الفنانة لطيفة رأفت تقاضي سعد الدين العثماني    المغرب وفرنسا يجددان « إرادة التعاون » في المجال الأمن والهجرة    رغم رفض المعارضة.. الأغلبية تجيز الجزء الأول من مشروع القانون المالي    سلطات عدة مطارات أوروبية تحذر مسؤولي الخطوط الجوية الجزائرية    قانون المالية 2019 يأتي بضريبة جديدة    قطع غيار السيارات: تسليم علامات الثقة المُميَّزة الأولى “سَلَامَتُنَا”    سيناتور أمريكي يدعو واشطن لفرض عقوبات إضافية على السعودية    أسود للترويض    هل يلعب لارغيط ورونار دور الوساطة لحل أزمة الوداد وجيرار؟    رونار يتحدى الكاميرون و يؤكد: “بدعم الجمهور الرهيب سنفك العقدة التاريخية”    كوتينيو نجم برشلونة يلجأ إلى طبيب محمد صلاح    راموس يتعرض لإصابة ستغيبه عن خط دفاع فريقه ريال مدريد    روني يكشف سر طريقة احتفاله الشهيرة    مهدي بنعطية: لن نغير أسلوب لعبنا ضد الكامرون    انطلاق عملية "رعاية 2018-2019" لفائدة ساكنة المناطق المتضررة بموجات البرد    مهرجان بويا النسائي للموسيقى... أية حصيلة ؟    مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللهِ، المَبْعوثُ رَحْمَةً لِلْعَالَمِينَ    في غياب الجثة.. إقامة صلاة الغائب على روح جمال خاشقجي.. والأسرة تبدأ بتلقي العزاء -فيديو-    16 نونبر.. يوما عالميا للتسامح    ‎فكوا العقدة…    أنس الدكالي: 7000 طبيب مغربي بفرنسا لازالوا مرتبطين ببلدهم الأم    بنشعبون يطبع مع لوبي العقار    حجز نصف طن من الكيف واعتقال متورطين في تجارة المخدرات.. بمراكش    الداخلية تصحح “أخطاء” المبادرة    بعد دفع 340 ألف دولار.. طارق رمضان خارج السجن    «تنقيل» طبيبة يثير غضب الأطر الصحية بخنيفرة    كنت في تونس الجديدة عندما أشعل نجل الرئيس فتيل أزمة بين القائد السبسي والشاهد .. 9    الغرفة الوطنية لمنتجي الأفلام تقاطع اليوم الوطني للسينما    المهرجان الدولي للفيلم بمراكش، دورة 2018: «ورشات الأطلس» منصة مهنية جديدة للإبداع والتبادل من 2 إلى 5 دجنبر    “تمازيغت” قادرة على المنافسة    بيبول: “إبداعات بلادي” تكرم فنانين    الجمعةُ الأخطرُ والتحدي الأكبرُ في غزةَ    إسلاميو الجزائر يردون على دعوة “البيجيدي” بشأن مبادرة الملك    الولايات المتحدة تدرس طلبات تركيا لتسليم غولن    هكذا وصفت أمريكا ماهر مطرب قاتل خاشقجي    اعمارة.. خط القطار فائق السرعة سيعطي زخما كبيرا للاقتصاد الوطني    12 حافلة للنقل المدرسي لمواجهة الهدر المدرسي بإقليم النواصر    أكثر من 600 مفقودا جراء الحرائق في كاليفورنيا.. وترامب يزور الولاية    واقع المقاومات وحركة التحرير المغربية بين الذاكرة والتاريخ    احتفاء بالشاعر السوري نوري الجراح في المغرب شاعر العود إدريس الملومي يحيي حفلا فنيا كبيرا في تطوان    طقس الجمعة: زخات رعدية ودرجات حرارة تتراوح بين 4 و28    قضية خاشقجي.. عرض لشراء القنصلية السعودية في اسطنبول “بأي ثمن” وتحويلها إلى متحف!    فالنسيا.. اجتماع مجموعة الاتفاق الرباعي للنيابات العامة المتخصصة في مكافحة الإرهاب    قطر تحدث ملتقى وجائزة خاصين بالدراما العربية    القروض العقارية.. تراجع أسعار الفائدة إلى 5,34 %    منح للمستثمرين تصل إلى 4000 درهم عن كل منصب شغل يخلقونه في الشرق    الجزائر تستنجد برعاياها في الخارج لإنقاذ صندوق المعاشات من الإفلاس    بنشماش: ظهير الحريات قاصر عن استيعاب أشكال التعبيرات الجديدة تم إصداره سنة 1958    ياسمينة خضرا: الإنسان قادر على ممارسة التعذيب والقتل رغم إنسانيته»    الهيئة الاستشارية للشباب بمجلس الجهة تشارك في يوم دراسي حول برنامج التنمية الجهوية    الرسول الأعظم (ﷺ) إكسير حياة الإنسان في الزمن المطلق    مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللهِ، المَبْعوثُ رَحْمَةً لِلْعَالَمِينَ.    