أزمة البام تتفاقم.. بن شماش يجرد اخشيشن من عضوية المكتب السياسي    هدو هما المغاربة اللي نجحو ف انتخابات بروكسيل    بلجيكا غادية للانقسام: الوالون صوتو على اليسار و الفلامنيين على حزب يميني متطرف    اتحاد الجزائر يتوج بلقب الدوري للمرة الثامنة    العبدلاوي: حملة حدائق المندوبية مبالغ فيها وملكيتها تعود لجماعة طنجة    مبيعات العقار تواصل تراجعها بداية السنة    الكنبوري: لا معنى لإمارة المؤمنين إذا لم يكن يصاحبها جانب من العلم    كفاءات و مواهب و أصوات من بلدان "تامزغا" خارج الحدود: السناريست علي تيتاي    ما قاله مدرب الزمالك بعد التتويج بلقب كأس الكونفدرالية    الاتحاد التونسي يوجه الدعوة ل كولينا لحضور النهائي الأفريقي    وكيل اللاعبين ياسين الشادي ل"البطولة": "يجب فتح تحقيق لمعرفة الأشخاص الذين لهم ارتباط بتهجير اللاعبين"    أبوتريكة يهنئ الزمالك بلقب الكونفدرالية و يصف النهضة البركانية ب"الفريق القوي"    في خطوة استفزازية صارخة.. سياسي فنلندي يمزق نسخة من القرآن الكريم!!    المغرب يستعيض عن صواريخ S-400 الروسية ببطاريات باتريوت الأمريكية    رئيس نادي “الوداد البيضاوي”: الحكم أفسد مباراة ذهاب نهائي عصبة الأبطال الإفريقية    فوكوياما: ليس هناك بديل أكثر جاذبية من الديمقراطية الليبرالية -حوار    تسجيل هزة أرضية بقوة 3.6 بإقليم ورزازات    بالبيضاء حقوقيون يخلدون الذكرى الثانية لاعتقال نشطاء حراك الريف طالبوا في الوقفة بإطلاق سراح المعتقلين    اليسار يتصدر نتائج انتخابات البرلمان الأوروبي واليمين المتطرف يحقق اختراقا    أهريش: "تخمة المشاهدة" تتسبّب في انتقاد "السيتكومات " الرمضانية    حبس وغرامة مالية.. عقوبات قاسية تنتظر "الغشاشين في امتحانات البكالوريا"    السرعة تتسب في حادثة سير مميتة بوسط الجديدة دقائق قبل حلول موعد الافطار    هفوة تحكيمية فادحة وسهو إداري لبركان يحرم الفريق من طرد حارس الزمالك    العثماني: بدل سلوك الديمقراطية البعض يحاول الضغط بجهات إعلامية أو بالإدارة وسنقاوم    الدعاء اللبيبي    توقيف أفارقة بينهم قاصرين مرشحين ل”الحريك” بشاطئ إفني تم فتح تحقيق في الموضوع    الحسن الثاني خلال درس حسني.. قال لخصومه المغاربة سواسية وعازمون على تتبع الداء واستئصال الفساد    “رونو” و”داسيا” في قلب فضيحة .. خلل في محركاتها يكلف الملايين حسب تقرير فرنسي    اتهامات لمجلس المستشارين بإقصاء مترشحين من مباراة للملحقين الإداريين مباراة خاصة بملحقين إداريين تخصص محاسبة    وزارة “الأعرج”: 7 آلاف توثيق رقمي لعناصر التراث الثقافي الوطني قالت إنها حققت "تقدما واضحا"    انتخاب البرلمان الأوروبي.. مشاركة 51% وصعود اليمين المتطرف حزب الشعب الأوروبي يتصدر ب173 مقعدا من أصل 751    بعد مشاركة حزبه في الحكومة.. لشكر يدعو بن كيران إلى صوم 3 أيام    طوارئ بعد الخيبة.. ثورة في برشلونة تطيح بتسعة لاعبين    الجزائر: انتهاء مهلة تقديم الترشيحات للانتخابات الرئاسية بإيداع ملفين لمترشحين اثنين    المتعاقدون ينتظرون موقف أمزازي لحوار بدون سقف    على خطى الملك محمد السادس: غوتيريس يدعو إلى شراكة فعالة بين الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي    أمير قطر يتلقى دعوة من العاهل السعودي لحضور قمة « مكة »    بعد قبلة « كان ».. البسطاوي يوضح طبيعة علاقته مع نسرين الراضي    بعد اتهامه باستغلال كاتب من ذوي الاحتياجات.. الناصري يرد: أتحداه أن يكشف لنا تفاصيل الحلقات المقبلة من “البوي”    “ليتقبل الله صيامي”.. يتوفر على عذر شرعي لإفطار رمضان ويصر على الصيام! – فيديو    فيديو.. إيقاف مقدمة"شيخ الحارة"بسمة وهبة.. وأزمة بسبب هذه الحلقة    طبيب يكشف ل”العمق” تفاصيل عملية جراحية أنقذت طفلا من بتر فخذه في سابقة من نوعها بالأقاليم الجنوبية    « الليالي العشر » تفتح 74 باباً إضافياً للمسجد الحرام    ظاهرة فلكية نادرة فوق الكعبة الثلاثاء المقبل.. ما هي؟    ميادة الحناوي في موازين خلفا للرحباني    اتلاف 44 طنا من المواد الغذائية الفاسدة خلال النصف الأول من رمضان بجهة الشرق    أزمة السيولة البنكية .. العجز وصل إلى 74.5 مليار درهم    فيديو وصور.. لهذا أوقفت الإدارة حفل حاتم عمور في « موروكومول »    منظمة فرنسية تحذر من اقتناء سيارات رونو وداسيا بسبب عيوب في محركاتها    نفاذ سمك ابو سيف في سواحل طنجة يثير احتجاجات بحارة الصيد التقليدي    لماذا تفسد مجتمعات المسلمين؟    هذا ما تمخض عنه أول اجتماع للجنة النجاعة الطاقية    وكلاء التأمين..موجة جديدة من الاحتجاجات    سعره حوالي ملياري سنتيم.. بدء استخدام الدواء الأغلى في التاريخ    السكار منوض الصدع بين الأطباء وخبراء التغذية: واش نعمة ولا نقمة؟    ارتداء النظارات الشمسية يحسن نوعية النوم!    فيديو يكشف عن “سر” مخفي في علب المشروبات الغازية    «رائحة الأركان».. لالة يطو: منة من الزمن الجميل -الحلقة15    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





جبهة القوى الديمقراطية تدعو إلىالرجوع لنمط الاقتراع الفردي
نشر في الجسور يوم 15 - 04 - 2019

جدد أمين عام جبهة القوى الديمقراطية، دعوة حزبه لاستعجال إصلاح المنظومة الانتخابية، والرجوع إلى نمط الاقتراع الفردي، الذي يلائم المغرب، ليؤدي دوره ضمن منظومة انتخابية منسجمة، قادر على إفراز برلمان وتمثيلية، وانبثاق حكومة قوية لها ارتباط بالمواطنين، قادرة على تعبئتهم، ومستوعبة لأولوياتها، في تلبية حاجاتهم.
