العثماني.. الاحتجاجات العفوية للتلاميذ على الساعة متفهمة والأمور عادت إلى نصابها    هذه أسعار تذاكر قطار الفائق السرعة    الأرصاد الجوية تُحذر من ارتفاع علو الأمواج في المغرب    مفاجأة.. هؤلاء وراء رحيل جيرار عن الوداد    مصائب ريال مدريد تتواصل... راموس يصاب ويغادر معسكر إسبانيا    المنتخب المغربي لأقل من 20 سنة ينهزم بباماكو    قمة استثنائية للاتحاد الافريقي واصلاح المنظمة على جدول الأعمال    فاس.. انقلاب حافلة للنقل الحضري    فلاش: «الأرماوي» في مهرجان العود بأمستردام    أمير المؤمنين يؤدي صلاة الجمعة بمسجد "حسان" بمدينة الرباط    الخليع: هذه تفاصيل أثمنة ال TGV .. و”البراق” ليس للأغنياء فقط (صور) سيمكن الخط الجديد من تقليص مدة السفر    عجبا لأمر العرب !    الجالية اليهودية تعرب عن افتخارها الكبير وحبها للأسرة العلوية    خبير إقتصادي: أسعار البراق بين طنجة والدار البيضاء جد مشجعة    بحر طانطان يلفظ جثتين من ضحايا تحطم قارب “نون” و8 آخرين في عداد المفقودين    إقامة صلاة الغائب على خاشقجي بالمسجد النبوي    هيرفي رونار : أسود الأطلس مستعدون لرفع التحدي وتوقيع أول فوز تاريخي في مواجهة الكاميرون    "منحة دسمة" للاعبي وداد فاس لتحقيق لقب كأس العرش    قطع غيار السيارات: تسليم علامات الثقة المُميَّزة الأولى “سَلَامَتُنَا”    رونار يتحدى الكاميرون و يؤكد: “بدعم الجمهور الرهيب سنفك العقدة التاريخية”    روني يكشف سر طريقة احتفاله الشهيرة    مهدي بنعطية: لن نغير أسلوب لعبنا ضد الكامرون    الفنانة لطيفة رأفت تقاضي سعد الدين العثماني    سيناتور أمريكي يدعو واشطن لفرض عقوبات إضافية على السعودية    المغرب وفرنسا يجددان « إرادة التعاون » في المجال الأمن والهجرة    انطلاق عملية "رعاية 2018-2019" لفائدة ساكنة المناطق المتضررة بموجات البرد    رغم رفض المعارضة.. الأغلبية تجيز الجزء الأول من مشروع القانون المالي    مهرجان بويا النسائي للموسيقى... أية حصيلة ؟    سلطات عدة مطارات أوروبية تحذر مسؤولي الخطوط الجوية الجزائرية    قانون المالية 2019 يأتي بضريبة جديدة    مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللهِ، المَبْعوثُ رَحْمَةً لِلْعَالَمِينَ    16 نونبر.. يوما عالميا للتسامح    أنس الدكالي: 7000 طبيب مغربي بفرنسا لازالوا مرتبطين ببلدهم الأم    بعد دفع 340 ألف دولار.. طارق رمضان خارج السجن    بنشعبون يطبع مع لوبي العقار    كنت في تونس الجديدة عندما أشعل نجل الرئيس فتيل أزمة بين القائد السبسي والشاهد .. 9    الغرفة الوطنية لمنتجي الأفلام تقاطع اليوم الوطني للسينما    المهرجان الدولي للفيلم بمراكش، دورة 2018: «ورشات الأطلس» منصة مهنية جديدة للإبداع والتبادل من 2 إلى 5 دجنبر    “تمازيغت” قادرة على المنافسة    بيبول: “إبداعات بلادي” تكرم فنانين    الجمعةُ الأخطرُ والتحدي الأكبرُ في غزةَ    إسلاميو الجزائر يردون على دعوة “البيجيدي” بشأن مبادرة الملك    حجز نصف طن من الكيف واعتقال متورطين في تجارة المخدرات.. بمراكش    الداخلية تصحح “أخطاء” المبادرة    هكذا وصفت أمريكا ماهر مطرب قاتل خاشقجي    12 حافلة للنقل المدرسي لمواجهة الهدر المدرسي بإقليم النواصر    واقع المقاومات وحركة التحرير المغربية بين الذاكرة والتاريخ    الولايات المتحدة تدرس طلبات تركيا لتسليم غولن    قضية خاشقجي.. عرض لشراء القنصلية السعودية في اسطنبول “بأي ثمن” وتحويلها إلى متحف!    