الكشف عن آبار للغاز الطبيعي قرب ليكسوس بالعرائش    حركة النهضة تعلن دعم قيس سعيّد في جولة الإعادة برئاسيات تونس    تعيين حسام البدري مدربا للمنتخب المصري    ينحدرون من إمزورن.. خفر السواحل الاسبانية تنقذ 26 مرشحا للهجرة السرية    أمهات وآباء تلاميذ يحتجون أمام ثانوية بمراكش    العثور على جثة فتاة مهشمة الرأس بإقليم شفشاون يهز دوار “بوعادلين”    الصخيرات .. توزيع جوائز مسابقة هاكاثون لأفكار المشاريع الخلاقة    الجزائر: لجنة الانتخابات تطلق رسميا سباق الرئاسة    عقوبات مالية كبيرة وشيكة ضد شركات المحروقات    قضية “كازينو السعدي” تعود إلى الصفر والمحكمة تؤجلها مرة أخرى متابَع يعتذر عن حضور الجلسة القادمة    للمرة الرابعة.. المحكمة ترفض السراح المؤقت للصحافية هاجر    تعيين الدكتور مصطفى الغاشي عميدا لكلية الآداب والعلوم الإنسانية بتطوان    محامي "بن على" يكشف ل الغد وصية الرئيس التونسي الأسبق بعد وفاته    حكومة العثماني تصادق على تعيينات في مناصب عليا    غيابات بالجملة في تداريب الوداد استعدادا لمواجهة الجيش    لوبيتيجي أمام فرصة رد الاعتبار في لقاء "ريال زيدان"    المملكة تخفض رسوم استيراد القمح ابتداء من فاتح أكتوبر    إدارة سجن طنجة 2 تكشف حقيقة إضراب معتقلي الريف عن الطعام    زين العابدين.. من كرسي الحكم بتونس الى الوفاة في المنفى    منير أبو المعالي يكتب.. نم قرير العين فإن جطو لا يفزع    مغربيان في التشكيلة المثالية لعصبة ابطال اوروبا    نتنياهو خارج الائتلاف وغانتس يرفض عرضه لتشكيل حكومة وحدة    هجوم على كارول سماحة بسبب "التجاعيد".. ورامي عياش يدعمها    بعد تتويجها بلقب تحدي القراءة على الصعيد الوطني..ابنة تطوان تتنافس من جديد مع 16 تلميذا عربيا    المصادقة على مشروع مرسوم يحدد اختصاصات وتنظيم وزارة الاقتصاد والمالية    بن شماش: أنا حريص على وحدة البام ومنفتح على كل المبادرات الجادة    بشير عبده للمجرد: أغنيتك فيها نغم مغربي أصيل والكلام جميل    خطير بالصور..الترجي التونسي يتطاول على مقدسات المغاربة    توقعات أحوال الطقس ليوم غد الجمعة    الخلفي: رئيس الحكومة أحدث لجنة تتابع توصيات المجلس الأعلى للحسابات    المغرب والمملكة المتحدة يجددان تأكيد رغبتهما المشتركة في توفير إطار ملائم يتيح تعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين    الجزائر.. مقتل شخصين في صدامات بين محتجين وقوات الأمن    قتيلان بصدامات بين محتجين وقوات الأمن في غرب الجزائر    لقجع حسم نهائيا في أعضاء المكتب المديري للجامعة    يتيم يفتح ورش قانون النقابات    المغرب يتقدم رتبتين في ترتيب الفيفا لهذا الشهر    إضافة جائزة التحقيق الصحفي للجائزة الوطنية الكبرى للصحافة    الأمهات اللائي يتناولن حبوب منع الحمل أكثرعرضة للإصابة " بالسكري "    رغم الظرفية غير المواتية.. مجمع الفوسفاط يرفع رقم معاملاته    إيهاب أفضل مطرب عربي    وزراء ومفكرون في حملة “العالم بدون صور”    إيران تهدد ب"حرب شاملة" في حال توجيه ضربة عسكرية إليها    فريق طبي يزيل قرنا طوله 10 سنتم ظَهر برأس فلاح هندي بسبب إصابة تعرض لها قبل 5 سنوات    محمد هوار رئيس المولودية: استقبال الفتح الرباطي بالمركب الشرفي مرتبط بموافقة المصالح الامنية    لا زيادة في غاز البوطان    «سؤال الشعر والمشترك الإنساني» بدار الشعر بمراكش .. الناقد خالد بلقاسم يستجلي أفق الشعر في ظل المشترك    دراسة كندية تربط بين الصداع النصفي وارتفاع خطر الإصابة بالخرف    دراسة: تحقيق انتقال ديمغرافي سليم في أفق 2050 يتطلب تحسين نشاط النساء وخلق فرص شغل منتج لفائدة الشباب    برنامج «امبولس» لمجموعة OCP يحط الرحال في إثيوبيا    فلاشات اقتصادية    الرنكون على موعد مع المهرجان الوطني للتراث الشعبي    تحذير عالمي: "عدوى فيروسية" سريعة الانتشار تهدد بقتل عشرات الملايين    تناول الجبن يوميا يحمي الأوعية الدموية من التلف    الاجتماع على نوافل الطاعات    على شفير الإفلاس    على شفير الافلاس    على شفير الافلاس    ... إلى من يهمه الأمر!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وزارة التجهيز والنقل برأسين
نشر في الصباح يوم 18 - 04 - 2019

رغم مرور سنتين كاملتين على تعيين عبد القادر اعمارة على رأس وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء، يبدو أن بعض الملفات ما زالت تدبر في الخفاء من قبل سلفه عزيز رباح وبعض المسؤولين بالوزارة الذين ما زالوا يأتمرون بأمر الوزير السابق وينفذون تعليماته حرفيا.
