حقيقة تعيين زينب العدوي وزيرة للداخلية خلفا لعبد الوافي لفتيت المريض.    عملاق إنجلترا يضع زياش على قائمة صفقات الصيف    وضع رئيس باريس سان جيرمان قيد التحقيق في فرنسا بتهم فساد    توقيف صاحب مقهى للشيشا يقود إلى اعتقال تقني محسوب على ولاية أمن أكادير    النقابات تقاطع حوار أمزازي حول “أساتذة التعاقد”    الحكومة ترفع رسوم استيراد القمح الطري لحماية المنتوج المحلي    مجلس الحكومة يصادق على تعديلات تهم مدونة السير على الطرق    "مسألة الاحتجاج بفهم السلف" محور درس اليوم أمام جلالة الملك    الجعواني يحمي كوجو من الضغط    حول الأمازيغية ورموز الدولة، نقط على الحروف    الدار البيضاء .. جلالة الملك يدشن الملحقة الجهوية للمركز الوطني محمد السادس للمعاقين    برشيد.. مصرع شخص وإصابة ستة آخرين في حادثة مروعة    برشلونة يضم رسميا موهبة خط وسط منتخب هولندا للشباب "لودوفيت ريس"    مانشستر سيتي ينفي صحة شائعات تولي غوارديولا تدريب يوفنتوس    نيمار يغيب عن تدريب سان جرمان بدون إذن    وهبي: المواد التي استند عليها بنشماش لتجميد مناصب منسقين وأمناء جهويين في الحزب لا تسعفه لأنه تم تعديلها!    بعد استقالته.. ألمانيا شكرات ولد ابلادها على التزامو بدعم الجهود الأممية فالصحرا    مصر.. إخلاء سبيل صحفي ألقي القبض عليه فور عودته من قطر خريف 2016    رسميا.. النقابات تقاطع جلسة الحوار مع أمزازي حول “المتعاقدين”    سابقة .. فريق طبي وتمريضي ينجح في تفادي بتر الطرف السفلي لشاب بالعيون    طقس اليوم    البيضاء تحتضن الدورة الأولى من مهرجان الموسيقى الاندلسية    تنصيب أعضاء اللجان العلمية لجائزة المغرب للكتاب    دراسة جديدة تقترح الصوم كعلاج جديد لمكافحة السمنة    المغرب ال 42 عالميا والثالث إفريقيا في تصنيف “البيانات المفتوحة”    المحترفون المغاربة يحبسون الأنفاس قبل لائحة رونار    التحالف يعلن تدمير طائرة مسيرة لجماعة الحوثي    “باناسونيك” اليابانية تعلّق تعاملاتها مع “هواوي” بعد الحظر الأميركي    الساكنة المغاربية .. توقع 32.1 مليون نسمة إضافية مع حلول سنة 2050    الدارالبيضاء: أزيد من 400 عارض في الدورة 35 لمعرض رمضان التجاري    ناصر الخليفي يخضع للتحقيق بسبب مزاعم بالفساد    “علماء المسلمين” يدعو لاعتصامات لمنع إعدام العلماء بالسعودية العودة والقرني والعمري    "آبل" تتصدر أغلى العلامات التجارية بحسب "فوربس"    اللغة الإسبانية في المملكة المغربية    مضيان يحمل الحكومة مسؤولية الاحتقان بالحسيمة وجرادة    بعد إخفاق جولة مفاوضات.. تجمع المهنيين السودانيين يدعو الى مظاهرة مليونية    سقوط 7 من المُهربين الدوليين للحشيش بسبب “عملية طنجة”    الشمس تتعامد فوق الكعبة الثلاثاء المقبل    لماذا تفسد مجتمعات المسلمين؟    اهم منجزات التعاضدية الفلاحية للتأمين..