بنكيران: في السياسة يمكن أن يكون حتى القتل.. والمغاربة أكثر الشعوب إيمانا بالله قال إن البيجيدي ليس حزبا دينيا    حين ألمح زياش إلى رغبته في حمل قميص أحد أندية إنجلترا.. هل يتحقق "حلمه" في الصيف؟    كارتيرون يحدد لائحة المغادرين خلال فترة الانتقالات الصيفية    نقابة الصحافيين تشرح فوضى الاعلام بتطوان وتواطؤ المسؤولين    دعوات لمقاطعة “كولينور” تضامنا مع العمال المضربين    سرقة لوحات إلكترونية من ثانوية تستنفر درك بولمان    في بلاغ رسمي ..بنشماش يجرّد الحموتي من صفة رئيس المكتب الفيدرالي    بعد إعلان السعودية لقمتي مكة.. قطر تنفي دعوتها لحضورهما وتؤكد: “لا زلنا معزولين من جيراننا”    زيدان يفاجئ نجم ريال مدريد بتصريح صادم    زيدان يفاجئ نجم ريال مدريد بتصريح صادم    بعد وقف تعاونها مع “غوغل”.. كيف سيتأثر مالكو هواتف “هواوي” ؟ القرار خلف "أزمة عالمية"    حسب البنك الدولي..المغرب حقق 27.5 مليار دولار من صادرات المعادن    أساتذة التعاقد يشْكون "مناورات أمزازي" ويحذرون من "اللعب بالنار"    طنجة.. زبون يقتل سائق طاكسي بحجرة كبيرة    نهاية مسلسل “صراع العروش” تتثير موجة انتقادات.. متتبعوه يرونها غير موفقة    فاجعة..مصرع ثلاثة عمال اختناقا في قناة للصرف الصحي    بعد فشل لقاء “كلوب نيوتي”.. بنشماس بدا حملة طرد القيادات وتيار وهبي والمنصوري غايقيلوه ف برلمان استثنائي    منارات و أعلام “محمد الخباز.. شاعر بيت الأمة”    أليجري يقترب من تدريب فريق مفاجئ    الزمالك يدعو رؤساء الأندية المصرية لحضور النهائي    الحموشي يضع اللمسات الأخيرة على ترقيات الأمنيين    حجز وإتلاف أزيد من 10 أطنان من المنتجات الغذائية غير الصالحة للاستهلاك بجهة طنجة-تطوان-الحسيمةقامت مصالح المراقبة التابعة للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية بجهة طنجة – تطوان – الحسيمة، خ    الغنوشي يرفض الاعتراض على عودة بن علي    "حماس" تنفى التوصل إلى هدنة مع إسرائيل بغزة    المجلس الأعلى للحسابات يدعو إلى نشر رقمي للبيانات العمومية    مرجعيات الفلسفة الغربية -16- مدرسة "الكانطية" ونقد العقل    نقابة الفنانين تكون لجنة لاتباع وضعية فاطمة الركراكي وهذه مهامها    في القصر الملكي بالبيضاء.. بنكيران يحلل حديث الرسول أمام الملك    تناول عصائر الفواكه المصنعة قد يؤدي إلى الوفاة المبكرة    هيئة المحامون بتطوان تدخل على قضية مباراة مراكش وبرشيد    مطار الشريف الإدريسي بالحسيمة يحقق نموا في حركة النقل الجوي    الجيش الجزائري: مطالب رحيل كل رموز النظام « خبيثة وغير مقبولة »    توقعات صادمة عن تصويت المسلمين في مدينة سبتة    إخلاء برج إيفل بباريس بعد تسلق رجل للمزار الشهير    بحضور مشاهير المملكة.. »البزار اكسبو » يستقطب أزيد من 5000 زائر    الحوثيون يستهدفون من جديد عمق السعودية ويطلقون صاروخين باليستيين على الطائف وجدة    ليلة رمضانية لا تنتهي في ضيافة دار الشعر بتطوان    السعودية تعترض صاروخا باليسيتيا كان متجها إلى منطقة مكة المكرمة -فيديو    الرباط.. أسبوع أفلام حقوق الإنسان في العالم العربي من 21 إلى 24 ماي    كليات رمضانية.. كلية التحرر والتحرير (4): من محطات التحرر في رمضان سلسلة مقالات رأي    حنان الفاضلي:الساحة الكوميدية في المغرب أشبه بالوجبات السريعة    10 نصائح لقهر الجوع والعطش خلال ساعات الصيام الطويلة    الموت يغيب وزير الصحة الأسبق الطيب بن الشيخ    لماذا تفسد مجتمعات المسلمين؟    البنك الدولي: المغرب حقق 27.5 مليار دولار من صادرات الذهب والفوسفاط    ارتفاع عدد قتلى حادثة "أشقار" إلى ثلاثة    مدخل لدراسة تاريخ الزعامات المحلية بالجنوب المغربي 12 : العلاقة بين الشيخ والمريد    «حي على الفلاح»… إبحار في التصوف على «الأولى»    قاصرتين تحاولا الإنتحار بشكل مختلف بأصيلة    “أبعصيص” يضع نقطة على السطر ويستقيل من حزب “منيب” بتطوان    أسئلة الصحة في رمضان وأجوبة الأطباء : 12 .. النظام الغذائي غير الصحي يتسبب في السمنة والأمراض المزمنة    أطباء يتحدثون لبيان اليوم عن الأمراض في رمضان    بحسب الصحافة المصرية .. لابا كودجو بالأهلي    برلمانيون يتهمون الحكومة بحماية المفسدين    محكمة تلغي قرارات بتفويت محلات تجارية بمنطقة عين لحصن بتطوان    « الإتحاد العام » يمنح إشارة المسؤولية المجتمعية لهذه المقاولات    «يولر هرميس»: المغرب تلميذ غير نجيب في آجال الأداء    دراسة … تناول عصائر الفواكه المصنعة قد يؤدي إلى الوفاة المبكرة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إعفاءات جبائية “وهمية” تورط الداخلية
