قصة المغاربة مع مدينة القدس الشريف    لمجرد ينفي التهم الموجهة إليه .. وإدارة أعماله : لم يصدر أي حكم في حقه    الجمعية المتوسطية الإفريقية للثقافة والفنون بالمضيق تحتفي بالتراث الشعبي    جلالة الملك يترأس حفل إطلاق المرحلة الثالثة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية (2019-2023)، وفق هندسة جديدة    فيديو .. مراوغات حكيم زياش في دوري الأبطال تبهر جمهور أجاكس    أرقام | فالنسيا يعجز عن فك عقدة الطليان    اكتتابات جديدة ترفع ديون المغرب الداخلية إلى 57 مليار دولار    ليلة عاشوراء بالمغرب.. احتفالات تجمع الفرح بالفرجة والشغب تتخللها عدد من الطقوس    تفاصيل الاستماع ل5 قضاة بسبب تدوينات على فايسبوك    حملة المقاطعة تكبد "سنطرال-دانون" خسائر مالية فادحة    متحدث باسم الخارجية الإيرانية : المغرب يجتر الإيرانوفوبيا    المغاربة لا يحق لهم طلب اللجوء في ألمانيا    بايرن يهزم بنفيكا بثنائية في دوري أبطال أوروبا    جورنالات بلادي: وثائق سرية فضحات ريع أراضي الدولة..و14 ألف رضيع ماتو ف 2017    استقالة جماعية لأعضاء المكتب المسير لنادي طلبة تطوان لكرة اليد    تفاعلا مع التوجهات الملكية.. المديرية الاقليمية بسلا تعقد لقاء تواصليا مع الجمعيات الشريكة في مجال التعليم الأولي    بفضل الثقة في النظام الملكي: شركة عالمية للسيارات تفتتح أول موقع إنتاجي لها بشمال إفريقيا    وزير الخارجية السيراليوني يشيد بجدية مبادرة الحكم الذاتي لتسوية نزاع الصحراء    حماية المهاجر السري أية مسؤولية للقانون الدولي؟    الملك يترأس حفل إطلاق المرحلة الثالثة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية    جمعية تؤازر أستاذا للأمازيغية ببوجدور    التسريبات الإعلامية وصراع الأجنحة بوزارة الشباب والرياضة    تشكيلة يوفنتوس الرسمية لملاقاة فالنسيا    أعضاء الوفد البرلماني البريطاني وصلو للعيون وها برنامجهم (صور)    شفار كيكريسي بكرادة ديال الربيع فأكادير (صورة)    ماذا قال نيمار لفيرمينو بعد قمة الأبطال؟    الوفي تدعو بنيروبي إلى كسب معركة العمل ورفع صوت إفريقيا على المستوى الدولي    سفير القذافي: بن علي لم يهرب بل غادر لأداء العمرة    بدر أعراب يكتب: لكي تكون مناضلا، عليك أن تَكْفر...!    انعدام “الأنسولين السريع” يثير مخاوف مرضى السكري بالحاجب وصل إلى 193 درهما للقنينة في الصيدليات    إجروتن ينتقل لمولودية وجدة    فيديو: رحيل الفنان جميل راتب عن عمر يناهز 92 سنة    المخرج الأمريكي جيمس غراي رئيسا للجنة تحكيم مهرجان مراكش    تسريب صوتي للأزمي حول “المحاكمة العادلة لبوعشرين” يثير غضب قيادات البيجيدي -فيديو    تركيا تقدم تسهيلات مضمونة لمنح جنسيتها للأجانب    شقيقة اعمراشا: خويا محبوس فالانفرادي وكيتمنعو عليه لكتوب وممنوع من الدراسة    العراق.. الإعدام لنائب البغدادي شنقاً    حرارة مرتفعة وزخات رعدية فوق المرتفعات في توقعات طقس الخميس    ثورة على الدولار رداً على سياسة ترامب    ها آش قال البشير عبدو على اعتقال سعد المجرد للمرة الثانية بسباب تهمة اغتصابو للبنات    دفن "عادل مبشر "..لكنه لم يمت !!!    دراسة: التدين في الصغر يقود إلى السعادة في الكبر    "جريمة كراهية" وراء واقعة دهس جديدة أمام مسجد لندني    تاسوعاء    تأخر خارطة الطريق يغضب مهنيي السياحة    فلاش: الإفراج عن “تريو” عمور العالمي    ثلاثة مخرجين ينسحبون من مهرجان حيفا    بيبول: أحلام تبتعد عن مواقع التواصل الاجتماعي    عرض لابرز عناوين الصحف الورقية الصادرة اليوم الاربعاء    بالأرقام: مرض السل يتسبب في وفاة أكثر من 4000 شخص يوميا    231 مليون.. مجموعة “مناجم” تزيد من أرباحها السنوية    العثماني: أكاديمية الطيران المغربية الخاصة بإمكانها تلبية الحاجيات المتزايدة في مجال النقل الجوي    دراسة. الاسبرين كيهدد صحة الشارفين    أوبر تقترب من الاستحواذ على كريم في صفقة تصل 2.5$ مليار    النوم أقل من 7 ساعات ليلاً يضاعف مسؤولية السائق عن حوادث السيارات    البُعد المُضْمَر في النَهضَة الحُسَينية‎    غروب العمر أهزوجة    بعد فضيحة الحج.. وزارة ساجد تتحمل مصاريف وفد ضخم في زيارة للهند من المال العام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تفاصيل قتل شرطي بإفران لرئيسه
نشر في الصباح يوم 30 - 08 - 2018

الجاني حاول الانتحار وغضب لتنقيله مؤقتا لفاس
يلف الغموض أسباب قتل مقدم شرطة لرئيس الهيأة الحضرية بالمنطقة الإقليمية للأمن بإفران، بعدما أطلق النار عليه من مسدسه الوظيفي، صباح أول أمس (الاثنين)، في ظل تضارب الروايات بين قائل بعدم امتثاله لأوامر بالتنقل في مهمة خارج المدينة، ومؤكد لعلاقة الحادث بظروف العمل المرهقة والحالة النفسية المرتبطة بذلك.