اتفاقية مع مكثري البذور    فريق طبي ينجح في استئصال ورم نادر يزن 20 كلغ لمريضة    أطباء يتحدثون لبيان اليوم عن الأمراض في رمضان    أناس الدكالي يعطي انطلاقة خدمات المركز الصحي الحضري ديور الجامع بالرباط    طبيبة تشرح كيف اكتشف اطباء العالم أن الصيام علاج للسرطان    الإدريسي: أكره العلاقات العابرة    ارتفاع حركة النقل الجوي بمطار الحسن الأول بالعيون بنحو 11%    المسرح الحساني يحتفي باليوم الوطني للمسرح    "كَبُرَ مَقْتاً... " ! *    أسئلة الصحة في رمضان وأجوبة الأطباء 15 : اضطراب التغذية والشره المرضي خلال شهر الصيام    مؤانسات رمضانية المعلومة تضع الفرق بين آدم والطين وبين آدم والملائكة..    صحيفة “ذا تايمز”: رئيسة الوزراء البريطانية قد تعلن استقالتها غدا الجمعة    في 3 أشهر : مبيعات OCP تتجاوز 1.3 مليار درولار وأرباحه تقفز ب %73 : بفضل تحسن الطلب وارتفاع الأسعار في السوق الدولي    سيناتور يحذر: ترامب بصدد استخدام "ثغرة" لبيع قنابل للسعودية    مؤسس “فيسبوك” يعري فضائحه    تيزيني… رحيل عراب التنوير السوري    بيبول: لجنة فنية لمساعدة الركراكي    المدينة العتيقة الأخرى    «رائحة الأركان».. الحاج بلعيد: أركان الجبل -الحلقة13    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مختصرات
نشر في الصباح يوم 12 - 04 - 2019


صعقة كهربائية تنهي حياة فلاح
فتحت الضابطة القضائية للدرك تحقيقا في ظروف وأسباب وفاة فلاح أربعيني، بسبب صعقة كهربائية أصابته بعدما كان مارا قرب سلك كهربائي على الأرض، بعد سقوط عمود بدوار بقرية با محمد بتاونات، دون أن يتكفل المكتب الوطني للكهرباء بإعادة تثبيته حفاظا على سلامة وحياة الناس.
ونقلت جثة الهالك الذي توفي في الحين، إلى مستودع الأموات بمستشفى الغساني بفاس لإخضاعها إلى التشريح الطبي بناء على أوامر قضائية، قبل دفنه بمقبرة بدوار اسماعيلات بجماعة لغوازي، وسط غضب شديد لمعارفه وأهله الذين فجعوا لوفاته التي تعد الثانية للسبب نفسه بعد وفاة فلاح بعين عائشة.
وقالت المصادر إن عطبا أصاب عمودا كهربائيا تهاوى أرضا منذ نحو 5 سنوات دون إصلاحه رغم صيحات الغضب التي جهر بها سكان الدوار كما ذاك بعين عائشة الذي تسبب في وفاة فلاح آخر، مؤكدة أن سكانا وجهوا شكايات للسلطات الإقليمية والمكتب الوطني للماء والكهرباء، دون جدوى.
ولا يبالي المكتب باحتجاجات السكان بمناطق متفرقة بتاونات، لسقوط أعمدة كهربائية أو ميلانها ما يشكل خطرا حقيقيا على حياتهم ليس فقط في هذا الدوار، بل في دواوير أخرى خاصة بالدرازة والفراكنة وأولاد الجيلالي والكزارة، وبجماعات أخرى بقرية با محمد وتيسة وتاونات وغفساي.
حميد الأبيض (فاس)
سرقة متقاعد بأزمور
تعرض متقاعد صباح الخميس الماضي لعملية تعنيف من قبل شخص ظل يترصده منذ خروجه من منزله .
