مهرجان الفنون الإسلامية ينطلق الأربعاء تحت شعار "مدى" و دولتا بيلاروسيا وأستراليا تشاركان للمرة الأولى    الجمعيات العامة بالمحاكم ..عود على بدء    المجتمع المدني بجماعة مولاي عبد الله يطالب برفع الضرر من معمل لتدوير العجلات    زخم إضراب وسائل النقل العام يضيق الخناق على الحكومة الفرنسية    قطب الاحتياط بCDG يطلق سباق الابتكار.. أول برنامج للابتكار المفتوح    استبعاد ميسي من قائمة برشلونة لمواجهة إنتر ميلان    بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان..رفاق الغالي: الجو العام موسوم بالتردي المتزايد.. وحرية الصحافة تواجه الاعتداء والحصار    العثماني بمجلس المستشارين لمناقشة السياسة العامة للحكومة في مجال حقوق الإنسان    تنظيم المعرض الدولي الأول للأركان بأكادير    تلميذ يرفع حصيلة المنتحرين إلى 32 في شفشاون‬    منظمات أممية تكشف حصيلة زواج القاصرات بالمغرب.. القضاة سمحوا بزواج 85% من الطلبات المعروضة بين 2011 و2018    وفاة المخرج السينمائي المصري سمير سيف    هذا ما قرره طاليب قبل مواجهة الوداد    هل يظهر الحافيظي في مباراة المغرب التطواني؟    فوزي لقجع: مركب محمد السادس هو بيت لعائلة كرة القدم الوطنية    تغزية    بلجيكا تمنع ازيد من 220 مغربيا للدخول الى اراضيها رغم حصولهم على تأشيرات شينغن من دول اخرى    بركان نيوزيلندا يسفر عن 5 قتلى و8 مفقودين    ما وراء زيارة وزير الخارجية الأمريكي للمغرب    اعتقال تلميذ أبلغ الأمن كذبا عن وجود قنبلتين ناسفتين بمنزل أحد الأشخاص    مديرية الأرصاد الجوية تتوقع انخفاضا في درجات الحرارة يصل إلى 2 تحت الصفر    بعد ثبوت متاجرته بملف معتقلي الحسيمة.. مناضلو الريف يطردون الزفزافي الأكبر شر طردة والأخير يصفهم بالسفهاء والخونة    بالتزامن مع اليوم العالمي لحقوق الإنسان.. دعوات للاحتجاج للمطالبة بإطلاق سراح معتقلي حراك الريف    أحصنة من قلق…    طَريقُنا إلى مكَّةَ.. .    أزيد من 117 ألف منخرط في نظام المقاول الذاتي    المنظمات غير الحكومية المغربية تترافع في مدريد دفاعا عن المناخ في مؤتمر كوب 25    مركب محمد السادس لكرة القدم معلمة رياضية كبرى تجسد الاهتمام الملكي الموصول بقطاع الرياضة    في ذكرى رحيل الطبيبة المقتدرة زهور العماري    الترقية بالشهادات حق أم هدر للزمن المدرسي؟    عزيزة جلال تعود للغناء بعد 30 عاما من الغياب    حسن حمورو يكتب: تشويش على معركة البناء الديمقراطي    ذهبية للمغربي عطاف في بطولة دولية للجيدو بماليزيا    وفاة سيدة وجنينها بالمستشفى الإقليمي بأزيلال    الحريات الفردية.. هل من سبيل للتقريب؟    التطاول على الألقاب العلمية أسبابه وآثاره    كارمين مستغربة إهمال المعنيين    باحثون ألمان: المداومة على هذه الأطعمة قد يصيبك بالسرطان    الإنصاف: الغائب الأكبر في مشروع قانون المالية 202    مجهولون يرشقون حافلة رجاء بني ملال بالحجارة في طنجة    “عاشقة”، و”لا تقل… شئنا!”    بعمر 34 عامًا.. الفنلندية “مارين” أصغر رئيس حكومة في العالم    المجلس الإداري للاماب يصادق على ميزانية للفترة 2020-2022    مديرية وزان: ثانوية سيدي بوصبر التأهيلية: تخليد اليوم العالمي للسيدا    فرنسا: إضراب مستمر لليوم الخامس وشلل في حركة النقل رفضا لخطة إصلاح نظام التقاعد    105 ألف متفرج حضروا الدورة ال 18 للمهرجان الدولي للفيلم بمراكش    المغرب في المركز 121 عالميا في مؤشر التنمية البشرية ل 2019    استبعاد روسيا من المنافسات الدولية لمدة 4 أعوام بسبب المنشطات    كلمة سلال أثناء المحاكمة: أنا لست فاسدا ولم أسرق فرنكا واحدا (فيديو)    غرفة التجارة بطنجة تفتح أبوابها أمام المستثمرين المصريين من خلال إتفاقيات للتعاون المشترك    سناء عكرود: أول مرة كنشوف مسلم مسيكين كيضحك    مجلس المستشارين يصادق بالأغلبية على قانون مالية 2020    الفتح يطيح بالمتصدر ووادي زم بفوز بالثلاثة    الدورة الأولى لمهرجان التراث الموسيقي والغنائي لوادي درعة    رئيس اللجنة القضائية ب”النواب” الأميركي: ترامب سيدان في 3 دقائق لو وقف أمام محكمة    40 دقيقة من الرياضة يوميا تحمي الأطفال من تصلب الشرايين    خرافات شائعة عن نزلات البرد يجب تجنبها    المنشد سعيد مشبال إلى جانب وفد تطوان يمثل تطوان في إحياء الذكرى الواحدة والعشرون لرحيل الملك الحسن الثاني في حضرة الملك محمد السادس    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





القبض على زعيم “داعش”.. هل ستحقق المكافآت المالية ما فشلت فيه التكنولوجيا الأمريكية ؟
نشر في اليوم 24 يوم 09 - 10 - 2019

رصدت الإدارة الأمريكية مكافأتين تبلغ قيمة كل منهما خمسة ملايين دولار، وفق ما تناقلته وكالات الأنباء، لمن يقدم معلومات تساعد على معرفة مكان وجود زعيم تنظيم داعش في الصحراء الكبرى، عدنان أبو وليد الصحراوي.
