دونالد ترامب وكيم جونگ أون: قمة جديدة بين الزعيمين الشهر الجاي    روسيا تزيد استثماراتها في السعودية بشكل كبير.. وهذه أهم القطاعات    قطار ستراسبورغ يدهس موناكو بخماسية في "الليغ 1"    غروس: الزمالك يستحق التأهل لدور المجموعات    فيديو: لحظة إعتداء مشجع ماميلودي صان داونز على أحد من الجماهير الودادية    هاذ 4 ديال الصور نظرة وحدة فيهم كتكفي علماء النفس باش يحددو شخصيتكم بدقة 100%    ترتيب الدوري الانجليزي بعد مباريات السبت.. ليفربول يتصدر    مقتل 52 إسلاميا من حركة الشباب في غارة نفذها الجيش الأمريكي في الصومال    حالة الاغتصاب تهز مدينة تطوان    مديرية الأمن توضح بشأن وفاة شرطي .. وتؤكد العناية بأوضاع أفرادها كشفت سبب الوفاة    فريق أتلاتيكو مرتيل يهزم فريق جبل درسة التطواني بملعب الملايين    كأس الكاف.. الزمالك يهزم اتحاد طنجة ويتأهل للمجموعات    مجلة "وطو ريفيستا" الإسبانية: الملك محمد السادس دشن 26 مشروعا في قطاع السيارات بغلاف 78 ر 13 مليار درهم    خبير فرنسي: مستقبل الصحراء تحت السيادة المغربية وليس في التشتت    وزراء خارجية "الحوار 5 زائد 5" ينوهون بدور لجنة القدس برئاسة جلالة الملك في الأمن الإقليمي بالشرق الاوسط    أول مرشح في الانتخابات الرئاسية الجزائرية.. جنرال متقاعد “قررت أن أقبل التحدي”    مندوبية التامك تنفي تعرض معتقل على خلفية قانون مكافحة الإرهاب “للإهمال الطبي”    تصريح مدرب اتحاد طنجة بعد الاقصاء أمام الزمالك    الزمالك يقصي اتحاد طنجة من كأس الكنفدرالية    العثماني : نقارب حل مشاكل المواطنين بمنطق وطني جامع وليس بمنطق حزبي    بعد 15 سنة على تجربة الإنصاف والمصالحة.. هل يستأنف المغرب التجربة مرة ثانية؟    الآعرج يواصل سياسة الاصلاح بإحداث سجل وطني للخدمات الإعلامية    رئيس جماعة بالحسيمة يهاجم العثماني ويتهمه بالإقصاء في لقاء طنجة    عادل الرايس يحذر رئيس الحكومة من انتقال أزمة قطاع السيارات بالصين إلى بطنجة    إعطاء انطلاق تثنية شطر جديد للطريق بين تطوان وشفشاون    مديرية الأرصاد تحذر من رياح قوية وتساقطات قوية بالناظور ومدن الريف    مدن الشمال تسجل أعلى نسب تساقطات وطنيا مع توقعات باستمرارها    اعتقال العصابة التي روعت ساكنة اشتوكة آيت باها    موهبة أفريقية تبهر بريطانيا في فن الجاز    حضور ندوة تاريخية حول التعليم العصري الحر بتطوان    الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة.. ولايات بلا نهاية.    