لأول مرة .. ولي العهد حاضر إلى جانب الملك في المجلس الوزاري    تجنبا للتوتر مع المغرب..ملك إسبانيا يلغي زيارة إلى سبتة ومليلية    بريطانيا تفرض عقوبات على 20 سعوديًا متورطًا في قتل خاشقجي    لجنة الداخلية بمجلس النواب تصادق على تغيير المرسوم بقانون المتعلق بحالة الطوارئ الصحية    تعيين محامي الملك محمد السادس وزيرا للعدل بالحكومة الفرنسية    بنشعبون يستعرض أمام الملك خطة إنقاذ الاقتصاد بعد الجائحة..الحفاظ على مناصب الشغل وإعفاءات لمدة محددة من القروض وتدابير أخرى    ماكرون يعين محامي الملك محمد السادس وزيرا للعدل في فرنسا    جهة مراكش أسفي الأكثر تضررا بوباء "كورونا في ال24 ساعة الأخيرة ب 54 حالة تليها جهة طنجة تطوان الحسيمة ب 41 حالة    رئيس برشلونة : الفار ينحاز إلى ريال مدريد !    جلالة الملك يحل بمدينة تطوان (مع الفيديو)    متابعة مصور موقع الكتروني وزوجته بتهمة سب وتصوير الصحافيان عمر الراضي وعماد استيتو    الإعلام.. الغثاء.. الغثيان    تسجيل 164 إصابة مؤكدة بفيروس كورونا في المغرب وهذا هو التوزيع الجغرافي حسب الجهات    تقرير يكشف حقيقة جودة مياه الاستحمام والرمال بشواطئ المملكة    القرض الفلاحي للمغرب يفوز بجائزة "STP Award" التي يمنحها "كوميرزبنك" الألماني    أزمة داخل "بيجيدي" بسبب المساجد    كورونا يخفض مؤشر الغش في "الباك"    بؤرة السردين "تتعفن"    الملك محمد السادس يحل بالشمال لتدشين عدد من المشاريع وقضاء عطلته الصيفية    بعد ألمانيا وإسبانيا .. بلجيكا تغلق حدودها في وجه المغاربة    رئيس برشلونة مهاجمًا: نظام الVAR غير عادلًا وينحاز إلى ريال مدريد    كورونا. جامعة الكرة رسمات خطة من 17 إجراء لاستئناف البطولة فظروف صحية آمنة    وفاة الموسيقار العالمي الإيطالي إنيو موريكوني عن عمر يناهز 91 عاما    شامة الزاز تغادر المستشفى و"سيت أنفو" يكشف حالتها الصحية    تيباس: "يجب تحسين تقنية الفار لا يمكن أن نغفل عن هذا الجدل"    "أمنيستي" تستنفر البرلمان.. مداخلات للفرق ولقاء تشاوري غدا مع الرميد وبوريطة    الإصابة "تنهي" الموسم الرياضي للنجم السابق للرجاء في الدوري الإسباني    الحج: السعودية تمنع لمس الكعبة والحجر الأسود للحد من تفشي فيروس كورونا    العثماني: بؤر كورونا طبيعية.. وارتفاع الإصابات « مكيخلعناش »    الزمالك: "راسلنا الرجاء لطلب استعادة أحداد.. وكارتيرون يريده بجوار أوناجم وبنشرقي"    كورونا يضرب أزيد من 57 بلدا بإفريقيا مخلفا أكثر من 11 ألف وفاة    الجبهة الوطنية لإنقاذ "سامير" تلتقي بلشكر    "فان دام"ينعي الجداوي    السينما المغربية حاضرة في مهرجان الفيلم العربي التاسع بسيول    بعد الحسين والصافية.. رشيد الوالي يعود رفقة أقريو إلى الشاشة الصغيرة    مجلس وزاري عاجل برئاسة الملك محمد السادس    البيجيدي بمجلس جهة سوس ماسة يرفض قراءة بيان ضد "أمنستي"    المعيار الأساسي لاختيار حجاج هذا العام    الحج في زمن كورونا.. هذا بروتوكول رمي الجمرات هذا العام!    مراكش.. الشرطة القضائية تعيد تمثيل جريمة قتل الشابة سحر التي عثر عليها مكبلة داخل قناة الصرف الصحي ( صور)    أبناء واد زم يحتفلون بأشرف حكيمي- صورة    كورونا تعود للمؤسسات السجنية بقوة وتصيب 20 سجينا بطنجة    بعد اعتقالهما ليلة أمس.. تقديم الصحافيين عمر الراضي وعماد ستيتو أمام النيابة العامة    مندوبية التخطيط: ارتفاع متوقع في القروض المقدمة للاقتصاد في المملكة    وفاة الممثل الكندي نيك كورديرو بسبب فيروس كورونا    باحثون يناقشون المسألة الليبية في ضوء التطورات الراهنة    مجلس الجهة يصادق على اتفاقية إطار لدعم المقاولات الصغيرة جدا خلال دورته العادية "يوليوز 2020"    كوفيد-19: رحلة عودة ل 278 من المغاربة العالقين في سلطنة عمان وقطر والأردن    نقابيون يقدمون مقترحات لتجاوز الأزمة الصحية بمستشفى محمد الخامس بطنجة    إسبانيا.. تخوفات من موجة ثانية من تفشي الوباء في ظل إصرار كبير على استعادة الانتعاشة الاقتصادية    فيديو.. كورونا.. مواطنون يطالبون بإعادة فتح المساجد    "من أجل انطلاقة آمنة لقطاع البناء و التعمير وإعادة إنعاش الاستثمار به" محور لقاء تواصلي للوكالة الحضرية للعيون الساقية الحمراء مع مهنيي القطاع    خبراء في رسالة ل"الصحة العالمية": كورونا ينتقل عبر الهواء    ألمانيا تدعم الفلاحين الأفارقة ب5.9 مليون دولار لمواجهة التغيرات المناخية    الأمم المتحدة: كل أهداف خطة التنمية المستدامة لسنة 2030 تتأثر بجائحة كوفيد-19    طقس الاثنين.. استمرار ارتفاع درجة الحرارة مع سحب منخفضة    واشنطن بوست : محمد بن سلمان يعد تهم فساد ثقيلة ضد ولي العهد السابق محمد بن نايف    للمرة الثالثة على التوالي المصور الرسمي لأكادير24 ابن سوس يتألق بروسيا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





