الخطايا العشر للحركة الأمازيغية والوصايا العشر لمحبي الأمازيغية    العلام: نزع مقويات السلطة 
عن البام جعله شبه عاجز عن تدبير الصراعات    الملك: متمنياتنا للشعب اليمني الشقيق بتحقيق ما يصبو إليه من تقدم ونماء    تقرير رسمي يرصد ارتفاعا جديدا لتكاليف المعيشة في طنجة خلال أبريل الماضي    أرباح مجمع الفوسفاط تصل إلى 9 مليار درهم خلال الربع الأول من 2019    شركة بريطانية تعلن عدم قابلية استغلال أحد آبار غاز تندرارة وتسحب 50% من استثمارها    جهة “فاس-مكناس”.. إتلاف حوالي أربعة أطنان من المواد الغذائية الفاسدة    "هواوي" ل "الصحراء المغربية": المنتجات التي بيعت في المغرب أو التي تباع حالياً لن تتأثر بقرار الحظر    قايد صالح : المؤسسة العسكرية ليس لها طموحات سياسية    اتهام أحمد أحمد بالتحرش الجنسي ب4 فتيات في مقر “كاف”    "الانتظار" و"السوق السوداء" يطغيان على عملية بيع تذاكر نهائي العصبة    عصبة الأبطال.. الوداد يعد العدة للثأر والترجي للدفاع عن اللقب    الرجاء يهزم الدفاع الجديدي في "صفقة نغوما"    بعد غيابه عن ودية الأسود بطنجة..ميسي ينهي الشائعات بحضوره رسميا ل”كوبا أمريكا”    فرنسا اتهامات بالفساد بعد ترشح قطر لمونديال ألعاب القوى    غريب..إجراء امتحانات السنة الأولى باكالوريا في توقيتين مختلفين    أمن البيضاء يبحث عن 12 مشتبها في تورطهم بأحداث حي الرميلات العنيفة    سابقة…النيابة العامة تفتح بحثاً قضائياً ضد شخص أحرق حوالي 40 قطاً    "قبلة ساخنة" بين ممثلتين مغربيّتين تثير الانتباه في "مهرجان كان"    بعد غياب لمدة 34 سنة…الفنانة المغربية عزيزة جلال تعود لدائرة الضوء- فيديو    مصرع أربعة أشخاص في حادثة سير خطيرة    خلال 10 أيام من رمضان.. حجز وإتلاف 143 طنا من المواد الغذائية غير الصالحة للاستهلاك    غياب وزراء حكومة العثماني عن جلسات البرلمان يثير الجدل وسط الأحزاب    من أعلام مدينة القصر الكبير : الشاعر أحمد الطود بين الهرم والطود    درجات الحرارة الدنيا والعليا المرتقبة غدا الخميس    أدباء مغاربة وعرب وضعوا حدا لحياتهم..    إضافة أجهزة المراقبة المتعلقة ب”مخالفة عدم تأدية مبلغ الأداء المعمول به عن استعمال الطرق السيارة    مصحات “الضمان الاجتماعي” مهددة بالإغلاق.. والمستخدمون يضربون    مرتضى منصور يستقبل بعثة نهضة بركان    هذه هوية التكتل الذي رست عليه صفقة إنجاز " نور ميدلت 1 "    ‮ ‬المجلس الأعلى للحسابات‮: ‬المغرب‮ ‬يتقهقر ب48‮ ‬ نقطة‮ ‬في‮ ‬تصنيف الأمم المتحدة المتعلق بالخدمات الرقمية،‮ ‬في‮ ‬ظرف أربع سنوات‮…!‬    البيجيدي والاستقلال يعارضان إلزام بنك المغرب بإصدار النقود بالأمازيغية    مدخل لدراسة تاريخ الزعامات المحلية بالجنوب المغربي 14 : شيوخ الزوايا وثقة السلطان    لماذا تفسد مجتمعات المسلمين؟ الحلقة14    أمير المؤمنين يترأس الدرس الثالث من سلسلة الدروس الحسنية الرمضانية    أسئلة الصحة في رمضان وأجوبة الأطباء 14 : مريض السكري مطالب باتباع حمية خاصة : الصيام غير مسموح به للمريض بداء السكري من نوع (1)    أطباء يتحدثون لبيان اليوم عن الأمراض في رمضان    الشروع في محاكمة قاصرين متهمين في جريمة قتل ابن ثري بفاس    هل التسبيح يرد القدر؟    طنجة.. توقيف ثلاثة أشخاص متلبسين بحيازة أزيد من 8 ألاف قرص مخدر    جوخة الحارثي... أول عربية تفوز بجائزة مان بوكر العالمية    في العشر الأواخر من رمضان .. هل تتجدد المواجهة بين السلطات و”العدل والإحسان”؟    