أدونيس: أتمني أن يمهلني الموت لكي أقول ما لدي    ارتفاع حصيلة الحريق في أنبوب النفط بالمكسيك إلى 66 قتيلا    للأسبوع العاشر…احتجاجات أصحاب السترات الصفراء مستمرة    أخنوش يفتتح الجناح المغربي في معرض « الأسبوع الأخضر » ببرلين    تسليم دكتوراه فخرية من جامعة هندية لمستشار رئيس دولة الإمارات بالمغرب    رسميا.. إحداث “المستشار الفلاحي” بقلعة السراغنة "لتحسين الخدمة المقدمة للفلاحين"    انقطاع أدوية مرض السرطان تستنفر المجتمع المدني    معرض ماتكا 2019: المغرب يكثف جهوده لاستقطاب السوق السياحي الاسكندنافي    جلالة الملك يعزي الرئيس الكولومبي    المديرية الإقليمية للشباب و الرياضة بتطوان تنظم صباحية كشفية كبرى " أعمال ورشي تطوعي"    فلة الجزائرية ترد على منتقديها : "أخذتم ذنوبي"    الكراوي: المغرب سيصبح المنتج الوحيد للفوسفاط    الرّهان الكبير.. الذي ينتظر المغاربة    400 ألف سيارة. . “رونو” تحقق إنتاجا قياسيا في 2018    إفك العدالة والتنمية.. من المرجعية الإسلامية إلى الحربائية العلنية    سوريا.. من المنتصر؟!    مؤرخ يكشف سرا جنسيا غريبا عن هتلر و »عشيقته »    صور.. رانيا يوسف تتحدى البرد بصور في حمام السباحة    دكاكين خاوية على عروشها    قضية “العنف” في قصة موسى عليه الصلاة و السلام    مرض الوذمة الوعائية.. من أزمات انتفاخ موضعي إلى اختناق قاتل محتمل    هذه أبرز نصائح العلماء في الأكل وفقا لنوع الدم    الدكالي: المغرب لا يمتلك آلية لتشخيص أسباب الموت بالسل.. والداء مُتَحكم فيه (فيديو) في يوم دراسي بمجلس النواب    بولوز يكتب: لماذا يُظلم الخطباء والوعاظ في بلاد أمير المومنين؟    دراسة جديدة : جسد المرأة كيتعامل مع الحب بحال الا فيروس    مستشرق إسرائيلي ميكاييل ليكر كيحاضر فالرباط حول “اقتصاد يثرب عشية هجرة النبي”    إرهاصات العلمانية في فكر علي عبد الرازق    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أصدقاء حصاد ضحايا التعيينات
نشر في الصباح يوم 27 - 08 - 2018


استدعاء عمال على عجل من الحج وترقية كتاب عامين
أفرجت وزارة الداخلية عن حركة التعيينات في صفوف الولاة والعمال التي طال انتظارها لشهور، إذ صادق المجلس الوزاري، المنعقد الاثنين الماضي، على لائحة جديدة، بموجبها تم تعيين 36 واليا وعاملا بكل من الإدارة الترابية ونظيرتها المركزية.
ووسمت حركة التعيينات الجديدة في صفوف الولاة والعمال، التي من المتوقع أن يتم الكشف عن أسمائها رسميا اليوم (الجمعة)، بمفاجآت لم تكن منتظرة، أبرزها عودة عبد السلام بيكرات إلى جدران الإدارة الترابية، وتعيينه واليا على جهة بني ملال خنيفرة، عاملا على إقليم بني ملال.
وجاء تعيين بيكرات، بعدما رفضت استقالة تقدم بها مباشرة بعد إعفائه من رئاسة قطب الأمن واللوجستيك بكوب 22 بمراكش.
وبعدما ظل منصب والي جهة مراكش آسفي شاغرا لعدة شهور، منذ إعفاء الوالي لبجيوي بسبب خروقات مشروع حاضرة مراكش، عينت وزارة الداخلية كريم قاسي لحلو، ابن مدينة الخميسات، واليا على ولاية مراكش، قادما إليها من مديرية الشؤون العامة التي تولى تسييرها خلال العطلة الصيفية بعدما كان الوالي مدير الشؤون العامة مولاي ادريس جواهري في عطلة.