ومن بين الملفات التي ما زال رباح يتحكم في خيوطها، مقالع الرمال بسبب العلاقة “الخاصة” التي تربطه مع لوبي جرف الرمال البحرية الذي يعيش حاليا وضعية جد حرجة، بعد رفض اعمارة تجديد رخص جرف الاستغلال التجاري بأربعة مواقع بحرية بالساحل الأطلسي للمملكة.
ونجح الوزير نفسه، في إصدار المرسوم التنظيمي الذي يمكن من تفعيل مقتضيات القانون 13-27 الخاص بالمقالع، والذي أخر عزيز رباح صدوره لمدة فاقت السنتين، ما مكن هذا اللوبي من الاستمرار في نهب الرمال البحرية بشواطئ أزمور والعرائش ومهدية.
وكان لصدور المرسوم التنظيمي نهاية 2017 وقع كارثي على لوبي الجرف الذي اعتاد الاصطياد في المياه العكرة والاشتغال خارج القانون، فما كان منه إلا أن استعان بالوزير السابق، وبعض أتباعه بقطاع التجهيز لتغيير موقف اعمارة، أو على الأقل الضغط على المديرين الإقليميين للسكوت عن التجاوزات التي يقوم بها لوبي الجرف، سيما أن كل التراخيص انتهت صلاحيتها، وأن استمرار نشاطه حاليا بكل من مهدية والعرائش يعتبر غير قانوني ويستلزم تطبيق العقوبات المنصوص عليها في القانون 13-27. فبالعرائش مثلا انتهت صلاحية رخص جرف الرمال بكل من ميناء العرائش ومنطقة سيدي بوقصبات في 31 دجنبر 2018، وكان لزاما على المستغلين إخلاء فضاء تخزين وتسويق الرمال قبل متم مارس الماضي، لكن وبعد مرور أكثر من أسبوعين على انتهاء المهلة، ما زالت الشركة تسوق مخزون الرمال الموجود بالفضاء، وما زالت سفن الجرف تستنزف رمال شاطئ العرائش بتواطؤ مع مسؤول نافذ في المديرية الإقليمية للتجهيز، الشيء نفسه يحدث في شاطئ المهدية، فبعد توقف دام سنة بسبب رفض الوزير اعمارة تجديد رخصة الاستغلال، عادت الشركة عنوة إلى استخراج رمال الشواطئ المجاورة وتسويقها على اعتبار أنها نفايات مدعية بأنها تتوفر على رخصة من الوزارة الوصية.
وأصبح من الضروري أن يستعيد اعمارة زمام المبادرة ويتجاوز صمته في موضوع ملف يتم طبخه بعيدا عنه حتى أضحى يخرج عن السيطرة، بعد أن تجاهلت الشركة قراراته وضربت بها عرض الحائط وفرضت الأمر الواقع في خرق سافر لمقتضيات القانون 13-27.
ويتخوف خبراء في الوزارة، أن يتسبب بعض المديرين المركزيين من “الحرس القديم”، الذين ألفوا “الرضاعة”، في مواجهة مباشرة بين مهنيي الصيد البحري والوزير اعمارة.
فبعد الوقفة الاحتجاجية التي نظمتها خلال مارس الماضي، جمعيات وتعاونيات الصيد البحري أمام المديرية الإقليمية للتجهيز بالقنيطرة للاحتجاج على استمرار الجرف بمياه الإقليم، وبعد أن استقبل المدير الإقليمي ممثيلها ووعدهم برفع تظلماتهم بأمانة إلى الوزير الوصي، وفي غياب أي رد فعل من الوزارة الوصية، تستعد هذه الجمعيات والتعاونيات لتنظيم وقفة احتجاجية أمام مقر وزارة التجهيز.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.