بعد دعوى قضائية لعامل الاقليم.. المحكمة الإدارية تعزل رئيس جماعة الناظور    المجلس الوطني للصحافة يعلن "براءته" من تسريب المعطيات الشخصية للصحافيين    2.5 مليون شخص سافروا على متن “البراق” خلال 10 أشهر    فاخر يتوصل لإتفاق لتدريب الحسنية    بالصور.. حجز 476 كيلوغرام من الكوكايين داخل شقة    جدل تنفيذ الأحكام القضائية يتواصل.. المحامون يلتقون رؤساء الفرق وينقلون احتجاجاتهم للمحاكم    مهرجان مراكش يتيح الفرصة للجمهور لمحادثة نجوم كبار..”روبيرت ريدفورد” و”هند صبري” و”برينكا شوبرا”    "طوب 10": مورينيو صاحب ثاني أعلى راتب بين مدربي العالم.. غوارديولا في الصدارة    بعثة أولمبيك آسفي تصل إلى تونس..وسط أجواء من التفاؤل والثقة    الدميعي: المهمة صعبة وهذه أولى الخطوات    نجم الطاس تحت مجهر الحسين عموتا    رصيف الصحافة: طفل يقتحم بنكا ويسرق "شيك ملايين" لشراء هاتف    نجاح النسخة الأولى لمنتدى الريف للسياحة والتنمية    سيدي بنور: الحاجب الملكي يحل بضريح 'بن يفو' لتسليم هبة ملكية بتراب جماعة الغربية    عالمية الفلسفة في زمننا الثوري    بعد إغلاق معبر التهريب المعيشي.. أسر بدون دخل منذ 40 يوما ولا اتفاق بين المغرب وإسبانيا    آلية "المثمر" المتنقلة تحط الرحال في إقليم وزان    فوز المغرب برئاسة منظمة المدن العالمية يصيب سياسي من جنوب إفريقيا بالسعار    امضغ العلكة بعد الطعام.. لهذا السبب!    وزان.. حجز السلاح الناري المسروق من الدركي واعترافات خطيرة من المتهم    روحاني وخامنئي يعلنان النصر ويتهمان دولا بإذكاء الاحتجاجات    انطلاق ملتقى دولي حول الطفولة بتطوان بمشاركة 120 خبيرا من 12 دولة ينظمه المجلس الدولي لحماية الطفولة    الجزائر: سلاح "كلاشينكوف" لكل من يُعارض الانتخابات !!    الخليع: 3 ملايين سافروا ب"البراق" .. وخط "مراكش أكادير" قريب    حسنية أكادير يستقبل المغرب التطواني في ملعب "مراكش الكبير"    أمن بني مكادة طنجة يلقي القبض على "قاتل" شخص متشرد في طنجة    مديرية الأمن: حجز قرابة نصف طن من الكوكايين داخل شقة بمنطقة الهرهورة    5 دول أوروبية: المستوطنات الإسرائيليةغير شرعية وتقوض حل الدولتين    بريطانيا تستعين بالقندس للتصدي للفيضانات    "دون قيشوح" تمثل عروض المسرح الامازيغي بالمهرجان الوطني للمسرح بتطوان    سابقة.. محكمة تقضي بتعويض مسافر بعد تأخر طائرة بين الرشيدية والبيضاء كان متجها نحو أمريكا    بيل يحتفل بتأهل ويلز لأمم أوروبا بالسخرية من الريال    الوداد يراسل « الطاس » من أجل الاحتفال بكأس العرش يوم الدربي    الدولار يتكبد الخسائر عالمياً.. إليكم التفاصيل    “موروكو مول” بالرباط ومراكش    ال »PPS » يدين قرار أمريكا الساعي لشرعنة الاستيطان الصهيوني    “هوت 8” من “إنفنيكس”    “راديسون بلو” بالبيضاء    تقرير: 33% من المقاولات المغربية تتجنب الحصول على قروض بنكية لاعتبارات دينية    العيون تحتضن الفيلم الوثائقي الحساني    الموت يفجع الفنان المغربي هشام بهلول اليوم الأربعاء    تأجيل النظر في ملف “سمسار المحاكم”    عمور يطلق آخر أغاني ألبومه    التاريخ الاقتصادي والاجتماعي