مرض بوتفليقة «جمد» السفراء في الجزائر    السعودية تدعو إلى قمتين خليجية وعربية “طارئتين” لبحث “الاعتداءات” في الخليج    الجزائر: 3 شخصيات سياسية تدعو الجيش إلى حوار مع ممثلي الحراك    البابا يدعو الصحافيين إلى التحلي بالتواضع ويقول إنهم يمكن أن يفعلوا الخير كما يمكنهم أن يسببوا الشر    نسف اجتماع اللجنة التحضيرية للبام    إدارة البيجيدي تتبرأ من منشورات “Yes We Can” الفيسبوكية    طاطا..تسجيل صوتي يدعوا للعنصرية ضد اصحاب البشرة السوداء يثير حفيضة الطاطويين ووكيل الملك يتدخل    مطار الناظور الرابع وطنيا من حيث ارتفاع عدد المسافرين خلال الشهر الماضي    التعادل ينهي مباراة الدفاع الجديدي والحسنية    مرتضى منصور يعد لاعبي الزمالك ب"أكبر مكافأة" في تاريخ كرة القدم!    مصرع شخص وإصابة ثلاثة في حادثة سير بطنجة    القصر الكبير : انطلاق الملتقى القرآني الثالث للحافظات    لصحة أفضل.. تجنب هذه العادات الخاطئة في رمضان    أزيد من مليون زائر للمواقع التراثية بالمملكة مند بداية سنة 2019    جريمة قتل تهز دوار "علونة" بنواحي بتاونات    الرجاء يحسم الديربي لصالحه    ميرور البريطانية: هذا المدرب سيكون خليفة أليجري في يوفنتوس!    والي جهة سوس ماسة سابقا زينب العدوي المرشحة الأولى لتولي وزارة الداخلية    بعد محطة اشتوكة..انجاز محطة لتحلية مياه البحر بسيدي إفني    بسبب حدائق مندوبية طنجة.. الأوقاف تقاضي شركة “سوماجيك”    انقلاب شاحنة محملة بالمساعدات الرمضانية بجماعة أيت عباس إقليم أزيلال    بطولة البرتغال : تاعرابت يفوز رفقة بنفيكا باللقب ال37 في تاريخ النادي    ماركا | زياش "صفقة مربحة" في الميركاتو    اللجنة التحضيرية للبام تنتخب رئيسا.. وتيار بنشماس ينسحب بعد خلافات حادة    الحارس الشخصي للملك الراحل الحسن الثاني يتعرض لمحاولة اغتيال بمراكش    رحيل القطة الشهيرة “غرامبي” مخلفة ثروة تقدر ب 100 مليون دولار!    الموتى لا يموتون.. فيلم أمريكي ينافس في “الكان”    ترامب يُغضب شركة «تويوتا» اليابانية    الحسنية يعود بتعادل ثمين من الجديدة ويحافظ على آمال التأهل لكأس الكاف العام المقبل    طنجة.. محاولة قتل قائد دار الشاوي ب “شاقور”    العثور على جثة شاب غرق بواد ورغة قبل 5 أيام    توضيحات من بنك المغرب بشأن ورقة نقدية تحمل رقم60    غياب مرشحي الرئاسة يؤجل جمع المغرب الفاسي    وفاة المفكر السوري طيب تيزيني عن 85 عاماً    مخرجتان مغربيتان تحصلان على منحة دورة ربيع 2019 لمؤسسة الدوحة للأفلام    بنك المغرب: الورقة النقدية التذكارية الحاملة للرقم 60 غير قابلة للتداول    رئيس مجلس النواب يُريد تركيب المزيد من الكاميرات لمراقبة البرلمانيين والبرلمانيات حتى داخل المراحيض    السعودية تدعو إلى قمتين خليجية وعربية "طارئتين" لبحث "الاعتداءات" في الخليج    مولاي حفيظ العلمي محرك في معرض “فيفا –تيك” بباريس    بعد دعوتها للعصيان المدني ..”المجلس العسكري” السوداني يعلن استئناف التفاوض مع المعارضة    بعد الفيديو المثير للجدل.. دوك صمد يخرج عن صمته ويوضح الحقيقة    “ثورة الوزيرات” تمنع التعديل الموسع    الحصيلة الحكومية.. الرؤية والمنهجية والتقييم العام    للمقبلين على الامتحانات ..هذه أنجح طرق المذاكرة والدراسة في رمضان؟    الفقه الغائب.. ليس دفاعا عن الصحفية    “صحتنا في رمضان”.. هل يؤثر صيام رمضان في مستوى الأداء الرياضي؟ – فيديو    باحثون : تناول الطماطم يخفض من خطر تطور سرطان الجلد    حلول لتجاعيد الجبهة وأطراف العينين بمركز2BZEN بتطوان    إيران: أي هجوم علينا يعني القضاء على إسرائيل خلال نصف ساعة    الجمعية المغربية لأمراض المناعة الذاتية تدق ناقوس الخطر: 20 ألف مغربية مصابة بمرض "الذئبة الحمراء"    مفتي القدس من الرباط : القضية الفلسطينية ليست صفقة تجارية للبيع والتصفية    بيبول: الزعيمي على “القنطرة المعلقة”    البرامج الأكثر انتقادا في صدارة المشاهدة    فلاش: بلحجام يعود إلى التلفزيون    دعاء الصائم مستجاب…    الدار البيضاء .. حجز وإتلاف أزيد من 56 ألف كلغ من المواد الغذائية الفاسدة    يوم يعادل شهرين.. قرية لن تغيب عنها الشمس إلا بعد 60 يوما    باطمة تعلن صلحها مع حلا.. وتقصف خصومها:” الرجال ولاو أكثر من العيالات في المعاطية”    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





“مدينة بيس” تكبد البيضاء 22 مليارا
نشر في الصباح يوم 09 - 07 - 2018

الكشف عن النتائج الأولية لتقرير مكتب دراسات دولي ولقاءات لدراسة فسخ بالتراضي لعقد عمره 13 سنة
يدرس المكتب المسير للبيضاء، بتنسيق مع الفرق الحزبية المشكلة لمجلس المدينة، عددا من المقترحات لفسخ العقد، حبيا، مع شركة “مدينة بيس” (رأسمال مغربي فرنسي) المكلفة، منذ 2004، بالتدبير المفوض للنقل الحضري عبر الحافلات، وتكليف شركة نقل البيضاء لتدبير القطاع لمدة انتقالية لا تقل عن سنة.
