الشركة الوطنية للطرق السيارة تتجه لمتابعة المتهربين من الأداء    ترقب تغيير الموقف الروسي من مسودة قرار حول الصحراء المغربية    الوداد والترجي يحملان آمال العرب في عصبة أبطال إفريقية ذهاب المنافسة    باريس سان جيرمان يحدد شرط للتخلي عن مبابي لريال مدريد    عاجل: أساتذة التعاقد يردون على « زرواطة » أمزازي بتمديد الإضراب    سميرة سعيد تتبرع لصالح دار أيتام بطنجة بهذا المبلغ    لأول مرة.. سياسي جزائري يكشف أسرارا عن رسائل بوتفليقة في تصريحات صحفية    جلالة الملك يعطي انطلاقة أشغال إنجاز المقر الجديد للمديرية العامة للأمن الوطني بالرباط كرافعة للتحديث والنجاعة    جوارديولا معجب برد فعل سيتي بعد الخروج الأوروبي    شبح الإيقاف يقلق البنزرتي    إطلاق خط جوي بين الصويرة ولندن بداية أكتوبر المقبل    إصابة مواطن في تدخل أمني لإنقاذ طالب سينغالي من السرقة في الرباط    جو غائم مع أمطار خفيفة خلال طقس نهار اليوم    أمانة البيجيدي قدمات تعزية لمؤسس جبهة الإنقاذ الجزائرية: كان مدافع عن القضية الوطنية    الىائب البرلماني مصطفى شناوي يطالب الحكومة بالابتعاد عن المقاربات الأمنية والقضائية في التعامل مع الاحتجاجات الاجتماعية ويطالب باطلاق نشطاء الريف    جَدٌ يلقي بحفيده ذو السنتين داخل فرن    الكشف عن الفندق الذي سيقيم فيه المنتخب المغربي في مصر    السيسي يعلن حالة الطوارئ لمدة 3 أشهر    ماذا بعد تشديد العقوبات الامريكية على طهران ؟    «مواجهة» غير مسبوقة بين البيجيدي وPPS في البرلمان    محكمة يابانية توافق على اخلاء سبيل كارلوس غصن بكفالة    مخابرات المغرب وراء تحديد هوية منفذي هجوم سريلانكا    الاتحاد العربي للصحافة الرياضية يكرم الزميل محمد الروحلي    خريبكة.. توقيف 8 مستخدمات بمركز نداء غير مرخص على خلفية قرصنة المكالمات الهاتفية    بلومبيرغ: السيسي أقنع ترامب بهجوم حفتر على طرابلس    محمد برادة: المغرب في حاجة إلى توسيع القاعدة الجبائية وخفض معدلات الضرائب    هل يعود مارك فوت للإشراف على المنتخب الأولمبي    بسبب تسريب مراسلاتها .. الداخلية تمنع “الواتساب” عن موظفيها في دورية عممتها على الولاة والعمال    قلعة مكونة محتافلة بوردها بحضور اخنوش.المغرب ثالث أكبر منتج فالعالم والانتاج كيوفر 400.000 يوم عمل وها شحال الاستثمارات فالقطاع    إيقاف شخص بحوزته نصف كيلوغرام من مخدر الشيرا بكلميم    المغرب كويجد لعسكر ديالو لكاع السيناريوهات بعدة مناورات    المؤتمر الإفريقي لمهنيي المحاسبة يركز دورته على افتحاص القطاع العام    مهرجان سوس الدولي للفيلم القصير يحتفي بالسينما الإسبانية    مدير مؤسسة دار الحديث الحسنية أحمد الخمليشي.. إثارة الإشكاليات المرتبطة بالعلوم القرآنية أضحى أمرا حتميا وضروريا    الرشيدية.. دعوة إلى المحافظة على الخطارات باعتبارها «تراثا ثقافيا إنسانيا»    حقوق الكنائس والبيع في الإسلام    صحيفة: مغادرة السفير الإماراتي المغرب قد تكون نهائية    الدكالي يوفّق بين الأطباء و»كنوبس» بسبب الخلاف حول مذكرة الولادات القيصرية    الخلفي : حكومة العثماني تواجه تحديات البطالة والخدمات الصحية    صان داونز” يتهيأ بالرباط لمواجهة الوداد‎    اختتام أشغال "ملتقى البوغاز للإعلام " بإصدار توصيات هامة تحث الإلتزام بأخلاقيات الإعلام الإلكتروني    تيو تيو يُسقط فريد غنام من « الطوندونس » المغربي    الفيلسوف طه عبد الرحمان يحاضر في العدالة العالمية بالرباط    عدد مستعملي القطار فائق السرعة «البراق» سيصل قريبا إلى مليون مسافر    القايد صالح يلين خطابه ويعد الجزائريين باسترجاع الأموال المنهوبة    نقل الزعيم عادل إمام إلى مستشفى خاص بشكل سري..    العلمي: المغرب قادر على تطوير قطاع فضائي مدني    العثماني والنائب العام القطري يؤكدان على جودة علاقات الصداقة بين البلدين    فيرير: مواجهة نادال ستكون هدية بالنسبة لي    في حادثة غريبة.. معجون أسنان يُنهي حياة فتاة أمريكية    تارودانت: غياب الأنسولين بالمستشفيات العمومية يخرج المرضى للإحتجاج بسبت الكردان    سابقة في المغرب.. إطلاق تطبيق ذكي للتوعية وعلاج « التصلب اللويحي »    قصيدة جديدة للشاعر المغربي إدريس الملياني    ندوة وطنية حول إسهامات جد الدولة العلوية مولاي علي الشريف بمراكش يوم السبت المقبل    مخاض الأمة والوعد الصادق..    أسبوع التلقيح    أول مكتشف للنظارات الطبية وللعمليات الجراحية لإزالة المياه البيضاء من العين، الطبيب الأندلسي المغربي محمد الغافقي    ابتكار "خبز ذكي" لمرضى السكري    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أصدقاء حصاد ضحايا التعيينات
نشر في الصباح يوم 27 - 08 - 2018


استدعاء عمال على عجل من الحج وترقية كتاب عامين
أفرجت وزارة الداخلية عن حركة التعيينات في صفوف الولاة والعمال التي طال انتظارها لشهور، إذ صادق المجلس الوزاري، المنعقد الاثنين الماضي، على لائحة جديدة، بموجبها تم تعيين 36 واليا وعاملا بكل من الإدارة الترابية ونظيرتها المركزية.
ووسمت حركة التعيينات الجديدة في صفوف الولاة والعمال، التي من المتوقع أن يتم الكشف عن أسمائها رسميا اليوم (الجمعة)، بمفاجآت لم تكن منتظرة، أبرزها عودة عبد السلام بيكرات إلى جدران الإدارة الترابية، وتعيينه واليا على جهة بني ملال خنيفرة، عاملا على إقليم بني ملال.
وجاء تعيين بيكرات، بعدما رفضت استقالة تقدم بها مباشرة بعد إعفائه من رئاسة قطب الأمن واللوجستيك بكوب 22 بمراكش.
وبعدما ظل منصب والي جهة مراكش آسفي شاغرا لعدة شهور، منذ إعفاء الوالي لبجيوي بسبب خروقات مشروع حاضرة مراكش، عينت وزارة الداخلية كريم قاسي لحلو، ابن مدينة الخميسات، واليا على ولاية مراكش، قادما إليها من مديرية الشؤون العامة التي تولى تسييرها خلال العطلة الصيفية بعدما كان الوالي مدير الشؤون العامة مولاي ادريس جواهري في عطلة.