وعلمت «الصباح» أن عاملين، كانا يوجدان في الديار المقدسة من أجل أداء مناسك الحج، تم استدعاؤهما على عجل من أجل العودة إلى أرض الوطن، ويتعلق الأمر بصالح دحا، عامل إقليم سيدي إفني الذي يروج تعيينه على رأس إقليم تاونات، خلفا للعامل بلهدفة الذي كان يدير في وقت سابق مديرية الشؤون القروية، وعامل خريبكة الذي عاد مباشرة بعد وقفة عرفة ورمي الجمرات، وكذا عامل بن سليمان.
وتميزت الحركة نفسها، التي أقلقت أقدم عامل في تاريخ وزارة الداخلية، ويتعلق الأمر بالصبار، عامل مكناس الذي ظل ينتظر تتويج مساره المهني بمنصب وال، بترقية كتاب عامين لبعض الولايات والعمالات إلى منصب عامل، ويتعلق الأمر بالكاتب العام لولاية الرباط سلا القنيطرة، والكاتب العام لعمالة الرحامنة، كما يجري الحديث عن ترقية الكاتب العام لولاية العيون، إلى منصب عامل، وهو الخبر الذي نفاه مصدر من الولاية نفسها.
وتسببت حركة التعيينات الجديدة، في حرمان ولاة وعمال من الإجازة السنوية في فترتها الرابعة، ومدتها 15 يوما، وذلك من أجل حضور تبادل السلط بين المسؤولين الترابيين القدماء والجدد. ويأتي في مقدمة الولاة الذين سيحرمون من عطلتهم السنوية في وقتها المحدد، والي جهة الرشيدية تافيلالت، الذي سيكون مجبرا على البقاء في مكتبه من أجل تنصيب عاملي ورزازات التي يدير شؤونها عاملا مؤقتا تم الاستعانة به من الإدارة المركزية، وعامل زاكورة الذي ظل منصبه شاغرا منذ اندلاع احتجاجات العطش.
وأفادت مصادر مطلعة، أن محمد فوزي، الكاتب العام للوزارة، نجا في اللحظات الأخيرة من مقصلة الحركة، إذ تردد اسمه 15 يوما قبل التعيينات، مرشحا للمغادرة والإحالة على التقاعد، لكن «البركة» حضرت في النهاية، واستمر في منصبه إلى حين ظهور مفاجآت جديدة في القادم من الأيام.
وفي غياب معطيات رسمية، وتكتم عن اللائحة التي أرجأ الإعلان عنها إلى حين الاستقبال الملكي وأداء القسم، يروج أن عامل الصويرة الذي اشتغل سابقا في ديوان إدريس البصري، مرشح لخلافة قاسي لحلو في مديرية الشؤون العامة. كما يجري الحديث عن تعيين صالح دحا، عاملا على إقليم تازة الذي ظل شاغرا، وتعيين أبو الحقوق، عاملا على انزكان، قادما إليه من شفشاون، وتعيين سمير اليزيدي، عاملا على إقليم بن سليمان، قادما إليه من تزنيت، وتعيين حسن خليل، عاملا على تزنيت، قادما إليه من إقليم طاطا، وتعيين حسن صدقي على رأس إقليم سيدي افني، قادما إليه من اسا الزاك، وتعيين حسن بويا، عاملا على إقليم طاطا، قادما إليه من عمالة المضيق الفنيدق.
وعصفت الحركة ببعض العمال الذين يعانون أمراضا مزمنة، أبرزهم القاسمي، عامل عمالة تمارة الصخيرات الذي سبق أن نقل في حالة خطيرة من مكتبه، إلى إحدى المصحات الخاصة بالرباط، كما تم الاستغناء نهائيا عن عامل إقليم شيشاوة الذي أخلفه العلمي، المدير الجهوي للفلاحة بطنجة.
ويجري الحديث عن تعيين عامل مقاطعات أنفا في منصب جديد، تماما كما هو الشأن بالنسبة لعامل إفران. كما عرفت عمالات وأقاليم الحاجب ووزان وسيدي بنور وزاكورة تعيين عمال جدد.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.