للقادري    قتلى وجرحى في غارات إسرائيلية على أهداف في العاصمة السورية دمشق    عبد النباوي: النيابة العامة حصن المجتمع    أجواء باردة مصحوبة بصقيع خلال طقس نهار اليوم الأربعاء    سناء قصوري تهاجر الطيران وتحط الرحال بالدراما المصرية    “فيروسات” تصيب حسابات بنكية    دراسة: الصيام 24 ساعة مرة واحدة شهرياً ” يطيل” عمر مرضى القلب    سوف أنتظرك على سفح الأمل ، إصدار جديد لحسن ازريزي    وفاة تلميذة بالمينانجيت بالجديدة    وفاة الطفلة الكبرى المصابة بداء «المينانجيت» وشقيقتها تصارع الموت بمستشفى الجديدة    مجموعة مدارس هيأ نبدا تنظم ورشة بعنوان " كيف تخطط لحياتك و تحقق اهدافك " - ( منهج حياة ) .    مسلم يرد على خبر زواجه من أمل صقر بآية قرآنية    تدوينة لمغني الراب الطنجاوي مسلم تنفي زواجه للمرة الثانية    مسلم يكذب خبر زواجه الثاني ب”آية قرآنية”    هكذا علق الرابور مسلم بخصوص زواجه بالممثلة أمل صقر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أرض الفراعنة تريد حمد الله
نشر في المنتخب يوم 21 - 05 - 2019

هل يحتاج هيرفي رونار المدرب والناخب الوطني، إلى من يضغط عليه، حتى يضم عبد الرزاق حمد الله الغوليادور الأطلسي العابر للقارات، للكوماندو الذي سيتوجه شهر يونيو القادم إلى مصر على أمل إهداء كرة القدم الوطنية لقبها الثاني على مستوى المونديال الإفريقي؟
هل نحتاج اليوم إلى قرار «رئاسي» يجبر الناخب الوطني على اصطحاب الرجل الذي وضع إسمه إلى جوار أساطير البطولة السعودية، ليس فقط بتتويجه هدافا للبطولة، وليس فقط بقيادته النصر العالمي للقب الخامس له في دوري المحترفين، ولكن أيضا بالأرقام الفلكية التي حققها وهو يصل على مستوى البطولة السعودية وحدها إلى ما مجموعه 34 هدفا، محطما الرقم الذي صمد لتسعة عشرة عاما، وكان في حوزة حمزة إدريس؟
هل هناك حاجة لأن يحشد المغاربة الأصوات والمهج والآمال، لكي لا يستنسخ الناخب الوطني هيرفي رونار نفس القرار المؤلم الذي كشف عنه وهو يصمم كوماندو الأسود الذي لعب كاس إفريقيا للأمم 2017 بالغابون، باستبعاد الفنان حكيم زياش، فكان لذلك تداعيات وندوبا تحسر عليها رونار بعد ذلك أيما حسرة، بل وندم عليها وهيهات أن ينفع الندم؟
كلنا تابع بكثير من الفخر والغبطة، ما أنجزه بعض الأسود المغاربة خلال الأسبوع المنقضي، بصعودهم إلى منصات التتويج، فالثالوث المغربي (زياش، مزراوي ولبيض) رفع الأربعاء الماضي درع البطولة الهولندية الممتازة، وهو اللقب 34 الذي يحرزه فريق السيمفونيات الكروية الساحرة، أجاكس امستردام، وبالبرتغال توج النجم المغبون عادل تاعرابت مع بنفيكا بلقب البطولة البرتغالية، وبتركيا رفع السقاء الأطلسي يونس بلهندة، كأس تركيا مع ناديه غلطة سراي، وبقطر وفي احتفالية كروية جميلة أهدى الثنائي المغربي المهدي بنعطية ويوسف العرابي ناديهما الدحيل كأس الأمير الثاني له على التوالي، وغير بعيد عن قطر، بالمملكة العربية السعودية، أشرقت شمس النصر العالمي بتتويجه بلقب البطولة (دوري كأس الأمير محمد بن سلمان)، وهو مدين بهذا الإنجاز الكبير لنجميه المغربيين نور الدين أمرابط وعبد الرزاق حمد الله.
