المغرب وزيمبابوي يبحثان تعزيز العلاقات بين البلدين    المغرب يعود إلى توقيت غرينيتش في هذا التاريخ !    بحضور السيسي.. تشييع جثمان الرئيس المصري الراحل حسني مبارك    زوج يذبح زوجته من الوريد إلى الوريد ببرشيد !    عيشة عياش تنكر أمام الفرقة الوطنية بالدار بيضاء علاقتها بشبكة “حمزة مون بيبي”    كورونا .. برلمانيون يطالبون بعقد اجتماع عاجل و استدعاء وزير الصحة !    الائتلاف المغربي لهيآت حقوق الإنسان يؤكد ضرورة بناء النموذج التنموي على القيم الحقوقية الكونية    مسؤول في البيت الأبيض يصف « هواوي » ب »المافيا »    ممثلو الجمعية المغربية للمصدرين يقدمون تصورهم بشأن النموذج التنموي الجديد    الأمن يوقف قاتل زوجته بسكين في مدينة برشيد    اعمارة: دول إفريقية تقتدي بسياسة المغرب في محاربة حوادث السير    العثماني: قطاع العقار يطرح إشكالات عديدة ورثناها عن عهد الاستعمار    النيابة العامة تخرج بقرارها في حق والد دنيا بطمة    خَطَأُ الْفَقِيهِ أَحْمَدَ الرِّيسُونِيِّ!    مطار طنجة – ابن بطوطة يرتقي للمرتبة الرابعة كأهم معبر جوي بالمغرب    حالة طوارئ "قصوى" تتفادى دخول فيروس "كورونا" إلى المملكة    بسبب كورونا…الرئيس الجزائري يأمر السلطات في بلاده بتوخي الحذر    احتواء "فيروس كورونا" يستنفر المسؤولين بالجزائر    لا فرج من محكمة تارودانت والأستاذ مازال في حالة اعتقال        من نابولي إطلاق بيتزا ميسي    نجم النصر السعودي حمد الله منتخب شباب المغرب في السعودية    دوري ما قبل الألعاب الأولمبية بدكار .. تأهل خمسة ملاكمين مغاربة    بين الفشل الحقوقي واستدعاء المعارضة.. لجنة بنموسى تستمع للإئتلاف    رئيسة مجلس النواب المكسيكي تشيد بمستوى التفاهم مع المغرب وتدعو لاستغلال الآفاق الواعدة بين البلدين    إيطاليا تعلن عن 12 حالة وفاة بفيروس كورونا وارتفاع الإصابات إلى 374    عمدة سبتة يطالب بتهميش المغرب والتوجه نحو أوروبا    نهضة بركان يصل إلى مصر ويحظى باستقبال مسؤولي المصري البورسعيدي    العثماني يشيد بدراسة المجلس الاقتصادي والاجتماعي حول السياسة العقارية    تقرير رسمي : نصف المغاربة يشتغلون دون عقد عمل !    الطرق السيارة بالمغرب: 104 مليون درهم نتائج صافية إيجابية برسم 2018    السيتي يلتجأ إلى "الطاس" بعد قرار إيقافه أوروبيا    إسبانيا .. ارتفاع عدد حالات الإصابة المؤكدة بفيروس كورونا إلى 7 أشخاص    توقعات أحوال الطقس ليوم غد الخميس    الممثل جلال قريوا يتعرض للاعتداء عنيف وسط مدينة الدار البيضاء    المرابط: الاستغلال السياسي و"القراءات الأبوية" وراء مشاكل الإسلام    فيروس كورونا يستمر في حصد الأرواح.. فرنسا تعلن وفاة أول مواطن فرنسي    جثة ثلاثينية معلقة في شجرة تستنفر الأمن بالجديدة    مشتريات "بوجو ستروين" تحقق رقما قياسيا في المغرب    كريستالينا: لا بد من هزم الفساد    فيروس كورونا.. تسجيل ثاني حالة وفاة في فرنسا    “غراندي كوسمتيكس” عند “يان أند وان”    مقاطعة بالدارالبيضاء يترأسها البيجيدي تنصح المواطنين بالوضوء لتجنب فيروس كورونا !    أمين جوطي يهدي المرأة المغربية «كتاب الأميرة»    كورونا يصل القوات الأمريكية في كوريا الجنوبية. والاعلان عن إصابة أول عسكري    "تبون" هو الأكثر قطعا لخدمات الانترنيت عمدا عن أبناء شعبه    مستشار ترامب السابق: بيرني ساندرز سيعين إلهان عمر وزيرة للخارجية إذا فاز بالرئاسة الأمريكية    ليبراسيون: إسرائيل تحتفظ بجثث الفلسطينيين لاستغلالها في عملية تبادل مستقبلية    الدورة 10ال لماستر كلاس السينما وحقوق الإنسان بالرباط تسلط الضوء على سينما المخرج البرتغالي سيرجيو تريفو    بنموسى تعتذر عن عمل رمضاني بسبب حالتها الصحية    حققت نجاحا كبيرا.. زهير البهاوي ينشر كواليس « لازم علينا نصبرو »    بسبب ما اعتبرته السياسة «الفردية المنغلقة» وعدم أهلية مدير المركز السينمائي المغربي : الغرفة الوطنية لمنتجي الأفلام تقاطع المهرجان الوطني للفيلم 21    الوداد الفاسي ينهزم في ميدانه أمام شباب المحمدية    حُمَاة المال العام يستنكرون التمييز في إعمال القانون وتدخل مبديع لدى جهات قضائية للإفلات من العقاب    حبل الكذب يلف عنق بوليف    "أنمزغلت" تحتفي بالفنان الراحل عموري مبارك    عرض خاص وغير مسبوق لوكالة الأسفار Morocco Travel بتطوان    مختلطة تتم بالخفاء في احد مساجد باريس    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





“أباك” تكشف برنامجها الثقافي
نشر في الصباح يوم 19 - 01 - 2020

حافظت على المواعد الكبرى وطبقت العدالة المجالية وكرمت رؤساءها السابقين
كشفت الجمعية الإقليمية للثقافة بالجديدة، المعروفة اختصارا ب “أباك”، برنامجها الثقافي ل 2020، والمقام بشراكة مع المجلس الإقليمي والمجمع الشريف للفوسفاط، تحت إشراف عمالة الإقليم، وتنسيق مع وزارة الثقافة وجامعة شعيب الدكالي والمديريتين الإقليميتين للتعليم والشباب والرياضة والمجلس العلمي المحلي.
