مصطفى فارس: نيل صفة مستشار بمحكمة النقض أمانة عظيمة تطوق أعناق القضاة    ترشيح محمد بودرة لرئاسة المنظمة العالمية للمدن والحكومات المحلية المتحدة    أحكام بالسجن ضد 28 متظاهرا في الجزائر رفعوا راية الأمازيغ    هاليلوزيتش يستدعي حارس اتحاد طنجة للإلتحاق بتشكيلة المنتخب الوطني    إدارة أولمبيك آسفي تكشف عن الموعد الرسمي ل"موقعة رادس" أمام الترجي التونسي    مواطن يستغل زيا للشرطة من أجل النصب على المواطنين بمدينة برشيد    أي كلفة للتعليم بالتعاقد؟ !    العثماني يرفع سن اجتياز مباريات التدريس ب”التعاقد” إلى 50 سنة    ولاية أمن طنجة تعلن أن الجثة المفصولة الرأس التي وجدت بالرميلات هي حالة انتحار وليست جريمة    وفد رسمي يلتمس من معتقلي “حراك الريف” رفع إضرابهم عن الطعام والزفزافي يضع شروطه    رياح قوية تتسبب في انهيار مدرسة..والعطلة تحول دون وقوع كارثة بتارودانت    نتنياهو يلمح إلى أن التصعيد وسياسات الاغتيالات مستمرة في غزة    هل السياسة بإقليم العرائش تحتاج إلى الحشيش … !    الجزائر.. أحكام بالسجن بحق متظاهرين رفعوا الراية الأمازيغية    الحافيظي يخوض أول حصة جماعية مع الرجاء    اتفاق بين الاشتراكيين واليسار لتشكيل حكومة ائتلافية بإسبانيا    عبد النباوي: فلسفة عدالة الأطفال في تماس مع القانون تقتضي اعتبارهم في حاجة للحماية    تنظيم الدورة 16 للمهرجان الدولي للسينما والهجرة بأكادير من 9 إلى 14 دجنبر    هلال يؤكد التزامه بمواصلة مواكبة جهود إفريقيا الوسطى    العمراني يسلط الضوء على فرص الاستثمار بالمغرب وآفاق التعاون بين المغرب وجنوب إفريقيا    التقدم والإشتراكية يدعم مذكرة الCNDH حول الحريات الفردية    فيديو: دليل براءة رونالدو من إدعاءات كابيلو الكاذبة    أمريكي شهير يزور الصحراء ويرفع علم المغرب وسط رمالها    البيضاء.. خبراء دوليون يتباحثون حول الامراض التنفسية    أكادير.. المغاربة يتصدرون قائمة السياح والفرنسيون في المرتبة الثانية    برنامج لقاءات فريق حسنية أكادير لكرة القدم في دور مجموعات كأس الكاف    انطلاقا من الدار البيضاء: الليغا الاسبانية في عملية ترويجية جديدة للدوري الاسباني لكرة القدم    هذه توضيحات "سيدي حرازم" بعد اكتشاف قنينات المياه الملوثة    وزير استقلالي سابق وعضو بالمكتب السياسي ل “الاتحاد الإشتراكي” يلتمسان من الملك العفو على بوعشرين والمهداوي    طنجة.. انتشار الكلاب الضالة يهدد سلامة الساكنة    كيف يفسر انتشار النفاق الاجتماعي في المجتمع المغربي؟    البنك الشعبي تطلق خدمة جديدة لفائدة زبنائها بدول جنوب الصحراء    الرباط: موظف شرطة يطلق رصاصة تحذيرية لتوقيف شخص قاوم عناصر الشرطة بعنف    أغنية “عاش الشعب” .. كثير من الكراهية والعنصرية وسعي نحو مجد زائف    نهضة بركان والحسنية يتعرفان على خصومهما في كأس "الكاف"    ستيرلينج يعتذر لجوميز .. ويعد بعدم تكرار ما حدث    طنجة ابن بطوطة يتجاوز عتبة المليون مسافر في شتنبر    مهرجان السينما والذاكرة المشتركة يراهن على المصالحة وثقافة السلم    مكناس تحتضن الدورة الرابعة للمنتدى الدولي للسياحة    خاليلوزيتش يستنجد بالعربي ويتجاهل بلهندة وحاريث    صور.. التوأم صفاء وهناء