوم الحمراء تعد من المواد التي يجب أن تتوفر في وسائل بيعها و نقلها تجهيزات و ظروف معينة إن الوضع يتحول من سيء إلى أسوء مما يتطلب التدخل العاجل و بصرامة لوضع حد لهذه التصرفات و الضرب بيد من حديد على كل من سولت له نفسه الاستهتار و العبث بصحة المواطن


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.