وأكد عبداللطيف البيدوري، رئيس “أباك”، أن برنامج هذه السنة “كان ثمرة نقاش مستفيض مع الشركاء، واتسم بعدالة مجالية لأنه سيغطي جميع الجماعات الترابية”. وقال البيدوري إن محمد الكروج، عامل الإقليم، شدد في لقائه مع الجمعية علىأن تغطي أنشطتها كل تراب الإقليم. واستطرد البيدوري، الذي كان يتحدث في ندوة صحافية، عقدت الجمعة الماضي، بفندق بضواحي الجديدة، أن “ميزانية الجمعية لا تتجاوز 80 مليونا من المجلس الإقليمي، وأنها تتوخى عملا ثقافيا يصون تراث الإقليم، ويحفظ ذاكرته الجماعية وينمي الإبداعات من منطلق أن الثقافة رافعة للتنمية المستدامة”. وأضاف أنه رغم ضعف إمكاناتها المالية، فإن استراتيجية الجمعية، المبنية على مقاربة تشاركية، مكنت من إقناع شركاء بمشروعها الثقافي الطموح، وفي مقدمتهم المجلس الإقليمي ووزارة الثقافة والمجمع الشريف للفوسفاط و”طاقة موروكو”.
وحافظت الجمعية في برنامجها على مواعدها الكبرى، نظير الملتقى الدولي “ملحونيات” بأزمور، ومهرجان “لمطة المغرب تونس”، ومهرجان “سبع شموس وسبعة أقمار”، وملتقى “أنغام” الذي تحتضنه ساحة “البريجة” بالجديدة في فصل الصيف.
وركز برنامج 2020 على تدعيم وتوسيع مجال القراءة العمومية، بشراكة مع المديريتين الإقليميتين للثقافة والتربية الوطنية، ويتحقق ذلك، حسب”أباك”، بتوفير كتب لفائدة الأطفال وكل الفئات العمرية، والخوض في تجربة “كتب في الواجهة”، وهي تتأسس على فتح المجال أمام مجموعة مؤلفين وباحثين في إطار أمسيات نقاش حول مؤلفاتهم، فضلا عن بعث الحياة في المكتبة الشاطئية. وأعلن البيدوري أن الجمعية ستتحمل هذه السنة كل المصاريف المتعلقة بتنقل الأطفال المتفوقين إلى المعرض الدولي للكتاب الذي تحتضنه البيضاء.
ويحضر التشكيل والزجل وأنشطة ثقافية متعددة في برنامج 2020، وتم تلخيصها في مهرجان “الصقارة” بجماعة لقواسم، وموسم مولاي عبدالله أمغار، وتظاهرة “8 مارس”، ومعرض الفرس، وسهرات الجوق الملكي السمفوني، وتنشيط الثقافة الدبلوماسية مع فرنسا والجزائر وتونس والبرتغال، واقتناء عروض فنية وترويجها بالإقليم. ولاحظ الحاضرون أنه، خلافا للسابق، حين كانت أنشطة الجمعية منحصرة في مجال جغرافي ضيق، خاصة بين الجديدة وأزمور، فإنها خلال 2020، تبنت “ثقافة القرب”، باستهداف شباب الوسط القروي، من خلال عدد من المهرجانات الإقليمية الخاصة بالطفل والمسرح والشعر والقراءة وليالي السماع والمديح والموسيقى الروحية “عيساوة”و”حمادشة”.
وفي موضوع ذي صلة، وجوابا عن تساؤل حول عدم توفر الجمعية على مقر، قال البيدوري إن عنوانها مؤقت بدار الملحون بأزمور، وسيتم التفكير جديا في امتلاك مقر خاص بالجديدة.
وتكريسا لثقافة الاعتراف، كرمت “أباك”، على هامش الندوة الصحافية، مجموعة من الأسماء ممن تولوا رئاستها في السابق، ومنهم بنداود مرزاقي، وعبداللطيف اليوسفي، وعبدالرحمن عريس، وعبد الواحد مبرور، والمصطفى البيدوري، نظير عطائهم منذ تأسيس الجمعية صيف 2002، وإن كانت موجودة منذ 1996، زمن العامل أحمد عرفة، في إطار جمعية إقليمية موسعة شملت الثقافة والرياضة والشؤون الاجتماعية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.