"البام" يدخل مرحلة صراع الأجنحة    عمال “الإنعاش الوطني” يفطرون أمام البرلمان احتجاجا على تجاهل وزارة الداخلية لمطالبهم    رفض طباعة النقود بالأمازيغية يضع الأغلبية والاستقلال في فوهة بركان غضب أمازيغي    هذا موعد إضافة 60 دقيقة للتوقيت العادي    عاجل: الحكم بسنة حبساً وغرامة 20 ألف درهم على المحامي زيان    قطر تصدر قانون اللجوء وتحدد الفئات والمزايا التي يتمتعون بها    إسبانيا تحافظ على مكانتها كأول شريك تجاري للمغرب خلال الشطر الأول من سنة 2019    جهة فاس-مكناس .. حجز وإتلاف ما يناهز 4 أطنان من المواد الغذائية الفاسدة    “العملاق الصيني” يتحدى العوائق.. ويطلق هواتف جديدة    السودان.. احتجاجات لمطالبة “العسكري” بتسليم السلطة للمدنيين    نهائي عصبة الأبطال: فوضى وإغماءات في عملية بيع تذاكر الوداد والترجي    “الوداد” يعسكر بضواحي “الرباط” استعدادا لموقعة “الترجي”    رونالدو يرشح هذا المدرب لخلافة أليغري في يوفنتوس    دورتموند يعلن ضم شقيق هازارد    اتصال هاتفي من الر ئيس يمنع اسمواه جيان من الاعتزال    توقيف ثلاثة أشخاص متلبسين بحيازة أزيد من 8 ألاف قرص مخدر بطنجة    طقس اليوم    تعنيف فتاة بسبب إفطارها في رمضان..والدتها: كانت لها رخصة شرعية وهي منهارة    هذا هو رد هاشم البسطاوي حول قبلة حبيبته نسرين الراضي    تنصيب أعضاء اللجان العلمية لجائزة المغرب للكتاب    الرجاء مهتم بخدمات لاعب دولي ليبي    حادثة سير تصرع أربعة شبان قرب سيدي قاسم    وزارة التربية الوطنية تغير مواعيد الامتحان الجهوي للأولى باكالوريا لسنة 2019    تقرير: وعود وزارة العدل لكتابة الضبط قد تبخرت    رئيس وجماهير الزمالك يستقبلون بعثة نهضة بركان بالورود    عزيزة جلال.. من تمنت أن تمتلك صوته؟ وماذا عن المرض الذي أصاب عينيها ؟    قايد صالح : المؤسسة العسكرية ليس لها طموحات سياسية    شركة بريطانية تعلن عدم قابلية استغلال أحد آبار غاز تندرارة وتسحب 50% من استثمارها    جهة “فاس-مكناس”.. إتلاف حوالي أربعة أطنان من المواد الغذائية الفاسدة    بعد غيابه عن ودية الأسود بطنجة..ميسي ينهي الشائعات بحضوره رسميا ل”كوبا أمريكا”    الملك: متمنياتنا للشعب اليمني الشقيق بتحقيق ما يصبو إليه من تقدم ونماء    تقرير رسمي يرصد ارتفاعا جديدا لتكاليف المعيشة في طنجة خلال أبريل الماضي    من أعلام مدينة القصر الكبير : الشاعر أحمد الطود بين الهرم والطود    أدباء مغاربة وعرب وضعوا حدا لحياتهم..    هذه هوية التكتل الذي رست عليه صفقة إنجاز " نور ميدلت 1 "    البيجيدي والاستقلال يعارضان إلزام بنك المغرب بإصدار النقود بالأمازيغية    مدخل لدراسة تاريخ الزعامات المحلية بالجنوب المغربي 14 : شيوخ الزوايا وثقة السلطان    لماذا تفسد مجتمعات المسلمين؟ الحلقة14    أمير المؤمنين يترأس الدرس الثالث من سلسلة الدروس الحسنية الرمضانية    أسئلة الصحة في رمضان وأجوبة الأطباء 14 : مريض السكري مطالب باتباع حمية خاصة : الصيام غير مسموح به للمريض بداء السكري من نوع (1)    أطباء يتحدثون لبيان اليوم عن الأمراض في رمضان    هل التسبيح يرد القدر؟    طنجة.. توقيف ثلاثة أشخاص متلبسين بحيازة أزيد من 8 ألاف قرص مخدر    الشروع في محاكمة قاصرين متهمين في جريمة قتل ابن ثري بفاس    بسبب إخفاء جرائم طالبي اللجوء .. وزير العدل الهولندي يتجه نحو تقديم استقالته    تقرير: المغرب يتراجع إلى المرتبة 109 عالميا على “مؤشر حقوق الطفل”    وزير الدفاع الأميركي: هدفنا هو “ردع إيران وليس خوض حرب ضدّها”    شفشاون تنادي سكانها وزوارها: آجيو نضحكو فالقصبة !    «رائحة الأركان».. صداقة برائحة الزعفران -الحلقة12    الجاسوس جوناثان بولارد يتهم اسرائيل بعدم مساعدته على الهجرة اليها    لأول مرة في التاريخ.. حفل إفطار رمضاني في الكونغرس الأمريكي    #حديث_العصر.. والعصر إن الإنسان لفي خسر …    سيناريوهات المشهد السياسي الأوروبي بعد الانتخابات التشريعية القادمة “سياقات الوحدة والتفكيك”    جمعية الوقاية من أضرار المخدرات بتطوان تواجه الآفة بالقيم الرياضية    عبيد العابر تتبع حمية قاسية    شبكة المقاهي الثقافية تنظم أشعارها بمرتيل    وجبتان رئيسيتان وثالثة خفيفة في السحور    الاعتناء بالأواني الزجاجية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تنقيلات دركيين بجهوية الرباط
نشر في الصباح يوم 04 - 07 - 2018

ضخ دماء جديدة ومغادرة مسؤولين بعد قضاء المدة المسموح بها في العمل
شملت حركة التنقيلات الجديدة بالقيادة الجهوية للرباط، حوالي 100 عنصر غادروا المصالح الترابية والقضائية والبحرية وكوكبة الدرجات النارية نحو مناطق مختلفة على الصعيد الوطني.