وروى الضحية الذي أصيب بكسر في عنقه وجروح على وجهه تطلبت نقله في حالة إغماء نحو مصحة بالجديدة مازال يرقد بها إلى اﻵن، أنه في حدود الساعة التاسعة من صباح اليوم سالف الذكر، خرج من منزله يحمل مبلغا ماليا قدره 60 ألف درهم، وكان يقصد وكالة أسفار كان يتعامل معها، وأنه عند حي أم الربيع تفاجأ بشخص غريب يقتفي أثره وفجأة سدد له لكمات متتالية على الوجه وأسقطه أرضا وواصل تعنيفه إلى حين فقد وعيه. ولحظتها لم يعد يدرك تفاصيل ما وقع، وأن المبلغ المالي الذي كان يحمله ضاع منه.
وانتدبت سيارة إسعاف حملت الضحية نحو مستعجلات مستشفى القرب بأزمور، قبل أن يتم نقل الضحية من طرف عائلته نحو مصحة خاصة بالجديدة .
وعلى خلفية ذلك تم تسجيل شكاية ضد مجهول، لكن شهود عيان أدلوا بمعلومات قربت أمن أزمور إلى الفاعل، الذي ألقي عليه القبض بعد ساعتين من الاعتداء على المتقاعد .
ومازالت الشرطة القضائية بأزمور، تبحث عن ظروف اختفاء مبلغ 60 ألف درهم، التي كانت بحوزة الضحية قبل الاعتداء عليه.
عبدالله غيتومي (الجديدة)
السجن لهاتك عرض قاصر
قضت غرفة الجنايات الابتدائية التابعة لمحكمة الاستئناف بالجديدة، بإدانة متهم والحكم عليه بخمس سنوات سجنا نافذا، بعد مؤاخذته من أجل جناية التغرير بقاصر وهتك عرضها نتج عنه افتضاض.
وتقدم والد الضحية، أمام الضابطة القضائية وصرح في شكايته، أنه علم من صهره أن ابنته تعرضت لاعتداء من قبل المتهم الذي يتابع تكوينه بإحدى مؤسسات التكوين المهني. وأوكل لزوجته البحث معها وإقرارها ومعرفة مدى صحة الأخبار المتداولة بشأنها.
وحاصرت الأم ابنتها وواجهتها بالأخبار التي توصل بها والدها، فانهارت واعترفت بأنها تعرضت لهتك عرضها من قبل المتهم. وأكدت لها أنه استدرجها إلى خارج المدينة، بواسطة دراجته النارية، واقتادها إلى غرفة بأحد المنازل المهجورة ومارس عليها الجنس دون رضاها.
وعرضت الأم ابنتها على طبيبة مختصة، فأكدت بعد فحصها أنها تعرضت لهتك عرضها وأنها فاقدة لبكارتها منذ شهرين تقريبا وحررت لها شهادة طبية لكل غاية مفيدة. وتقدم الأب نحو الوكيل العام لدى استئنافية الجديدة بشكاية ضد المتهم وأصر على متابعته لرد الاعتبار إليه.
واستمعت الضابطة للمتهم، الذي أنكر استدراج الضحية وهتك عرضها. وصرح أنه تعرف عليها عبر وسائل التواصل الاجتماعي وربط معها علاقة غرامية، كانت تقتصر على الخروج للتجول وتبادل القبل وتلمس مفاتنها.
وبعد مواجهته بتصريحات الضحية الدقيقة، سيما المتعلقة بالمنزل الذي جمعهما، تراجع عن أقواله الأولى، واعترف بنقل الفتاة على متن دراجته النارية. وأكد أنها رافقته بمحض إرادتها وأنها أزالت ملابسها ومارس معها الجنس سطحيا، وأنه غير متأكد من أنه هو من افتض بكارتها.
أحمد ذو الرشاد (الجديدة)
إيقاف متهمين بالقتل بالقصيبة
أوقفت عناصر الشرطة بمفوضية الشرطة لقصبة تادلة، مشتبه فيهما بالتسبب في وفاة ضحية وسط الشارع العام بالقصيبة، بعد تعريضه للضرب المبرح المفضي إلى الموت، الأحد الماضي، والفرار إلى وجهة مجهولة، بعد أن علما أن عناصر الدرك الملكي تقتفي آثارهما إثر انتشار خبر موت الضحية الذي لم تنفع معه الإسعافات التي لقيها بالمستشفى الإقليمي قبل أن يتم نقل جثته إلى المركز الاستشفائي الجهوي لإجراء تشريح طبي بأمر من النيابة العامة المختصة لتحديد أسباب الوفاة الحقيقية.