قطر تحدث ملتقى وجائزة خاصين بالدراما العربية    الجزائر تستنجد برعاياها في الخارج لإنقاذ صندوق المعاشات من الإفلاس    ياسمينة خضرا: الإنسان قادر على ممارسة التعذيب والقتل رغم إنسانيته»    الرسول الأعظم (ﷺ) إكسير حياة الإنسان في الزمن المطلق    مرض السكري يتفشى بين المغاربة وأخصائي يوضح بخصوص أعراض المرض وطرق الوقاية والعلاج    مغاربة العالم يستنكرون تخاريف الخرجة المذلة للبشير السكيرج …    الغندور: الأكل لا يزيد الوزن    دراسة: العلماء يتوصلون لفائدة غير متوقعة للشاي    هذه 9 علامات تشير إلى أنك مصاب بعدى الكلي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





محلل سياسي يتساءل: هل تحدث "بان كي مون" عن خطورة بوليساريو على أمن المنطقة
نشر في كواليس اليوم يوم 06 - 03 - 2016

أكد المحلل السياسي مصطفى طوسا، انه يتعين على الأمين العام للأمم المتحدة بان كي كون، الذي يقوم بالجزء الاول من زيارته الى منطقة المغرب العربي، والتي تقوده الى موريتانيا والجزائر ومخيمات البوليساريو بتندوف، ان يشرح للجزائر ان الاستمرار في الحفاظ و احتضان مخيمات للاجئين، يعد استراتيجية خطيرة على أمن المنطقة.
واضاف طوسا في مقال نشر بالموقع الاخباري الفرنسي (أطلس أنفو) انه بالنظر الى عدم الاستقرار الامني الذي يهدد منطقة الساحل برمتها، فضلا عن الفوضى السائدة بليبيا، وتحركات الارهابيين جنوب الجزائر، يجب على بان كي مون ان يوضح للجزائر ان الاستمرار في احتضان مخيمات اللاجئين، وتسليح القاطنين بها، يعد استراتيجية خطيرة على السلم والاستقرار بالمنطقة، مشيرا الى ان الجزائر طرف لا يمكن انكاره في نزاع الصحراء.
وقال ان المنظمات الارهابية التي لها اجندة وحيدة تتمثل في زرع الرعب والفوضى بالمنطقة، تتحين الفرصة لانتهاز الشعور بالاحباط لدى الشباب الصحراوي بالمخيمات، الذي تربى على العنف والمواجهة، مضيفا ان مخيمات الانفصاليين هي عبارة عن سجون اصبحت بالنسبة لقيادة البوليساريو وحاضنتها الجزائر ،مصدرا لجني الارباح عبر اختلاس المساعدات الانسانية الدولية.
وشدد مصطفى طوسا على انه يتعين على بان كي مون التحدث الى القيادة الجزائرية بلغة الحقيقة، وتبيان الواقع السياسي للمنطقة ، بدلا من الانسياق وراء الخرافة الانفصالية.
واكد انه يتعين على الامين العام الاممي استثمار لقاءاته مع الرئاسة الجزائرية وقيادة البوليساريو، لحثهم على قبول العرض السياسي الوحيد القابل للتحقيق لفائدة السلم والازدهار بالمنطقة، والمتمثل في تطبيق الحكم الذاتي الموسع الذي اقترحه المغرب بالاقاليم الجنوبية، مذكرا بان هذا العرض لايحظى بالاجماع فقط في المغرب بل ايضا بانخراط واسع من لدن المجتمع الدولي الذي يرى فيه امكانية وحيدة للخروج من نزاع عمر لنحو اربيعن سنة.
وخلص الى القول انه يتعين على بان كي مون دعوة الجزائر الى فتح قناة للتفاوض المباشر مع المغرب من اجل تنظيم عودة جماعية للاجئين الصحراويين بتندوف، والتخلي عن الفكر العدائي تجاه المغرب. كما يمكن لبان كي مون ، يضيف مصطفى طوسا، ان يعد باسم الامم المتحدة، ببذل الجهود من اجل السهر على التطبيق الصارم للحكم الذاتي الموسع بالأقاليم الصحراوية، الذي اقترحه المغرب، مشيرا الى ان ذلك يمر حتما عبر إعادة فتح الحدود، وبداية تطبيع العلاقات بين البلدين الجارين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.