وأعلن مسؤول في الخارجية الأمريكية، أن المكافأة الأولى ستخصص للمعلومات التي قد تساعد على تحديد مكان زعيم التنظيم في الصحراء الكبرى، والذي لا تتوفر معلومات حول مكان وجوده في الأراضي الموريتانية أو المالية أو التشادية أو البوركينابية أو النيجر أو غيرهم. أما المكافأة الثانية، خصصت لمن يساعد على توقيف أو إدانة أي شخص قام بتنفيذ أو تدبير أو تسهيل نصب كمين للقوات العسكرية في أي بلد في المنطقة.
وتذكر دوافع المكافأة الثانية بالهجوم الذي تعرضت له دورية مشتركة للولايات المتحدة والنيجر، في أكتوبر من العام قبل الماضي، شنه تنظيم داعش في الصحراء الكبرى، على مقربة من الحدود النيجرية والمالية، واستهدف 11 جنديا من القوات الخاصة الأمريكية و30 جنديا نيجريا.
وقال المسؤول الأمريكي في وزارة الخارجية، والذي لم تكشف الوكالات عن اسمه أو صفته، إنه لا يعتقد أن بلاده اعتقلت أي شخص له علاقة بالكمين الذي نصب للدورية المذكورة، وبتخصيص المكافآت السخية، تأمل واشنطن في نيل معلومات توصل إلى منفذي الهجوم، الذي أودى بحياة أربعة جنود أمريكيين وأربعة آخرين من النيجر.
وفي هذا السياق، قال الخبير في القضايا الأمنية وفي قضايا الإرهاب محمد شقير، إن الولايات المتحدة لها من الإمكانيات والأجهزة المتطورة ما يكفي لبلوغ كم كبير من المعلومات، وهي بذلك تتلقى عددا ا من المعطيات والمعلومات في الثانية الواحدة، متسائلا عما ستستفيده واشنطن من التعامل بشكل مباشر مع مواطنين عاديين يمدونها بمعلومات عن أبو وليد الصحراوي.
وأضاف شقير بأنه من الواجب أيضا التشكيك في صدق الخبر الذي يفيد بأن الإدارة الأمريكية تسعى حقا لاعتماد هذا الأسلوب، إلى أن يثبت الخبر بشكل صريح ورسمي.
وأشار ذات الخبير إلى أن المبادرة إذا كانت صحيحة، يجب حينها معرفة ما إذا أصبحت المؤسسات الأمريكية، تريد بلوغ معلومات يقدمها أشخاص يوجدون على الأرض كما هو الحال هنا في دول الصحراء الكبرى، وبالتالي فإنه من الممكن وفق هذا التصور أن تلجأ واشنطن إلى اعتماد المعلومات المقدمة بشكل شخصي بالموازاة مع ما تعتمده من وسائل فائقة التطور.
ويرى شقير بأن ما تعيشه المنطقة اليوم من اهتزاز وعدم استقرار على الصعيد الأمني، يؤكد أن الإدارة الأمريكية لا تضبط الأمور فيها، رغم حجم التطور الذي تعرفه الولايات المتحدة في مجال ضبط المعلومات الاستخباراتية، وهو ما يضاف إلى ما ارتكبته من أخطاء جسيمة وقاتلة، وفق الخبير الاستراتيجي في المنطقة العربية.
جدير بالذكر أن زعيم داعش في الصحراء الكبرى، لحبيب ولد علي ولد سعيد ولد الجماني، المعروف ب”عدنان أبو وليد الصحراوي”، من مواليد مدينة العيون، وتلقى تدريبات عسكرية في مدرسة الشهيد الوالي لتكوين الإطارات العسكرية، بعد التحاقه في مطلع تسعينيات القرن الماضي بجبهة البوليساريو.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.