مرض السكري يتفشى بين المغاربة وأخصائي يوضح بخصوص أعراض المرض وطرق الوقاية والعلاج    مغاربة العالم يستنكرون تخاريف الخرجة المذلة للبشير السكيرج …    الغندور: الأكل لا يزيد الوزن    دراسة: العلماء يتوصلون لفائدة غير متوقعة للشاي    هذه 9 علامات تشير إلى أنك مصاب بعدى الكلي    التجارة بالدين تستفحل من جديد مقال    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فضيحة ابتزاز تهز عمالة سيدي سليمان
نشر في الصباح يوم 12 - 09 - 2018

فجر مقاول حازت شركته على توزيع المحفظات المدرسية على التلاميذ بسيدي سليمان في سياق برنامج المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، فضيحة، عندما فضح مسؤولا في قسم العمل الاجتماعي طلب منه «التفاهم معهم»، وإلا سيتم صناعة «فيلم هندي» من أجل توقيف توزيع مبادرة توزيع المحفظات. وقال المهدي الدريوش ل «الصباح»، «إلى حدود اليوم، لم أتوصل بأي رسالة مكتوبة تدعوني لإيقاف توزيع المحفظات المدرسية، إذ أشرفت لجنة من عمالة سيدي سليمان على التوزيع إلى حدود الجمعة الماضي».
وراجت أخبار متواترة تفيد أن عبد المجيد الكياك، عامل إقليم سيدي سليمان، دخل على الخط، بعد معلومات تلقاها من مسؤول في العمالة، أسفرت عن توقيف عملية توزيع المحفظات على التلاميذ المستفيدين بالنفوذ الترابي للإقليم، المقدر عددهم بنحو 22 ألفا.
وأفادت مصادر مطلعة «الصباح» من داخل العمالة، أن العامل توصل بتقرير من موظف خرج «خاوي الوفاض» من الصفقة التي تفوق قيمتها 500 مليون، يفيد أن تلاعبات طالت الصفقة التي خصصت لشراء الكتب واللوازم المدرسية، وأن النمودج المقدم منها، لا يتطابق مع دفتر التحملات.
من جانبه، نفى واحد ممن رست عليهم الصفقة، ما روج له موظف في قسم العمل الاجتماعي، وقال ل «الصباح» إن «المحفظات التي وزعت تتوفر فيها شروط الجودة، وخضعت إلى تحاليل المختبر، ومن صنع مغربي، وهي نفسها التي وزعت في مدن الرباط وبني ملال ومراكش وزاكورة والرشيدية والنواصر».
وكشف الدرويش عن معلومات في غاية الخطورة، تفيد أنه تعرض إلى محاولات ابتزاز من قبل موظف نافذ في عمالة سيدي سليمان، مقابل السماح له بالاستمرار في توزيع المحفظات على المؤسسات التعليمية، وأن ما يقال من اتهامات بخصوص جودتها، هو من صنعها، وشرع في الاتصال بمديري المؤسسات نفسها، يدعوهم إلى عدم تسلم المحفظات، بحجة أنها «مغشوشة».
وقال الدرويش إن المسؤول نفسه قال له «أشنو درتي معايا؟، بين ليا، وهاداك شي لي درتيه مع لخرين، ديرو معايا»، ليرد عليه «أنا خدام بدراعي»، وأشارك في الصفقات بطرق قانونية، ولا أقدم الرشاوي لأي أحد».
وقال مصدر مقرب من المقاول الذي استغرب للحرب الخفية التي شنها ضده الموظف المعلوم الذي كاد أن يشعل الدخول المدرسي، أن الأخير طلب منه الحصول على مبلغ مالي حدد في 10 ملايين، مقابل السماح له بالتوزيع دون مشاكل مع مديري المؤسسات التعليمية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.