يُكرَمان بالولايات المتحدة    الحكومة تمرر قانون هيئة الصيادلة وسط انتقادات المهنيين    الصحافية والكاتبة من أصل مغربي سعاد المخنت تتوج بجائزة مركز سيمون ويزنتال    كاسبيرسكي" تحذر المغاربة من خطر قرصنة معطياتهم البنكية    الجواهري يؤكد استمرار تدني “الادخار” عند المغاربة    إسدال الستار عن الملتقى الوطني للمسرح الكوميدي بمكناس    عصاميات الدوسكي بين القلم وبناء فكر الإنسان    طعن 3 فنانين خلال عرض مسرحي بالرياض.. واعتقال المنفذ المنفذ يمني الجنسية    بعبع التشرميل في فاس.. حينما يبكي الرجال    عدد وفيات السجائر الإلكترونية يستنفر إدارة ترامب    شاب يتعرض لسكتة قلبية يوميا طوال 14 عاما    جدل "الهولوكوست" يجلب انتقادات لخدمة "نيتفلكس"    جماعة العدل والإحسان بالقصر الكبير في بيان للرأي العام    شاهدوا بالفيديو.. أجواء "الحضرة" في الزاوية الكركرية بالعروي إحتفالا بذكرى المولد النبوي    أول مسجد للجالية المغربية بالدانمارك يحتفل بذكرى المولد    دراسة: تناول القهوة بانتظام يخفض خطر الإصابة بسرطان الكبد إلى النصف    الكشف عن السبب الرئيسي في وفيات السجائر الإلكترونية    قبيلة بني بوزرة الغمارية : تاريخ و حضارة (الجزء الأول) + صور    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وجبة سحور تحرق منزلا بالبيضاء
خسائر في الأثاث والتجهيزات وسرعة تدخل المطافئ حالت دون شيوع النيران
نشر في الصباح يوم 02 - 08 - 2012

اندلعت النيران، ليلة أول أمس (الأحد)، بشقة في حي التعاون بالحي الحسني بالبيضاء، مخلفة خسائر مادية جراء احتراق أثاث وتجهيزات الشقة، فيما لم تخلف خسائر في الأرواح.
أوردت مصادر «الصباح» أن الشقة تقع في منزل يشغله عزاب على وجه الكراء، وأن الجيران فوجئوا حوالي الساعة الحادية عشرة ليلا بابعاث رائحة الاحتراق قبل أن يكتشفوا أن شقة الجوار اشتعلت بها النيران، ليبلغوا على الفور مصلحة شرطة المداومة التي عجلت بإبلاغ عناصر الوقاية المدنية.
وساهم الحضور السريع لرجال المطافئ في إخماد النيران ومحاصرتها دون أن تنتقل إلى باقي الشقق، لتضع حدا للذعر الذي انتاب السكان سيما بعد قطع التيار الكهربائي.
وفيما ذهبت الفرضيات الأولى إلى احتمال وقوع تماس كهربائي، أدى إلى التسبب في الحريق، أكدت مصادر متطابقة أن الشقة التي يشغلها عزاب، كانت ساعة الحريق خالية، إذ أن قاطنيها عمدوا إلى تهييء وجبة السحور ووضعها على نار خفيفة، وخرجوا في نزهة قصيرة بالحي، إلا أنهم فوجئوا حين العودة بالتهام النيران الشقة، ورجحت المصادر ذاتها أن يكون غاز البوتان وراء الحريق.
ولحسم الموقف حلت بالمكان عناصر الشرطة القضائية ومسرح الجريمة، إذ تم الولوج إلى الشقة بعد إخماد النيران نهائيا، وتم رصد آثار الحريق والقيام بالإجراءات التي تقتضي كشف الأسباب الحقيقية التي أدت إلى اندلاعه.
وتجمع العشرات من المواطنين قبالة المنزل لاستطلاع الأمر، كما حضر مختلف المسؤولين بالمنطقة باستثناء ممثلي السلطة المحلية وعلى رأسهم القائد، الذي حاول بعض أعوانه الاتصال به، ساعة وقوع الحادث إلا أن ذلك كان دون جدوى، ولم يحضر إلا بعد أن انتهى كل شيء.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.