وتم وضع الموقوفين تحت تدابير الحراسة النظرية رهن البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، لتقديمهما إلى العدالة لينالا جزاءهما جراء ارتكابهما فعلا جرميا يعاقب عليه القانون. ويتعلق الأمر بضحية متزوج، ابن مسؤول سابق للمجلس البلدي للقصيبة، تعرض لطعنة غائرة أصابت قلبه بعد أن وجهها له أحد المشتبه فيهما الذين لاذا بالفرار على متن دراجة نارية إلى وجهة مجهولة، ما استدعى حضور سرية للدرك الملكي، التي أجرت تحرياتها الأولى لتحديد هوية المطلوبين للعدالة، واستعانت بشهادات بعض المارة الذين أكدوا المواجهة الدموية بين الطرفين.
وأفادت مصادر مطلعة، أن الموقوفين كانا يمتطيان دراجة نارية وقت ارتكابهما الجريمة، إذ يعمل أحدهما في سلك الجندية بإحدى مدن الجنوب، حل في إجازة قصيرة إلى بلدته لزيارة أسرته.
سعيد فالق (بني ملال)
مخدرات تورط مغربيا وإسبانيا
قضت الغرفة الجنحية التلبسية بابتدائية تطوان، في جلسة علنية عقدت الاثنين الماضي، بإدانة مغربي وإسباني ب 10 أشهر حبسا نافذا، لكل واحد منهما، مع إلزامهما بدفع غرامة مالية قدرها عشرة آلاف درهم لفائدة خزينة الدولة، بعد متابعتهما بتهمة محاولة تهريب المخدرات إلى أوربا.
واستغربت مصادر مطلعة من الحكم “المخفف” الذي صدر لصالح المتهمين ، في الوقت الذي تؤكد فيه وقائع القضية أن الأمر يتعلق بعملية تهريب دولي للمخدرات، خططت لها شبكة منظمة بكل من المغرب وإسبانيا.
وتعود وقائع القضية إلى 5 فبراير الماضي، حينما كانت دورية للدرك الملكي البحري تابعة لميناء المضيق تقوم بمهمة استطلاع روتينية بعرض البحر قبالة الفنيدق، واسترعى انتباهها زورق مطاطي فارغ متوقف وسط البحر، ما دفعها إلى تمشيط المنطقة.
وإثر عملية التمشيط، تم إيقاف إسباني ومغربي، كانا يحاولان التسلل إلى سبتة المحتلة سباحة، بعدما تعرض الزورق المطاطي المجهز بمحركين بقوة 350 حصانا، الذي كانا يستقلانه إلى عطب، إذ تبين من خلال الأبحاث الأولية، أن الإسباني الموقوف من ذوي السوابق في الاتجار الدولي في المخدرات، وله علاقات مع كبار بارونات المخدرات بمنطقة الشمال.
وتم نقل المغربي (س. د) إلى المستشفى الإقليمي سانية الرمل، بعد إصابته بجروح في يده، فيما تم اقتياد الإسباني إلى مقر القيادة الجهوية للدرك الملكي بتطوان. وتبين أثناء البحث مع المتهم المغربي المتحدر من طنجة والقاطن بالجزيرة الخضراء منذ أزيد من 20 سنة، أنه كان مكلفا بسياقة الزورق المحجوز من أجل تهريب المخدرات.
وخلال هذه العملية، أصيب محرك الزورق بعطب تقني، في عرض البحر، وفي الوقت الذي حاولا إصلاحه، أصيب المتهم المغربي بحروق في يده اليسرى.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.