الكشف عن آبار للغاز الطبيعي قرب ليكسوس بالعرائش    حركة النهضة تعلن دعم قيس سعيّد في جولة الإعادة برئاسيات تونس    تعيين حسام البدري مدربا للمنتخب المصري    ينحدرون من إمزورن.. خفر السواحل الاسبانية تنقذ 26 مرشحا للهجرة السرية    أمهات وآباء تلاميذ يحتجون أمام ثانوية بمراكش    العثور على جثة فتاة مهشمة الرأس بإقليم شفشاون يهز دوار “بوعادلين”    الصخيرات .. توزيع جوائز مسابقة هاكاثون لأفكار المشاريع الخلاقة    الجزائر: لجنة الانتخابات تطلق رسميا سباق الرئاسة    عقوبات مالية كبيرة وشيكة ضد شركات المحروقات    قضية “كازينو السعدي” تعود إلى الصفر والمحكمة تؤجلها مرة أخرى متابَع يعتذر عن حضور الجلسة القادمة    للمرة الرابعة.. المحكمة ترفض السراح المؤقت للصحافية هاجر    تعيين الدكتور مصطفى الغاشي عميدا لكلية الآداب والعلوم الإنسانية بتطوان    محامي "بن على" يكشف ل الغد وصية الرئيس التونسي الأسبق بعد وفاته    حكومة العثماني تصادق على تعيينات في مناصب عليا    غيابات بالجملة في تداريب الوداد استعدادا لمواجهة الجيش    لوبيتيجي أمام فرصة رد الاعتبار في لقاء "ريال زيدان"    المملكة تخفض رسوم استيراد القمح ابتداء من فاتح أكتوبر    إدارة سجن طنجة 2 تكشف حقيقة إضراب معتقلي الريف عن الطعام    زين العابدين.. من كرسي الحكم بتونس الى الوفاة في المنفى    منير أبو المعالي يكتب.. نم قرير العين فإن جطو لا يفزع    مغربيان في التشكيلة المثالية لعصبة ابطال اوروبا    نتنياهو خارج الائتلاف وغانتس يرفض عرضه لتشكيل حكومة وحدة    هجوم على كارول سماحة بسبب "التجاعيد".. ورامي عياش يدعمها    بعد تتويجها بلقب تحدي القراءة على الصعيد الوطني..ابنة تطوان تتنافس من جديد مع 16 تلميذا عربيا    المصادقة على مشروع مرسوم يحدد اختصاصات وتنظيم وزارة الاقتصاد والمالية    بن شماش: أنا حريص على وحدة البام ومنفتح على كل المبادرات الجادة    بشير عبده للمجرد: أغنيتك فيها نغم مغربي أصيل والكلام جميل    خطير بالصور..الترجي التونسي يتطاول على مقدسات المغاربة    توقعات أحوال الطقس ليوم غد الجمعة    الخلفي: رئيس الحكومة أحدث لجنة تتابع توصيات المجلس الأعلى للحسابات    المغرب والمملكة المتحدة يجددان تأكيد رغبتهما المشتركة في توفير إطار ملائم يتيح تعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين    الجزائر.. مقتل شخصين في صدامات بين محتجين وقوات الأمن    قتيلان بصدامات بين محتجين وقوات الأمن في غرب الجزائر    لقجع حسم نهائيا في أعضاء المكتب المديري للجامعة    يتيم يفتح ورش قانون النقابات    المغرب يتقدم رتبتين في ترتيب الفيفا لهذا الشهر    إضافة جائزة التحقيق الصحفي للجائزة الوطنية الكبرى للصحافة    الأمهات اللائي يتناولن حبوب منع الحمل أكثرعرضة للإصابة " بالسكري "    رغم الظرفية غير المواتية.. مجمع الفوسفاط يرفع رقم معاملاته    إيهاب أفضل مطرب عربي    وزراء ومفكرون في حملة “العالم بدون صور”    إيران تهدد ب"حرب شاملة" في حال توجيه ضربة عسكرية إليها    فريق طبي يزيل قرنا طوله 10 سنتم ظَهر برأس فلاح هندي بسبب إصابة تعرض لها قبل 5 سنوات    محمد هوار رئيس المولودية: استقبال الفتح الرباطي بالمركب الشرفي مرتبط بموافقة المصالح الامنية    لا زيادة في غاز البوطان    «سؤال الشعر والمشترك الإنساني» بدار الشعر بمراكش .. الناقد خالد بلقاسم يستجلي أفق الشعر في ظل المشترك    دراسة كندية تربط بين الصداع النصفي وارتفاع خطر الإصابة بالخرف    دراسة: تحقيق انتقال