وغادر المساعد إدريس قرزازي المركز القضائي للدرك الملكي بتمارة نحو المركز الترابي بمنطقة ابن احمد ضواحي الشاون، بعدما عمر ثلاث سنوات بتمارة، وسنتين بالمركز القاضي بالصخيرات، حل فيها ألغاز جرائم مركبة، ضمنها فضيحة النصب باسم الملك والتي تورط فيها حفيد السلطان مولاي حفيظ، وكذا جريمة شبهة تسميم مدير القصور الإمارتية بالرباط، من قبل زوجته السابقة، واستغرق فيها البحث التمهيدي أزيد من ستة أشهر، كما أفشل بيع 20 طنا من حديد المكتب الوطني للسكك الحديدية بمراكش وسيدي معروف بالبيضاء للقوات المسلحة المصرية، بعدما أبرم مقاول مغربي صفقة مع تونسيين لتصدير الحديد نحو الجمهورية المصرية، كما حل المسؤول ذاته جرائم معقدة تتعلق بالسطو على عقارات شخصيات نافذة وأمراء بالهرهورة الشاطئ وتمارة، وسيخلف المسؤول الدركي مساعد آخر قادم من سرية آزرو.
وعلى صعيد سرية الدرك الملكي بعين عودة، غادر المساعد المودن رئيس المركز القضائي المدينة نحو المركز القضائي بالرباط، فيما غادر المساعد الأول عبدالمجيد سرحان مركز القضائي للعاصمة الإدارية نحو المركز القضائي بسرية الدرك الملكي بتحناوت، كما غادر المساعد الأول شباب قائد فرقة الدراجات نحو سرية الدرك بالصويرة.
وبتامسنا غادر المساعد الأول عبدالمنعم العبوشي المركز الترابي بالمدينة نحو قيادة المركز الترابي بالعرجات السهول، وعوضه المساعد خنوش القادم من مركز عين الصفا بوجدة، فيما غادر المساعد الأول التهامي الحسناوي مركز العرجات نحو المركز الترابي ببرشيد، بعدما قضى أربع سنوات أسقط فيها شبكات لتهريب المخدرات والسلع القادمة من مدن الناظور ووجدة، كما أطاح بالعشرات من المروجين لمختلف أنواع الممنوعات بمناطق سيدي الشافي والسهول وبحيرة سيدي عبالله، ضمنهم عناصر الشبكة الخطيرة الشهيرة ب”أولاد صالح”، إضافة إلى عصابات سرقات المواشي.
وبالمركز الترابي لسيدي أبي القنادل بسلا غادر المساعد الأول خالد جوهري نحو المركز الترابي بجماعة عين اللوح ضواحي إيفران، وسيخلفه رئيس المركز الترابي القادم من امريرت بإقليم خنيفرة.
وعلى صعيد المركز القضائي بسلا سيغادر المساعد إدريس النيف نحو الفصيلة القضائية بالقيادة الجهوية بالقنيطرة، كما حل مساعد بزاكورة على رأس المركز القضائي بسلا.
وعلى الصعيد صخيرات غادر المساعد الأول حميد أختار ابن منطقة الراشيدية رئيس المركز الترابي عين الحياة نحو سرية الدرك الملكي بإفران، وسيخلفه رئيس المركز الترابي لمنطقة بلفاع نواحي أكادير، كما أحيل رئيس المركز الترابي المركز بالصخيرات على التقاعد ، وسيخلفه مساعد أول قادم من تارودانت. وتأتي التنقيلات بالقيادة الجهوية للدرك الملكي بالرباط ضمن حركة التنقيلات العادية، التي عرفتها جميع القيادات الجهوية على الصعيد الوطني والتي همت حوالي 5000 عنصرا بالجهاز من رتب مختلفة، أفرجت عنها القيادة العليا للدرك الملكي بالرباط قبل شهرين من الدخول المدرسي والجامعي، ما أتاح فرصة من الوقت الكافي لمختلف العناصر المشمولة بالترقيات لترتيب الأمور، في الوقت الذي كانت فيه القيادة العليا للجهاز في السنوات الماضية تعلن في الأسبوع الأخير من غشت عن الحركة العادية، ما كان يثير ارتباكا في صفوف أبناء العائلات المتمدرسين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.