ومع تقديري الكبير لقيمة وروعة ما أنجزه هؤلاء الأسود، وكلها بشارات خير ونحن على أعتاب نهائيات كاس إفريقيا للأمم، إلا أنني سأصنف ما أنجزه إبن مدينة آسفي عبد الرزاق حمد الله بالخرافي، فهذا الغوليادور العابر للقارات، لم يأتنا خلال موسمه الهلامي مع النصر السعودي، بما ليس فيه، أو مما ليس من جنس خوارقه وأصل عبقريته، فمنذ أن خرج الفتى من المغرب سنة 2013 هدافا للبطولة مع القرش المسفيوي، ترك في كل بطولة مر عليها في سنواته ما سيذكره به التاريخ، فقد كان هدافا لناديه أليسوند النرويجي وكذا الحال مع ناديه الصيني غوانزو، ويوم أقبل على دوري نجوم قطر رفع العمامة الأطلسية وكشف عن الوجه الملحمي لنجوم كرة القدم الوطنية، كسفراء للإبداع المغربي في مسارح كرة القدم العالمية.
ومع يقيني الكامل بأن البطولة السعودية تمثل في محيطها الخليجي حالة خاصة، ولا يمكن أن تقاس بغيرها من البطولات الخليجية في الريتم والإيقاع والإثارة والتوافدات الجماهيرية، فإن ما قدمه حمد الله في موسم إستثنائي بالبطولة السعودية، والذي عرف استجلابا قياسيا للعديد من نجوم كرة القدم العالمية، يشفع له أن يكون داخل الفريق الوطني في امتحانه القاري القادم، لأنه عند عقد المقارنات مع من عداه من رؤوس الحربة التقليديين، سنجد أن هناك الكثير من الأرقام الفارقة والتي توصل المقارنة أحيانا لدرجة استحالة القياس.
بالطبع لا نريد أن يلدغ رونار من نفس الجحر مرتين فيكرر ذات الفعل الذي ندم عليه مع زياش، ولا نريد أن نعض معه الأيدي ندما على أن المكابرة حالت دون أن يكون للفريق الوطني سلاح ضارب، يستطيع أن يكسبه به المعارك الكروية الإفريقية الضارية، لذلك فالمغاربة كلهم على قناعة كاملة من أن عدم وجود حمد الله ضمن كوماندو الأسود سيكون بالفعل ضربا من ضروب الجنون.
وعندما سيأتي قراؤنا للصفحة السادسة من هذا العدد التي خصصناها لحوار حصري مع حمد الله المتوج بالكثير من النياشين، سيطلعون على خلق وأخلاق بل ووطنية هذا الفتى إبن مدينة آسفي الشامخة، فقد وافق على مضض محاورة جريدة قال أنه أحبها منذ صغره ولا يمكن أن ينكر أفضاله عليها طبعا في هذه الظرفية بالذات، إلا أنه تمنى على الزميل منعم بلمقدم أن لا يخوض في موضوع دعوته من عدمها للفريق الوطني، أولا لأنه لا يزايد في مغربيته وثانيا لأنه يعتبر اللعب للفريق الوطني تكليفا يسعد به أي مغربي وثالثا لأنه لا يحب ممارسة الإستقواء، ورابعا لأنه لا يريد أن يمارس أي ضغط على المدرب والناخب الوطني هيرفي رونار، ولو أن ما فعله حمد الله في موسمه الخرافي مع النصر السعودي، هو في حد ذاته ضغط رهيب وثقيل تنوء بحلمه الجبال.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.