ديمغرافي سليم في أفق 2050 يتطلب تحسين نشاط النساء وخلق فرص شغل منتج لفائدة الشباب    برنامج «امبولس» لمجموعة OCP يحط الرحال في إثيوبيا    فلاشات اقتصادية    الرنكون على موعد مع المهرجان الوطني للتراث الشعبي    تحذير عالمي: "عدوى فيروسية" سريعة الانتشار تهدد بقتل عشرات الملايين    تناول الجبن يوميا يحمي الأوعية الدموية من التلف    الاجتماع على نوافل الطاعات    على شفير الإفلاس    على شفير الافلاس    على شفير الافلاس    ... إلى من يهمه الأمر!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حريق بسوق الوفاق بالبيضاء يخلف خسائر كبيرة
التجار يطالبون بإعادة هيكلة محلات السوق لتلافي الأضرار مستقبلا
نشر في الصباح يوم 03 - 02 - 2011

تسبب الحريق الذي شب الاثنين الماضي في السوق القريب من حي الوفاق بالدار البيضاء في خسائر مادية كبيرة داخل المحلات التجارية التابعة للسوق، وأوضح مصدر من الوقاية المدنية في تصريح ل"الصباح" أن الحادث لم يخلف ضحايا في الأرواح،
ونتج عنه فقط بعض الخسائر المادية التي اختلفت درجاتها حسب المحلات.
وأضاف المصدر ذاته أن أسباب الحريق تبقى مجهولة وأن التحقيق الذي فتحته الشرطة حول الحادث سيظهر الأسباب الحقيقية للحريق، وفيما لم تفصح الوقاية المدنية عن أسباب الحريق رجح مصدر من التجار العاملين بالسوق أن يكون الحريق ناتجا عن استعمال قنينات الغاز بشكل سيئ.
وأضاف المصدر ذاته أن طبيعة السوق الصفيحية ووجود مواد قابلة للاشتعال بسبب وجود تجار للخشب ومحلات لبيع وصناعة الأفرشة وهو ما أدى إلى انتشار ألسنة اللهب لتشمل محلات تجارية بالجهة المقابلة للجهة التي اندلع بها الحريق.
وشدد المصدر ذاته أن تأخر عناصر الوقاية المدينة في الحضور إلى مكان الحريق ساهم في انتشاره وتزايد حجم الخسائر التي عرفها السوق، مضيفا أن التجار اضطروا إلى التدخل عبر الاستعانة بخراطيم مياه صغيرة من أجل المساهمة في وقف الحريق ومنعه من الوصول إلى محلات تجارية جديدة.
وأشار المصدر ذاته إلى أن جانبا كبيرا من السوق التهمته النيران عن آخره، إذ تحولت بعض المحلات التجارية إلى رماد بسبب طبيعة المواد المستعملة في البناء التي تتكون من القصدير والخشب الذي لم يتمكن من تحمل ألسنة اللهب. وأضاف أن بعض التجار خسروا جميع ممتلكاتهم داخل السوق بعد الحريق وسيضطرون إلى إعادة بيع محلاتهم وتجهيزها من جديد.
وطالب المصدر ذاته رجال الشرطة العلمية والسلطات المحلية بالكشف عن الأسباب الحقيقية للحادث الذي أدى إلى تدمير جانب من السوق وخسائر مادية كبيرة لم يتم تحديد قيمتها بعد بين التجار. كما دعا المصدر ذاته السلطات المحلية إلى البحث عن حل للسوق غير المهيكل سواء عبر منح التجار محلات تجارية أو السماح لهم بالبناء على الأرض التي يقيمون عليها محلاتهم بالسوق للحيلولة دون تكرار الخسائر التي تسبب فيها حريق الاثنين الماضي.ويقع السوق غير المهيكل الذي التهمته النيران بجانب مشروع هيكلة سوق "دالاس" المتوقف منذ سنوات بسبب صعوبات تمويلية.
يذكر أن تراب مقاطعة الحي الحسني يعرف عددا من الأسواق غير المهيكلة بينها سوق "دالاس" الذي يتعرض بدوره إلى حرائق متعددة تتسبب للتجار في خسائر مادية كبيرة، ولم تنجح المكاتب التي تعاقبت على تسيير المقاطعة رغم الإمكانيات المالية المهمة التي كانت متوفرة لها، في إيجاد حلول جذرية للمشاكل التي تطرحها تلك الأسواق غير المهيكلة التي تعرف إقبالا كبيرا من طرف سكان المقاطعة بسبب وجودها في نقط محورية للمقاطعة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.