بعد اعتبار الملف جاهزا.. المحكمة تشرع في مناقشة قضية بوعشرين    البام يوجه العثماني لتخصيص اعتمادات مالية إضافية لفائدة الجهات    نبيل بنعبد الله ل”كود”: يلا مكاينش إلتزامات واضحة معندنا منديرو فالحكومة    تراجع الدرهم أمام الأورو.. وارتفاع طفيف في احتياطي المغرب من العملة الصعبة    وزير الاقتصاد والمالية يدعو إلى إرساء عدالة اجتماعية «أفضل » وتلبية احتياجات المواطنين    اندلاع حريق بمصنع لصناعة تجهيزات وإكسسوارات الحمامات - فيديو    إيقاف مستخدم بفاس للاشتباه في تورطه في قضية تتعلق بخيانة الأمانة والتبليغ عن جريمة خيالية    رونار معجب بزاف بلوكا    العثماني يشيد بسكان الحسيمة ويؤكد تطور البنية التحتية في الريف    نقابيون يطالبون العثماني بإنقاذ « سامير » من الإفلاس التام    مسؤول جزائري يؤكد: لن نوقف الغاز عن المغرب    الطاكسيات صغار ديال كازا كيهزو المرضى بلا فلوس (+صور)    انتشار مكثف لأجهزة الأمن بالشمال لمنع توافد ‘الحراكة' و الإقتراب من الشواطئ !    جريمة مروعة ..العثور على جثة مقطعة داخل كيس بلاستيكي صباح اليوم    طقس حار ضمن توقعات “الأرصاد الجوية” ليوم غد الثلاثاء 25 شتنبر    جماهير طنجة متحمسة لهذين المدربين.. لكن    أطباء القطاع الخاص يعلنون في جمع عام استثنائي عن تواريخ ودوافع الإضراب‎‎‎    سليمان العمراني يستنجد ببنكيران بعد فوات الأوان! وأخيرا اقتنع حزب العدالة والتنمية أن 37 ليست هي 37 بل أكثر    وداعا للجوازات والتذاكر.. تقنية ذكية تسرع من إجراءات السفر    نجاح أول عملية جراحية لاستبدال الصمام الأبهري والأورطي في المغرب- صور    بين الشائعات والحقيقة.. هذه حقيقة وفاة ميمون الوجدي    منظمة الصحة العالمية.. المشروبات الكحولية تتسبب في وفاة 5 بالمائة من سكان العالم    من أجل مشاريع صديقة للبيئة.. القطب المالي بالبيضاء يصدر "سندات خضراء" ب 355 مليون درهم    ملعب الأمير مولاي عبد الله بالرباط يغلق أبوابه من جديد    حاكم مليلية يرفض تسجيل القاصرين المغاربة غير المرفقين بالمدارس ويطالب بترحيلهم    برشلونة يقرر الاستئناف ضد طرد لينغليت    المهرجان الدولي لفيلم المرأة : غوص في عوالم المرأة يعكس صورة مجتمع متحرك    انتخاب "الشنتوف" نائبا أول لقضاة العرب شرف للمغرب‎    نياسي لهسبّورت: انتقادات البداية سَاعدتني وتعوّدت على اللّعب للرجاء    استطلاع بلومبرج حول النمو الاقتصادى فى مصر وتونس ولبنان والمغرب    حوار يجمع بين رشيد الطاوسي و إبنه الذي يعمل بقناة الهداف الجزائرية    صمت رسمي إسرائيلي على قرار موسكو تزويد دمشق بأنظمة دفاع جوي متطورة من نوع "إس-300"    رغم النفي .. “غزية”عيوش و”صوفيا” بن مبارك في مهرجان حيفا -صور    التراب يحدث مصنعا جديدا لإنتاج الأسمدة بغانا    التربية على النظافة    أسعار النفط تقفز 2% بفعل شح السوق    النقاش اللغوي بالمغرب، إلى أين؟    سامية أحمد تسبح ضد التيار    مولاي الحسن يترأس حفل تسليم الجائزة الكبرى للملك محمد السادس للقفز على الحواجز    أنظمة الوفاء تبتكر وسائل جديدة لمكافأة إخلاص الزبناء…امتيازات مستجدة وحرية أكبر    معركة دموية بين الجيش والدرك    استنفار أمني بقصر بكنغهام بسبب "سلسلة مفاتيح"    لأول مرة.. « زواج مثلي » داخل العائلة الملكية البريطانية    الخلفي: قطع العلاقات مع إيران قرار سيادي    يتيم: لا تأخر في الحوار الاجتماعي    تشجيع ثقافة الاعتراف من خلال تكريم المبدع المتنوع عز الدين الجنيدي    فاس.. “مغرب الظل والضوء” لداوود اولاد السيد    الخطابي وساباتيرو في مهرجان الناظور    بوغبا ينتقد الاسلوب الدفاعي لمورينيو !    