وعلمت «الصباح» أن عاملين، كانا يوجدان في الديار المقدسة من أجل أداء مناسك الحج، تم استدعاؤهما على عجل من أجل العودة إلى أرض الوطن، ويتعلق الأمر بصالح دحا، عامل إقليم سيدي إفني الذي يروج تعيينه على رأس إقليم تاونات، خلفا للعامل بلهدفة الذي كان يدير في وقت سابق مديرية الشؤون القروية، وعامل خريبكة الذي عاد مباشرة بعد وقفة عرفة ورمي الجمرات، وكذا عامل بن سليمان.
وتميزت الحركة نفسها، التي أقلقت أقدم عامل في تاريخ وزارة الداخلية، ويتعلق الأمر بالصبار، عامل مكناس الذي ظل ينتظر تتويج مساره المهني بمنصب وال، بترقية كتاب عامين لبعض الولايات والعمالات إلى منصب عامل، ويتعلق الأمر بالكاتب العام لولاية الرباط سلا القنيطرة، والكاتب العام لعمالة الرحامنة، كما يجري الحديث عن ترقية الكاتب العام لولاية العيون، إلى منصب عامل، وهو الخبر الذي نفاه مصدر من الولاية نفسها.
وتسببت حركة التعيينات الجديدة، في حرمان ولاة وعمال من الإجازة السنوية في فترتها الرابعة، ومدتها 15 يوما، وذلك من أجل حضور تبادل السلط بين المسؤولين الترابيين القدماء والجدد. ويأتي في مقدمة الولاة الذين سيحرمون من عطلتهم السنوية في وقتها المحدد، والي جهة الرشيدية تافيلالت، الذي سيكون مجبرا على البقاء في مكتبه من أجل تنصيب عاملي ورزازات التي يدير شؤونها عاملا مؤقتا تم الاستعانة به من الإدارة المركزية، وعامل زاكورة الذي ظل منصبه شاغرا منذ اندلاع احتجاجات العطش.
وأفادت مصادر مطلعة، أن محمد فوزي، الكاتب العام للوزارة، نجا في اللحظات الأخيرة من مقصلة الحركة، إذ تردد اسمه 15 يوما قبل التعيينات، مرشحا للمغادرة والإحالة على التقاعد، لكن «البركة» حضرت في النهاية، واستمر في منصبه إلى حين ظهور مفاجآت جديدة في القادم من الأيام.
وفي غياب معطيات رسمية، وتكتم عن اللائحة التي أرجأ الإعلان عنها إلى حين الاستقبال الملكي وأداء القسم، يروج أن عامل الصويرة الذي اشتغل سابقا في ديوان إدريس البصري، مرشح لخلافة قاسي لحلو في مديرية الشؤون العامة. كما يجري الحديث عن تعيين صالح دحا، عاملا على إقليم تازة الذي ظل شاغرا، وتعيين أبو الحقوق، عاملا على انزكان، قادما إليه من شفشاون، وتعيين سمير اليزيدي، عاملا على إقليم بن سليمان، قادما إليه من تزنيت، وتعيين حسن خليل، عاملا على تزنيت، قادما إليه من إقليم طاطا، وتعيين حسن صدقي على رأس إقليم سيدي افني، قادما إليه من اسا الزاك، وتعيين حسن بويا، عاملا على إقليم طاطا، قادما إليه من عمالة المضيق الفنيدق.
وعصفت الحركة ببعض العمال الذين يعانون أمراضا مزمنة، أبرزهم القاسمي، عامل عمالة تمارة الصخيرات الذي سبق أن نقل في حالة خطيرة من مكتبه، إلى إحدى المصحات الخاصة بالرباط، كما تم الاستغناء نهائيا عن عامل إقليم شيشاوة الذي أخلفه العلمي، المدير الجهوي للفلاحة بطنجة.
ويجري الحديث عن تعيين عامل مقاطعات أنفا في منصب جديد، تماما كما هو الشأن بالنسبة لعامل إفران. كما عرفت عمالات وأقاليم الحاجب ووزان وسيدي بنور وزاكورة تعيين عمال جدد.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.