وشرع مسؤولو المدينة في دعوة بعض الفرقاء السياسيين الممثلين في الجماعة الحضرية لعقد اجتماعات بحضور المكلفين بالقطاع، وممثلين عن شركة “كازا طرانسبور” لتقييم الوضعية الحالية ودراسة بعض المخرجات، خصوصا في ظل الحديث عن نتائج تقرير “أسود” صادر عن مكتب دراسات دولي تكلف بعملية افتحاص شاملة للشركة ما بين 2004 و2017، وهو ثاني تقرير ينجز في ظرف ثلاث سنوات، بعد الزيارة التي قام بها قضاة المجلس الأعلى للحسابات للشركة نفسها.
وشمل الافتحاص جميع عمليات تدبير القطاع تقنيا وماليا، وأيضا على مستوى الآليات والموارد البشرية، وطرق الحكامة، إذ تحدث أعضاء بمجلس المدينة عن ثقوب كبيرة وأموال ضائعة قدروها بحوالي 22 مليار سنتيم، ناهيك عن التدبير السيء للخدمة العمومية، ووصول الحافلات إلى حالة من التردي على مستوى الصيانة الميكانيكية، تحولت إثرها إلى قنابل موقوتة تتجول في شوارع المدينة وتسقط مزيدا من الأرواح والضحايا.
من جانبها، تصر الشركة، في جميع مفاوضاتها مع السلطة المفوضة، أنها تخسر سنويا أكثر من 140 مليون درهم، جراء عدم وفاء الجماعة بالتزاماتها الواردة في دفتر التحملات الملحق بعقد التدبير المفوض منذ 2004.
وقالت إن هذا التراخي في تنفيذ التزامات الجماعة إزاء الشركة نتجت عنه مبالغ ضخمة وصلت، في حدود إنجاز عملية الافتحاص، إلى 300 مليار درهم، علما أن المبلغ كان يقدر في 2016 ب250 مليار سنتيم.
وبسبب شد الحبل بين الطرفين، وتشبث كل طرف بدفوعاته التقنية والمالية، بدأ التفكير، جديا، في صيغة وسطى لإنهاء هذه المرحلة حبيا، وفسح المجال لتنفيذ التصور الجديد في مجال النقل عبر الحافلات المقرر أن يرتبط بالمشروع الكبير للتنقلات الحضرية.
وقال أعضاء لجنة التتبع الخاصة بالتدبير المفوض للنقل الحضري المفوض ل”مدينة بيس” إن اجتماعات أولية عقدت، خلال الأيام الماضية، لهذا الغرض وحضرها مسؤولون بالمدينة مكلفون بقطاع بالنقل والتنقلات الحضرية، وممثلون عن قسم الوكالات والتدبير المفوض بوزارة الداخلية، ومسؤولون بولاية جهة البيضاء سطات، وممثلو المجلس الجماعي للدار البيضاء والمجالس الجماعية المحيطة بالبيضاء، إضافة إلى أطر من الشركة المعنية، ومدير وأطر المصلحة الدائمة لمراقبة وتتبع النقل.
وتدارست اللقاءات مشاريع مقترحات لإنهاء وضعية “مدينة بيس” بصيغة قانونية تحفظ حقوق الجماعة الحضرية، كما تحفظ حقوق الشركة ومصالحها، خصوصا في ظل الاتهامات المتبادلة بين الطرفين، وتحميل كل طرف المسؤولية للآخر بعدم تنفيذ الالتزامات الواردة في دفتر التحملات وعقد التدبير، ما أنتج وضعية كارثية يدفع ثمنها مستعملو الحافلات الحضرية والعاملون بها كل يوم.
وتجنب مشروع برنامج عمل البيضاء الخوض في هذه النقطة، مكتفيا بالإشارة إلى إطلاق دراسة حول إعادة هيكلة شبكة النقل العمومي بالحافلات، متوقعا فسخ العقد في 2019، وليس بداية 2018 كما جرى الحديث عنه في وقت سابق.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.