اتهامات جديدة ب”تجاوزات جنسية” لمرشح ترامب للمحكمة العليا    للمعاناة معنى ...فقدان الاطراف    عدوى نادرة قد تصيب مرتدي العدسات اللاصقة ب "العمى"    دولة هجرية    دراسة: مسكن ألم شائع "خطر" على القلب    حول صيام يوم عاشوراء والاحتفال به    جواد مبروكي يكتب: الدّين والسياسة سبب الفقر واعتباره "قدرٌ الهي"    جواد مبروكي يكتب: الدّين والسياسة سبب الفقر واعتباره "قدرٌ الهي"    الدّين والسياسة سبب الفقر واعتباره “قدرٌ الهي”    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مجلس حقوق الانسان: إبراز التفاعل البناء للمغرب مع المنظومة الأممية لحقوق الانسان
نشر في كواليس اليوم يوم 12 - 09 - 2018

تم اليوم الخميس، بمجلس حقوق الانسان بجنيف ،إبراز التفاعل البناء والمستمر للمغرب مع المنظومة الأممية لحقوق الانسان، وذلك من قبل مجموعة تضم 17 دولة مؤيدة للوحدة الترابية للمملكة المغربية.
وجاء في تصريح باسم المجموعة ” ان المغرب يواصل التزامه بشكل بناء وإرادي، مع المنظومة الاممية لحقوق الانسان، وخاصة مع المفوضية السامية لحقوق الانسان وآلية الاجراءات الخاصة.
وفي هذا الصدد – يتابع المصدر نفسه، قامت أحد عشر آلية خاصة بزيارة للمغرب،شملت مدينتي الداخلة ،والعيون، حيث تمكنت بحرية تامة من لقاء كافة الفاعلين، ضمنهم بشكل خاص ممثلو المجتمع المدني المحلي”.
وذكرت الوثيقة بانه في هذا الاطار، ايضا استقبل المغرب، بعثة تقنية عن المفوضية السامية لحقوق الانسان، بدعوة من الحكومة المغربية ، واستهدفت تعزيز قدرات عمل المؤسسات الوطنية.”
وأكد التصريح الذي دعمته كل من المملكة العربية السعودية، و الامارات العربية المتحدة، و قطر، والبحرين، والكويت، وسلطنة عمان، والاردن، والقمر، والغابون، وبروندي، والسينغال، وجمهورية افريقيا الوسطى، وغينيا، وكوت ديفوار، وساو تومي-وبرانسيب، وبوركينا فاصو، اضافة الى المغرب، على جهود المملكة من اجل تسوية نهائية لهذا النزاع المفتعل حول الصحراء المغربية.
واعتبرت المجموعة الداعمة لوحدة المغرب الترابية ان ” قضية الصحراء هي نزاع سياسي، يتم تدبيره في نيويورك بمجلس الامن الذي يبذل جهودا من اجل تيسير التوصل الى حل سياسي،متفاوض بشأنه ومقبول من لدن الاطراف”.
وذكرت المجموعة من جهة أخرى بأن مجلس الأمن، أشاد بالمبادرات التي اتخذها المغرب ،ولم يعبر عن أي قلق بشأن وضعية حقوق الانسان بالصحراء.
وجددت من ناحية أخرى طلبها من اجل تسجيل ساكنة مخيمات تندوف.
واضاف المصدر ذاته ان مجلس الامن في هذا السياق وصف مبادرة الحكم الذاتي بالصحراء ،التي تقدم بها المغرب بأنها جدية وتحظى بالمصداقية، وكفيلة بتسوية نهائية لهذا النزاع الاقليمي، مشيرا الى ان تسوية هذا النزاع السياسي، سيفسح المجال امام تحقيق التطلعات المشروعة، للشعوب الافريقية والعربية، في الاندماج، والتنمية، التي لم يفتأ المغرب يبذل جهودا لفائدتها.
ويؤكد التصريح من جهة أخرى ان تفاعل الدول الاعضاء مع مجلس الأمن، والمفوضية السامية، يجب ان يحافظ على طابعه الثنائي، وان يكون في منأى عن أي استغلال، من شأنه أن يثير نقاشات سياسية عقيمة داخل مجلس حقوق الانسان.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.