ويبقى احتمال وجود ضغط مهني واردا حسب ما كشفت عن ذلك مصادر أكدت أن الجاني الثلاثيني المتزوج والأب لطفلين، والمتحدر من أزرو، لم يستسغ أوامر رئيسه بالتنقل مجددا إلى فاس في إطار التعزيزات الأمنية المرافقة للزيارة الملكية، خاصة أنه العائد من مهمتين مماثلتين قادتاه إلى الحسيمة وطنجة.
وأوضحت أن المتهم عاد من طنجة قبيل حلول عيد الأضحى بعد نحو شهر من تنقله إليها ضمن تعزيزات أمنية، إذ قضى أياما معدودات قبل مفاجأته بإقحام اسمه ضمن عناصر الأمن المتنقلة إلى فاس، دون أن تنفع محاولات إقناع رئيسه باستثنائه من ذلك، لأدائه مهمتين مماثلتين في زمن قياسي لم يتعد الشهرين.
وأشارت إلى أن مقدم الشرطة المعروف بانضباطه وسلوكه الحسن وسمعته الطيبة بين زملائه واختياره العمل بالإدارة عوض الخروج إلى الطرق لتأمين السير والجولان، قابل رئيسه الذي له السمعة نفسها، بمكتبه قبل ساعات من قتله، طمعا في العدول عن تنقيله المؤقت، دون جدوى، ما أثار حنقه وأجج غضبه.
وجدد المعني توسلاته لرئيسه صباحا قبل أن يطلق الرصاص عليه بمكتبه مصيبا إياه في صدره جهة القلب، ما عجل بوفاته في الحين قبل نقل جثته إلى مستودع الأموات بمستشفى محمد الخامس بمكناس، لإخضاعها إلى التشريح الطبي بناء على أوامر الوكيل العام بذلك وبالتحقيق في أسباب الحادث الغامضة.
وأوضحت المصادر نفسها أن الجاني حاول الانتحار باستعمال السلاح نفسه، بعدما أحس بالندم وهو يعاين رئيسه الأربعيني المتحدر من إقليم الحاجب، أمامه مضرجا في دمائه، إلا أن تدخل مقدم رئيس سمع صوت طلقات الرصاص، في الوقت المناسب حال دون ذلك، بعدما نجح في نزع المسدس منه بسرعة فائقة.
ولم يكتف الجاني بذلك، بل استل سكينا كان يخفيه بين ملابسه وبقر بطنه به مصيبا إياه بجروح غائرة، قبل تدخل زميله الثلاثيني الذي أمسك السكين بيده اليمنى ليصاب بجرح غائر نقل إثره إلى مستشفى 20 غشت بأزرو، لتلقي العلاج، إذ رتق بعدة غرز طبية، قبل أن يغادره، فيما اخضع الجاني بدوره إلى العلاج.
وفتحت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بولاية أمن مكناس، تحقيقا في الحادث الذي أودى بحياة الملازم “ح. ي” الذي كان مقبلا على الزواج وعرف بسلوكه الحسن وحيويته في مختلف المهام التي أنيطت به وفي الحملات الأمنية التحسيسية بالسلامة الطرقية وتأمين محيط المؤسسات التعليمية، لفائدة تلاميذ الإقليم.
وموازاة مع البحث القضائي المتواصل مع الجاني، قررت المديرية العامة للأمن الوطني التكفل بكل مصاريف ونفقات جنازة الضحية الذي ووري جثمانه بمسقط رأسه بالحاجب، فيما استنفر الحادث زملاءه ومسؤولي الأمن الجهويين الذين هرعوا إلى المنطقة الإقليمية للتحقيق في ظروف وملابسات هذه الجريمة الغامضة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.