نشر في الصباح يوم 13 - 11 - 2018

التحقيق في التلاعب بمحاضر تحصيل وشهادات إبراء ذمة وإحالة ملفات رؤساء جماعات على القضاء
انتقلت التحقيقات إلى السرعة القصوى حول إعفاءات جبائية «وهمية» ورطت الداخلية، وضيعت على الخزينة العامة مداخيل بالملايير، بعدما استغل رؤساء جماعات ومنتخبون صلاحيات استخلاص الرسوم المحلية، في «ابتزاز» ملاك أراض ومنعشين عقاريين، من خلال تشكيل لجان تحصيل، فرضت عليهم أداء مبالغ ضخمة، عبارة عن متأخرات عن الرسم على الأراضي غير المبنية، رغم توفرهم على أراض فلاحية أو متمركزة في الحزام الأخضر، لا تدخل ضمن العقارات المستهدفة بالرسم، فيما عمدت إلى إعفاء أراض أخرى مستحقة التضريب، وإشعار مصالح الخزينة العامة للمملكة، باتخاذ الإجراءات اللازمة في حق ملاك، خصوصا عبر الإشعار للغير الحائز، والحجز على حساباتهم البنكية.
وكشفت مصادر مطلعة، عن تحرك المفتشية العامة للإدارة الترابية للتدقيق في محاضر تحصيل وشهادات إعفاء وقعها رؤساء جماعات لفائدة ملاك، جنبتهم أداء مبالغ مهمة عن الرسم على الأراضي غير المبنية، موضحة أن التحقيقات الجديدة استندت إلى شكاوى تلقتها الداخلية من ملاك أراض ومنعشين، أغلبهم متمركز في جماعات محاذية لمدن البيضاء والقنيطرة والرباط ومكناس ومراكش، يتوفرون على شهادات من مديريات الفلاحة ووكالات المحافظة العقارية والوكالات الحضرية، تؤكد أن الأراضي التي يمتلكونها، فلاحية أو متمركزة في الأحزمة الخضراء، وبالتالي لا تعتبر أراضي عارية أو غير مبنية، مستحقة للرسم المذكور.
وأفادت المصادر في اتصال مع «الصباح»، رصد المفتشين خروقات في تحصيل رسم الأراضي غير المبنية، من خلال التلاعب في محاضر اللجان، بتمكين ملاك من شهادات تثبت أن أراضيهم غير معنية بالبناء، رغم وجودها في المدار الحضري، مشددة على أنه يجري إدراجها «مناطق احتياطية»، مؤكدة أن الداخلية ستسند إلى تقارير مفتشية الإدارة الترابية، لغاية إحالة ملفات رؤساء جماعات متورطين في هدر جبائي على القضاء، بعد تجميع الوثائق التي تثبت سقوطهم في جريمة الغدر، المعاقب عليها في الفصلين 243 من القانون الجنائي.
وأكدت المصادر ذاتها، لجوء الداخلية قبل انطلاق التحقيقات الجديدة، إلى تجميد طلبات إعفاء من غرامات تأخير، قدمت إليها من قبل ملزمين بأداء هذه الضريبة، بعد تفاقم قيمة الرسم على الأراضي غير المبنية، المستحقة على مدى سنوات، وارتفاع قيمة الغرامات المرفقة بها، منبهة إلى توجيه الملزمين المتعسرين من الجماعات، التي تتكلف بتحصيل هذا الرسم لفائدة الخزينة، إلى ملحقة تابعة للوزارة، غالبا ما كانت تعفيهم من الغرامات المترتبة عن تأخرهم في تسوية وضعيتهم الجبائية، مشددة على أن المصالح المركزية بالوزارة وجهت تعليمات صارمة إلى الجباة المحليين لغاية إعمال القانون، والتشدد في تحصيل الرسم المذكور.
واتخذت أبحاث مفتشية الإدارة الترابية منحى آخر، حسب المصادر نفسها، بعدما ظهرت أسماء برلمانيين وسياسيين ومنعشين معروفين، استفادوا من إعفاءات «وهمية»، من الرسم على الأراضي غير المبنية، باستغلال مواقعهم وصلاتهم برؤساء جماعات ومنتخبين، مؤكدة أن محاضر تحصيل مكنتهم من الاستفادة من الاستثناء الوارد في المادة 39 من القانون رقم 47.06، المتعلق بجبايات الجماعات المحلية، الذي ينص على إعفاء الأراضي غير المبنية المخصصة لاستغلال مهني أو فلاحي، كيفما كان نوعه في حدود خمس مرات مساحة الأراضي المستغلة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.