دراسة تقترح 44 إجراء لإنعاش اقتصاد أكادير بعد جائحة "كوفيد-19"
نشر في الصحراء المغربية يوم 03 - 06 - 2020

كشفت دراسة لإنعاش اقتصاد عمالة أكادير إداوتنان تشخيصا للأضرار التي لحقت القطاعات الاقتصادية والإنتاجية والخدمات، مقترحة في هذا الصدد حزمة 44 إجراء كلفته المالية مليار درهم لإنقاذ المنطقة التي فقدت70 ألف و 400 منصب شغل وتضرر 13 ألفا و885 نشاطا اقتصاديا، بعد أن توقف ما يقارب ثلثي النظام الانتاجي عن العمل.
وترتكز حزمة الإجراءات، وفق المذكرة التي سلمها حزب الاستقلال لوالي جهة سوس ماسة عامل عمالة أكادير إداوتنان، تسلمت "الصحراء المغربية" على نسخة منها، على محاور ثلاث، وهي: الاستثمار في العنصر البشري ودعم المقاولة والحفاظ على مناصب الشغل
مؤشرات الأضرار والتأثر
وأبرزت نتائج الدراسة، التي أجرت على تسعة قطاعات اقتصادية أساسية، أن الأنشطة الاقتصادية لعاصمة سوس تأثرت في جائحة "كوفيد-19" بنسب تتراوح ما بين 15 و 95 في المائة، ولحقت الأضرار بقطاع السياحة بنسبة 95 في المائة، وفي الصناعة التقليدية والاقتصاد غير المهيكل بنسبة 90 في المائة لكل واحد منهما، وفي قطاع النقل بنسبة 85 بالمائة، والبناء والأشغال العمومية بنسبة 75 في المائة، وبالتجارة بنسبة 60 في المائة، وبالخدمات بنسبة 55 في المائة، وفي الصناعة بنسبة 30 في المائة، وفي الصيد البحري بنسبة 15 في المائة.
وأظهرت نتائج الدراسة لمسار اقتصاد أكادير بعد جائحة كوفيد-19، دون تدخل من المؤسسات المعنية، أن "استئناف النشاط لن تتم بأمان، إذ سيتقلص فقط حجم الأضرار والآثار السلبية بنسب تتراوح ما بن 10 و 15 في المائة، وأن القطاعات الاقتصادية سيتوقف ما يناهز نصف الأنشطة الاقتصادية اضطراريا، أي حوالي 13 ألفا و885 نشطا اقتصاديا ما بين المقاولات ومهن وحرف الأشخاص الذاتيين من أصل 650 ألفا و28 وحدة، وستفقد مجتمعة حوالي 70 ألف و 400 منصب شغل.

حزمة إجراءات
واقترح الاستقلال حزمة إجراءات وتدابير اعتبر أنها "تأخذ بعين الاعتبار مؤهلات وإكراهات أكادير إداوتنان قبل وبعد الجائحة وتتوقع منحى المسار الاقتصادي حتى تصير أكادر أكثر جاذبية بعد كوفيد-19".
وقدمت المذكرة 15 إجراء لإنعاش الصناعة السياحية بكلفة مالية تبلغ 500 مليون درهم و13 إجراء لإنقاذ قطاع البناء والأشغال العمومة بكلفة 100 مليون درهم، و9 إجراءات لإنعاش الصناعة الفلاحية والغذائية بكلفة مالية تصل إلى 200 مليون درهم.
وبحسب نص المذكرة، يتمثل "التوقع الأول في استئناف الأنشطة الاقتصادية بشكل عاد ودون تدخل، والثاني في مواكبة عودة الحياة الاقتصادية باتخاذ إجراءات وتدابير لإعادة إقلاع الاقتصاد للحد من الأضرار، إذ تم الاحتفاظ بالاتجاهات الرئيسية فقط على افتراض أنه لا يوجد أي عامل خارجي آخر يمكن أن يعكس هذا المسار".
وأبرزت دراسة المنحى الثاني بأنه يشكل بر الأمان للاقتصاد والتنمية بعمالة أكادير إداوتنان وأن الخروج باقتصاد المنطقة من الشلل والأزمة التي خلفتها الجائحة، اقترحت المذكرة الاستقلالية تدخل السلطات الوصية والقطاع الخاص من خلال اتخاذ حزمة إجراءات، وتعبئة ميزانية مليار درهم لتصحيح المسار، وذلك للتخفيف من حدة الأزمة في السنة الأولى بعد الجائحة على أمل تدارك الأمر في السنوات المقبلة، وفق نص المذكرة


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.