وشدد بنعلي على حاجة المغرب الملحة اليوم، إلى جيل جديد من الساسة والنخب السياسية، كقناعة ترجمتها الإرادة الملكية الداعية إلى المساهمة في تأهيل الأحزاب، لتقوم بأدوارها على مستوى إنتاج النخب والأفكار، كاستراتيجية ليكون المغاربة على موعد مع التاريخ خلال الاستحقاقات القبلة.
ووصف المصطفى بنعلي، يومه السبت 13 أبريل 2019، النقاش السائد اليوم وطنيا، حول لغة التدريس، بالنقاش الثانوي والخارج عن السياق، بما يوضح أن النخبة تسبح في واد والمجتمع في واد آخر، مع استحضار حجم معاناة العالم القروي، في مجالات كالصحة الطرق، والشغل وانسداد الأفق، في الواقع المعيش، لساكنة البوادي والمداشر.
وأوضح الأمين، خلال تجمع خطابي، نظمه الحزب بجماعة عين لكدح، بدائرة تيسة، بإقليم تاونات كنموذج لواقع العالم القروي المنسي، ان المدخل الحقيقي لبناء نموذج تنموي بديل هو الفلاحة والتنمية القروية، بحكم طبيعة بنية الاقتصاد الوطني، مبرزا أن الحكومة الحالية وكامتداد لسابقتها، لا قلب لها على الفئات الضعيفة والمقهورة، معتبرا الشعارات المرفوعة منذ 2011 إلى اليوم مجرد ترجمة للوفاء لمؤسسات الائتمان الدولي، الممعن في ضرب الطبقات المتوسطة والفقيرة.
واعتبر أن أكبر معضلة ابتليت بها السياسة في السنوات الأخيرة، وطنيا وترابيا ومحليا، تتلخص في غياب نظرة شمولية واضحة للتنمية، مما تستحيل معه تلبية حاجات ومطالب المواطنين، في ظل اقتصاد وطني لا زال يعاني من الريع، الذي يكدس الثروة في أيدي من لا ينتجونها، فيما عموم المغاربة لا يستفيدون شيئا.
وأضاف الأمين العام أن مكمن عجز الحكومة، يتجلى في عدم استيعابها للمضامين المتقدمة للدستور، وتلكؤها في تطبيقه وتأويله تأويلا ديمقراطيا، فأضحت تفتقر إلى الشرعية الشعبية، منذ أول ولاية في ظل الدستور، بما يفسر ضعفها في مواكبة البعد الاستراتيجي للسياسة الملكية، وغياب القدرة لديها لإنجاز الأوراش الكبرى، التي تشكل تحديا للبلاد.
وبخصوص قضية الوحدة الترابية، اعتبر بنعلي التقرير الأخير للأمم المتحدة يترجم بداية انفراج لقضية الصحراء، بما يوضح استيعاب المنتظم الدولي والقوى العظمى للبعد الإقليمي لطبيعة هذا النزاع، مما يفسر التحول النوعي في مقاربته، للقضية، مع ما يؤشر عليه التطورات التي يعيشها الشعب الجزائري حاليا، ومن خلال الشعارات المرفوعة التي تعبر عن الإخاء والدعوة إلى إنهاء النزاع المفتعل، باعتباره ساهم في تعطيل فرص تنمية المنطقة.
وثمن بنعلي تطلع الجزائريين لإنهاء حكم نظام عسكري، استبد بالسياسة والسلطة في البلاد، كأكبر مستفيد من إطالة أمد التوتر، وسخر مقدرات الشعب، لمعاكسة الإقلاع التنموي للمغرب، ومصادرة خلق وحدة مغاربية في شمال القارة، توفر فرص ولوج شعوب المنطقة إلى التنمية والديمقراطية.
وحولمستجدات الوضع بمنطقة شمال إفريقيا، وفي الوطن العربي، أكد بنعلي بأن شعوب المنطقة مدعوة للوحدة والوعي بأبعاد السياسة النيوليبرالية المتوحشة، كاستعمار جديد، للقوى الإمبريالية، التي تعمد إلى إذكاء عدم الاستقرار وزرع الفتن، لإضعاف الحكومات الوطنية، لتسهيل الطريق أمام استهداف خيرات الدول والشعوب.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.