بسبب إخفاء جرائم طالبي اللجوء .. وزير العدل الهولندي يتجه نحو تقديم استقالته    البوليساريو احتافلات بالصبليونيين لي ترحلو من العيون    جيرو مهاجم تشيلسي يمدد عقده لعام واحد    تقرير: المغرب يتراجع إلى المرتبة 109 عالميا على “مؤشر حقوق الطفل”    وزير الدفاع الأميركي: هدفنا هو “ردع إيران وليس خوض حرب ضدّها”    شفشاون تنادي سكانها وزوارها: آجيو نضحكو فالقصبة !    «رائحة الأركان».. صداقة برائحة الزعفران -الحلقة12    الجاسوس جوناثان بولارد يتهم اسرائيل بعدم مساعدته على الهجرة اليها    لأول مرة في التاريخ.. حفل إفطار رمضاني في الكونغرس الأمريكي    #حديث_العصر.. والعصر إن الإنسان لفي خسر …    سيناريوهات المشهد السياسي الأوروبي بعد الانتخابات التشريعية القادمة “سياقات الوحدة والتفكيك”    جمعية الوقاية من أضرار المخدرات بتطوان تواجه الآفة بالقيم الرياضية    عبيد العابر تتبع حمية قاسية    شبكة المقاهي الثقافية تنظم أشعارها بمرتيل    وجبتان رئيسيتان وثالثة خفيفة في السحور    الاعتناء بالأواني الزجاجية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حريق بمصنع للتصبير والتجميد بالبيضاء
عنصران من الوقاية المدنية أصيبا بجروح متفاوتة الخطورة خلال عملية الإطفاء
نشر في الصباح يوم 11 - 06 - 2014

اندلع، أول أمس (الاثنين)، حريق بأحد المصانع بالمنطقة الصناعية لسيدي البرنوصي بالبيضاء، دون أن يخلف ضحايا، في الوقت الذي تسبب في خسائر مادية كبيرة. وقالت مصادر عاينت الحريق أن عنصرين من الوقاية المدنية التي كانت مكلفة بإخماد الحريق، أصيبا بجروح متفاوتة الخطورة، مشيرا إلى أن عنصرا سقط من علو مترفع، نقل إلى المستشفى في وضعية حرجة، فيما العنصر الثاني أصيب برجله ، إثر سقوط صندوق بلاستيكي عليه. وأوضحت المصادر ذاتها أن الحريق اندلع في حوالي الساعة الرابعة عصرا، لتستمر النيران لساعات، قبل أن تنجح الوقاية المدنية في إخمادها، سيما بعد أن عززت طاقمها فور توصلها بالخبر. وكشف المصادر أن بعض العاملين بالمصنع المتخصص في تصبير وتسويق الفواكه والخضروات، رجحوا أن تعود أسباب الحريق إلى نيران أشعلتها شركة، بقرب المصنع، من أجل إحراق بعض الأوراق وأشياء أخرى، مشيرة إلى شرارة ربما، حطت بمواد قابلة للاشتعال، الأمر الذي تسبب في اندلاع الحريق.
وحسب المصادر ذاتها، فالصناديق البلاستيكية الموضوعة في المصنع، وبعض المواد القابلة للاشتعال، التي كانت موجودة أيضا بالمكان، أججت النيران وانتشرت في العديد من المرافق، الأمر الذي تسبب في خسائر كبيرة بالمصنع، والذي دفع الوقاية المدنية إلى تعزيز رجالها. ونفت الجهة ذاتها وجود العاملين في المصنع وقت الحادث، مضيفة أن الأمر حال دون وقوع خسائر في الأرواح، باعتبار أن الحريق كان مهولا، وصعب السيطرة عليه بسهولة. إلى ذلك، تحدثت مصادر عن المشاكل التي واجهت الوقاية المدنية وقت إخماد الحريق، إذ أنها عجزت عن الوصول إلى «منابع» المياه الأمر الذي تسبب في تأخر عملية الإخماد. كما أكدت المصادر ذاتها أن بعض رجال الوقاية المدنية لم يكونوا في المستوى المطلوب، إذ أن تدخلهم كان ضعيفا، الأمر الذي فاقم الوضع. يشار إلى أنه إلى حدود أمس (الثلاثاء)، لم تعرف الأسباب الحقيقة للحادث، إذ مازالت الأبحاث جارية لتحديدها.
حريق
رجح بعض العاملين بالمصنع المتخصص في تصبير وتسويق الفواكه والخضروات، حسب المصادر، أسباب الحريق إلى نيران أشعلتها شركة، بقرب المصنع، من أجل إحراق بعض الأوراق وأشياء أخرى، مشيرة إلى شرارة ربما، حطت بمواد قابلة للاشتعال، الأمر الذي تسبب في اندلاع الحريق.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.